أسيوط تواصل الاستعدادات لسيول فصل الشتاء بتجهيز المخرات | صور    أسعار في متناول الجميع.. معرض "أهلا مدارس" بفيصل بالجيزة (فيديو)    حملة نظافة ليلية لرفع القمامة وتراكمات الرمال من شوارع مدينة دهب    «زي النهارده» وفاة الدكتور حيدر عبدالشافى 24 سبتمبر 2007    ترتيب هدافي الدوري الإسباني بعد نهاية الجولة السادسة.. بنزيما في الصدارة    التطيب وقراءة سورة الكهف.. الإفتاء توضح الأعمال المستحبة في يوم الجمعة    الصحة: تسجيل 722 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و31 حالة وفاة    تعرف على أهمية فحوصات ألزهايمر المبكرة    خلال احتفالات اليوم الوطنى ال91.. السفير السعودى: نحتفى اليوم بعزة وطن يسير فى طريق التنمية المستدامة ونفخر بما وصل إليه.. والعلاقات مع مصر فى مستوٍ يليق بمكانة الدولتين فى المنطقة والعالم    افتتاح يوم التصميم الإيطالي بقصر المانسترلي بحضور عدد من الدبلوماسيين    مقتل شخص وإصابة 12 آخرين في حادث إطلاق نار في تينيسي الأمريكية    كل ما تريد معرفته عن «مريم علي» المصرية المرشحة في انتخابات بلدية روما    مع تطبيقها في يناير.. كيف يرى الخبراء ضريبة الأرباح الرأسمالية؟    هطول أمطار خفيفة على سواحل شمال سيناء وانخفاض فى درجات الحرارة    شهود عيان يرون كواليس إطلاق أعيرة النارية في كوم أمبو بأسوان | صور    ممدوح الصغير يكتب: موت فى شهر العسل !    حبس 10 متهمين فى مشاجرة دامية بقرية المنصورية بأسوان بعد مقتل 4 وإصابة 8 أشخاص    شقيق عادل إمام ينفي شائعة إصابة الزعيم بكورونا    نقابة الموسيقيين: قرار وقف مطرب المهرجانات حسن شاكوش نهائي ولا رجعة فيه    أسعار الدواجن اليوم الجمعة 24-9-2021 في مصر    النشرة الدينية| الإفتاء توضح حكم حضور المسلم مراسم دفن في الكنيسة.. وحكم إزالة شعر الحواجب بالشفرة    دعاء في جوف الليل: اللهم احفظ علينا النعم وادفع عنا النقم    وزير القوى العاملة: العمالة المصرية ستعود إلي ليبيا قبل نهاية 2021    المنفي: أطلق دعوة للحفاظ على العملية السياسية بليبيا ويجب إجراء الانتخابات بموعدها    الوفد ترصد إقبال مواطني الأقصر لتسجيل بياناتهم لتلقي اللقاح بمبادرة "معا_نطمئن سجل الآن"    فيضانات تغمر مدينة إسبانية وتغرق عشرات السيارات تحت الماء.. فيديو    بحث إمكانية تطبيق تكنولوجيا الآبار الشاطئية «RBF» في محافظات القناة    حظك اليوم الجمعة 24/9/2021 برج الجوزاء    أول تعليق من حمادة هلال على حادث زوجته وأولاده    نيللى كريم تبكى بسبب رسالة راقصة باليه وتكشف التحضر لتحويل "ب100 وش" لفيلم    عودة ياسمين عبد العزيز الى القاهرة بعد تعافيها من أزمتها الصحية الأخيرة    ثروت سويلم: عودة الجماهير إلى المباريات على رأس أولويات رابطة الأندية    غلق 15 ورشة في جولة ليلية لمحافظ الغربية بطنطا وكفر الزيات    «دنيا محمد».. رسامة فذة تحاكي ملامح الزعماء والفنانين والمسئولين | صور    وزير التعليم: العام الدراسي الجديد سيكون في موعده.. ولا توجد نية لتأجيله    كومان مهدد بالغياب عن برشلونة ضد ليفانتى وأتلتيكو مدريد للإيقاف    الأرصاد الجوية تعلن سقوط أمطار على بعض المناطق الساحلية (فيديو)    أطباء: خشونة المفاصل من أكثر الأمراض انتشارًا بين المصريين    برشلونة يسقط في فخ التعادل أمام قادش    طارق شوقي: "المصروفات الدراسية ليست ديكور والكتب مصروف عليه"    حملة نظافة وتجميل بمدينة أرمنت الوابورات في الأقصر    اتحاد جنوب إفريقيا: ننتظر موقف «تاو».. وطلبنا استضافة مونديال الأندية    بسمة: بعض أصحابي اتهموني بالجنون لمشاركتي في فيلم "ماكو"    برشلونة يواصل انطلاقته الهزيلة بتعادل مخيب مع قادش بالدوري الإسباني    مورينيو: سنحاول التظلم ضد طرد بيليجريني    إصابة شخص قفز من عقار بعد اندلاع حريق بالقاهرة الجديدة    وزير الأوقاف: الإسلام اهتم بخُلق المواساة وجبر الخواطر وتأمين الخائفين    سقوط المتهم بتزوير المحررات الرسمية فى الدقهلية    تحرير 59 محضر مخالفات تسعيرة وسلع مغشوشة في الغربية    الشروق تكشف .. اجتماع مصيري يحدد مستقبل الإسباني باروندو مع منتخب اليد    أمين عمر حكما لبيراميدز وسموحة في كأس مصر.. اليوم    وجبة ما قبل الدواء.. أطعمة ومشروبات ممنوعة    خاص بالفيديو| مؤلف "عروستي": موضوع الزواج شائك ويحتاج أفلاما كثيرة    طارق شوقي يكشف تفاصيل فتح باب التطوع لسد العجز في عدد المعلمين    جامعة الأزهر: الدولة المصرية تولي أصحاب الهمم رعاية واهتمام كبيرين    اللواء إسماعيل عتمان: المشير طنطاوي نجح في العبور بسفينة الوطن إلى بر الأمان    رابط تنسيق الدبلومات الفنية 2021    الإفتاء تسحم الجدل: الزواج العرفي صحيح (فيديو)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المالية: ستاندرد أند بورز تثبت تصنيف مصر الائتماني للمرة الثالثة منذ أزمة كورونا
نشر في مصراوي يوم 08 - 05 - 2021

قال محمد معيط وزير المالية، إن مؤسسة ستاندرد أند بورز أبقت على التصنيف الائتماني لمصر بالعملتين المحلية والأجنبية كما هو دون تعديل عند مستوى «B» مع نظرة مستقبلية مستقرة للمرة الثالثة على التوالي منذ بداية أزمة كورونا.
وأضاف في بيان صحفي اليوم السبت أن هذا يعكس استمرار ثقة المؤسسات الدولية ومؤسسات التصنيف الائتماني في صلابة الاقتصاد المصري وقدرته على التعامل الإيجابي المرن مع تداعيات الجائحة، مقارنة بالدول ذات التصنيف الائتماني المماثل أو الأعلى، في الوقت الذي تدهورت فيه الأوضاع الاقتصادية بمعظم الدول النظيرة والناشئة.
وأوضح أن الاقتصاد المصري وفقًا لتقديرات مؤسسة «ستاندرد أند بورز» في تقريرها الأخير، يستطيع تجاوز التداعيات السلبية الناتجة عن الجائحة بسبب تحسن المؤشرات الاقتصادية الرئيسية مثل استقرار أوضاع المالية العامة، ووجود احتياطي نقد أجنبي كبير ومطمئن، إضافة إلى استمرار الحكومة في تنفيذ الإصلاحات المالية والاقتصادية والهيكلية التي من شأنها تحسين بيئة تشغيل الأعمال وضمان استدامة أوضاع المؤشرات الاقتصادية.
وقال الوزير إن قرار مؤسسة ستاندرد أند بورز بالإبقاء على التصنيف الائتماني لمصر للمرة الثالثة على التوالي منذ بداية الجائحة وللمرة الأولى منذ بداية عام 2021، يعكس استمرار رصيد الثقة المتولد لدى المحللين بها بسبب الإصلاحات الاقتصادية والمالية الكبيرة المنفذة خلال السنوات الماضية، مما أعطى قدرًا كافيًا من المرونة للاقتصاد المصري على تمويل احتياجاته بالعملتين المحلية والأجنبية رغم تدهور الأوضاع الاقتصادية والمالية العالمية مؤخرًا.
ويعكس القرار توازن السياسات الاقتصادية والمالية التي تنتهجها الحكومة ووزارة المالية خلال السنوات الماضية وخلال فترة التعامل مع الجائحة؛ مما أسهم في أن يكون الاقتصاد المصري واحد من الاقتصادات المحدودة جدًا على مستوى العالم التي تحقق نموًا وتحسنًا في معدلات البطالة خلال عام 2020، حيث سجل الاقتصاد المصري معدل نمو بلغ 3,6٪ خلال العام المالي 2019/ 2020 ومن المتوقع أن يحقق 2,8٪ خلال العام المالي الحالي، بحسب معيط.
وأضاف أن هذا نتيجة المساهمة الإيجابية والمرتفعة لعدة قطاعات وعلى رأسها قطاع تكنولوجيا المعلومات وقطاع الصحة والخدمات الحكومية وقطاع تجارة الجملة والتجزئة وقطاع الزراعة، وقد أسهم الأداء القوى ونمو هذه القطاعات في الحد من التأثير السلبي للجائحة على عدد من القطاعات الاقتصادية مثل قطاع السياحة والطيران والصناعات التحويلية والبترول والثروة المعدنية.
وأكد معيط على مواصلة جهود الضبط المالي واستمرار خفض مسار ومعدلات الدين الحكومي للناتج المحلي.
وتتوقع ستاندرد أند بورز في تقريرها الأخير مساهمة إيجابية قوية للاستثمارات الحكومية والخاصة بما يُسهم في تحقيق معدلات نمو مستدامة تصل إلى نحو 5,3٪ على المدى المتوسط خلال الفترة «2022 - 2024»، إضافة إلى الأثر الإيجابي المتولد من خلال استمرار تحسن مناخ الأعمال بسبب تنفيذ حزمة من الإصلاحات الهيكلية مثل تطبيق قانون الجمارك الجديد الذي من شأنه تعزيز الشفافية وتبسيط ودمج القواعد الجمركية إضافة إلى جهود الحكومة ووزارة المالية في رد الأعباء للمصدرين وإتاحة سيولة إضافية لهم والعمل على وضع سياسات محفزة وداعمة للأنشطة التصديرية.
وأوضح أحمد كجوك نائب الوزير للسياسات المالية، أن مؤسسة «ستاندرد أند بورز» تتوقع تحسن آفاق نمو الاقتصاد المصري بسبب التزام الحكومة بمسار الإصلاحات الاقتصادية والمالية والهيكلية، كما تتوقع معاودة التحسن التدريجي لمعظم المؤشرات الاقتصادية والمالية في المدى المتوسط ومنها عودة معدلات الدين الحكومي في الانخفاض كنسبة للناتج المحلي وتحسن وانخفاض أعباء فاتورة خدمة الدين بسبب استمرار تحقيق فائض أولي بقيمة 2٪ من الناتج المحلى خلال السنوات المقبلة نتيجة لجهود وزارة المالية في إطالة عمر الدين ليصل إلى 3,2 عام خلال 2020 ونحو 3,6 عام بنهاية يونيو 2021، على ضوء انخفاض معدلات الفائدة المحلية.
وقال إن تقرير مؤسسة «ستاندرد أند بورز» أشاد بالتزام الحكومة باستمرار وتيرة الإصلاح ومعاودة النشاط الاقتصادي للتحسن والنمو بسبب حزمة الإجراءات الاقتصادية التحفيزية المتوازنة التي تم اتخاذها خلال الشهور الماضية وتبلغ نحو 2٪ من قيمة الناتج المحلي.
وأضاف أن خبراء مؤسسة «ستاندرد أند بورز» قد أشادوا بجهود الحكومة في استهداف خفض عجز الموازنة العامة خلال العام المالي 2021/ 2022 إلى 6,7٪ من الناتج المحلي نزولاً من 7,8٪ من الناتج المحلي كمستهدف للعام المالي الحالي.
وتناول التقرير بإيجابية العديد من الإجراءات التي اتخذتها الحكومة للحفاظ على استقرار الأوضاع المالية والاقتصادية والاجتماعية مثل جهود ترشيد الإنفاق وزيادة المخصصات الموجهة لقطاعي الصحة والتعليم والتمويل الموجه لبرامج الحماية الاجتماعية مثل «تكافل وكرامة» وارتفاع التحويلات النقدية للفئات الأكثر احتياجًا، إضافة إلى جهود مساندة المصدرين، بحسب كجوك.
كما تناول التقرير الإجراءات التي اتخذتها وتستهدفها الحكومة لتنمية الموارد والإيرادات الحكومية بما يسهم في تحقيق زيادة في نسبة الإيرادات الضريبية للناتج المحلي بمعدل 5,٪ سنوياً خلال الثلاث سنوات المقبلة من خلال توسيع القاعدة الضريبية بشكل عام.
وأشاد تقرير مؤسسة «ستاندرد أند بورز» بوجود قاعدة تمويل محلية واسعة وقوية، ورصيد مطمئن من الاحتياطيات من النقد الأجنبي وهما عناصر تمثل مصدر قوة وصلابة للاقتصاد المصري، مؤكدًا أن أهم العوامل التي قد تؤدي إلى رفع التصنيف الائتماني لمصر في المدى المتوسط هو مواصلة جهود الضبط المالي واستمرار خفض مسار ومعدلات الدين الحكومي للناتج المحلي مما يُسهم في خفض الاحتياجات التمويلية للاقتصاد المصري وتحقيق معدلات نمو اقتصادية مرتفعة وجيدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.