بدعم من القوات المسلحة.. "الفنية العسكرية": تحالف مصري لإطلاق قمرين صناعيين    سداد ديون ب223 مليون جنيه.. هيكل يكشف أهم إنجازات "الإنتاج الإعلامي" خلال 6 سنوات    محافظ كفر الشيخ يعلن عن تخفيضات جديدة لراغبى التصالح مع البناء المخالف    لافروف: منطقة الخليج لا تزال أسيرة ميول خطيرة لزعزعة الاستقرار    مدعية "الجنائية الدولية": لمست رغبة المسؤولين السودانيين للتعاون مع المحكمة    ترامب ينتقد كتم مكبرات الصوت في المناظرة الأخيرة    فرنسا تغلق مسجدا خارج باريس ضمن حملة بعد واقعة مدرس التاريخ    موقع إيتاميل رادار يرصد قيام طائرة تركية بمهمة استطلاعية قرب ساحل بحر إيجة    رد رسمي.. ستاد القاهرة جاهز لاستقبال نهائي دوري أبطال إفريقيا    تقارير مغربية.. الرجاء يترك المصابين بكورونا ويسافر ب16 لاعباً لمواجهة الزمالك    مباشر.. يوفنتوس 0 - 0 دينامو كييف.. دوري أبطال أوروبا    "قدامى اللاعبين" تكرم الجنايني واللجنة الخماسية    ضبط 2 طن قمح غير صالح للإستهلاك داخل سيارة نقل بالإسكندرية    5 مصابين في حادثي تصادم وانقلاب سيارة ببني سويف    حبس المتهمين بقتل صديقهم في المرج    إصابة 21 شخصا فى حادث انقلاب سيارة نصف نقل بترعة فى كفر الشيخ    محافظ المنوفية يستقبل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لقصور الثقافة    رمضان عبد المعز: الله وملائكته يصلون على من يصلى على النبى محمد "فيديو"    ترامب وإعادة الدولارات إلى جيبه.. شاهد    تسكين طلاب الفرق النهائية بكليات جامعة الأزهر تقدير ممتاز.. الأحد    الصناعة الوطنية ومحو الأمية.. أبو هشيمة يكشف ل"مصراوي" خطة عمله تحت قبة "الشيوخ"    بتكلفة 130 مليون.. شمال سيناء تستعد لتشغيل سوق الجملة الجديد بالعريش    تشييع جثمان المصري ضحية الدهس بالكويت    تعرف على مصروفات كلية الآداب بجامعة حلوان وكيفية سدادها    زيدان يعلن قائمة ريال مدريد لمباراة شاختار بدوري الأبطال    مصطفى خاطر محامي يلجأ للخطف في الصندوق الأسود    الخميس..افتتاح مهرجان سماع الدولى فى دورته الثالثة عشرة    فيديو.. كريم عبد العزيز يعرب عن سعاته بالاختيار2 .. ويكشف عن أعماله الجديدة    بالصور.. كل ما تريد معرفته عن لجان تحكيم "الجونة السينمائي"    حكم سكن المطلقة مع مطلقها لتربية الأولاد    بسبب مكان إقامة الزفاف.. عقد قران يتحول لمعركة بالأسلحة النارية وغصابة 3 بينهم شقيق العروسة    المؤبد لمتهم بقتل مُجند والشروع في قتل عقيد بالشرقية    بعد ما قلبت السوشيال ميديا.. شاهد أحدث ظهور للراقصة البرازيلية    وزير الخارجية الإسرائيلي: علاقتنا مع الإمارات ستقود المنطقة لمستقبل أفضل    فحص 1.4 مليون سيدة بمبادرة دعم صحة المرأة بالشرقية    انتخاب وكيل اتحاد الصناعات نائبا أول لرئيس اتحاد منظمات أعمال حوض البحر المتوسط    اقتصادية النواب توافق على مشروع قانون منح امتياز انشاء محطة دحرجة في ميناء شرق بورسعيد    محافظ دمياط تفتتح 6 مدارس بتكلفة 42 مليون جنيه    مد فترة تسوية أوضاع الوافدين الذين دخلوا لبنان "خلسة" حتى آخر ديسمبر المقبل    الشباب والرياضة تعلن تفاصيل دوري الوزارات الأول لخماسيات القدم وتنس الطاولة    تزايد القلق في إيطاليا بشأن مصير 18 صيادا محتجزين في ليبيا منذ 50 يوما    الإمارات ضمن أفضل 3 مراكز عالمية لتجارة السلع    فحص 89778 مواطنا ضمن 100 مليون صحة بالوادي الجديد    "كورونا وأخطارها".. ندوة توعوية في تربية حلوان    ضبط عاطل يدير مسكنه لتعاطى المخدرات بحوزته 12 طربة حشيش وربع كيلو أيس بسوهاج    بعد ظهور 8 حالات كورونا.. موقف الكاف من تأجيل مباراة الزمالك والرجاء    مركز الأزهر للفتوى يضع برنامجا شاملا للاحتفال بالمولد النبوى الشريف    ضوابط لقصر الصلاة يغفل عنها البعض .. أمين الإفتاء يكشف عنها    رئيس سفاجا تتابع تجهيز المقار الانتخابية استعدادا لانتخابات مجلس النواب | صور    "البحوث الإسلامية" يطلق حملة توعوية باللغتين العربية والإنجليزية حول شخصية الرسول    محافظ المنيا يتابع التجهيزات بمدرسة المتفوقين تمهيدًا لافتتاحها    الرئيس السيسى يحذر من إسقاط الدول بحشد الرأى العام بالسلب والتشكيك والكذب    لصحة أفضل.. فوائد حبوب الكالسيوم للحامل    بروتوكول لدعم هيئة الرعاية الصحية إلكترونيا وتدريب الأطباء    استقرار أسعار النفط مع ضغوط جراء قلق إزاء إصابات كورونا والإمدادات    في ذكرى مولده: "سيد ولد آدم" كيف كان نسب الرسول من دلائل نبوته؟    مجدي عاشور: تقصير أحد الزوجين في بعض الواجبات الدينية لا يستوجب العنف أو الطلاق    ميدو: حزنت لرحيلي عن تدريب الزمالك.. وأولاد النادي يستحقون فرصة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قصة إسلام أم أبي هريرة رضي الله عنه استجابة لدعاء النبي
نشر في مصراوي يوم 24 - 09 - 2020

لأبي هريرة رضي الله عنه مكانة كبيرة بين صحابة الرسول، فهو أكثر من روى عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكان يصاحبه دائمًا، لكن على الرغم من ذلك، كانت أمه ترفض الإصغاء لصوت الحق واتباع رسول الله صلى الله عليه وسلم، لم ييأس أبو هريرة من دعوتها، وكانت مشركة، وكانت تسمعه ما يكره في رسول الله صلى الله عليه وسلم، وذات مرة أتى أبو هريرة رسول الله وهو يبكي قائلًا: "يا رسول الله إني كنت أدعو أمي إلى الإسلام فتأبى علي فدعوتها اليوم فأسمعتني فيك ما أكره فادع الله أن يهدي أم أبي هريرة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم اللهم اهد أم أبي هريرة" يقول أبو هريرة: "فخرجت مستبشرا بدعوة نبي الله صلى الله عليه وسلم".
وعاد أبو هريرة إلى بيته، فسمعت أمه صوت أقدامه وأمرته بألا يدخل ليفاجأ أبو هريرة بسرعة استجابة دعاء النبي صلى الله عليه وسلم، حيث كانت امه تغتسل وتلبس درعها وفتحت له الباب قائلة: يا أبا هريرة، أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله، يقول أبو هريرة أنه عاد إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم باكيًا من الفرح، قائلًا: يا رسول الله أبشر قد استجاب الله دعوتك وهدى أم أبي هريرة، فحمد الله وأثنى عليه وقال خيرًا، يروي أبو هريرة رد فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم على الخبر قائلًا أنه سأله سؤالًا مازلنا نلمس آثاره في حياتنا حتى الآن، وهو حب المؤمنين لأبي هريرة، حيث قال للنبي: يا رسول الله ادع الله أن يحببني أنا وأمي إلى عباده المؤمنين، ويحببهم إلينا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "اللهم حبب عبيدك هذا يعني أبا هريرة وأمه إلى عبادك المؤمنين وحبب إليهم المؤمنين"، يقول أبو هريرة: فما خلق مؤمن يسمع بي ولا يراني إلا أحبني.
ويعلق النووي على هذا الحديث الوارد في صحيح مسلم في شرحه له قائلًا: " وفيه استجابة دعاء رسول الله صلى الله عليه وسلم على الفور بعين المسئول ، وهو من أعلام نبوته صلى الله عليه وسلم ، واستحباب حمد الله عند حصول النعم ".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.