رئيس اقتصادية الوفد يدلي بصوته في الإستفتاء على التعديلات الدستورية    محافظ جنوب سيناء يتفقد لجان الاستفتاء على التعديلات الدستورية في شرم الشيخ    السعودية تنسق مع منتجي النفط الآخرين من أجل إمدادات كافية    بنك الاستثمار القومي يتفاوض لتحصيل مديونيات بقيمة 10 مليارات جنيه    رئيس الوزراء يستعرض مشروع استبدال «التكاتك» بسيارات «فان»    الرئيس يستقبل رئيس مجلس النواب القبرصي‎    رئيس وزراء سريلانكا لم يعرف بالتهديدات الإرهابية بسبب خلافه مع الرئيس    مسؤول أمريكي: أي خطوة إيرانية لإغلاق مضيق هرمز غير مقبولة    الوحدة الإماراتي يقلب الطاولة على الريان القطرى فى دوري أبطال آسيا.. فيديو    قصة "فولوديمير زيلينسكى" من الكوميديا والمحاماة لرئاسة أوكرانيا × 12 معلومة    متظاهرون جزائريون يعتدون على وزير جزائري مقرب من "بوتفليقة" (فيديو)    الرئاسة الجزائرية: الانتخابات الرئاسية ستُجرى في موعدها    أخبار الأهلي : ثنائي جديد يغيب عن الأهلي أمام المصري البورسعيدي بالدوري    الفرنسية كاميل سيرم تتأهل لربع نهائي بطولة الجونة الدولية للاسكواش    من يصعد بين حجازي والمحمدي؟ وست بروميتش وأستون فيلا يتأهلان لملحق تصفيات البريميرليج    كافاني: الرحيل عن سان جيرمان؟ لا نعرف ماذا سيحدث في كرة القدم    تقرير بيروفي: بينافينتي جاهز لمواجهة الزمالك.. عاد في الوقت المناسب    «الرجوب»: لقاء ودي بين منتخبي مصر وفلسطين في القدس يونيو المقبل    «التموين» تصادر 1.5 طن "فسيخ ورنجة" فاسدة بالجيزة    «الأرصاد» تحذر: موجة حارة حتى الاثنين المقبل.. والعظمى في القاهرة 33    النيابة تعاين جثة ربة منزل لقيت مصرعها على يد زوجها ببولاق    مصطفى شعبان يدلى بصوته فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية    صادق الصباح: 6 مسلسلات في الموسم الدرامي خلال رمضان    الإسماعيلي 99 يواصل انتصاراته ببطولة الجمهورية    2.4 % زيادة في حركة السفن بميناء دمياط خلال الربع الأول    الإعلام البيئي ودوره في نشر التوعية .. ندوة بجامعة المنيا    رئيس جامعة القاهرة يهنئ أساتذة وأعضاء هيئة التدريس الفائزين بجوائز الدولة لعام 2018    بالصورة .. الخدمات الأمنية لشرطة النقل والمواصلات بمحطة سكك حديد طنطا تعيد طفل تائه لأسرته    فكرى صالح يدلى بصوته فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية: "اعمل الصح"    المعهد الفرنسي بالقاهرة ينظم يوما للبعثات الأثرية.. الأربعاء    حبس 3 عاطلين لقتلهم صاحب جراج بشبرا الخيمة    انخفاض مؤشرات البورصة بنهاية اليوم وتربح 562 مليون جنيه    بالصور.. تكريم النجم سمسم شهاب فى جريدة "الموجز"    قافلة طبية تنجح في شفاء 2000 مريض بالإسكندرية    صور.. المطرب شعبان عبدالرحيم يجرى فحصوصات طبية بمستشفي بنها الجامعى    بالفيديو.. فطيرة التفاح والشوفان الشهية والمفيدة بخطوات بسيطة    عالم أزهري يوضح المقصود بآية «وَاضْرِبُوهُنَّ» ..فيديو    "مستقبل وطن" يقاضى شخصيات ومواقع إخوانية فبركت صور الكراتين أمام لجان الاستفتاء    "الوزراء" يعين عددًا من مشاهير الأدب ب"المجلس الأعلى للثقافة"    مهرجان الطبول الدولي يشعل حماس الجماهير بالقلعة    هل يجوز الصيام في النصف الثاني من شعبان؟| «الأزهر للفتوى» يجيب    أطباء وتمريض كفر الشيخ يشاركون في الاستفتاء على الدستور.. صور    مدير أمن المنوفية يتابع عملية الإستفتاء على التعديلات الدستورية 2019    ختام أعمال قافلة جامعة المنصورة الطبية بمستشفي سانت كاترين المركزي    لماذا التقى رئيس الوزراء أعضاء اتحاد البورصات العربية؟    الوطنية للانتخابات تحذر: من يروج الشائعات يعرض نفسه للمسائلة القانونية    الرئيس السريلانكي يعين لجنة للتحقيق في التفجيرات    محافظ المنيا يتابع الاستفتاء على التعديلات الدستورية بعدد من لجان ابوقرقاص    الاستخدام الآمن والفعال للمضادات الحيوية    فيديو| محافظ السويس: المشاركة في الاستفتاء على الدستور حق أصيل للشعب    «البحث العلمي» تعلن أسماء الفائزين بجوائز الدولة لعام 2018    تعرف على كلمات السر الأكثر عرضة للاختراق.. ليفربول وأشلى بالمقدمة    بالصور.. مدير إدارة العلاقات العامه بحي وسط.. تتوجه لمسنه ومسن للإدلاء بأصواتهم بالإسكندرية    الوطنية للانتخابات توضح حقيقة مد الاستفتاء ليوم رابع..فيديو    اذا كنت لا تزر قبر أمك .. فهل أنت ابن عاق ؟ .. تعرف على حكم الدين    نصيحة أمين الفتوى لسيدة تركت الصلاة بسبب الوسواس القهري    حكم الصلاة على الكرسي بعذر أو بدون    سائق يهشم رأس عامل للخلاف على ركوب جرار زراعي في بنها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تقرير : 83% من كبار مسؤولي أمن المعلومات بالمنطقة يرون "حتمية" الخروقات الإلكترونية لكن يفتقرون إلى دعم مجالس الإدارة
نشر في الموجز يوم 20 - 01 - 2019

يبدو أن قادة أمن تقنية المعلومات في الشركات بجميع أنحاء العالم "عالقون بلا حول ولا قوّة" في المساعي الرامية إلى مكافحة الجريمة الإلكترونية، إذ يفتقرون إلى النفوذ المطلوب في مجالس الإدارة ويجدون صعوبة في تبرير الموازنات التي يحتاجون إليها، ما يجعل أعمالهم أكثر ضعفاً وهشاشة. وتأتي هذه الظاهرة ضمن إحدى نتائج تقرير جديد صادر عن شركة كاسبرسكي لاب، التي وجدت في دراسة حديثة أن 83% من كبار مسؤولي أمن المعلومات يرون الآن أن حدوث اختراقات أمنية إلكترونية "أمرٌ حتمي لا مفر منه"، مع كون المجموعات التخريبية ذات الدوافع المالية تأتي على رأس المخاوف التي تشغلهم.
المساحة المعرضة للهجوم تتسع في الشركات الحديثة من السحابة إلى مصادر الخطر الداخلية
يزيد الارتفاع الحاصل في التهديدات الإلكترونية، فضلاً عن التقدّم في التحول الرقمي الذي تمرّ به كثير من الشركات في الوقت الراهن، من أهمية دور كبار مسؤولي أمن المعلومات في الشركات والمؤسسات الحديثة؛ إذ أظهر تقرير كاسبرسكي لاب وجود ضغوط أكبر من أي وقت مضى على هؤلاء المسؤولين، الذين اعتبر 57% منهم أن البنية التحتية المعقدة التي تشمل النظم السحابية وقدرات الحوسبة والاتصال التنقلية تمثل تحدياً كبيراً، في حين يُبدي 50% منهم قلقهم إزاء الزيادة المستمرة في الهجمات الإلكترونية.
ويعتقد كبار مسؤولي أمن المعلومات أن المجموعات التخريبية التي تعمل بدوافع مالية والهجمات الخبيثة القادمة من مصادر داخلية تشكل أكبر خطرين على أعمالهم، بواقع 40% و29% على التوالي، قائلين إن هذه التهديدات "يصعب للغاية منعها"، إما بسبب إطلاقها من قبل مجرمي إنترنت "محترفين" أو لأنها تحظى بالدعم من قبل موظفين يُفترض أن يكونوا موالين لشركاتهم.
تحديات تبرير الموازنات تترك كبار مسؤولي أمن المعلومات ينافسون الإدارات الأخرى
وتشير تقارير إلى تزايد الموازنات المخصّصة للأمن الإلكتروني في الشركات، لكن يتوقع 68% كبار مسؤولي أمن المعلومات أن تزداد مخصصاتهم من موازنات الشركات في المستقبل، في حين يتوقع 28% منهم أن تظل الموازنات ثابتة دون زيادة. ومع ذلك، يواجه هؤلاء المسؤولون تحديات كبيرة فيما يتعلق بمخصصات الموازنة، نظراً لأنه يكاد يكون من المستحيل تقديم عائد واضح على الاستثمار والإنفاق من تلك الموازنات، أو ضمان حماية تامة 100% من الهجمات الإلكترونية.
فعلى سبيل المثال، يقول أكثر من ثلث كبار مسؤولي أمن المعلومات (36%) إنهم لا يستطيعون تأمين الموازنات المطلوبة لأمن تقنية المعلومات لأنهم لا يستطيعون ضمان عدم حدوث خرق للأنظمة. وعندما تنظر الشركات إلى الموازنات الأمنية كجزء من الإنفاق الكلي على تقنية المعلومات، يجد كبار مسؤولي أمن المعلومات أنفسهم "ينافسون" الإدارات الأخرى للحصول على حصة من ذلك الإنفاق. أما السبب الثاني الأكثر ترجيحاً لعدم الحصول على موازنة، هو أن الأمن يشكّل أحياناً جزءاً من الإنفاق العام على تقنية المعلومات. بالإضافة إلى ذلك، يقول ثلث كبار مسؤولي أمن المعلومات (33%) إن الأولوية في تخصيص الموازنات تُعطى للمشاريع الرقمية أو السحابية أو غيرها من مشروعات تقنية المعلومات، التي قد تكون قادرة على إظهار تحقيقها عائداً أوضح على الاستثمار.
كبار مسؤولي أمن المعلومات بحاجة إلى تمثيل في مجالس الإدارة مع استحكام التحوّل الرقمي
يمكن أن يكون للهجمات الإلكترونية عواقب وخيمة على الشركات؛ فقد اعتبر 35% المشاركين في دراسة كاسبرسكي لاب أن الخسائر المالية أكبر خطر على منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا. لكن على الرغم من مسألة التأثير الخطر للهجمات الإلكترونية، لا تشكل نسبة كبار مسؤولي أمن المعلومات الذين هم أعضاء في مجالس الإدارة في شركاتهم، والذين شملهم الاستطلاع، سوى 26%. ويرى الرُبع (25%) من بين أولئك الذين ليسوا أعضاء في مجالس الإدارة، أنه ينبغي لهم أن يكونوا أعضاء فيها.
ويرى 53% من قادة أمن تقنية المعلومات أنهم يشاركون في صنع القرار بصورة كافية في الوقت الحالي، ولكن مع ازدياد أهمية التحوّل الرقمي في رسم ملامح التوجّه الاستراتيجي للشركات والمؤسسات الكبيرة، ينبغي أن يحظى الأمن الإلكتروني كذلك بالأهمية نفسها، لذا ينبغي تطوير دور كبار مسؤولي أمن المعلومات لإبراز هذه التغييرات، ما يمنحهم القدرة على التأثير في القرارات.
وفي هذا السياق، قال مكسيم فرولوف، نائب الرئيس للمبيعات العالمية لدى كاسبرسكي لاب، إن الشركات ظلّت تقليدياً تنظر إلى الإنفاق على الأمن الإلكتروني باعتباره ذا "أولوية منخفضة"، لكنه أكّد أن الأمر "لم يعد كذلك"، وأضاف: "تزداد المساحات المعرضة للهجمات الإلكترونية في الشركات الحديثة، مثلما تزداد وتيرة التهديدات والهجمات والتكلفة المادية والمعنوية لآثار الحوادث الناجمة عنها، ما حدا بعدد متزايد من كبار المديرين التنفيذيين الآن إلى التعامل مع أمن تقنية المعلومات كاستثمار".
وأصبحت اليوم مخاطر الأمن الإلكتروني تتصدر أجندات الرؤساء التنفيذيين والمديرين الماليين ومسؤولي المخاطر في الشركات، في وقت أصبحت موازنات الأمن الإلكتروني لا تمثل مجرد طريقة لمنع الانتهاكات والمخاطر الكارثية المرتبطة بها، بل هي في الواقع وسيلة لحماية استمرارية الأعمال، فضلاً عن الاستثمارات الأساسية للشركات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.