إصابات كورونا فى إفريقيا تتجاوز ال2.1 مليون حالة    القوات المسلحة السودانية تنعي الصادق المهدي    النيابة العامة تأمر بحبس متهم بقتل سيدة حرقًا في الإسكندرية    وزيرة الصحة تشهد فعاليات الملتقى السنوي الأول لشركاء نجاح الهيئة العامة للرعاية الصحية    رئيس البورصة يحاضر سفراء المستقبل للترويج لسوق المال خارجيا    «نهاد أبوالقمصان» تذيع روشتة لمواجهة العنف الأسري ب«المجتمع»    مجلس السيادة السودانى يكشف خطط جديدة بشأن سد النهضة    اعتقال نائب رئيس بلدية «معارض لأردوغان» في اسطنبول    المرصد السوري: مقتل 19 مقاتلا بميلشيات إيران في سوريا بغارة إسرائيلية    الليلة.. برج القاهرة يضئ برسالة «لا للتعصب»    نقل جثمان مارادونا لمقر الحكومة الأرجنتينية    بعد غياب أسبوعًا.. رضوان الشريفي في تمرين الإسماعيلي اليوم    الحكومة: مجمع للخدمات الحكومية بكل محافظة تنفيذًا لتكليفات الرئيس    للحفاظ على حياة الطلاب.. تنبيه هام من «التعليم» للمدارس    المؤبد لعصابة السرقة بالإكراة في الشرقية    إحالة عامل ضبط بحيازته عملات مزورة في السلام للمحاكمة    بمناسبة مباراة القمة.. 5 أغان في حب الأهلي والزمالك    في ذكرى رحيل عامر منيب..رامي صبري: وحشتني ياغالي    انقاذ 4 أشخاص بلا مأوى من برد الشتاء    في عيد ميلاده.. معلومات لا تعرفها عن عمرو سعد    وزيرة التخطيط تبحث مؤشرات الدخل والإنفاق مع «جهازالإحصاء»    ختام فعاليات التدريب البحرى المصرى الروسى المشترك " جسر الصداقة - 3 "    محافظ دمياط تتفقد الشوارع وتوجه بكسح مياه الأمطار- صور    قادة إسرائيل يعزون العاهل البحريني في وفاة رئيس الوزراء    سيراميكا كليوباترا يفوز على الداخلية وديا | صور    ترجمة وثيقة جامعة القاهرة للتنوير إلى 17 لغة أجنبية    الإفتاء: التعصب الرياضي أمر مذموم دينيًّا ومجتمعيًّا    وصايا من علي جمعة لتكون برنامجا يوميا لجموع المسلمين    القبض على سائق بحوزته 2 طن دواجن فاسدة فى القاهرة    الصحة العالمية: تعزيز نشاط سكان العالم البدني يُعني تلافي 5 ملايين حالة وفاة سنويًا    تيسير مطر: فوز مرشح الغلابة بانتخابات النواب يدحض ادعاءات بيع وشراء الناخب المصري    إنتر ميلان يعاقب أرتورو فيدال    المخرج أحمد صالح مرشح ل مسلسل ياسر جلال في رمضان 2021    عمرو الجندي: تعلمنا من أخطاء الماضي ومنتخب مصر قادر على استعادة بريقه أفريقيا    الحضري على أعتاب تدريب حراس مرمى النجم الساحلي    السعودية تحذر من وضع "أسماء الله" على الأكياس    بالأسماء.. مجلس جامعة بني سويف يوافق على ترقية 27 عضو هيئة تدريس    رانيا يوسف ترقص بعلم النادي الأهلي: «التالتة شمال بتهز جبال» (فيديو)    الصحة: 14 دولة تطبق مبادرة الرئيس لعلاج مليون أفريقي من فيروس سى    توجيهات مهمة من وزير التنمية المحلية بعد تقرير حالة الطقس بالمحافظات    ضبط مخزن بويات مجهولة المصدر فى حملة لتموين الغربية    "الهجرة" و"الأوقاف" تنظمان غدا ندوة توعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية    خاص| بطل أشهر صورة لمارادونا يروي كواليس مواجهات الأسطورة    التحقيق مع عامل متهم بمعاشرة خطيبته في القليوبية    الأمن العام يضبط 24 قطعة سلاح و139 قضية مخدرات خلال 24 ساعة    انطلاق فعاليات المهرجان التنشيطي للأسر الطلابية بكلية التكنولوجيا والتعليم جامعة حلوان |صور    سعاد ماسي تترشح لجائزة Edison Jazz World    المجلس الأعلى للثقافة يحتفى بإندونيسيا فى سادس أمسيات "علاقات ثقافية"    إزالة فورية ل 4 حالات تعدي على الأراضي الزراعية في المنوفية- صور    البحرين تؤكد رفضها اعتراض قطر زورقين بحرينيين لخفر السواحل    مصادر كويتية: تطعيم المقيمين بلقاح كورونا سيكون مجانا    ضبط 5209 سائقين لعدم ارتداء الكمامات وتحرير 428 مخالفة قرار غلق المحل    الجيش الكوري الجنوبي يعلق جميع الإجازات حتى 7 ديسمبر    مطار شرم الشيخ يستقبل 160 سائحا من أوزبكستان.. صور    الجيار: الضرائب ستتحول إلى مصلحة رقمية.. وتوسيع القاعدة الضريبية لضم الاقتصاد الموازي    القوى العاملة: تحويل 13.2 مليون جنيه مستحقات 432 عاملا مصريا غادروا الأردن    العبادات فى الشتاء.. كل ما تريد معرفته عن أحكامها    الأزهري: قد تكون مغفرة الله للعبد في "رحمة" وليس في "طاعة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في عيد ميلاد "عمدة الفن".. تألق ونجومية وآخر 7 سنوات "غياب اضطراري"
نشر في الوطن يوم 23 - 10 - 2020

7 سنوات اختفى خلالها الفنان الكبير صلاح السعدني عن الأضواء، وغاب غيابا تاما عن الظهور في المناسبات والمهرجانت الفنية، منذ عرض مسلسل "القاصرات" عام 2013 وهو آخر أعماله.
77 عامًا هو عمر الفنان صلاح السعدني، أو "العمدة" كما يلقب من قِبل أهل الفن وجمهوره ومحبيه، استنادًا إلى دوره الرائع في سلسلة دراما "ليالي الحلمية" وتجسيده شخصية العمدة سليمان غانم، ولزمته الخالدة "أوم إيه بقى".
يحتفل عمدة الفن صلاح السعدني، بعيد ميلاده الذي يوافق مثل هذا اليوم 23 أكتوبر من عام 1943، وهو الشقيق الأصغر للكاتب الساخر محمود السعدني، الذي تعلّم من خلاله أهمية الثقافة والأدب في تكوين الفنان، من خلال الجلسات واللقاءات التي كان يحضرها بصحبة شقيقه "الأدباتي"، والتعرف على كبار أهل الفن والأدب والثقافة، وكلها أمور ساهمت في تكوين "العمدة" الذي رغم دراسته بكلية الزراعة، التي كانت حقلًا جمع على أرضه أشهر نجوم الفن، أبرزهم عادل إمام، نور الشريف، سمير غانم، سعيد صالح، في اتجاهه نحو الفن وتغيير مساره إلى عالم التشخيص والتمثيل.
في ستينيات القرن الماضي، بدأ صلاح السعدني عمله الفني، بأعمال "الرحيل، لوكاندة الفردوس، الضحية، الساقية"، وبدأ يسير بخطوات هادئة نوعًا ما، حتى قدم نفسه للجمهور بشكل مختلف من خلال مسلسل "أبنائي الأعزاء شكرًا" قبل نهاية السبعينيات، أمام عبدالمنعم مدبولي، كذلك مسلسل "صيام صيام" أمام محمود المليجي ويحيى الفخراني.
في الدراما، كان للفنان صلاح السعدني، بصمات عديدة يتذكرها الجمهور، منها مسلسلات "أرابيسك، حلم الجنوبي، الناس في كفر عسكر، النوة، الباطنية، الأخوة الأعداء، الأصدقاء، رجل في زمن العولمة، سفر الأحلام، الزوجة أول من يعلم".
وفي السينما، شارك صلاح السعدني، في عدد من الأفلام الهامة منها "الأرض، أغنية على الممر" واللذان تم اختيارهما ضمن أفضل 100 فيلم بالسينما المصرية، فضلًا عن أفلام مثل "ملف في الأداب، مهمة صعبة جدًا، الرصاصة لا تزال في جيبي، صراع الأحفاد، زمن حاتم زهران، فوزية البرجوازية، قضية عم أحمد، الحلال يكسب، فتوة الناس الغلابة، جبروت امرأة، الغول".
صلاح السعدني، نجم الدراما المتفرد دائمًا في أدواره، الذي قرر أن يأخذ استراحة مبدع من طراز مختلف، وفي الوقت الذي كان يستجم فيه ويتعافى من مشكلات صحية ألمّت به، بدأ أصدقاء العمر يرحلون تباعًا؛ الأمر الذي أدخله في دوامة من الحزن على رفقاء مشوار دربه، أبرزهم نور الشريف، ومحمد وفيق، ومحمود الجندي، وفاروق الفيشاوي، وقبلهم الكاتبان أسامة أنورعكاشة ومحمد صفاء عامر، والمخرج إسماعيل عبدالحافظ، ومحمود عبدالعزيز الذي أخفت أسرته عنه خبر وفاته لنحو أسبوعين وعندما علم دخل في حالة اكتئاب شديدة.
بصحبة أسرته وأحفاده، قرر صلاح السعدني، أن يعيش في سلام مع عائلته الصغيرة، رافضًا الظهور في أية مناسبات مهما كانت "أفراح أو أحزان"، لا يرد على هاتفه المحمول، وهناك من يتولى هذه المهمة بالنيابة عنه، ويكتفي بالتواصل مع أصدقاء العمر ممن مازالوا على قيد الحياة أبرزهم الزعيم عادل إمام.
صلاح السعدني، الذي شارك في أكثر من 200 عمل فني ما بين سينما ومسرح ودراما وإذاعة، بالرغم من ابتعاده عن الكاميرات، إلا أن أعماله التي يلتف جمهوره ومحبيه أمام الشاشة الصغيرة لمتابعتها تجعل "عمدة الفن" دائمًا في بؤرة الأضواء التي طالما لاحقته مهما اختفى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.