زلزال بقوة 5.1 درجة على مقياس ريختر يضرب شمال غربي الصين    «كييف»: تراجع الاهتمام بالحرب الروسية الأوكرانية    الجزائر تسجل 18 إصابة جديدة بكورونا خلال ال24 ساعة الأخيرة    كوريا الجنوبية تسجل أكثر من 10 آلاف إصابة جديدة بكورونا    انتشال جثمانين لرجل مسن ووالدته من أسفل أنقاض عقار الإسكندرية    وفاة شاب بحقنة مخدرة في الدقهلية    العثور على جثة مرشد سياحي غارقا في دمائه داخل مسكنه بالأقصر    الأرصاد الجوية: طقس شديد الحرارة نهاراً وارتفاع الرطوبة.. اليوم    سميحة أيوب: ما يقدم الآن على المسرح للضحك فقط بلا رسالة أو فكرة    أنغام ومحمد فؤاد وهشام عباس .. نجوم حفلات أول يوليو|صور    محمد فؤاد وهشام عباس وإيهاب توفيق يشعلون صيف الصعيد بحفل أسيوط الجديدة    في عشر من ذي الحجة 2022.. هذه أفضل عبادة ولا يعرفها كثيرون    «ميقاتي» لوزراء الخارجية العرب: احتضنوا لبنان وشعبه    الجيش اللبناني: القبض على 3 سوريين لتهريبهم أشخاص عبر الحدود    ومن الحزن ماقتل.. وفاة ربة منزل حزنًا على شقيقها في بني سويف    كوريا الشمالية تسجل 4100 إصابة جديدة بفيروس كورونا    وليد صلاح الدين يطالب جماهير الأهلي بالصبر على سواريش    ثورة 30 يونيو وقضية المذيعة شيماء جمال.. أهم تريندات «جوجل» اليوم    سباق التسليح.. بولندا توقع صفقة بقيمة 1.75 مليار يورو لشراء 32 مروحية    أفضل دعاء في عشر ذي الحجة بعد صلاة الفجر.. 8 أذكار ثوابها حجة    خالد عبد الغفار: أولى مراحل التأمين الصحي الشامل في 6 محافظات تدخل الخدمة كاملة نهاية العام    عمرو أديب: عقد محمد صلاح الجديد هو الأكبر في تاريخ ليفربول    مجلس النواب الليبي: نؤكد على حق المواطنين في التظاهر السلمي    لا تتخلى عنه بعد اليوم.. 13 فائدة لتناول الفلفل الأسود    فى 5 دقايق.. حضرى سلطة الزبادى    شوبير يكشف مصير بيرسي تاو وميكيسوني مع الأهلي    رصف ورفع كفاءة شوارع مدينة الأقصر    الاثنين.. بدء المفاوضات بين تونس وصندوق النقد الدولى حول برنامج التمويل الجديد    مصرع طفل وإصابة شخصين فى حادث انقلاب تروسيكل بجرجا جنوب سوهاج    شاهد بالصور .. إحتفالات حزب الشعب الجمهوري بالذكرى التاسعة لثورة 30 يونيو المجيدة    تأخر حركة القطارات بأسوان بسبب حدوث شرز في قطار 989 بمحطة كوم امبو    بحضور سميحة أيوب.. اختتام مهرجان جزيرة الورد الأول للفنون والثقافة بالدقهلية    إيمان البحر درويش: "انا بخير.. وأظهر قريبا بعد انتهاء فترة العلاج"    جابر القرموطى يشيد بحملة اليوم السابع "خليك واعى": نمد إيدينا ونشارك    بإطلالة كلاسيكية.. لجين عمران تستعرض أناقتها على إنستجرام    «مفاتيح النجاح».. وخبرات الناجحين حول العالم    آلاف المواطنين يستمتعون بالأجواء المميزة على كورنيش وممشى أهل السويس.. صور    ناجي الشهابي: الأحزاب ليست في حاجة مطلقا لدعم مالي    إصابة 8 أشخاص فى حادث انقلاب سيارة بالمنوفية    مسابقة 30 ألف معلم| التعليم: سنقبل 15187 متقدما لرياض الأطفال و14813 للابتدائي    التحول لمحافظة صناعية.. الغضبان: تأسيس 142 مصنعا جديدا في بورسعيد    الشباب والرياضة: نشهد حراكا كبيرا ونوفر كافة سبل الدعم لكل الألعاب    خالد عبد الغفار: إجراء 1.3 مليون جراحة على نفقة الدولة في آخر 3 سنوات    بعد الاحتجاجات.. هولندا تلغي فك جسر تاريخي لعبور يخت جيف بيزوس للمحيط    أرقام تاريخية وإصابة صادمة.. تعرف على أبرز محطات صلاح مع ليفربول بعد تجديد عقده    بسنت حميدة بعد حصولها على الذهبية: زوجي هو المدرب وقاسي في التدريبات    عمرو أديب عن هزيمة الأهلي بثلاثية أمام سموحة: كان لازم الحكم يدي نص ساعة وقت بدل ضائع    صاحبة ذهبية ال 100 متر : الجمهور الجزائري كان ودوداً جداً وأعطوني علم مصر    الإفتاء: يستحب اختيار الأضحية كثيرة اللحم لمصلحة الفقراء والمساكين    وكيل عبد الكبير الوادي: لم يوقع لأي نادٍ وهناك عروض من خارج مصر    3.5 مليار دولار تراجعا فى صافي الأصول الأجنبية بمصر خلال مايو 2022    أردوغان يرفع الحد الأدنى للأجور بنسبة 30%    أخبار × 24 ساعة.. التضامن: تقديم كافة التسهيلات لحجاج الجمعيات الأهلية والجميع بخير    عماد الدين حسين: أتمنى إطلاع الرأي العام المصري على الحوار أولا بأول    بالصور- عروض فنية وهدايا في احتفال "حماة الوطن" بذكرى 30 يونيو بأسوان    الأوقاف: العشر الأوائل من ذي الحجة ترفع فيها درجات العباد وتتضاعف الحسنات    رشوان: الشعب المصري أساس الحوار الوطني.. ومن خرجوا في 30 يونيو هم المدعوون إليه    حكاوي التريند | موعد أذان المغرب و بداية صيام الليالي العشر من ذو الحجة الأكثر بحثًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



جدري القرود.. دول عربية تعلن التأهب ومخاوف من قيود على التنقل
نشر في مصراوي يوم 23 - 05 - 2022

مع تزايد التحذيرات العالمية من رصد حالات متزايدة لأشخاص مصابين بجدري القرود، تتأهب دول عربية لمراقبة حدودها وفرض إجراءات صحية لرصد المرض. ويبدو أن لبنان قد تكون الأولى في إعلان الإصابات، فيما يخشى البعض من إغلاق جديد.
مع زيادة مخاوف انتشار مرض جدري القرود (القردة)، تسود حالة تأهب واستعداد في الدول العربية، والدول المجاورة، خاصة أنه لم تثبت لغاية الآن أية إصابة داخل أية دولة عربية. وكانت منظمة الصحة العالمية قد دعت دول العالم إلى اتخاذ سلسلة من الإجراءات ضد المزيد من الانتشار لمرض جدري القرود.
وذكرت المنظمة التابعة للأمم المتحدة في جنيف أن "تحديد الحالات المؤكدة والمشتبه بها لجدري القرود، بدون أي تاريخ سفر، لمنطقة موبوءة في العديد من الدول يعد أمرا غير معتاد، وبالتالي، هناك حاجة ملحة لزيادة الوعي بشأن جدري القرود وإجراء اكتشاف شامل للحالات والعزل (يتم تقديمه مع رعاية داعمة) ورصد المخالطين ورعاية داعمة للحد من انتقال المرض في المستقبل".
لبنان تعلن وتونس تنفي
وكانت أنباء تحدثت عن وجود إصابة بجدري القرود في ولاية قابس بيد أن السلطات الصحية التونسية نفت وجود أية إصابة، وأكدت خلو المنطقة من إصابات بالمرض لغاية الساعة.
وأكد المدير الجهوي للصحة بقابس رياض الشاوش عدم تسجيل أية إصابة بمرض جدري القرود بالجهة لا في إحدى المصحات الخاصة ولا في المؤسسات الصحية العمومية. ونقلت اذاعة "ديوان أف أم" عن الشاوش توضيحه، بأن ما تم ترويجه عبر مواقع التواصل الاجتماعي عار عن الصحة.
وفي لبنان تحدثت عدة مصادر إخبارية لبنانية محلية عن وجود حالتي إصابة مشتبه بهما. ووفقا للمصادر الإخبارية فإنه لم يتم تأكيد الإصابة بجدري القرود، بيد أن هناك احتمالية لذلك، حيث تم رصد الإصابات في جنوب لبنان، لمسافرين لبنانيين عائدين من أفريقيا.
من جهتها أكدت وزارة الصحة ووقاية المجتمع في الإمارات عن جاهزية القطاع الصحي للتعامل مع جدري القرود من خلال الاستعداد الاستباقي للرصد والتقصي المبكر، وذلك بعد ظهور عدة تقارير حول اكتشاف حالات في عدد من دول العالم.
وقالت الوزارة، في بيان صحفي أوردته وكالة الأنباء الإماراتية (وام )، إن الإصابة بالمرض تكون عادة خفيفة ولكن يمكن أن يكون المرض شديداً في نسبة محدودة من الحالات.
ونوهت إلى أن فترة حضانة المرض تتراوح بين 7 إلى 14 وقد تمتد إلى 21 يوما وفترة العدوى من شخص إلى آخر تبدأ من بعد ظهور الطفح الجلدي والذي يظهر عادة بعد حوالي ثلاثة أيام من الإصابة بالحمى، وقد تصاحب المرض أعراض مثل إرهاق، صداع وانتفاخ في الغدد اللمفاوية.
وبادرت وزارة الصحة ووقاية المجتمع بدراسة وتقييم خطر الوباء محلياً وفق حجم السفر الدولي وإصدار تعميم للكوادر الطبية العاملة بالدولة للعمل على اكتشاف الحالات والإبلاغ عنها للجهات الصحية المعنية، لافتة إلى تطوير آليات التشخيص المختبري للحالات المشتبه بها بالسرعة المطلوبة.
وقام الفريق التقني الاستشاري لمكافحة الجائحات في الامارات بإعداد دليل الترصد والاكتشاف المبكر للمرض وإدارة الحالات المصابة إكلينيكيا والإجراءات الاحترازية، مشيرة إلى تعزيز الترصد الوبائي لضمان سرعة اكتشاف الحالات والعمل على عدم الانتشار المحلي لهذا الفيروس حيث إنه الطريقة المثلى للوقاية من انتشار المرض.
كما أعلنت كل من سلطنة عمان والكويت وقطر عدم تسجيل أية إصابات لغاية الآن. ونشرت وزارة الصحة الكويتية أن بلادها اتخذت على المعابر الحدودية المزيد من الإجراءات الاحترازية للكشف عن المرض ورصده.
في حين أعلنت الأردن أن الأجهزة الصحية تراقب تطور الأوضاع العالمية، مؤكدة خلو البلاد لغاية الساعة من أية إصابة، أعلنت وزارة الصحة والسكان في مصر متابعتها الدقيقة للوضع الوبائي المتعلق بفيروس "جدري القردة" المنتشر في عدد كبير من الدول الأوروبية.
وأكد المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان حسام عبد الغفار أنه لا توجد حتى الآن أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بالفيروس، حيث إنّه لا ينتشر بسهولة ولا ينتقل عبر الهواء لمسافات طويلة.
ودق مسؤولو الصحة العالمية ناقوس الخطر بشأن ارتفاع عدد الإصابات بجدري القرود في أوروبا ومناطق أخرى، وهو نوع من الإصابة الفيروسية الأكثر شيوعا في غرب ووسط القارة الأفريقية.
وقالت منظمة الصحة العالمية أنها تتوقع اكتشاف المزيد من الإصابات بجدري القرود بينما توسع نطاق المراقبة في البلدان التي لا يوجد فيها المرض عادة، وأنها ستقدم المزيد من الإرشادات والتوصيات في الأيام المقبلة للبلدان بشأن كيفية الحد من انتشار المرض.
اقتراب موسم الحج
ومع اقتراب التسجيل لموسم الحج، أعلنت السلطات السعودية بدورها عدم تسجيل أي حالة إصابة بمرض جدري القرود، لغاية الآن، وغردت وكالة الأنباء السعودية الرسمية نقلا عن الوزارة تأكيدها جاهزيتها "للرصد والتقصي والتعامل مع الحالات في حال ظهور أي حالة".
وأشارت الصحة إلى جاهزيتها التامة للرصد والتقصي والتعامل مع الحالات في حال ظهور أي حالة، لافتة الانتباه إلى أن جميع الفحوصات الطبية والمخبرية متوفرة.
وحثت الوزارة الجميع على الحرص باتباع السلوكيات الصحية، والإرشادات التوعوية التي تصدر عنها وعن هيئة الصحة العامة (وقاية)، كذلك في حالة السفر لخارج المملكة التعرف على الإجراءات الوقائية اللازمة، خصوصاً في الدول التي تم رصد المرض فيها.
وتستعد المملكة لاستقبال نحو مليوني حاج هذا الموسم في الثلث الأول من شهر يوليو/ تموز المقبل. ولفتت الوزارة إلى أن جميع الفحوصات الطبية والمخبرية متوفرة، وكشفت عن أنها أصدرت دليلاً إرشادياً للممارسين الصحيين، وقالت إن لديها خطة وقائية وعلاجية متكاملة للتعامل مع مثل المرض في حال ظهور أيّة حالة.
وفي المغرب أكد مصدر مسؤول بوزارة الصحة والحماية الاجتماعية لهسبريس أن السلطات الصحية لم ترصد إلى حدود اللحظة أي حالة إصابة بفيروس "جدري القرود" بالمغرب، موضحا أن المصالح المعنية تقوم بالمراقبة اللازمة في هذا الإطار.
وكشف المصدر أن مصالح المراقبة الصحية، التابعة لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية، تقوم بعمليات المراقبة الصحية بشكل دوري على مستوى جميع المطارات والموانئ والمعابر الحدودية، وذلك من أجل الكشف المبكر عن أي حالة واردة والحد من انتشار المرض الفيروس بالمملكة.
كما أكدت الجزائر بدورها خلوها من هذا المرض لغاية الآن. بيد أن صحيفة الشروق الجزائرية رأت أن الجزائر برأي عديد المختصين من الدول المهددة بظهوره وانتشار عدواه لانفتاح حدودها البرية والجوية مع الدول التي سجلت فيها أولى الإصابات، خاصة الأوروبية التي ترتفع معها الحركية السياحية والتجارية مع بداية موسم اصطياف سيكون استثنائيا بعد 3 سنوات من الغلق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.