ترامب يوجه تحذيرا شديد اللهجة ل«الجيش الفنزويلي»    "عرش الصحفيين" في انتظار "القيصر".. رفعت رشاد في حواره ل"البوابة نيوز": "بدل التكنولوجيا" تمنحه الحكومة للصحفيين.. وليس لمرشح بعينه    فتور أوروبي إزاء دعوة ترامب لاستقبال المتطرفين    16 ولاية أمريكية تقاضي ترامب لإعلانه الطوارئ    النيابة تأمر بنقل أشلاء ضحايا «الدرب الأحمر» والتحفظ على الكاميرات    رئيس وزراء الهند عن أحداث كشمير: زمن المفاوضات ولى    فيديو| محمود تريزيجيه يكشف عن حقيقة عودته إلى الأهلي    قناة إسرائيلية: نتنياهو التقى وزير الخارجية المغربى فى سبتمبر الماضى    شاهد.. أرنولد شوارزنيجر يتجول بدراجة وسط الثلوج في أمريكا    أهالى "الدرب" يروون اللحظات الأولى للحادث الإرهابى: اعتقدناه انفجار أنبوبة    وزارة الصحة: الحالة الصحية لمصابي حادث الدرب الأحمر مستقرة    موعد مباراة برشلونة وليون والقنوات الناقلة    تعرف على أبرز محطات الراحل خالد توحيد    النيابة تستعجل تقرير المعمل الجنائى حول عقار الزاوية المحترق..    نزيلات سجن القناطر يستقبلن أطفالهن    430 ألفا تقدموا لمسابقة العقود المؤقتة للمعلمين بينهم خريجو طب وحقوق    اعلامية شهيرة توجه رسالة قوية للشامتين في حادث الأزهر    ليفربول وبايرن.. صدام نادر وملامح مألوفة وذكريات ستُبعَث    مدبولى: «أمم إفريقيا» فرصة للترويج الجيد لمصر    «العربية للتصنيع» تشارك فى فاعليات «إيديكس 2019» بأبو ظبى..    رئيس ائتلاف "دعم مصر" ينعي شهداء الحادث الإرهابي بالدرب الأحمر.. ويؤكد: "لن ترهبنا"    توقيع اتفاقيتي تعاون بين «المصرية للاتصالات» و«فودافون مصر»    الانتهاء من الربط الكهربائى مع السودان.. والتشغيل التجريبى نهاية فبراير    البيئة تواصل جهودها للقضاء على بقع تلوث زيتى بشاطئ محمية رأس محمد    بيان ناري من الأزهر الشريف بشأن تفجير الدرب الأحمر    تطوير حقل «لفيتان» أكبر مورد للثروة الطبيعية فى إسرائيل    يوسف السباعى تنبأ بنهايته قبل 30 سنة من اغتياله!    الآثار: انفجار الدرب الأحمر لم يؤثر على المواقع الأثرية    شاهد.. أول صورة لمنفذ حادث الدرب الأحمر الإرهابي    كلمات حرة    "الإفتاء" تنشر فيديو موشن تحت عنوان "رسالة لكل إرهابي فاجر"    ثروت الخرباوي: جماعة الإخوان خططت لإنشاء جيش للوصول للحكم    مفتي الجمهورية يدين العملية الإرهابية في الدرب الأحمر    دعم الاستثمارات الإيطالية بمصر وفتح مكتب لائتمان الصادرات بالقاهرة    مختار جمعة: حصر وتوثيق جميع أعيان الوقف الخيري والأهلي بالمحافظات    ننشر التقرير الطبى لإحدى مصابات حادث الدرب الأحمر الإرهابى    حالة الطقس اليوم الثلاثاء 19 /2 /2019 في مصر والدول العربية    فيديو| بنك مصر: لا نية لخفض أسعار الفائدة على شهادات الادخار    نيوزيلندا تدرس فرض ضرائب على جوجل وفيسبوك    مانشستر يونايتد يتجنب مانشستر سيتي في قرعة كأس الاتحاد الإنجليزي    "أُحد" السعودى: سنفسخ عقد مؤمن زكريا إذا كانت إصابته تحتاج علاج أكثر من شهر    "السامر" العريشي يطرب رواد ثقافة حسن فخرالدين بأسوان    فيديو.. حلمي بكر: غناء شطة بيئي عشوائي لكن لديه الموهبة.. والمطرب: «حضرتك أستاذنا»    الرئاسة الفلسطينية تندد بالإجراءات الإسرائيلية في المسجد الأقصى    وزير الخارجية المغربي يبحث مع وزير الداخلية الليبي المساعي السياسية والجوانب الأمنية    قتلى فى المعارك بين الحوثيين وقبائل «حجة»    في ذهاب دور ال 16 لدوري الأبطال    خيوط الميزان    "زايد" تفتتح مركزاً طبياً.. وتتابع "نور حياة" بالأقصر    صباح العمل    رمضان عبد المعز يكشف عن طريقتين لحل المشاكل الزوجية.. فيديو    وزير النقل: الرئيس يهتم بملف تطوير الأداء الجمركى وتكليفات للانتهاء من «الشباك الواحد» فى 30 يونيو 2020    بعد«النوم فى العسل» دلال عبدالعزيز: أعود للزعيم فى «فالنتينو»    نقابة الموسيقيين تؤيد تعديلات الدستور    «الصحة» 4500 كورس لتطوير أداء 57357    تطعيم 787 ألفًا ضد مرض شلل الأطفال بأسيوط والقليوبية    دار الإفتاء تنعى شهداء القوات المسلحة: عرسان الجنان (فيديو)    حكم الشرع في إثبات عقد الزواج بلغة الإشارة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سالي عاطف تكتب: سلفاكير أول زعيم أفريقى يزور مصر فى 2019
نشر في الصباح يوم 20 - 01 - 2019

ثلاثة أيام، قضاها الرئيس سلفاكير ميارديت رئيس جنوب السودان فى قاهرة المعز، نهاية الأسبوع الماضى، على رأس وفد رفيع المستوى، ضم السيد توت جال واق مستشار الرئيس للشئون الأمنية، والسيد مييك دينق وزير شئون الرئاسة، وبول ميوم وزير التجارة والصناعة، ليصبح أول زعيم أفريقى يزور قصر الاتحادية، خلال عام 2019.
ولم تكن هذه الزيارة هى الأولى ل«سلفاكير»، بل تعد الثالثة منذ أن تولى السيد الرئيس عبدالفتاح السيسى رئاسة البلاد، فقد زار رئيس دولة الجنوب مصر فى 2014، بمشاركة وفد ضخم ضم أكثر من 11 وزيرًا، وكذلك فى العام 2017 جاء للقاء الرئيس، وبحث التعاون المشترك، ثم هذه الزيارة التى تعد الأهم خاصة فى التوقيت الحساس، عقب التوقيع على اتفاق السلام، التى جاءت بعد عدة جولات من المفاوضات فى أكثر من دولة، لبحث سلام نهائى بعد فشل عدة اتفاقيات منذ اندلاع الصراع فى جوبا منذ عام 2013، حتى جاءت المفاوضات، ودعمها عدد من الدول منها مصر وإثيوبيا وأوغندا والخرطوم، لوضع نهاية للتوتر ودعم استقرار الجنوب.
لذا جاء الرئيس سلفاكير إلى بلده الثانى مصر لطلب المساعدة فى خطوات تنفيذ اتفاق السلام المنشط، ومساهمة مصر فى خطوات التنفيذ لمرحلة ما قبل الفترة الانتقالية، والتى ستنتهى فى مايو المقبل، وكذلك مساندة مصر للجنوب فى المرحلة الانتقالية من دعم مادى وفنى، خاصة بعد أن رفع عدد من الدول يدها عن مساندة الجنوب، وتنصلت من وعودها ورفضت الالتزام، ومنها الاتحاد الأفريقى والإيجاد وبعض دول الاتحاد الأوروبى.
ولذلك لجأت دولة الجنوب إلى شقيقتها مصر، التى تعد عمقًا استراتيجيًا مهمًا للمساندة والدعم، والذى وعد به الرئيس السيسى، مؤكدًا أنه لن يترك أشقاءنا الجنوبيين فى شقاء مرة أخرى، وجاء «التعليم» كأول الملفات التى تمت مناقشتها على طاولة المباحثات، حيث طلبت جنوب السودان مساهمة مصر فى تدريب المعلمين وطباعة الكتب الدراسية للعام الدراسى الحالى، الذى سيبدأ فى فبراير المقبل، وكذلك تجهيز الثلاث مدارس المصرية التى سيتم افتتاحها فى جنوب السودان قريبًا، أما ملف الرى والزراعة والصحة، فقد شهد عددًا من المناقشات التى أثمرت على خطوات جادة لمشروعات بين البلدين.
ولم تكن مصر بعيدة عن الجنوب، فهى تحظى بعلاقات تاريخية وأهمية خاصة، جعلتها أول من يعترف بها، ويفتح لها قنصلية مصرية فى جوبا بعد الاستقلال عام 2011، وعملت مصر على مدار علاقاتها مع دولة جنوب السودان على توفير الدعم الكامل من مشروعات أهدتها الحكومة للجنوب، فى مجال إنشاء محطات كهرباء بعدد من الولايات أو حفر آبار أيضًا، وتوفير الخدمات الصحية عبر إنشاء عيادة مصرية فى العاصمة جوبا، والتى حظيت بثقة الجنوبيين، وأيضًا فى مجالات أخرى عديدة كانت لمصر بصمة مميزة فى الجنوب، والأهم هو أن مصر تحتضن واحدة من أكبر الجاليات الجنوبية التى تتخطى ال 60 ألف جنوبى، يقيم ويدرس ويعيش هنا.
وتأتى هذه الزيارة فى توقيت مهم، قبل رئاسة مصر للاتحاد الأفريقى الشهر المقبل، تكاملًا لدور مصر الريادى والداعم للدول الشقيقة فى القارة السمراء، والتى تعد دولة جنوب السودان واحدة منها، حيث حظيت بود ومساعدة مصر عبر سنوات وسنوات قبل الانفصال وحتى بعده، فالعلاقات المصرية الجنوبية لها تاريخ طويل لا يستطيع أحد إغفاله أو تهميشه، فنحن أبناء نيل واحد و قارة أفريقية واحدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.