أهمها التعامل مع بايدن وسد النهضة.. كيف رد وزير الخارجية على أسئلة النواب؟    فرنسا: قد نفرض إجراءات أكثر صرامة لمواجهة كورونا    الزمالك يبحث عن الإنفراد بصدارة الدوري أمام المقاصة    إخلاء سبيل 19 متهما فى 3 قضايا إرهاب    التحفظ على هاتف المتهمة باستدراج أحمد حسن وتصويره في أوضاع مخلة    ضبط المتهمين بنشر مقاطع فيديو خادشة للحياء عبر السوشيال ميديا    مينا مسعود وهنا الزاهد يكشفان خطط عمل "في عز الضهر" وتسويقه عالميا.. صور    السعودية.. تحويلات مجهولة ب 3 مليارات دولار تسفر عن ضبط رجال أعمال وموظفي بنوك    أحمد سامى: طلبت عمر السعيد وأتمنى الاستعانة بالحكام السابقين فى الفار    وفاة سيد أنور الشهير بمطرب المترو    مبروك عطية: من اعتدى على زوجته بالضرب يُحبس ويضربه القاضي    الميزان التجاري للسويد يسجل فائضا خلال الشهر الماضي    مصر.. عشر سنوات بين المحنة والحب الذي لا يغيب    تعليم الوادي الجديد تكرم الطلاب المتفوقين بالفرافرة    شاهد.. أحدث ظهور لدينا الشربيني مع ياسمين رئيس    رائدة العمل الخيرى / عبلة الكحلاوى    جوزيه: لا أعرف موسيماني .. وأثق فى فوز الأهلي على الدحيل    مصرع طالبة وتسمم والديها وشقيقتها عقب تناولهم طعام منزلي فاسد بسوهاج    الديهي: استقواء الإخوان بإدارة جو بايدن غباء سياسي    محافظ سوهاج يشهد تطعيم الأطقم الطبية بأولى جرعات لقاح كورونا    انتصرت الديمقراطية.. لكن الترامبية لم تمت    تعرف على حقيقة تدهور الحالة الصحية ل يحيى الفخراني    خطأ طبي من مركز تجميل .. تفاصيل إصابة بسمة وهبة بشلل عضلي    موقف الإسلام من الرق    موعد مباراة مانشستر يونايتد المقبلة في الدوري الإنجليزي    سقوط 220 جريحا باشتباكات طرابلس اللبنانية    البطريرك مار اغناطيوس يترأس قداسًا بمناسبة انتهاء صوم نينوى    حظك اليوم الخميس 28-1-2021 برج الحوت على الصعيد المهني والعاطفي    عصام عبد الفتاح: تقنية الفيديو اتعملت بشكل لا يليق باسم مصر ويجب تعديلها    السفير الفرنسي بالقاهرة يهدي هند صبري وسام الفنون والآداب من درجة ضابط (صور)    تحرير 170 محضرا لمواطنين لم يلتزموا بارتداء الكمامات في بني سويف    5 قواعد لتحضير الطعام بطريقة صحية    يحيى الدرع نجم منتخب اليد بعد بكائه من الهزيمة أمام الدنمارك: «العالم كله عرف قوتنا» (فيديو)    القضاء الفرنسي يرفض ترحيل صهر زين العابدين بن علي إلى تونس    طلقني قبل الدخول ويريد ردي بعقد جديد ولا أرتضيه زوجًا.. فما الحكم؟.. رد من البحوث الإسلامية    هل هناك أدعية معينة تساعد على الالتزام بالدين؟.. وعلي جمعة: هذه هي حقيقة الكون وملخص الإسلام    دعاء في جوف الليل: اللهم كن لنا ولا تكن علينا ووفقنا إلى ما تُحب وترضى    أسعار الذهب تهبط لأدنى مستوى خلال أسبوع    تعليق جديد من الزمالك بشأن رحيل مصطفى محمد    أسماء الفائزين في مسابقة الأوقاف والجمهورية الثقافية الكبرى    الصحة: تسجيل 632 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا ..و48 حالة وفاة    الأحد المقبل مكتب بريد القارة بمركز ابوتشت يفتح أبوابه للعملاء بعد التطوير    «الرياض مصر» تسلم 120 وحدة خلال 2021    العثور على أنثى دولفين نافقة فى حالة تعفن بشواطئ الغردقة.. صور    جنايات الجيزة تبرئ متهمًا من انتحال صفه ضابط شرطة وحيازة سلاح ناري    موعد مباراة ليفربول ضد توتنهام في الدوري الإنجليزي والقنوات الناقلة    مخرج "ضربة معلم": الدور بينادى صاحبه وما كانش فى دماغى رانيا ولا عز    التليجراف تختار مصر كأفضل الواجهات السياحية التى يمكن السفر إليها    بلينكن: السعودية قدمت مساعدات وإغاثات كبيرة لليمن    عاجل.. أول تعليق من الإمارات علي تعليق إدارة بايدن صفقة مقاتلات إف-35    برشلونة يتأهل إلى ربع نهائي كأس ملك إسبانيا    إصابة 14 شخصا في تصادم سيارتين على الطريق الصحراوي بالمنيا    وزير الشباب والرياضة: "وصولنا لأفضل 8 منتخبات في العالم إنجاز كبير"    تعرف على سعر BMWX3 موديل 2015 في سوق المستعمل    مستشار الرئيس : عملية التطعيمات باللقاحات المتاحة لا تنفي الإصابة بفيروس كورونا لكن تقلل احتمالية الخطر    ترقية الحاصلين على شهادة الصلاحية بتعليم أسوان اعتبارًا من يناير 2019    10 وزراء بالحكومة يقدمون كشف إنجازات حقائبهم    الغضبان: انطلاق المرحلة الثالثة من اختبارات مسابقة بورسعيد الدولية فى حفظ القرآن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تورا بورا مغاور بن لادن في افغانستان باتت بيد مسلحي داعش
نشر في مصراوي يوم 15 - 06 - 2017

احتل مسلحو تنظيم داعش مغاور تورا بورا التي كان احتمى بها أسامة بن لادن في شرق أفغانستان للإفلات من الجيش الأمريكي بعد اعتداءات 11 سبتمبر 2001.
وشهدت منطقة المغاور الوعرة المسالك في ديسمبر 2001 معارك ضارية وقصفا مكثفا، حتى تمكن بن لادن من الانتقال إلى المناطق القبلية واللجوء إلى باكستان حيث اغتيل في غارة للقوات الخاصة الأمريكية في 2011.
وسيطرة مسلحي داعش على تورا بورا وانتزاعها من طالبان يعتبر أمرا عالي الرمزية، وتم ذلك فجر الأربعاء بحسب مصادر محلية متطابقة.
وقال المتحدث باسم حاكم ولاية ننغرهار عطاء الله خوجياني الخميس "إن منطقة تورا بورا في إقليم بشير أغام سقطت بأيدي مسلحي داعش"، مؤكدا روايات العديد من سكان المنطقة.
وأوضح المتحدث أ قوات الأمن والجيش والشرطة المحلية وسكان غاضبون بدأوا عملية لاستعادة تورا بورا الليلة الماضية، لكن لا يمكنهم تنفيذ عملية ميدانية في هذه المنطقة الجبلية المليئة بالمغاور. ولا يزال هناك الكثير من مقاتلي طالبان هناك".
وأكد ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم طالبان أن المنطقة خرجت عن سيطرة الحركة وسيطرت عليها داعش. وقال "حاولنا المقاومة لكننا فشلنا وسقط سبعة من مجاهدينا شهداء أثناء المعارك".
وأضاف أن المعارك مستمرة. وتابع "نخطط مع السكان لعملية لاستعادة تورا بورا".
"خارج سلطة الحكومة"
لكن بحسب مسؤول قبلي في المنطقة جمعة خان "فر طالبان حين شن مسلحو داعش هجومهم" مضيفا "تركونا لوحدنا مع النساء والأطفال (..) مئات الأسر فرت عند وصول داعش".
وولاية ننغرهار المحاذية لباكستان تؤوي الكثير من مقاتلي طالبان ولكن ايضا من مسلحي تنظيم داعش الذي جعل من هذه المنطقة على الحدود الباكستانية قاعدته للدخول إلى أفغانستان.
وتقع تورا بورا على بعد عشرات الكيلومترات من قاعدتهم الرئيسية في شرق أفغانستان أي اقليم اشين حيث تقول القوات الأمريكية أنها تلاحقهم بلا هوادة منذ صيف 2016.
وقال غل رفيق أحد سكان تورا بورا "إن مسلحي داعش وصلوا بأعداد كبيرة صباح الأربعاء الباكر عبر الجبل لشن هجوم على تورا بورا" مضيفا أن مسلحي "طالبان لم يقاوموا".
وبحسب مالك قاسم وهو ايضا من السكان وصل مسلحو داعش من أقاليم "اشين وهاسكا مينا وبشير اغام".
واضاف "تورا بورا كانت مهددة بالسقوط منذ فترة، للأسف لا نرى إلا طالبان أو داعش في هذه المنطقة، إنها خارج السيطرة الحكومية".
وطالب نواب في البرلمان الأربعاء من السلطات اتخاذ إجراءات قوية لوقف تقدم تنظيم داعش.
وقال النائب الله غل مجاهد "إن داعش نقلت مركز عملياتها إلى تورا بورا" مضيفا "هناك مئات المسلحين في اقليمي خوكياني وعزرا وهم بصدد تجنيد" مسلحين جدد.
وكان الجيش الاميركي القى في مستهل أبريل اشد قنابله التقليدية فتكا على سلسلة مغاور وانفاق تستخدمها داعش في اشين.
واوقعت العملية بحسب حصيلة رسمية 96 قتيلا بين عناصر داعش.
وتملك القوات الأمريكية المنتشرة في افغانستان ضمن مهمة للحلف الاطلسي، السلطة لتتبع التهديد الارهابي. ونفذت في هذا السياق منذ يوليو 2016 العديد من الغارات على مواقع تنظيم الدولة خصوصا في اشين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.