الخشت: اعتذرت لوزير سابق توسط لطالب لا تنطبق عليه الشروط    جامعة عين شمس تتزين استعدادا لاستقبال العام الجامعي الجديد    ندوة ل"مستقبل وطن" عن الشائعات بالوادي الجديد    وسط ترقب قرار البنك المركزي.. خبير: أداء عرضي لمؤشر البورصة الأسبوع المقبل    "الإنتاج الحربي": مشروع ضخم لصناعة محطات طاقة شمسية في مصر    الأقصر تواصل استعداداتها لليوم العالمي للسياحة    البرلمان الأفريقي: المرحلة المقبلة تشهد تعاونا رفيع المستوى بين مصر والسودان    شاهد.. فيديو جديد لآثار هجوم أرامكو    هيئة تونسية: قلقون من عدم تكافؤ الفرص في الجولة الثانية ل"الرئاسية"    مقتل 4 على الأقل وإصابة 12 في تحطم حافلة سياحية في ولاية يوتا الأمريكية    ليبرمان ينفي التوصل لاتفاق مع كاحول لافان لتشكيل الحكومة الإسرائيلية    طبيب الأهلي يكشف إصابات «السولية» «متولي» و«ياسر» خلال «السوبر»    ترتيب الدوري السعودي .. بعد سقوط النصر أمام الحزم    محمد صلاح يتجاهل مباراة السوبر المصري بين الاهلي والزمالك من أجل بلايستيشن    التحقيق مع 4 تجار مخدارت بالسلام ضبطوا بفودو واستروكس    أيمن بهجت قمر بعد فوز الاهلي بالسوبر: الزملكاوي راح فين    ريم سامي تتألق بالأسود في ثاني أيام مهرجان الجونة السينمائي "صور"    حصاد "القومي للطفل" من النشاط الصيفي.. 124 عرضا و52 ندوة    أطلت بملابس خضراء.. أصالة تبدأ حفل اليوم الوطني السعودي    عكاشة للمصريين: اطمئنوا فمصر في قبضة الله ومحفوظة بحفظه    مصر تدين تفجير سيارة مفخخة قرب مستشفى في جنوب أفغانستان    ريال مدريد يعثر على خليفة زيدان..ولاعبو الفريق يتوقعون تحديد مصيره خلال أسبوعين    «الإسكان» تفتح باب حجز 46 فيلا «نصف تشطيب» فى العلمين    وزير الأوقاف: من يدعو للتخريب يصد عن سبيل الله    ننشر درجات الحرارة المتوقعة غدا السبت    ضبط هواتف ومستحضرات تجميل مع راكب قادم من الصين بمطار القاهرة    ترامب يهدّد بإطلاق سراح الإرهابيين المعتقلين في سوريا على حدود أوروبا    10 نصائح للأمهات قبل بدء الدراسة    ورش عمل فنية للطلائع بالقليوبية    اليوم الوطني ال89| سعوديات في سماء المملكة «مساعدات طيران ومضيفات»    لحظة وصول رأس مسلة للملكة حتشبسوت في بهو المتحف المصري الكبير "فيديو"    اغتصاب جماعي لسيدة أمام طفليها بالشرقية    مصرع 3 أشقاء وإصابة 4 آخرين سقطوا في خزان صرف صحي ببني سويف    ضبط تشكيل عصابى لترويج المواد المخدرة بالغربية    الائتلاف الحاكم الألماني يتفق على حزمة إجراءات لحماية المناخ بتكلفة تزيد عن 50 مليار يورو    أولياء أمور بمدينة نصر: مشاكل مدرسة المستقبل في طريقها للحل    الصحة للمواطنين: وقف تداول أدوية «الرانتيدين» إجراء احترازي    حكم النوم أثناء خطبة الجمعة .. هل يبطل الوضوء والصلاة    الحكومة ترد على بيع «ثروة لا تقدر بثمن»    الشارع المصري يرد بقوة على المحرضين: "إحنا في أمان معاك ياريس" |فيديو    عماد النحاس يؤجل الإعلان عن قائمة المقاولون لمواجهة طلائع الجيش    اتكلم سياسة.. «رياضة النواب»: مباراة السوبر الاختبار الأخير لعودة الجماهير.. الحكومة تستجيب ل142 تظلما من أهالي النوبة.. و«اتصالات النواب» تحذر من فيديوهات قديمة على قنوات معادية لمصر    الصحة تطمئن المواطنين: وقف تداول مستحضرات "الرانتيدين" إجراء احترازى    خطيب الجامع الأزهر: بالعلم النافع تُشيد الحضارات وترتقي الأمم    هل أجبرت المدارس أولياء أمور الطلبة على دفع تبرعات؟    الحكومة: لا صحة لإيقاف قرارات العلاج على نفقة الدولة    خطيب الجامع الأزهر: لا يُمكن للعابد أن يؤدّي شعائر دينه دون فهم وعلم    شاهد.. نجم الأهلي السابق يوجه رسالة إلى زملائه    ننشر جهود قطاع أمن المنافذ فى ضبط جرائم التهريب والمخالفات الجمركية خلال 24 ساعة    الابراج اليومية حظك اليوم السبت 21 سبتمبر 2019 | ابراج اليوم عاطفيا ومهنيا| الابراج اليومية بالتاريخ مع عبير فؤاد    حبس عاطلين بتهمة سرقة الشقق في حلوان    مع دخول المدارس.. تعرف على رسالة الإفتاء إلى طلاب العلم    الحكومة تنفي مجددا طرح أرض مستشفى الأورام «500500» للاستثمار    وكالة إيطالية تشيد بنهضة "الغاز المصرى".. وتؤكد: صناعة تواصل تطورها الجمعة، 20 سبتمبر 2019 12:56 م وكالة إيطالية تشيد بنهضة "الغاز المصرى".. وتؤكد: صناعة تواصل تطورها حقل ظهر أرشيفية كتبت فاطمة شو    "منظومة الشكاوى" بمجلس الوزراء تستجيب ل256 حالة تتطلب تدخلاً طبياً سريعاً خلال شهر أغسطس الماضي    إعلان حكام مباريات الدوري باستثناء الأهلي والزمالك    الجندي: " أنا شيخ السلطان و أفتخر "    وصلة رقص ونظرات رومانسية.. شاهد أبرز ثنائيات حفل مهرجان الجونة| صور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجيش النيجيري يشن هجوما جديدا على المتشددين الاسلاميين
نشر في مصراوي يوم 15 - 05 - 2013

مايدوجوري/يولا (نيجيريا) (رويترز) - بدأت نيجيريا حملة عسكرية يوم الأربعاء لطرد الإسلاميين المتشددين من قواعد في مناطقها الحدودية بعدما أعلن الرئيس جودلاك جوناثان حالة الطواريء في شمال شرق البلاد.
ودخلت القوات النيجيرية إلى المنطقة بأعداد كبيرة في اطار خطة للقضاء على تمرد من جانب جماعة بوكو حرام الاسلامية التي سيطرت على أجزاء كبيرة من المنطقة.
وقال بيان لمقر قيادة الدفاع "العمليات التي ستشمل نشر عدد كبير من القوات والموارد تهدف الى تأكيد وحدة اراضي البلاد وتحسين أمن... كافة الأراضي داخل حدود نيجيريا."
وقال سكان وصحفيون من رويترز إنهم رأوا شاحنات تابعة للجيش تحمل جنودا تدخل مدينتي يولا عاصمة ولاية اداماوا ومايدوجوري بعد أن أعلن جوناثان حالة الطواريء امس في ثلاث ولايات هي بورنو ويوبي واداماوا إثر هجمات شنها متشددون من جماعة بوكو حرام على أهداف حكومية.
وأسفر التمرد عن سقوط الاف القتلى وزعزع استقرار أكبر دولة افريقية منتجة للطاقة منذ ان بدأ عام 2009. وتستهدف جماعة بوكو حرام قوات الامن والمسيحيين والسياسيين في شمال نيجيريا الذي يغلب المسلمون على سكانه.
ومن المرجح أن يهديء نشر القوات بعض منتقدي جوناثان الذين اتهموه بعدم التحرك لمواجهة الأزمة رغم أن بعض السياسيين في الشمال عبروا بالفعل عن قلقهم من تصاعد التوتر.
ومن غير الواضح أيضا ما إذا كانت القوة العسكرية المعززة قادرة على الانتصار في معركة ضد عدو أثبت قدرته على الاختباء عند التعرض لضغوط ليظهر من جديد في مكان آخر.
ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من مسؤولين عسكريين في شمال شرق البلاد او في مقر القيادة في العاصمة ابوجا.
وشاهد مراسل من رويترز ست شاحنات تقل جنودا قرب يولا. وفي مايدوجوري عاصمة بورنو وهي أكبر مدن المنطقة ومهد المتمردين قال سكان أيضا إنهم شاهدوا تدفقا للقوات.
والأجواء متوترة في المدينة حيث أغلقت معظم المتاجر أبوابها وشوهد قليل من الأشخاص في الشوارع كما أغلقت المدارس.
وقال أحمد ماري أحد سكان مايدوجوري "ما رأيته هذا الصباح أفزعني... لم أشاهد قط من قبل تحركات جنود على هذا النحو."
وأعلن جوناثان هذه الخطوة في كلمة أذاعها التلفزيون أمس بعد تصاعد الهجمات على قوات الأمن وأهداف حكومية في معقل الإسلاميين بشمال شرق البلاد.
وتأتي تعليماته بعد تزايد الأدلة على أن جماعة بوكو حرام باتت أفضل تسليحا وتسيطر الآن على جزء كبير من الأراضي حول بحيرة تشاد حيث فر مسؤولون محليون.
ويقول مسؤولون إن المتشددين يسيطرون على عشرة أحياء على الأقل في ولاية بورنو ويستغلون الحدود التي يسهل اختراقها مع الكاميرون وتشاد والنيجر لتهريب أسلحة وشن هجمات.
وحاصر عشرات من مقاتلي بوكو حرام كانوا يركبون حافلات وشاحنات ويحملون مدافع رشاشة بلدة باما في بورنو الأسبوع الماضي وأطلقوا سراح أكثر من مئة سجين وقتلوا 55 شخصا معظمهم من رجال الشرطة وأفراد الأمن.
وشكك بعض المسؤولين في حكومة بورنو في جدوى إعلان حالة الطواريء ما لم تتمكن قوات الأمن من كسب التأييد الشعبي.
وقال ديفيد جون المدير بحكومة الولاية "حالة الطوارئ لن تغير شيئا إذا لم يتعاون الناس ويبدأوا في كشف أعضاء بوكو حرام."
وتقول جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان إن انتهاكات ارتكبتها قوات الجيش في شمال شرق البلاد حولت السكان ضدها.
من إبراهيم ميشيليزا وإيما آندي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.