كواليس استعراض قضية سد النهضة بأسبوع القاهرة للمياه    قائد «اللنش 501» يكشف كواليس جديدة من تدمير المدمرة إيلات الإسرائيلية    المحرصاوي: مناهج الأزهر جعلت دول العالم ترسل أبناءها للدراسة فيه    قطع المياه عن 4 مناطق بمركز قنا    البدري: البلطي المستزرع آمن تماما.. وهناك رقابة دائمة على أسواق الأسماك    دبي تستعد للاستغناء عن الورق في الأعمال الحكومية    «مستقبل وطن» يعقد 12 فعالية بالمحافظات للتحذير من حروب الجيل الرابع والشائعات    محافظ البحيرة ورئيس الإسكان الاجتماعي يسلمان عقود مشروع كفر الدوار    إبراهيم محلب ل «الصباح »الاستثمار العقارى الحل الأمثل للنمو الاقتصادى    اعتماد 24 مليون جنيه لرصف الطرق الرئيسية في المحلة الكبرى    محافظ بني سويف يكشف تفاصيل زيارة ولاية كاليفورنيا الأمريكية للتعرف على تجربتها التنموية    الرئاسة اللبنانية توضح حقيقة تدهور صحة ميشال عون    فيديو.. السنيورة يطالب بتشكيل حكومة جديدة برئاسة الحريري    تفاءل صيني بقرب التوصل لاتفاق مع الاتحاد الأوروبي حول الاستثمارات    واشنطن: ترامب مستعد للخيار العسكري ضد تركيا حال الحاجة إليه    حسام البدري: رحبت بوجود عماد متعب في جهاز المنتخب ولست سبب اعتزاله    رونالدو قبل مباراة يوفنتوس ولوكوموتيف:العمر مجرد رقم ولااهتم بالكرة الذهبية    مدرب الإسماعيلي يضع الرتوش الأخيرة على تشكيلة مواجهة الجزيرة الإماراتي    حبس عاطلين متهمين بالاتجار في الإستروكس بالجيزة    الأرصاد: طقس غير مستقر يضرب البلاد وأمطار غزيرة محتملة (فيديو)    مدير مدرسة هندية يبتكر طريقة جديدة لمنع الغش... صور    إصابة 8 أشخاص في حادث انقلاب سيارة بالطريق الحر ببنها    ضبط 90 كيلو لحوم بلدي مذبوحة خارج السلخانة بالدقهلية    نشأت الديهي يوجه رسالة ل أحمد السقا ومحمد رمضان: "خليكم قدوة"    ضبط راكب حاول تهريب 180 جهاز "IPHONE 11" بمطار القاهرة (صور)    واقعة مثيرة للجدل.. المتظاهرون يستعينون براقصة للتعبير عن الاحتجاج فى لبنان .. فيديو    هاني شاكر ل"حمو بيكا": "مش هتغني طول ما أنا موجود في النقابة"    حكايات اليأس والأمل في العرض المكسيكي "لعنة الدم"    16 مشروعا من 8 دول عربية تشارك في الدورة السادسة لملتقى القاهرة لصناعة السينما    مكتبة برلين.. منارة ثقافية تتصدى للزحف الرقمى ب3.4 مليون عنوان    الحماية الاجتماعية ورؤية مصر 2030 ندوة بالأعلى للثقافة    فيديو| نسرين طافش تكشف حقيقة زواجها من طارق العريان    الفرق بين الصدقة العادية والصدقة الجارية؟    هل يجوز التصريح للأرملة بالرغبة في الزواج منها أثناء العدة؟.. أستاذ شريعة يجيب    قوات الجيش اليمني تحرز تقدما ميدانيا جديدا في جبهة رازح بصعدة    رئيس وزراء باكستان: السياسات التجارية المقررة تجلب استثمارات ضخمة    صور- رئيس جامعة أسوان يتابع المنافسات الرياضية ضمن أسبوع "الشباب الأفريقي"    قافلة طبية مجانية بقرية الجواهين فى سوهاج.. الأربعاء    بالفيديو- رمضان عبد المعز: استجابة الدعاء مشروطة بهذا الأمر.. تعرف عليه    بعد موافقة البرلمان.. تعرف على التعديلات الجديدة لقانون مدينة زويل    بنفس الفستان.. دينا فؤاد وابنتها نسخة طبق الأصل    تعرف على ترتيب المجموعة الثانية بعد مرور الأسبوع الأول بدورى القسم الثانى    مروان محسن يشارك في جزء من مران الأهلي    استمرار المظاهرات العنيفة فى تشيلى لليوم الرابع وتمديد «الطوارئ»    ما حكم جمع الصلوات بغير عذر.. أمين الفتوى: جائز بشرط    الليلة .. أمير عزمي مجاهد ضيف برنامج «الماتش»    هل خدمة "سلفني شكرًا" ربا محرم؟.. تعرف على رد أمين الفتوى    «الداخلية» تطالب «تجار السلاح» بالحضور فورًا    بعد تتويجه بأبطال إفريقيا.. يد «ميت عقبة» تتفوق على الجزيرة    جلسة مرتقبة ب نادي الزمالك لتعديل عقود ثلاثى الفريق    موافقة مبدئية من البرلمان على مشروع قانون إنشاء مدينة زويل    تأجيل محاكمة المتهمين بمحاولة اغتيال مدير أمن الاسكندرية ل5 نوفمبر    باستخدام القسطرة التداخلية.. فريق طبي بقسم جراحة الأوعية بجامعة أسيوط ينقذ حياة طفلة    رئيس جامعة المنيا يطلق ماراثون «سيناء في القلب»    بالخطوات.. طريقة عمل الوافل    وفد هيئة الرقابة الصحية يتفقد مستشفيات الأقصر لمعاينة منظومة التأمين الصحي    وزير الخارجية الألماني لا يستبعد تأجيلا قصيرا للبريكست    «التعليم» تصدر منشورا باتخاذ الإجراءات الوقائية من الأمراض المعدية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صحافة: خصخصة الكهرباء ولغز ارتفاع الجنيه وجرائم الجيش وداعش على رادار “ه.ر.ووتش”

اهتمت صحف العسكر، الصادرة الأربعاء، بعدة توجهات ومضامين رئيسية تستهدف دعم وتعزيز النظام والتأييد المطلق لقراراته، وشن حرب شعواء على معارضيه ومخالفيه ووصمهم بأحط الصفات، وذلك في إطار حرب الكراهية المشتعلة منذ سنوات.
التوجه الأول هو تصريحات السيسي الجوفاء حول ضرورة الارتقاء بالمواقع الأثرية والمتاحف، رغم أن ذلك لا يحتاج إلى تصريحات بقدر ما يحتاج إلى عمل ليشاهد الناس التطور على أرض الواقع وليس في تصريحات كالطبل الأجوف. فلماذا لم يتم ذلك خلال السنوات الماضية وقد اقترض النظام مئات المليارات؟ وما الذي منعه من ذلك رغم كل هذه الإمكانات الضخمة؟!
والتوجه الثاني هو الدعاية لقمم مكة الثلاث، التي تنظم غدا وبعد غد، وهي قمتان طارئتان “عربية وخليجية”، وقمة إسلامية دورية، وقالت الأهرام إن الهدف من هذه القمم هو مواجهة أطماع بقايا إمبراطوريات فارس والعثمانيين الجدد، في غمز بتركيا، ولم تجرؤ على ذكر “إسرائيل” وأمريكا، فطمع هؤلاء في بلادنا مشروع- بحسب الأهرام- التي تحولت إلى شيطان أخرس.
لكن أهم المضامين على الإطلاق هو ما نشرته “الأهرام”، واعترافها بأن ارتفاع الجنيه أمام الدولار مؤقت ويخالف التوقعات، بينما يؤكد تقرير للعربي الجديد أن تدخلات “البنك المركزي” تقف وراء هذا التراجع.
والتوجه الثالث هو نفي ما ورد بتقرير “هيومن رايتس ووتش”، حول توثيق جرائم الجيش وداعش في سيناء، وهي الحرب المزعومة على ما يسمى بالإرهاب، والإشادة الواسعة من كل الصحف والمواقع الموالية للنظام بزيارة اللواء عباس كامل، رئيس جهاز المخابرات، إلى ليبيا أمس ولقائه اللواء المتقاعد خليفة حفتر، حيث أسفر اللقاء عن استلام الضابط السابق بالجيش “هشام عشماوي”، والمتهم في عدة قضايا إرهاب بحسب نظام الانقلاب.
لكن الأكثر خطورة على الإطلاق هو توجهات النظام نحو خصخصة قطاع الكهرباء، والبدء ببيع 3 محطات توليد تصل تكلفتها إلى حوالي 6 مليارات يورو، وهي كارثة على الأمن القومي للبلاد.
الارتقاء بالمواقع الأثرية والمتاحف!
جاء في «مانشيت الأهرام»:.. الارتقاء بالمواقع الأثرية والمتاحف على مستوى الجمهورية.. نقل المومياوات الملكية إلى متحف الحضارة فى احتفال عالمي.. الرئيس: «حوكمة» مشروع المتحف الكبير وفرت 770 مليون دولار من تكلفته.. وفي «مانشيت الأخبار»:.. الرئيس يتابع موقف المتحف الكبير ومشروعات الآثار.. السيسي: الالتزام بالتوقيتات المحددة.. وإبراز عظمة الحضارة المصرية.
“3” قمم بمكة خلال يومين!
كتبت «الأهرام»:.. وسط استعدادات مكثفة لاستقبال القمم الثلاث.. وزراء خارجية «التعاون الإسلامى» يبحثون ملفات قمة مكة… وتخيم التوترات مع إيران على أعمال القمم الثلاث العربية والخليجية والإسلامية التي تعقد غدا وبعد غد، حيث تشكل هذه اللقاءات مناسبة للرياض لمحاولة إظهار أن الخليج والعالمين العربى والإسلامى كتلة واحدة فى مواجهة إيران. يأتى ذلك فى وقت شهدت فيه مكة المكرمة تحضيرات واستعدادات مكثفة لاستقبال القمم الثلاث غدا وبعد غد، من بينها قمتان طارئتان، وهما القمتان العربية والخليجية، فيما تعقد القمة الثالثة وهى «القمة الإسلامية» فى إطار دورية انعقادها.
ويزعم «رأى الأهرام» حول «قمم مكة»، أن أهداف هذه القمم هو (الحفاظ على الأمن القومي العربي والإسلامي في مواجهة أطماع بقايا إمبراطوريات الفرس والعثمانيين الجدد!)، وتدعي كذلك أن من وصفتهم بقادة الخليج أمام خطر داهم مباشر، يستلزم منهم وحدة الصف، وعزل كل من يتخاذل فى هذا الموقف أو يحاول تبرير انحيازه لأهل الشر المتربصين بأمن الخليج والمنطقة العربية (في إشارة إلى قطر وغمز بها)!.
ارتفاع الجنيه “مؤقت” ويخالف التوقعات
وفي تقرير استعرض آراء عدد من الخبراء، اعترفت «الأهرام» أن (ارتفاع الجنيه يخالف توقعات الخبراء وبنوك الاستثمار)، حيث تنقل عن محمد رضا، الرئيس التنفيذي ل”سوليد كابيتال”، أن الارتفاع الحالي فى سعر الجنيه أمام الدولار يعتبر مؤقتًا متأثرًا بعدة عوامل، أهمها زيادة الاحتياطي النقدي، في ظل انخفاض الطلب على الدولار مع انخفاض الواردات السلعية. لكنه يطالب بالحذر من أن هذا الارتفاع غالبا ما سيكون مؤقتا، خاصة وأن الدولار على المستوى العالمي يشهد ارتفاعًا كبيرًا وتتعزز قيمته.
وفي صحيفة «العربي الجديد»:.. تقرير: المركزي المصري يتحكم في سعر صرف الجنيه.. حيث قالت مؤسسة “لايت هاوس” لأبحاث السوق، الثلاثاء، إن الجنيه المصري ما زال خاضعا لإدارة محكمة ولا يعمل وفقا لنظام سعر صرف حر. وأضافت الشركة التي مقرها دبي، في مذكرة بحثية، أن موجة صعود الجنيه المصري في الآونة الأخيرة تخالف الاتجاه النزولي العام في أصول الأسواق الناشئة العالمية.
يعزو البنك المركزي المصري المسار الصاعد للجنيه أمام الدولار منذ النصف الثاني من يناير/ كانون الثاني، إلى زيادة التدفقات النقدية الدولارية، في حين يقول بعض المصرفيين إنه نتاج تدخل مباشر من البنك المركزي، الأمر الذي ينفيه الأخير. وبحلول الساعة 09.29 بتوقيت غرينتش، بلغ الدولار 16.78 جنيها للشراء و16.88 جنيها للبيع، وارتفع سعر الجنيه نحو 108 قروش منذ بداية 2019.
بروباجندا “الإرهاب” واستلام “هشام عشماوي”
نشرت “الأهرام” عدة تقارير موسعة تحت عنوان: (الإرهاب الدولى.. تعددت الوجوه والخطر واحد.. قطع رأس ميدوسا.. خريف الإخوان.. «داعش».. صفحة جديدة من الوحشية.. «الإنترنت».. تهديد عابر للحدود .. 130 عاما من الدماء .. «عرائس الإرهاب».. قنبلة موقوتة)!
في السياق ذاته، كتبت «بوابة أخبار اليوم»:.. تفاصيل زيارة رئيس المخابرات العامة المصرية لدولة ليبيا.. مصر تتسلم الإرهابي هشام عشماوي.. الجيش الليبي الوطني: تسليم هشام عشماوي لمصر جاء تتويجًا لجهود مشتركة.. وفي «الوطن»:.. المخابرات المصرية تتسلم الإرهابي هشام عشماوي خلال زيارة عباس كامل لليبيا.
تصريحات وزير الدفاع
قالت «الأهرام»:.. خلال إفطار مع مقاتلي المنطقة المركزية وقوات التدخل السريع.. وزير الدفاع: القوات المسلحة قادرة على تأمين وحماية الدولة فى ظل امتلاكها أحدث الأسلحة.. وفي «الأخبار»:.. وزير الدفاع: تزايد مستمر في قدرات تأمين وحماية الدولة.
حملات استعادة الأراضي
جاء في «مانشيت اليوم السابع»:.. حملات مكثفة لاستعادة الأراضي المتعدى عليها داخل المدن الجديدة.. الدولة تستعيد أرضها وهيبتها.. جهاز القاهرة الجديدة يسترد قطعة أرض بقيمة مليار جنيه على مساحة 10 أفدنة.. ويقرر إزالة 7 مبان على أملاك الدولة.. وجهاز أكتوبر ينظم حملات نهارية وليلية لإزالة الإشغالات بشوارع المدينة.
كارثة.. بدء خصخصة قطاع الكهرباء
تحذر «العربي الجديد»:.. كهرباء مصر للبيع.. تنوي السلطات المصرية خصخصة قطاع الكهرباء بحجة تخفيض الدين العام لتعود وتشتري الطاقة بأسعار تحددها الشركات التي تكون قد تملكت محطات توليدها بموجب منطق اقتصادي كارثي..
وفي تقرير آخر تضيف «العربي الجديد»:.. السيسي يكبّد المصريين 5 أضعاف سعر الكهرباء في 6 سنوات.. حيث تكبّد المصريون، أفرادا وشركات ومصانع، زيادات متتابعة لأسعار تعريفة الكهرباء في عهد السيسي، حتى بلغت الزيادة 5 أضعاف أقصاها و154% أدناها، الأمر الذي فاقم أعباء المعيشة للمواطنين العاديين، وزاد من تكلفة الإنتاج والتشغيل في المؤسسات، وحدّ بالتالي من قدرتها التنافسية. تعريفة الكهرباء زيدت سنة بعد أُخرى في عهد السيسي، بإجمالي 6 زيادات متتابعة، وأصابت كل شرائح مستهلكي هذا المصدر الحيوي للطاقة في الاقتصاد المصري، وكل ذلك في إطار خطة السلطات لإزالة الدعم نهائيا عن أسعار الكهرباء بحلول العام المالي 2019/ 2020، خضوعا منها لشروط “صندوق النقد الدولي”.
“ه.ر. ووتش” تفضح جرائم العسكر وداعش في سيناء
كتبت «العربي الجديد»:.. هيومن رايتس”: جرائم حرب ارتكبها الجيش المصري و”داعش” في سيناء.. حيث أدانت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، المدافعة عن حقوق الإنسان، “تجاوزات جدية” و”جرائم حرب” ترتكبها قوات الجيش والشرطة المصرية والفرع المصري لتنظيم “داعش” في شمال سيناء، بحسب تقرير نُشر الثلاثاء. ويحمل التقرير الذي يتكون من 116 صفحة عنوان “إذا كنتم تخافون على حياتكم فاتركوا سيناء: تجاوزات قوات الجيش والشرطة المصرية والتابعين لتنظيم الدولة الإسلامية في شمال سيناء”.
وبالطبع فإن المتحدث باسم الجيش نفى ما جاء بالتقرير؛ لأنه بكل تأكيد لن يقر بجرائم المؤسسة التي شاهد الملايين من الناس بعضًا من جرائمها في مذابح رابعة والنهضة وغيرها. حيث كتبت «العربي الجديد»:.. الجيش المصري: نراعي المعايير الدولية لحقوق الإنسان بعمليات سيناء! وتضيف «العربي الجديد»:.. “رايتس ووتش” تطالب إسرائيل بإيضاح دورها في سيناء المصرية.. حيث دعت منظمة “هيومن رايتس ووتش” الدولية، إسرائيل إلى إعلان طبيعة انخراط قواتها في نزاع شمال سيناء المصرية، موجهة اتهامات إلى القاهرة ب”ارتكاب انتهاكات” ضد المدنيين.
“2440” حكمًا بالإعدام في عهد السيسي!
نشرت «العربي الجديد»: “أحكام بإعدام 2440 مصريًّا بعهد السيسي”.. حيث كشفت صحيفة “ذي تايمز” البريطانية، أخيرا، عن أن “أكثر من 2400 معارض صدرت بحقهم أحكام بالإعدام في مصر منذ تولي السيسي حكم البلاد”، مشيرة إلى أن توسع السلطات في إصدار أحكام الإعدام يمثل أزمة على مستوى حقوق الإنسان، ويأتي في إطار حملة النظام على المعارضة بعد وصوله إلى السلطة قبل ست سنوات.
ونقلت الصحيفة هذه الأرقام التي وصفتها ب”الجديدة” عن منظمة “ريبريف” الحقوقية في بريطانيا، موضحة أن “أحكام الإعدام في تزايد مستمر منذ تولي السيسي رئاسة البلاد عام 2014”. ونوهت “ذي تايمز” إلى تنفيذ 144 حكمًا منها، على الرغم من أن معظم الأحكام صدرت بشكل جماعي.
الطقس الحار يضرب مصر مجددا
كتبت «العربي الجديد»:.. الطقس الحار يضرب محافظات مصر من جديد لأربعة أيام.. حيث عاد الطقس السيئ من جديد ليضرب عددا من محافظات مصر، بعد موجة الحرارة الشديدة التي شهدتها البلاد يوم الخميس الماضي، في الوقت الذي أكد مصدر مسئول في هيئة الأرصاد الجوية أن الحرارة تجاوزت الثلاثاء 45 درجة مئوية، متوقعا تجاوزها خلال الأيام المقبلة 47 درجة مئوية حتى يوم الجمعة المقبل، خاصة في محافظات الصعيد.
السودان.. المعارضة تكسب رهان الإضراب
كتب «مانشيت العربي الجديد»:.. السودان.. المعارضة تكسب رهان الإضراب.. شلل في المستشفيات والصيدليات والطيران والكهرباء والبنوك وشركات الاتصال.. تراجع حركة السير وإغلاق تجاري وتوقف تام لخدمات الموانئ البرية والبحرية.. قوة عسكرية وفلول نظام البشير تحاول كسر الإضراب بلا جدوى.. المعارضة تعتبر الاستجابة تأييدا لها وتلوح بالعصيان.. وفي «الأهرام»:.. إضراب عام فى السودان.. والمجلس العسكري: باب التفاوض لن يغلق.
جولة لكوشنر للترويج لصفقة القرن
كتبت «العربي الجديد»:.. كوشنر يزور المغرب والأردن وإسرائيل للترويج لمؤتمر البحرين.. قال مسئول في البيت الأبيض، يوم الثلاثاء، إن جاريد كوشنر، المستشار البارز للبيت الأبيض، يقود وفدا أميركيا في جولة تشمل عدة محطات في الشرق الأوسط هذا الأسبوع لحشد التأييد لمؤتمر البحرين، الذي يوصف فلسطينيًّا بأنه المدخل الاقتصادي لتطبيق صفقة القرن، وتصفية القضية الفلسطينية، وقد أعلنت الفصائل والتيارات الوطنية مقاطعته.
قمة روسية إفريقية أكتوبر المقبل
لغياب المواد التي تستحق النشر جاء في «مانشيت اليوم السابع»:.. قمة روسية إفريقية فى أكتوبر المقبل برئاسة السيسي وبوتين تتناول دعم علاقات موسكو مع دول القارة السمراء.. ومجالات تنمية التعاون السياسى والاقتصادي والفني والثقافي.. ومناقشة مجموعة واسعة من القضايا المطروحة على الأجندة الدولية.. وبحسب «الأخبار»:.. قمة روسية – إفريقية في سوتشي 24 أكتوبر القادم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.