قرار جديد من "الأعلى للإعلام" بشأن موظفي لجنة "التراخيص"    البابا تواضروس: التسامح يحل المشكلات بين البشر    هل تحل «الفصول المتنقلة» أزمة الكثافة الطلابية؟    11 حظر على الجمعيات الأهلية بالقانون الجديد.. تعرف عليها    متحدث الوزراء: تطبيق برامج حماية اجتماعية غير موجودة بالعالم    برلماني: 6.8% سنويًا نمو اقتصادي مرضية جدًا في الوقت الحالي    تعرف على آراء التجار فى ارتفاع و انخفاض الأسعار    مصر للطيران: عودة 33 ألف حاج على متن 152 رحلة    استقرار اسعار النفط العالمية بعد تراجعات تحت ضغوط من بيانات اقتصادية    إزالة 67 حالة تعدٍ على أراضي الدولة بمدينة أبوتشت في قنا    رئيس وزراء السودان الجديد في أول خطاب رسمي: التركة ثقيلة    ترامب: سنرسل أسرى داعش إلى بلادهم إذا لم تستعدهم أوروبا    سياسي يمني ل "الفجر": معظم الأراضي التي تم تحريرها ولا سيما في الجنوب كانت بدعم إماراتي    تعزيزات حوثية جديدة تتجه إلى مديرية التحيتا بالحديدة    بنيران صديقة.. الاحتلال يستهدف إحدى طائراته في الجولان    حريق المسجد الأقصي.. 50 عامًا على الواقعة الأليمة    مصر تتصدر دورة الألعاب الأفريقية في المغرب برصيد 29 ميدالية    ضياء السيد: برادلي الأنسب لقيادة الأهلي    سؤال محرج من مني الشاذلي ل منتخب مصر لكرة اليد للناشئين على الهواء    آلان جيريس يقال رسميا من تدريب منتخب تونس بالتراضي    ضبط 430 مخالفة متنوعة في حملة مرافق بأسوان    "الأرصاد" تعلن تفاصيل طقس الخميس    عصام فرج: سأمارس عملى كأمين عام للمجلس الأعلى للإعلام فى هذا الموعد.. فيديو    ضبط 5 آلاف مخالفة مرورية متنوعة خلال يوم بالمحافظات    خالد عليش معلقاً على أغنية عمرو دياب يوم تلات: الثلاثاء بتاعنا كله بؤس    تامر أمين يهاجم «ولاد رزق»: زي عبده موتة    "القومي للمسرح" يناقش "إدارة المهرجان" في "الأعلى للثقافة"    فرقة "Gispy Kings" تحتفل مع تامر حسني بمرور 15 على أول ألبوم له    حسن حسني يتصدر "تويتر" ب"تمثال منحوت".. ومعلقون : "فنان عملاق"    متحدث الرئاسة: 2 مليار جنيه تكلفة مبادرة «إنهاء قوائم الانتظار» في الجراحات الحرجة    المتحدث العسكري ينشر فيديو عودة بعثة حج القوات المسلحة    فؤاد سلامة مديرا لشؤون اللاعبين بنادي أسوان    مصر تعلن مقترحًا عادلًا لأزمة سد النهضة    واردات الهند من النفط تتراجع في يوليو    "الطيب" يتفقد مستشفى الأزهر ويطمئن على طالبة "طب الأسنان"    لعنة "الإصابات" تلاحق ريال مدريد.. وزيدان في ورطة كبيرة    أمين الفتوى: الصلاة بالبنطلون الممزق غير صحيحة.. إلا بهذا الشرط    ضبط 900 كيلو "مايونيز" داخل مصنع غير مرخص بالدقهلية    أمريكا وإيران.. تهديدات ترامب "ضجيج بلا طحن"    الثانوية العامة "دور ثان"| غدا.. الطلاب يؤدون امتحاني الفيزياء والتاريخ    أهالي ببا يشيعون جثامين 3 حجاج أثناء سفرهم من مطار القاهرة    محافظ أسيوط والقيادات الأمنية يقدمون التهنئة للأنبا يوأنس بمناسبة مولد السيدة العذراء    محافظ البحر الأحمر يلتقي قائد الأسطول البحري لاستعراض الموقف التنفيذي لميناء صيد أبو رماد    على جمعة يجيب.. هل يجوز الذبح بنية دفع السوء.. فيديو    قبل إعلان انطلاق تنسيق المرحلة الثالثة 2019.. اعرف مكانك في كليات الأدبي    "صحة الغربية" تكشف حقيقة فصل عمال وإداريين بسبب واقعة مريض الإيدز    «حمام الست» مستمر بنجاح على «بيرم التونسي» بالإسكندرية    فريق طبي بمستشفى سوهاج الجامعي يستأصل ورما بالحنجرة لمريض    أوقاف السويس تعلن نتيجة الاختبار الشفهي لمركز إعداد محفظي القرآن الكريم    ارتفاع حجم الإنتاج من حقل ظهر إلى 3 مليارات قدم مكعب    غدا.. محمد شاهين يطرح ثاني أغاني ألبومه الجديد    شلش: الفترة الحالية أكثر فترات المرأة حصولًا على حقوقها    منفذ لبيع تذاكر مباراة الأهلي واطلع بره باستاد الإسكندرية    كارثة.. دراسة: الأرق مرتبط بزيادة الإصابة بفشل القلب    رغم الإقلاع.. آثار التدخين السلبية على القلب والأوعية الدموية تستغرق ما لا يقل عن 10 سنوات    الإفتاء توضح حكم خطبة المعتدة من طلاق بائن أثناء العدة    جنتان العسكري تضيف فضية ل بعثة مصر في الألعاب الإفريقية    أزهري: صيد الأسماك صعقًا بالكهرباء حرام شرعًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تابع مصر تنتخب الرئيس
"كرداسة" وناهيا.. طوابير التحدي
نشر في الجمهورية يوم 28 - 03 - 2018

شهدت لجان كرداسة وناهية بمدارس الوحدة وفاطمة الزهراء والشهيد يوسف أشور إقبالا كبيراً من المواطنين في اليوم الثاني للانتخابات الرئاسية.. حيث فتحت اللجان أبوابها لاستقبال الناخبين الذين حضروا للادلاء بأصواتهم بأعداد كبيرة في ظل تأمين اللجان من الشرطة والجيش ومساعدة اللجان الشعبية لكبار السن والمعاقين في سرعة الادلاء بأصواتهم.
من أمام مدرسة الوحدة بكرداسة كان المشهد رائعا حيث احتشد رجال ونساء واطفال كرداسة للتعبير عن تأييدهم للرئيس السيسي الذي طهرهم من الإرهاب وساعدت اللجان الشعبية الاهالي.
هدي علي جئت بأطفالي لتنمية شعور الانتماء وحب الوطن ولاثبات أن المصريين قادرون علي العبور ببلادهم إلي بر الامان.
مضيفة أن أهالي كرداسة شبابها وشيوخها خرجوا وفاء لدماء الشهداء واستكمال مسيرة التنمية.
عزة يحيي.. موظفة فرحتنا كبيرة اليوم بالمشاركة في اختيار رئيسنا دون أي ضغوط وجاءت المشاركة بقوة وفاعلية لترد علي المشككين في نزاهة الانتخابات الرئاسية وتشعر بالفخر لما حققه الرئيس السيسي من انجازات في الداخل والخارج.
السيد حسن - المعاش - إرادة المصريين لن تنكسر ابداً ويجب علي الجميع أن يقفوا خلف رئيسهم المنتخب في ظل الحرب علي مصر من أعدائها من الجماعات الإرهابية والداعمين لها لذلك فالسيسي هو الوحيد القادر علي مواجهة هؤلاء والاصلح لتولي أمور البلاد في هذا الوقت الصعب والشعب المصري أعطي درسا لدعاة مقاطعة الانتخابات الرئاسية بعدم الالتفات إليهم والمشاركة بإيجابية في اختيار رئيسهم من أجل النهوض باقتصاد مصر وحماسة الاجيال القادمة.
ومن أمام مدرسة الشهيد يوسف بناهيا قال السيد عبده يجب علي الجميع أن ينزل ويشارك في الانتخابات الرئاسية وكل انتخابات قادمة فهذا حق أعطاه له الدستور والتخلي عنه يعتبر خيانة للوطن لذلك اليوم أثبت المصريون انهم علي قلب رجل واحد خلف الرئيس القادم لاستكمال مسيرة التنمية.
محمد عبد ربه - موظف - حرصت علي النزول والمشاركة في اختيار الرئيس أنه واجب وطني من أجل بقاء دولتنا شامخة والقضاء علي قوي الشر فالشعب اكد اليوم أنهم أقوي من خفافيش الظلام ونشعر بالسعادة والأمل في رسم خارطة الطريق لوطننا الغالي مصر.
نعمة مصطفي - ربة منزل - من أمام مدرسة ناهيا الاعدادية حضرت مع أطفالها للاحتفال باختيار الرئيس القادم وتعليم أولادي معني حب الوطن والوطنية والمشاركة الايجابية في الانتخابات وتوصيل صورة مشرفة عن مصر للعالم.
أوسيم ومنشأة القناطر.. طوابير "بطعم النصر"
مرزوقة 78 سنة.. نزلت علشان مصر
علي الكفيف: حفيدي سندني.. أديت الواجب
محمد المنايلي أمجد لطفي
شهدت اللجان الانتخابية لمدينة أوسيم.. اقبالا من المواطنين في الساعات الأولي من الاقتراع للادلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية.
حرص الناخبون علي اصطحاب أولادهم لبث روح الانتماء والولاء للوطن وحالة من الهدوء والاستقرار.
بفضل تواجد رجال الجيش والشرطة الذين قدموا كل التيسيرات والتسهيلات للمواطنين ومساعدتهم في الوصول لمقر اللجان.
أشاد المستشار كمال محمود رئيس لجنة الاسماعيلية والزهراء الاعدادية بنات رقم 39 بالمعدل المرتفع لمشاركة المرأة والاقبال الكبير من الناخبين للتصويت في اليوم الثاني للانتخابات.
وأكد المستشار خالد عبدالظاهر رئيس لجنة أوسيم رقم 1.. ان معدل التصويت شهد ارتفاعا ملحوظا منذ الساعات الأولي لبدء الاقتراع خاصة من كبار السن والشباب والسيدات وهذا دلالة علي ان المصريين قادرين علي صنع القرار السياسي وحماية وطنهم ويعكس صورة حضارية عن المواطن المصري ومدي حرصه علي المشاركة في الانتخابات.
حسن أحمد موظف قال ان المشاركة في الانتخابات الرئاسية واجب وطني يجب أن يشارك فيه جميع المصريين لرسم مستقبل وطنهم.
مرزوقة محمود مسنة "78 عاما" أصرت علي الحضور لمقر اللجنة للانتخاب من أجل الرئيس عبدالفتاح السيسي.
أما حسن عبدالوهاب "معاش" فيقول حققت مصر في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي انجازات عديدة لم تشهدها البلاد من ثلاثين عاما وواجب علينا رد الجميل لهذا الرجل الذي عبر بمصر والمصريين بر الأمن والأمان.
علي عبدالنبي "كفيف" الظروف الصحية لم تثنيه عن الحضور لأداء الواجب الدستوري.. حيث أصر علي أن يصطحبه حفيده لمقر اللجنة للادلاء بصوته من أجل مصر.
رسمية حسين "ربة منزل" قالت مصر في أمس الحاجة لأبنائها وأدعوهم جميعا التوجه الي صناديق الاقتراع.
"مصر اليوم في عيد"
شهدت اللجان الانتخابية بمنشأة القناطر اقبالا شديدا حيث امتدت طوابير الناخبين أمام اللجان حرصا منهم علي ممارسة حقهم الدستوري.
هذا ما أكده المستشار محمد عبدالله رئيس لجنة مدرسة الجلاتمة الاعدادية المشتركة رقم 45 ان العملية الانتخابية تسير بمنتهي الانضباط والهدوء وان هناك اقبالا كثيفا من المواطنين للادلاء بأصواتهم حرصا منهم علي ممارسة دورهم في العملية الديمقراطية.. واستكمال مسيرة البناء. والتنمية لرسم مستقبل وطنهم وأكبر رد علي المشككين في 30 يونيه التي أنقذت مصر والعالم من جماعة الاخوان الارهابية.
يوسف مراد رئيس لجنة الوفد بالجلاتمة يقول: يجب علينا ان نلتف خلف القيادة السياسية الواعية الرشيد التي آمنت مصر من جميع المخاطر الداخلية والخارجية وحققت الأمن والأمان والاستقرار والخروج بمصر من مظلة الأمريكان الي الدب الروسي وتنويع السلاح للجيش المصري الذي قلب موازين العالم.
بطلة السباحة في الهرم
لم أتوقف عن دعم مصر
رأفت حسونة مصطفي مشهور محمد إمام هالة صبيح
شهدت منطقة الهرم في اليوم الثاني اقبالا مكثفا من جانب النساء.
ارتفعت الأعلام والهتافات والأغاني ورقصت البنات علي الأغاني الوطنية.. وكذلك الرجال كبار السن الذين فضلوا النزول عن الجلوس في البيت للمشاركة في العرس الانتخابي.
في مدرسة الشهيد هشام شتا الاعدادية بنات في أول الهرم نظم رجال الأمن من الداخلية والجيش اللجان وساعدوا كبار السن وعمل المظلات التي تقيهم من الحر.. قامت وزارة الصحة بتوفير جميع الاسعافات الأولية لعلاج المتضررين وحالات الاغماء وأيضا سيارات الاسعاف.
التقينا بالسيدة مهدية حنفي موظفة التي أعربت عن سعادتها من المشاركة في العرس الانتخابي وقالت انها نزلت للمشاركة من أجل مصر ومن أجل نشر الأمن والأمان وتحدي العملاء والخونة الذين يريدون هدم البلاد.
أضافت خديجة سعد الدين سيف النصر انني حضرت اليوم من أجل اعطاء صوتي للرئيس عبدالفتاح السيسي الذي حمي مصر من الارهاب والارهابيين والمجرمين الذين يريدون هدم البلد.. ومن أجل دم الشهداء ونهضة مصر.
أوضحت خديجة انني لم أبصم باصبع واحد بل بالعشرة للتأكيد عن تأييدي للرئيس عبدالفتاح السيسي.
أكد سمير خليل علي المعاش حضرت اليوم من أجل مصر وان شاء الله الرئيس عبدالفتاح السيسي ناجح ناجح.. وسوف يكون حائط الصد ضد الإرهاب والارهابيين وحتي لا نكون مثل سوريا وليبيا واليمن وحتي نكون أول الدول وتكون مصر أم الدنيا وربنا ينصر السيسي ويحمي مصر.
قالت ايمان صلاح ربة منزل نزلت اليوم علشان مصر بلدي وعزتها وكرامتها ولا يوجد أحد يستطيع أن يمسها بسوء.
أضافت ان مصر بلدي هي أم الدنيا وستكون دائما أم الدنيا وستنهض نهضة كبري علي أيدي الرئيس عبدالفتاح السيسي الذي يحب مصر وأهل مصر.
أضافت رشا أحمد موظفة حرصت علي الحضور أنا وأسرتي منذ الصباح الباكر لممارسة حقي الانتخابي والديمقراطي ومن أجل مصر بلدي ومن أجل اعطاء صوتي للرئيس عبدالفتاح السيسي الذي قام بالفعل بعمل مشاريع قومية وبنية أساسية للبلد كنا نحتاجها منذ زمن بعيد.. وسوف يكون مستقبل أولادنا أفضل بفضل هذه المشروعات التي ستكون سببا في نهضة مصر.
قال أحمد فتحي طالب حضرت مع أسرتي منذ الصباح الباكر للمشاركة في العرس الانتخابي ومن أجل اعطاء صوتي لمن يستحق وهو الرئيس عبدالفتاح السيسي.
تقول الحاجة صبري محمد علي "64 سنة" بلجنة أم الأبطال والدموع في عينها "نزلت علشان بلدي تعيش" وتبقي راسها عالية في السماء. مشيرة الي أن الرئيس السيسي حقق في ولايته الأولي الامان والاستقرار قائلة "زبنا ينصره علي من يعاديه" هو "راجل مننا" ابن بلدي مؤكدة ان من ذكر مصر في القرآن قادر ان يحافظ عليها الي يوم الدين.
ويشاركه الرأي ياسر محمد مدحت مدير مدرسة أم الأبطال التجريبية وأحد أكبر اللجان بالهرم ان مسئوليته تكمن في التنسيق مع الجيش والشرطة للتيسير علي الناخبين في العملية الانتخابية وتذليل كافة المعوقات أمام كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة مشيرا الي أن هناك 18 عاملا في خدمة الناخبين وان هناك كاميرات مراقبة لمتابعة العملية الانتخابية ورصد أي تجاوزات.
ويضيف الحاج عادل محمد فهمي 75 سنة وهو يرفع علامة النصر ان النزول والمشاركة علشان "مصر تقف علي رجليها" وعلشان نقف الي جوار "الرئيس الجدع" الذي حمي الأرض والعرض مؤكدا ان كبار السن ضربوا المثل والقدوة في الوطنية والتضحية وان مصر لن تسقط أبدا تحت قيادة الرئيس السيسي.
ويتفق معه الحاج السيد النوبي. قائلا: نزلت علي كرسي متحرك علشان الاستقرار والامان مؤكدا ان طوابير الانتخابات أفضل من طوابير اللاجئين مشيرا الي أن مصر التي حفظها المولي عز وجل في كتابه لن تسقط الي يوم الدين.
رغم اجرائها عملية بالمفصل الا ان حبها لبلدها كان دافعا رئيسيا للمشاركة في العرس الانتخابي في الرماية حيث شاركت مني محمد سعيد معاش في الانتخابات من أجل الاستقرار والأمان واستمرار عملية التنمية مطالبة بنزول جميع المصريين المخلصين لوطنهم.
أما لبني مصطفي المشهورة بالسمكة الذهبية وبطلة العالم والشرق الأوسط في السباحة لذوي الاحتياجات الخاصة جاءت لتشارك في الانتخابات مؤكدة انها لن تتوقف عن دعم مصر وانها بارادتها وبتحديها لاعاقتها لن تتنازل عن رفع اسم مصر عاليا.
"بحب مصر أكثر من نفسي.. ومش هتنازل عنها لو مين حاربني" بهذه الكلمات عبرت زينب حسن 60 عاما عن حبها مصر وأكدت انها تشارك لدعم القائد البطل الذي حمي مصر من الدمار وانقذها من الارهابية.
رصدت "الجمهورية" اقبالا كثيفا في لجنة المدرسة الثانوية التجارية بمساكن الرماية من الناخبين والناخبات في ثاني أيام العرس الانتخابي خاصة من كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة والشباب وسط انغام مجموعة من الأغاني الوطنية ونشيد الصاعقة وقد عبر الناخبون عن حبهم لبلدهم ورئيسهم وانه السبب الرئيسي لمشاركتهم في الانتخابات من أجل الاستقرار والتنمية والقضاء علي الإرهاب.
حكيم يشعل حماس الشيخ زايد
عفيفي جاء بالقسطرة ورضا: طابور الانتخابات أرحم من طابور اللاجئين
كتبت - هناء محمد:
لا كبر السن ولا المرض ولا حتي القسطرة منعت عبدالفتاح عفيفي البالغ من العمر 86 عاما وفي فترة النقاهة بعد اجرائه عملية جراحية من المشاركة في الانتخابات الرئاسية عبرت نورا طه فرحتها قائلة: "غلطان" من يقول إن السيسي ليس له منافس لأن منافسيه كثيرون وعلي رأسهم أردوغان وقطر وإيران والصهاينة وحماس والدواعش كلهم يحاربونه من الداخل والخارج يطمعون في خير مصر والاستيلاء علي أراضيها ونحن ننتخبه اليوم لأنه دافع عن مصر بكل ما يملك من قوة.
محمد أحمد عامر - معاش - نزل من منزله في السادسة صباحا وحضر إلي اللجنة ماشيا علي قدميه حبا في البلد والرئيس السيسي مؤكداً للمسئولين داخل اللجنة أنه يريد كتابة اسم الرئيس بدمه.
رصدت "الجمهورية" احتشاد المواطنين من كل الفئات أمام اللجان الانتخابية بالشيخ زايد قبل التاسعة صباحا للادلاء بأصواتهم والاحتفال في عرس شعبي كبير بالزغاريد والهتاف والرقص علي أنغام الاغاني الوطنية في جو من الفرحة والحماس والامل رافعين الاعلام المصرية وصور الرئيس عبدالفتاح السيسي مؤكدين دعمهم الكامل له والوقوف معه ضد اعداء الوطن وسط حضور مكثف للاطفال وكبار السن وعظيمات مصر اللاتي يقفن دائما خلف مصر والرئيس.
عصام عرفة - موظف - يقول إنه يشارك ليثبت للعالم أن مصر علي قلب رجل واحد وأن شعبها لن ينكسر مهما واجه من صعاب بل علي العكس يشارك في الانتخابات ليختار رئيسا ويثبت أن مصر سوف تكمل البناء وتكون في تقدم دائماً.
تضيف إيمان حافظ - ربة منزل - أنه شارك ليحتفل ببلده حبا فيها ورغبة في الاستقرار فالوقوف في طابور الانتخابات أفضل كثيراً من الوقوف في طوابير اللاجئين حاملا رسالة للمصريين "انزل وشارك عشان مصر محتاجالك مؤيد معارض.. مش مهم تختار مين.. المهم تكون إيجابي" مؤكدا دعمه الكامل للرئيس عبدالفتاح السيسي قائلا: لولاه لم نكن لنقف هنا الآن.
يضيف محمد صلاح شديد - عضو الاتحاد المصري للمجالس المحلية والشعبية أنه اختار الرئيس السيسي للحفاظ علي مصر حرة أبية.
أشعل المطرب حكيم حماس الناخبين علي طريقته الخاصة حيث جاب شوارع المدينة بسيارته حاملا علم مصر يدعو المواطنين إلي النزول للجان ومن أمام لجنة مركز شباب الشيخ زايد احتفل مع المواطنين علي انغام اغنية "أبوالرجولة" التي أعدها خصيصا لحث الشعب علي المشاركة في العملية الانتخابية.
أعرب المواطنون عن سعادتهم الغامرة وحرصوا علي التقاط الصور التذكارية معه رافعين علامة النصر وأكدوا أنه ملك الاغنية الشعبية ابن البلد ورمز الرجولة والشهامة والجدعنة ووجوده اضفي جوا من البهجة والحماس علي اللجان الانتخابية.
المصريون ينتصرون للوطن في 6 أكتوبر
كتب - ياسر السنجهاوي :
فتحت اللجان الانتخابية بمدينة 6 اكتوبر ابوابها امام الناخبين في موعدها التاسعة صباحا دون تأخير مع حضور جميع القضاه المشرفين علي اللجان الانتخابية وكثفت قوات الجيش والشرطة من تواجدها في محيط اللجان لتأمين العملية الانتخابية.
شهد اليوم الثاني تباينا في اقبال الناخبين بين المناطق الراقية والاحياء الشعبية حيث توافدت اعداد كبيرة علي لجان الحي المتميز والقري السياحية والحي الاول والثاني والسابع خلال الساعات الاولي من فتح اللجان بينما انخفض العدد في لجان المناطق الشعبية والمتوسطة نظرا لان معظمهم من الموظفين والعاملين بالمنطقة الصناعية وهو ما ظهر جليا عقب فترة الظهيرة فقد تزايد عددهم مقرونا بمنحهم نصف يوم عمل.
في نفس الوقت سيطرت حالة من الاستياء علي الناخبين الوافدين للادلاء بأصواتهم في الانتخابات بلجنة المدرسة الثانوية بنين بالحي السابع بعد علمهم بضرورة تسجيل أسمائهم في كشوف الوافدين قبل الانتخابات امام احد مكاتب التوثيق والشهر العقاري أو المحكمة الابتدائية الواقعة بنطاق تواجده.
يقول احمد جمال الدين انا من سوهاج واعمل بأحد المصانع ولم اكن اعرف مقر لجنة المغتربين وترددت علي عدة لجان بالحي السادس والثاني عشر حتي ارشدني احد الشباب الي مقر اللجنة بالحي السابع وهنا فوجئت بضرورة التسجيل المسبق بالشهر العقاري وموقعه بعيد عن اللجنة في مكان متطرف وغير مسموح لنا بالاجازات فلماذا تقوم اللجنة العليا للانتخابات بتعقيد الاجراءات وتمنعنا من اداء واجبنا الوطني وممارسة حقنا الدستوري في اختيار رئيسنا ونطالب بالتصويت دون التسجيل المسبق.
القس مكاري يونان أمام الصندوق: شارك.. في صنع المستقبل
كتبت- إيمان إبراهيم:
أدلي القس مكاري يونان كاهن الكنيسة المرقسية بكلوت بك المعروف بصوته في الانتخابات بلجنة الشهيد مصطفي يسري عميرة بمصر الجديدة.
أمام الصندوق أكد ان التصويت واجب وطني علي كل مصري يحب بلاده وخصوصاً في ظل الدولة الحديثة التي نعيشها علي أرض الواقع.. التي تخطط للمستقبل حتي عام 2030 وما بعده.
قال القس مكاري: أدعو كل مواطن للمشاركة في صنع المستقبل واختيار الرئيس الذي يقود بلاده خلال الفترة القادمة.
العمرانية تهتف : ارفع رأسك .. أنت مصري
حنان عوض : تزينت بحبر الوطنية
كتبت - إيمان سيد :
تصدرت النساء المشهد الانتخابي بمجمع العمرانية فقد حرصوا علي المشاركة بكثافة بمقر لجان احمد عرابي الثانوية بنات. والصديق. .احمد زويل التجريبية رافعين اعلام مصر مرددين "أرفع رأسك فوق انت مصري" ولم يمنع المرض السيدات وكبار السن من التصويت واداء الواجب الوطني.
صورة جميلة رسمتها جدة يوسف محمد التي كانت تسكن بالعمرانية ولكن منذ فترة نقلت محل سكنها الي المريوطية الا ان لجنتها مقيدة بالعمرانية ورغم بعد المسافة ومشقة المشوار ومع سنها الكبير خرجت عازمة علي الادلاء بصوتها مصطحبة حفيدها الذي رفع صور الرئيس السيسي وبكل ثقة قالت "صوتي للسيسي" انقذنا من الخراب والدمار والبلد تتقدم وأدعو الشباب للمشاركة بكثافة للنزول والتصويت لصالح مصر بلدهم التي ينعمون في خيراتها وترك المقاهي والنواصي والالتفات لمصلحتهم والانتخاب واجب وطني يجب ان نؤديه فكل ما تقوم به الدولة من مشروعات عملاقة سيجني ثمار الشباب.
تلك الوطنية والروح الجميلة جسدها محمد ابوالمجد الذي لم يمنعه المرض وصعوبة الحركة وتقدم السن من الذهاب للمقر الانتخابي بمدرسة احمد عرابي الثانوية حيث اصر علي النزول والمشاركة مؤكدا ان الوطن ينادي ونحن نلبي نداءه حتي نعطي صورة للعالم ان المصريين شعب واع قادر علي الاختيار في ظل جو يسوده النزاهة والديمقراطية نزلت عشان اقول للسيسي "إحنا معاك سير علي بركة الله" كمل ما أنجزت من مشروعات من أجلنا وأولادنا وأجفادنا.
بينما محمد عبده صاحب مكتبة لادوات المدرسية في محيط المجمع الانتخابي وضع ترابيزة بالشارع ليبيع اعلام مصر وصور القائد عبدالفتاح السيسي مؤكدا ان عملية البيع تسير بشكل جيد وملحوظ منذ بدأ الماراثون الانتخابي فالاطفال الكبار يحتشدون امام اللجان رافعين اعلام مصر ويرقصون علي انغام الديجي وينشدون الاغاني الوطنية وعن نفسي انتخبت الرئيس السيسي وعاوزه اقوله "بحبك ياسيسي".
حنان عوض سيدة مصرية اصطحبت اسرتها كلها ونزلت للمقر الانتخابي بلجنة احمد زويل التجريبية وبعد اجراء التصويت وقفوا للتصوير رافعين اصابعهم المغموسة بحبر الوطنية لالتقاط الصور ويعمهم البهجة والسعادة والسرور.
بينما وقفت صابرين وحيد لتشتري علم مصر وهي سعيدة لتدخل اللجنة لادلاء بصوتها وهي رافعة علم مصر وتقول أنا مصرية من الاقباط حضرت للرد علي كل المشككيين الذين يدعون ان المسيحيين غابوا عن المشهد الانتخابي في اليوم الاول والحقيقة أن الاقباط يحبون وطنهم ونزلت لدعم الرئيس السيسي لولاية ثانية.
لجان العياط .. زحام وحماس
مصطفي والشيمي: مش بنخاف من الإرهاب
كتب - سامح سيد
لم يمنعه كبر السن ولا عدم قدرته علي السير من الحضور للجنته في العياط.. يقول الحاج مصطفي حسن الذي جاء مستنداً علي ابنائه للمشاركة في الانتخابات هذا هو حق بلدنا علينا ولأن صوتي أمانة فسأعطيه لمن يحافظ علي بلدي ويضمن مستقبل ابنائي وأحفادي وأتمني ان أشوف مصر أحلي الأعوام القادمة.
وبدموع الفرحة في عينيه أكمل الحاج أحمد الشيمي - 80 عاماً - انه شارك في الانتخابات من أجل مصر لكي يعرف العالم كله ان المصريين في طوابير الانتخابات لا يخافون من الإرهاب وسوف تنتصر مصر عليهم قريباً.
وبالرغم من حالتها الصحية السيئة شاركت الحاجة "أم أيمن" في الانتخابات حباً في مصر وفي الرئيس.
وقد رصدت "الجمهورية" احتشاد المواطنين من كل الفئات أمام اللجان الانتخابية بالعياط للادلاء بأصواتهم والاحتفال في عرس شعبي كبير بالزغاريد والهتاف والرقص علي أنغام الأغاني الوطنية في جو من الفرحة والحماس والأمل رافعين الأعلام المصرية وصور الرئيس عبدالفتاح السيسي مؤكدين دعمهم الكامل له والوقوف معه ضد اعداء الوطن وسط حضور مكثف للأطفال وكبار السن وعظيمات مصر اللاتي يقفن دائماً خلف مصر والرئيس.
ويؤكد نبيل توفيق أنه شارك في الانتخابات اليوم بهدف المحافظة علي مصر فهي مستهدفة من قوي خارجية كثيرة وتكاتفنا اليوم رسالة إلي الاعداء أننا لن نتهاون في حق بلدنا وسنقاتلهم حتي آخر نفس فينا.
"علشان نكمل مشوار الانجازات" هذا ما قاله صلاح محمد - معاش - مشيراً إلي ان مصر شهدت الكثير من المشروعات العملاقة التي يجب استكمالها الفترة القادمة.
يتفق معه محمد سعيد ويؤكد أنه حرص علي المشاركة في الانتخابات هو وأبناؤه لأنه ليس من المعقول ان نبخل علي مصر بأصواتنا وابنائنا من الجيش والشرطة يضحون بأرواحهم يومياً سواء في سيناء أو في مطاردتهم للخارجين عن القانون.
يلتقط طرف الحديث بحماس محمد محمود ويؤكد انه انتخب السيسي لأنه الأصلح لهذه المهمة وهو وعدنا ان السنوات القادمة ستكون للحصاد ونحن نطالبه بذلك وان يعمل علي خفض الأسعار.
ويطالب الحاج صبحي عبدالعزيز الرئيس السيسي بعد الانتهاء من الانتخابات والتي يري انها محسومة له بإعادة تشكيل الحكومة حتي تساعد الرئيس علي سرعة انهاء الانجازات.
السيدات وكبار السن في طوابير بالمنيب
"روحية": مش خسارة ربع ساعة عشان مصر
كتبت - سماح صابر:
في اليوم الثاني شهدت لجنتا المنيب الابتدائية ومدرسة طه حسين الاعدادية بالمنيب بالجيزة إقبالا متزايداً للتصويت في الانتخابات الرئاسية وسط أجواء الفرحة والبهجة والاحتفال.
كما شهدت إقبالا كثيفا من السيدات اللائي حضرن للادلاء بأصواتهن حرصاً علي مصلحة بلدهم واصطحب العديد من الاهالي اطفالهم الذين رفعوا أعلام مصر وهم يرقصون علي الاغاني الوطنية أمام اللجان قبل بدء فتح اللجان بنصف ساعة.
رصدت الجمهورية إقبال المواطنين من كبار السن والسيدات الذين حرصوا علي الادلاء بأسواتهم وجهز العديد من رجال الاعمال المتطوعين بالحي عدد من السيارات والميكروباصات والتكاتك لنقل ومساعدة الناخبين من مقر اقامتهم إلي لجانهم ا لانتخابية للادلاء بأصواتهم كما قامت بعمل فرق متطوعة بأجهزة حاسب آلي من أمام اللجان لمساعدة الناخبين وخاصة كبار السن في معرفة مقار لجانهم.
كما حرص رجال الاعمال علي توفير المياه والمشروبات للناخبين وأعدت الأجهزة المحلية استراحات لكبار السن لحمايتهم من التعرض لأشعة الشمس.
انتشرت قوات الشرطة ورجال القوات المسلحة في كافة اللجان ومقار الانتخابات لتأمين الناخبين واللجان والقضاة والمشرفين علي عملية التصويت لضمان قيام كل منهم بأداء دوره بسهولة ويسر.
وأمام لجنة مدرسة المنيب الابتدائية احتشد المواطنون مصطحبين أبناءهم في تظاهرات معبرة عن حبهم لمصر ورغبتهم في استقرارها ومدركين لأهمية المشاركة في الانتخابات وممارسة حقهم الدستوري بحرية كاملة لإظاهر الوجه الحضاري لمصر وتحقيق تجربة ديمقراطية حقيقية معبرة عن إرادة المصريين في انتخاب رئيسهم واستكمال مسيرة البناء والنهوض بالوطن.
قالت نادية إبراهيم ربة منزل حرصت علي الحضور لمقر لجنتي بمدرسة المنيب للادلاء بصوتي "عشان الاستقرار يدوم بمصر" والأمن والأمان لأبنائها وبقول للناس تنزل وتمارس حقها الدستوري وتهدم مخططات قوي الشر.
أوضحت إيمان بدوي نزلت اليوم للادلاء بصوتي لأن ذلك حق مصر علي وأقل واجب أقدمه لبلدي ولم أتوقع هذا المشهد والعرس الديمقراطي المتواجد أمام اللجان.
الأغاني الوطنية بالمطار
كتب - حمزة الحسيني :
قامت صالات مطار القاهرة الجوي ببث الاغاني الوطنية علي مدار 24 ساعة بالتزامن مع اجراء الانتخابات الرئاسية 2018 والتي بدأت الاثنين ومن المقرر ان تنتهي اليوم.
قالت مصادر بمطار القاهرة الدولي انه تقرر بث الاغاني الوطنية في الاذاعات الداخلية بجميع صالات مطار القاهرة الدولي وذلك لتوعية المواطنين بأهمية الانتخابات الرئاسية ودورها في تحقيق نهضة مصر والعبور بها الي بر الامان.
أم محمد تحدت الظروف الصحية
كتبت - عبير عثمان:
لم تمنعها الظروف الصحية من تلبية نداء الوطن والخروج للتصويت في الانتخابات الرئاسية ففي مشهد يجسد الوفاء للوطن حضرت أم محمد رجب 75 عاما بصحبة زوجها المسن والذي كان يقود الكرسي المتحرك الذي تجلس عليه زوجته.
تقول أم محمد: مصر تستحق الكثير كي نستكمل مسيرة البناء والتنمية.
مسيرات وطبل بلدي وإقبال كثيف
انتفاضة .. في المنوفية
قرية "موسي" تصوت للسيسي .. ومسقط رأس الجنزوري "طوابير"
المنوفية ماهر عباس وعبدالناصر عبدالله ومحمد زكريا:
وسط تصميم "المنايفة" علي تسجيل أعلي معدلات التصويت في الانتخابات الرئاسية تسابقوا أمس إلي 522 مركزًا إنتخابيًا و522 مقرًا و596 لجنة فرعية ومر اليوم الثاني دون أي منغصات.
تميز يوم أمس بانتفاضة انتخابية بجميع قري المحافظة حيث تجولت مكبرات الصوت بالشوارع وعبر المساجد تم توجيه النداءات بالنزول إلي اللجان بالقري والنجوع والعزب فيما انتشرت بجميع مراكز وقري المحافظة سيارات كتب عليها النقل مجانا إلي لجان الانتخابات تواجدت علي الجسور وبين الحقول في ريف المنوفية وكذلك في شوارع القري والمدن جميعها.
علي الجانب التنفيذي تواجد رؤساء المدن والوحدات المحلية بالشارع في المدينة أو القرية لدفع المواطنين للمشاركة.
قال بسيوني عيد رئيس مركز ومدينة الباجور أن ما حدث علي مدي اليومين الأول والثاني يسجل عرسا للديمقراطية في مدينتنا الباجور وقراها ال 48 قرية حيث ان الفلاحين تركوا حقولهم للقيام بتأدية استحقاقهم والمشاركة في التصويت حيث انتشرت السيارات في الشوارع بالقري لنقل الناخبين إلي الصناديق.
المهندس طارق الوراقي رئيس مدينة ومركز اشمون أوضح ان الاقبال أمس كان متميزا الجميع تسابق من العاملين في المصانع والمزارعين للذهاب إلي الصناديق موضحا انه تم تذليل كل العقبات التي تعترض سير العملية الانتخابية مؤكدا علي ان هذه الانتخابات ستسجل أرقاما قياسية.
وأشاد الوراقي بالتأمين التام الذي تقوم به الأجهزة المختلفة للجان مشيرا إلي توفير المظلات وسيارات نقل الناخبين التي تجوب شوارع منوف لنقل الناخبين إلي اللجان وعودتهم إلي مقار عملهم.
وأوضح ان كثافة الناخبين عالية وان مجموعات الشباب للدعوة إلي النزول نجحت في حشد الآلاف للذهاب إلي الصناديق.
في اشمون قام المهندس عبدالحكيم الزفزافي بالمرور علي عدد من لجان المدينة كما قام بجولة علي قري جسر النيل في النعناعية وساقية أبوشقرة وكفر الحي كما زار اللجان في قرية قورص وشطانوف وجريس.
في الشهداء قالت رئيس المدينة هناء عقيل ا ن الاقبال كان كبيرا وهذا يعكس وعي الناخبين بأهمية المرحلة.. وأشارت إلي ان القري والمدينة تسابقا للنزول خاصة في دنشواي القرية التي يعود الي كفاحها العيد القومي للمحافظة.
في قويسنا قام مجدي أبوالسعود رئيس المدينة بالمرور علي عدد من اللجان وقال ان الشركات دفعت بعمالها للنزول إلي اللجان أمس في اليوم الثاني الذي سجل حضورا مكثفا وسط مشاركة كبيرة من الشباب.
وفي سرس الليان شهدت اللجان حضورا كبيرا وسط مكبرات صوت مع توفير حافلات لنقل سكان المدينة إلي اللجان مجانا ذهابا وايابا.
قام رفعت سعفان رئيس المدينة بالمرور علي اللجان والشركات المختلفة لحث المواطنين علي النزول الي اللجان وقال تم توفير كل الامكانيات للتسهيل للمواطنين بالإدلاء بأصواتهم.
وفي تلا كان الحضور مكثفا بالمدينة والقري وقام وحيد عبدربه رئيس المدينة بزيارة عدة لجان ومنها لجنة كمشيش أحد أشهر لجان القري بالمنوفية التي شهدت كثافة كبيرة أمس وكذلك لجان ميت أبوالكوم مسقط رأس الرئيس الأسبق أنور السادات.
وبالطبل البلدي والمزمار هتفت سرسنا بلد المرشح الرئاسي موسي مصطفي موسي للرئيس السيسي وخرج الناخبون بالعلم المصري لانتخاب الرئيس.. وقال أحد شباب القرية صحيح المرشح الرئاسي مصطفي موسي من الشهداء وقريتنا لكننا نختار الرئيس الذي قاد الوطن إلي بر الأمان.
شهدت قرية جراوان وزاوية جروان مسقط رئيس الوزراء الأسبق كمال الجنزوري طوابير طويلة علي اللجان وكذلك ميت عفيف بلد وزير الري د. محمد عبدالعاطي وعبدالمنعم البنا وشنشور واشليم وأبورقبه مسقط رأس رجل الأعمال محمود العربي وقري كوم الضبع وبي العرب وتلوانه وكفر الخضرة وصراوه والحامول وابشيش وزاوية الناعورة ووراجيل ومليح والبتانون وميت شيحه وساقية المتقدي والكوادي مسيرات وطوابير أمام لجان الانتخابات.
عروسان في لجنة "سدود"
في زفة انتخابية فاجأت عروس قرية "سدود" بمركز منوف بعد خروجها من الكوافير أهل القرية والمشاركين في حفل الزفاف بالتوجه إلي اللجنة 44 بالمدرسة الثانوية المشتركة لتبدأ حياتها الزوجية بالادلاء بصوتها وعريسها.
قالت العروس غادة هشام خلاف وهي تدلي بصوتها أنني انتخب القائد الذي حافظ علي الدولة ومعه سنبني دولتنا الآمنة المستقرة.
قال العريس السيد علي سويلم إننا ندعو الشعب المصري كله ان ينزل للمشاركة وخاصة الشباب لأن الرئيس يبني للأجيال الحالية والقادمة.
اللافت ان العروس كانت قد احتفلت قبل الذهاب للكوافير بعقد قرانها وسط حضور المئات من أبناء سدود. التفوا حول العريس السيد علي سويلم والعروس غادة هشام.. وتلقيا التهاني من رئيس مجلس ومدينة منوف المهندس طارق الوراقي والقضاة والمشرفين علي اللجنة.
صوتك "رصاصة" .. شعار أسيوط
أسيوط محمود العسيري:
شهدت اللجان إقبالاً كبيراً من الشباب خاصة بمركز أبنوب. وقام عدد من أعضاء الحملات بحشد المواطنين. خاصة لجنة مدرسة عزبة نصار ومركز البداري ومنطقة غرب البلد وكوم عباس فيما واصلت حملة سيدات مصر فعالياتها في حشد السيدات بقرية عرب العوامر. وبعض قري المحافظة. مطالبين بالسماح بالتصويت لمن انتهت صلاحية بطاقاتهن. حيث أكدت أسماء عبدالرحمن. الأمين المساعد لحملة سيدات مصر. رفض بعض رؤساء اللجان التصويت لمن انتهت صلاحية بطاقته. كما طالبت بفتح التصويت باللجان الفرعية للوافدين. اللائي يحملن بطاقات باسم محافظات أخري. تيسيراً عليهن في حركة التنقل. خاصة أن بينهن كبار السن.
واقتربت نسبة التصويت من 400 ألف ناخب علي مستوي المحافظة في اليوم الأول وقال محمد عبده البدراوي أمين الإعلام بحزب مستقبل وطن إنه لاحظ إقبالاً كبيراً من المواطنين علي اللجان الانتخابية بمركز البداري. مشيراً إلي أنه حرر أكثر من 700 توكيل لمواطنين للرئيس السيسي.
قال أسامة ذكري. منسق حملة كلنا معاك بمركز الساحل إن الحملة وفرت سيارات لنقل الناخبين من القري البعيدة بالمركز إلي لجان الانتخابات كما وفرت سرادقات لتبصير المواطنين بلجانهم مشيداً بإقبال الشباب والفتيات.
هذا وقد اختفي من المشهد وجود أي مؤيدين للمرشح موسي مصطفي موسي. رغم أن أسيوط سبق وأن نظمت له مؤتمر تأييد بقرية عرب أبوكريم بمركز ديروط الذي حضرته أعداد بسيطة.
قال المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط إن عملية التصويت تتم بمنتهي الحيادية. مشيداً بالعرس الديمقراطي وارتفاع نسبة الوعي بين المواطنين رافعين شعار صوتك يوجه رصاصة للإرهابية. مؤكداً عدم تلقي غرفة عمليات المحافظة أي بلاغات أو رصد لأي خروقات للعملية الانتخابية في اليوم الأول.
قال محمد طه العادلي. المنسق الإداري وعضو اللجنة المركزية لاتحاد شباب أسيوط: إن الحملة طافت جميع قري ومراكز المحافظة لحث المواطنين علي النزول للمشاركة في الانتخابات الرئاسية.
وأشار محمود عبداللاه. عضو اللجنة إلي أنه تم استهداف المواطنين من لهم حق التصويت في الانتخابات الرئاسية وتحفيز الشباب والعاملين بالقطاعات المختلفة.
قام حمدي الشيخ. منسق عام مصالحات بيت العائلة بأسيوط بحشد الناخبين بمنطقة غرب البلد علي أنغام الموسيقي والأغاني الوطنية من خلال تشكيل لجان استقبال من الشباب أمام لجنة مدرسة حافظ إبراهيم الابتدائية بمنطقة كوم عباس والتي شهدت إقبالاً كبيراً من الناخبين وقام بتوزيع هدايا علي الأطفال والنساء كبار السن تشجيعاً لهم.
وقال إنه تم توفير أجهزة "كمبيوتر وموبايلات" لتسهيل عملية الاقتراع وذلك باستخراج أرقام اللجان وأرقام الناخبين تيسيراً عليهم في معرفة لجانهم الانتخابية.
إقبال متوسط في دمياط .. وفارسكور فرس الرهان
رئيس لجنة ينتقل لسيارة "مريض" للإدلاء بصوته
دمياط السعيد الشيطي:
شهدت 251 لجنة انتخابية بمختلف مدن وقري دمياط إقبالاً متوسطاً من 983 ألفاً و290 ناخباً وناخبة في الساعات الأولي لليوم الثاني للانتخابات الرئاسية. وزاد الإقبال بشكل ملحوظ في قري مركزي فارسكور وكفر سعد.
تفقد المحافظ الدكتور إسماعيل عبدالحميد طه. لجان الانتخابات بالمعهد الأزهري بعاصمة المحافظة. كما قاد مسيرة علي الأقدام بين اللجان بمدن كفر سعد. وكفر البطيخ. والزرقا. وفارسكور. وأدار حوارات مع المواطنين الذين رفعوا علم مصر ورددوا الهتافات الوطنية والمؤيدة للمرشح الرئاسي عبدالفتاح السيسي.
كما تفقد اللواء مجدي أبوالعز. مساعد وزير الداخلية. مدير أمن دمياط. لجان الانتخابات بمدن دمياط وفارسكور وكفر سعد. وحرص للمرة الثانية علي زيارة قرية البصارطة مركز دمياط. أحد أكبر معاقل جماعة الإخوان المسلمين. حيث اصطف مواطنو القرية لمصافحة مدير الأمن تأكيداً علي نبذهم ما فعله بعض أبناء القرية من أعضاء جماعة الإخوان ضد رجال الشرطة في العامين الماضيين.
تسابق رؤساء المصالح الحكومية في حث مرءوسيهم علي التوجه إلي لجانهم الانتخابية للإدلاء بأصواتهم. وحرص الدكتور رمضان الخطيب. وكيل وزارة الصحة وسيد سويلم. وكيل وزارة التعليم علي المرور علي مكاتب الموظفين لحثهم علي المشاركة. كما قاد المهندس محمد عسل. رئيس شركة مياه الشرب مسيرة حاشدة بالسيارات طافت شوارع ومدن وقري المحافظة لحث الناخبين علي الإدلاء بأصواتهم.
وفي لفتة إنسانية استجاب المستشار محسن جمعة. رئيس لجنة مدرسة أبوجريدة بمركز فارسكور لطلب المواطن مجدي ياسين حمودة موظف بالمعاش الذي حضر أمام اللجنة داخل سيارة. ومصاباً بجلطة. ووافق رئيس اللجنة علي الخروج له ومعه الدفاتر والحبر السري وسمح له بالإدلاء بصوته داخل السيارة لظروفه المرضية.
"المنايفة عزموا" الوفد الأمريكي علي "فطير مشلتت"
المنوفية ماهر عباس وعبدالناصر عبدالله
أشاد الوفد الأمريكي المشارك في المتابعة للانتخابات الرئاسية الذي زار قويسنا أمس بالمرأة المصرية ومشاركتها في الانتخابات.
كان الوفد الأمريكي برئاسة دكتور ساسها توبر شي المدير التنفيذي لمركز "SAIS" الفكري التابع لجامعة جون هوبكنز الأمريكية قد زار عدداً من اللجان الانتخابية في قويسنا وقراها من بينها لجنة قرية ميت بره وقويسنا البلد وبرة العجوز وابنهس.. وضم الوفد السيد أندي براينر المراقب بالكونجرس الأمريكي ورافقهم في الزيارة النائبة داليا يوسف عضو مجلس النواب عن قويسنا وبركة السبع.
هذا واستقبل الأهالي الوفد بالهتافات "تحيا مصر.. عاش السيسي".
تناول الوفد وجبة الغداء في برج المنوفية "فطير مشلتت وعسل نحل".
لجان "الوادي" .. كاملة العدد
الوادي الجديد عادل السعداوي:
لليوم الثاني علي التوالي سجل أبناء الوادي الجديد من كبار السن والشيوخ والسيدات والشباب أسماءهم بحروف من نور في سجل الوطنية والمشاركة الشعبية الكبيرة كعادتهم دائماً في جميع المناسبات القومية الهامة التي تتطلب ابداء الرأي فقد خرجوا جماعات وفرادي لاختيار رئيسهم في جو من الحرية والديمقراطية حيث اصطف المئات منهم في طوابير طويلة أمام اللجان الانتخابية منذ الصباح الباكر للمشاركة في رسم مستقبل مصر وتضاعفت الأعداد بمرور الوقت وبلغت ذروتها بعد الظهر حيث عاد المزارعون من حقولهم والموظفون من أعمالهم.
اشارت التقارير الأولية إلي ان نسب المشاركة في قري الهنداوي والراشدة وبولاق والقصر تجاوزت خلال اليومين الماضيين 45% في الوقت الذي بلغت فيه نسب المشاركة في الخارجة 38% كما شهدت اللجان الانتخابية بواحتي الداخلة والفرافرة إقبالاً هائلاً ومنظماً من كتائب حزب النور وأنصارهم للمشاركة في العرس الديمقراطي وكان من اللافت للنظر أيضاً إقبال كثيف بلجان السيدات بالخارجة والداخلة حيث حرصت المرأة الواحية كعادتها علي المشاركة في الانتخابات الرئاسية ساعدها في ذلك هدوء اللجان وتأمينها بالكامل من قبل قوات الجيش والشرطة وحرصت بعض الأسر علي اصطحاب أطفالها وهم حاملون أعلام مصر احتفالاً بالعرس الديمقراطي واختفت تماماً أي مظاهر سلبية تعكر صفو الانتخابات الرئاسية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.