اليوم.. «كنيست» الاحتلال الإسرائيلي يصوت على الحكومة الجديدة    أدنى حصيلة منذ أبريل.. الهند تسجل 80834 حالة إصابة جديدة ب «كورونا»    ضبط مرتكبي واقعة التعدي على طفل وإلقائه بأحد المجاري المائية بالبحيرة    كارتيرون يرفض تعيين مشرف على الكرة.. والونش مستمر مع الزمالك    إنجلترا تصطدم كرواتيا فى بداية مشوارهما بيورو 2020    البروفة الثانية المنتخب الأولمبى يواجه جنوب أفريقيا بخطه جديدة    خاص| السن والشروط المحددة للتقدم بوظائف هيئة المحطات النووية    ننشر مواعيد قطارات السكة الحديد الأحد 13 يونيو    برج الحوت اليوم .. حاول معرفة الحقائق قبل خوض أي معركة    الجيش اللبنانى يعلن مقتل مسلح خلال اشتباكات فى منطقة رأس بعلبك    آخر كلام.. حج هذا العام يقتصر على السعوديين والمقيمين فى المملكة    مسئول أمريكي: قادة "G7" يتوصلون إلى إجماع حول قضية الصين    المرصد السوري: مقتل 18 في قصف صاروخي على مستشفى ومناطق سكنية في عفرين شمالي سورية    محافظ الأقصر يتفقد مجمعات الخدمات بقرى الكيمان والنجوع    «مدبولى» يتابع تنفيذ مجمع تصنيع وتجميع الأطراف الصناعية    هيئة مراقبة الانتخابات الجزائرية تكشف نسبة المشاركة    مهرجان السينما التسجيلية يعلن عرض أعمال شفيع شلبي    مئات الأهالي يشيعون جنازة طالبة ثانوي بالمنوفية    مصادرة 34 شيشة وتحرير 50 مخالفة عدم ارتداء كمامة بدمنهور    «الدستورية الإفريقية» تناقش التحول الرقمى والاقتصاد الأخضر    مصر تصعّد أزمة «سد النهضة» لمجلس الأمن    «سعفان» يرأس وفد مصر المشارك فى مؤتمر العمل الدولى    «ابتلعه ل 30 ثانية».. غواص أمريكي يروي لحظات الموت في بطن الحوت ..فيديو    مهاب مميش: توسعة المجرى الملاحي لقناة السويس ليسمح بمرور سفن أكثر بنفس التوقيت    بالصور.. إزالة 121 مخالفة وتحرير 4 محاضر خلال حملة بكفر الدوار    إيمي سمير غانم تنشر صورة نادرة لوالدها الراحل مع والدتها    فيديو.. فاطمة كشري تكشف تفاصيل مرضها وتشكر احمد مكي على مساعدتها    بالصور.. وزيرة الثقافة تطلق فعاليات المهرجان الدولي للطبول والفنون التراثية الثامن    طبيب الدنمارك يكشف تفاصيل ما حدث مع إريكسن    الأهلي يحدد سعر بانون    استشاري جراحة قلب: 0.1% نسبة مخاطر الاعتماد على القلب الصناعي    «المالية»: 30.6% من الموازنة الجديدة لتحسين المعيشة    اليوم.. انقطاع الكهرباء 5 ساعات بكفر الشيخ    طريقة تحضير شكشوكة بالحمص للفطور    «سيارتك اتسرقت».. شروط التأمين للحصول على أخرى جديدة    الأزهر: إنقاذ مرضى كورونا أولى وأفضل من حج النافلة وعمرتها    الصحة تعلن عن تراجع كبير في إصابات كورونا و35 حالة وفاة    تموين قنا: الرسوم التي يتم خصمها عند السحب من ماكينات صراف الآلي خاصة «ببنوك أخرى»    حجز دعوى محمد رمضان ضد عمرو أديب ل3 يوليو    فيديو.. طبيب منتخب مصر: العناية الإلهية والجاهزية الطبية أنقذا إريسكن لاعب الدنمارك    برج الجوزاء اليوم.. لا تستسلم للإحباط وقلل من الكلام    حسن حمدي: أسعار اللاعبين مبالغ فيها.. والأهلي يستحق أكثر مما حصل من الأهرام    تعرف على رد محمد كريم عن تقليد محمد رمضان له في صورة الطائرة الخاصة    درجات الحرارة في العواصم العالمية اليوم الأحد 13 يونيو    أحمد وفيق: مشهد المرافعة بمسلسل ولاد ناس كان الأصعب    إزالة 55 عشة ومنزلًا بتوفيقية المطرية العشوائية وتسكين 45 أسرة ببدر    هل عدم ملامسة الأنف للأرض في السجود بسبب الكمامة يؤثر على صحتها؟    مميش: البحر ثروة عظيمة ولدينا 3 آلاف كيلو متر من الشواطئ يجب الاستفادة منها    فنزويلا تستدعي 15 لاعبا إضافيا قبل 24 ساعة من مواجهة البرازيل    وزير الأوقاف: من حبسه العذر عن الحج هذا العام ومات سقطت عنه الفريضة    بايدن يدعو حلفاءه في قمة مجموعة السبع لتشكيل جبهة أقوى ضد الصين    ما حكم ذكر الأشخاص بصفاتهم وأعمالهم السيئة؟.. وأمين الفتوى: يجوز في هذه الحالة    وزير الأوقاف: من لم يستطع الحج هذا العام ينفق أمواله في الخير (فيديو)    "قتيل و4 مصابين".. أول صورة لضحية جريمة المذبحة الأسرية بالصف    حظك اليوم الأحد 13/6/2021 برج الميزان    ابتزني بصوري وبوّظ سمعتي.. فتاة تروي مأساتها مع خطيبها السابق (فيديو)    هتك عرض.. أول تحرك رسمي بشأن فيديو الفعل الفاضح داخل قطار    سر خطير .. انهيار سد النهضة و عزل أبي أحمد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





يجعل كلامنا

ميزة دراما رمضان هذا العام، أنها أعادت ضبط المشهد المضطرب، تم فيها تقديم ما يليق بمصر، بعد فترة عصيبة كانت الصورة فيها قاتمة ما بين أفلام المهرجانات التى تقدم العشوائيات باعتبارها الصورة الحالية لمصر، وأغانى المهرجانات التى تنقل ما تم ترويجه كشكل للعشوائيات إلى بقية طبقات المجتمع، هذا الموسم انتهى الأمر، فقط إنتاج عربى قدم لنا البلطجة والعشوائيات بشكل فج، حتى بات الأمر غير مفهوم، فالذين صدّروا لنا ثقافة التطرف عبر وكلائهم، يعودون من جديد ليصدّروا لنا البلطجة عبر منتجيهم.

الكلام عن عودة القوة الناعمة المصرية وتأثيرها لا يحتاج إلى إثبات أكثر من أن تنظر إلى عواء القطيع الذى أصيب بلوثة عقلية خلال عرض «الاختيار 2» و«هجمة مرتدة».

فى رأيى أن هجمة مرتدة هو العمل الدرامي الأكثر جرأة هذا العام، مهما كانت التوقعات فلم يكن أكثر المتفائلين يرى أن كم المعلومات سيتم كشفها هكذا.

يبقى «الاختيار 2» كعمل درامي هو البراند الأكثر شهرة وتأثيرا، واستمراره ضرورة لا يمكن التخلى عنها، خاصة إذا ما تابعنا ردود أفعال الجمهور داخل وخارج مصر، ما حدث يشبه ما قدمته هوليوود قديما عندما صدّرت للعالم شخصية «رامبو» البطل الذى يمكنه صناعة المستحيل، منذ هذا الوقت وأمريكا تنتصر دون أن تحارب، اعتمادا على عملية تصدير البطولات التى قدمت.. ما حدث مع «رامبو».. يحدث مع «الاختيار» لذا ننتظر أن يستمر ويقدم أفكارًا وبطولات جديدة.

للأسف خذلنى مسلسل «القاهرة كابول» ولم يحقق ما كنت أتمناه بعد تحوله إلى خطابة.. كنت أتمنى استمراره بنفس مستوى البدايات لكن مؤلفه أغرق نفسه فى تفاصيل أبعدته عن الموضوع.

يبقى مشهد انتحار عابد تيمور واحد من أفضل مشاهد الدراما الرمضانية إن لم يكن أفضلها على الإطلاق.. فى الحقيقة خالد الصاوى قدّم فى مسلسل «اللى مالوش كبير» واحدًا من أفضل أدواره لكن مشهد الانتحار يدرّس بالفعل.

فى اعتقادي أن مسلسل «ولاد ناس» يحصل على جائزة أفضل «كاستنج».. فضلا عن كونه مسلسلًا يجعل الأسرة العربية تنتبه على أولادها.

وجود صبرى فواز فى أكثر من عمل درامى فى رمضان انتصار للفن، لأن صبرى يستحق، وظهور بيومى فؤاد فى أكثر من عمل انتصار لبيومى الذى أعاد اكتشاف نفسه وقدّم أدوارًا هى الأروع.

هنا الزاهد فتاة جميلة، لكنها كممثلة تحتاج أن تراجع نفسها، لكن نصيحة يمكنها متابعة أى دورة لإعداد ممثل، أو أى دكتور فوناتكس يزبط لها صوتها.

«ضل راجل» مسلسل فكرته جميلة لكن كان ممكن يخلص في خمس حلقات.

من وجهة نظرى أكثر الأشياء بهجة فى دراما رمضان كانت في الظهور المميز لفنانين من نوعية أحمد حلاوة ومحمد محمود ونضال شافعى وماجد الكدوانى وصلاح عبدالله.

الكثيرون يسألون عن سر غياب أحمد حلمى، بالتأكيد يسألون عن غيابه عن الإعلانات فحلمى لا علاقة له بدراما رمضان ولا غيره.

بمناسبة الإعلانات أفضل إعلان هو حملة المخدرات.. فكرة مدهشة، أما أفضل أغنية فكانت من نصيب محمد منير يليها أغنية راغب علامة، بعكس أغنية ميريام فارس رغم أنها مبهجة إلا أنك تشعر أن ميريام بتخلص سبوبة من مصر اللى سبق لها أن قالت إنها أصبحت ثقيلة على مصر وأجرها كبير عليها.
علينا الآن أن نفكر فى موسم رمضان القادم، ونضع فى اعتبارنا برامج ومسلسلات أطفال وكارتون مصرية تجذب المشاهد، والأهم أن نختار عملا يوضع بعد الإفطار يسحب المشاهدين من مقالب رامز.
لماذا تمثل نسرين طافش؟

فى اعتقادى أن عدم تحقيق ملك الشابوهات للنجاح المعتاد على السوشيال ميديا، سببه أن هناك من اشترى الترندات بدرى.

لا يهمنى ارتداء حلا شيحة للحجاب من عدمه، ولا حتى كونها فعلت ذلك رغبة منها أو لإرضاء زوجها الداعية الشاب معز مسعود، هذا أمر شخصى يهمها وحدها، كل ما يهمنى أن يكون معز مسعود متزوجها عن اقتناع، مش يومين ويتجوز فنانة غيرها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.