وزير الطيران المدنى يستقبل سفير ألمانيا لدى مصر    الاتحاد الأوروبي يؤكد التزامه بتوفير كل ما يلزم لإنجاح الانتخابات الفلسطينية العامة    ستاد بتروسبورت يعود لاستقبال المباريات باعلى جاهزية.    حملة لتطبيق الإجراءات الاحترازية بالمواصلات العامة بسفاجا    الصحة توجة 8 نصائح للعاملين بالحكومة لمواجهة عدوى كورونا    حمادة صدقي ل"البوابة نيوز": المهمة صعبة مع الإنتاج الحربي    بالصور.. "تعليم الوادي الجديد" تواصل فعاليات برنامج إعداد وتأهيل القيادات التربوية    سيراميكا يهزم قليوب بسداسية استعدادا لمواجهة المصري    "راية القابضة " تتصدر قائمة الأسهم الأكثر ارتفاعاً بالبورصة اليوم    شركة القليوبية تحذر مواطني بنها من استخدام مياه الشرب 3 ساعات غدا    بمناسبة العيد القومى لأسوان .. افتتاح ووضع حجر الأساس ل 4 مدارس ومركز شباب من أجمالى 9 مدارس مجتمعية .. والمحافظ يشيد بالدور التنموى لمؤسسة مصر الخير والبنك الأهلي    واردات الهند النفطية بديسمبر قرب أعلى مستوى فى نحو 3 سنوات    البيئة والعربية للتصنيع ومحافظة الوادي الجديد يبحثون إنشاء أول مصنع تدوير مخلفات النخيل    وزير الإسكان يستعرض تقريرا عن استراتيجية التحول الرقمي بالمدن الجديدة    الأغلبية تشن هجوما حادا على هيكل وتطالبه برد راتبه    الأمم المتحدة تؤكد الحاجة ل76 مليون دولار لمساعدة أكثر من مليون شخص في مدغشقر    العاهل البحريني: تصنيف أمريكا للبحرين كشريك استراتيجي يعزز الأمن والسلام بالمنطقة والعالم    مصر تدين الهجوم الذي استهدف قاضيتيّن في العاصمة الأفغانية كابول    كرة سلة.. ناشئات الأهلي يواجهن الجزيرة والرجال يصطدمون بجزيرة الورد    العراق يرجئ الانتخابات العامة حتى العاشر من أكتوبر    برلمانية : موازنة البحث العلمي في مصر غير كافية وتحتاج إلى التفعيل وإعادة النظر    النائب حسام المندوه يطالب بتخصيص كليات لطلاب مدارس المتفوقين    وزير الزراعة يشهد توقيع بروتوكول تعاون بين «البحوث الزراعية» و«الريف المصري»    الاتحاد الإسباني يعلن عقوبة ميسي بعد الطرد في كأس السوبر    وزير الشباب والرياضة يسلم دراجات المرحلة الثالثة من مبادرة "دراجتك.. صحتك"    عاجل.. أحمد سليمان يعلن ترشحه لرئاسة اتحاد الكرة    السيطرة على حريق داخل عربة نقل المواد البترولية بحوش سكك حديد سوهاج    «الأرصاد»: أمطار على القاهرة حتى الغد.. وعودة الشبورة المائية    غيرانة منها.. تحريات واقعة احتراق سيدة داخل شقة بأطفيح: ضرتها الفاعلة    الفتوى والتشريع تُلزم الاستثمار بدفع 18 مليون جنيه للجمارك كضريبة على سجائر مهربة    صراخ رضيع وجثة محترقة.. تفاصيل مقتل ربة منزل حرقًا على يد «ضرتها» في أطفيح    برج الحمل | اليوم جاهز لاتخاذ قرارات صائبة    عادل عبده ناعيا عصمت يحيى: فقدنا أحد أعمدة الفنون الشعبية    بالأسود.. شاهدي أحدث إطلالة ل حنان مطاوع    بالصور- انتهاء جنازة مها الشناوي زوجة المخرج خالد بهجت    في عيد ميلاد أنغام.. تزوجت أحمد عز سرا.. وحملت لقب مطربة مصر الأولى    الإفتاء: الزواج بين الرجل والمرأة لفترة محددة بوقت يحرمه الشرع بشكل قاطع    السعودية توقف العمل بقرار تنظيم العلاقة التعاقدية بين العاملين وأصحاب العمل    تعرف على تقاليد الأرثوذكس الروس في "عيد الغطاس"    وزير التعليم العالي: لقاح كورونا المصري سيدخل مرحلة التجارب على البشر    الرعاية الصحية تهنئ "حطب" لتعيينه مديرًا لمديرية الصحية بالإسماعيلية    الأجهزة الأمنية تضبط شخص قام بتصوير طفل يقوم بتدخين الأرجيله بسوهاج    ضبط طن رنجة غير صالحة قبل طرحها للبيع بالغربية    أسهل طريقة لتعليم الأبناء المواظبة على الصلاة .. دار الإفتاء تكشف عنها    القوات الصومالية تدمر قاعدة لميليشيات الشباب فى غارة جوية غربى البلاد    الأمم المتحدة تدعو الأطراف الليبية المشاركة باجتماع الغردقة للتوافق حول الترتيبات الدستورية    ميلان الإيطالي يتعاقد مع المهاجم الكرواتي ماندزوكيتش    قيادات محافظة قنا يستقبلون عدد من المواطنين للاستماع الى شكواهم    بيومي فؤاد: أكرم حسني زعل مني بسبب «رجالة البيت» (فيديو)    رئيس مجلس الشيوخ يلتقي أبو الغيط    عبد الفضيل يُعلق على الهدف الملغى لأيمن أشرف أمام البنك الأهلي    الأوقاف تعيد فتح 30 مسجدا بعد غلقها بسبب مخالفة ضوابط مكافحة كورونا    جامعة أسيوط: استقبال مستشفى طب الأسنان 20ألف حالة خلال 2020    عباداتان ترققان القلب وتبعثان الطمأنينة في النفس .. علي جمعة يكشف عنهما    زاهي حواس يرد على أحمد كريمة: كلامك عن نبش القبور غير علمي وغير ديني    "السياحة" تهدى "الاتصالات" مركبة آثرية لنقل المواد البريدية لعرضها بمتحف البريد    تحرير 4 آلاف مخالفة مرورية أعلى الطرق السريعة والصحراوية خلال يوم    كريمة يثير الجدل بفتوى جديدة .. فتح قبور الفراعنة للزوار حرام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انتخابات النواب وموقف إنساني للرئيس.. أبرز أحداث الأسبوع في مصر
نشر في الفجر يوم 27 - 11 - 2020

شهدت مصر على مدار الأسبوع المنصرم، أحداثا كثيرة، في مختلف المجالات، وتستعرض "الفجر" في السطور التالية أبرز الأحداث بدءا من يوم السبت الماضى 21 نوفمبر، وحتى اليوم الجمعة 27 نوفمبر 2020:
الرئيس يهنئ الحكومة
هنأ الرئيس عبد الفتاح السيسى، الحكومة، على ما حققته من مؤشرات اقتصادية إيجابية.
وقال الرئيس: "أتوجه بخالص التهنئة للحكومة على ما حققته من مؤشرات اقتصادية إيجابية خلال العام الحالي، بالرغم من أزمة كورونا وتداعياتها الشديدة، وهي الجهود التي أشادت بها كبري المؤسسات المالية الدولية وفي مقدمتها الإعلان الرسمي من خبراء صندوق النقد الدولي بأن أداء الاقتصاد المصري فاق التوقعات وأبدى صلابة وقدرة على التعامل مع الجائحة نتيجة التنفيذ المتقن لبرنامج الإصلاح الاقتصادي.. كل التقدير لهذا العمل الدؤوب الممتد عبر السنوات الماضية.. والتحية والاعتزاز لدعم شعب مصر العظيم".
أول نشر علمي لمشروع علاج كورونا المصري
وفى يوم الأحد الماضى، أعلن سالم الفقي، المتحدث باسم الفريق البحثي المصري صاحب أول مشروع علاج لفيروس كورونا، نجاحهم في نشر الدراسة العلمية الخاصة بمشروعهم في واحدة من أرقى المجلات العالمية المتخصصة وهي (Journal of Functional Foods) المُصنفة ضمن (الفئةQ1) عن فاعلية بروتينات مفصولة من مصدر طبيعي كعلاج لفيروس كورونا المستجد.
ووفقًا لتلك الدراسة التي تُعد الأولى من نوعها عالميًا لمشروع علاج كورونا وليس مجرد لقاح، فإن مزيج البروتينات محل الدراسة يتعامل مع الفيروس بعدة مكانزمات منها:
أولًا: تثبيط عمل إنزيم ( بوليمريزRNA-dependent RNA polymerase) وإنزيم (البروتيز Papain like protease) وإنزيم (آر إن آيه ريبليكيز RNA Replicase) وهي من أهم الإنزيمات المسؤولة عن نسخ الفيروس لنفسه، وبالتالي تمنع الفيروس من التجدُد.
ثانيًا: يُثبط عمل إنزيم (الميثيل ترانسفيريز methyltransferase) وهو المسؤول عن إضافة مجموعة ميثيل إلى (آر إن آيه) للفيروس، ما يجعل الفيروس قادر على الهروب من جهاز المناعة.
ثالثًا: ينزع حمض (السياليك) الموجود على سطح الخلية البشرية الذي يستخدمه الفيروس في الدخول إلى الخلايا، وهو ما يعني منع الفيروس من الدخول إلى الخلايا غير المصابة.
رابعًا: يمنع الفيروس من الارتباط بهيموجلوبين الدم، وهو أخطر ما يفعله الفيروس لأنه يمنع الهيموجلوبين من القيام بوظيفته وهي توصيل الأكسجين إلى الخلايا، ما يسبب نقص الأكسجين لدى الشخص المصاب، والشعور بضيق التنفس.
خامسًا: يستطيع أن يرتبط ببروتين الفيروس الخارجي (receptor binding domain، RBD) عند نفس الموضع الذي يرتبط به هذا البروتين بمستقبلات الخلية، فيمنعه من دخول الخلايا غير المصابة، فتكون النتيجة هي القضاء على الفيروس خلال أيام لاتزيد عن أسبوع، واختفاء الأعراض في 3 أو 4 أيام على الأكثر.
يقول سالم الفقي: إن الفريق قام قبل النشر في المجلة العلمية، بإضافة كون ذلك المزيج من البروتينات علاج لكورونا، إلى براءة اختراعهم الثانية وعنوانها (علاج للوكيميا والإيدز والفيروسات والبكتيريا والسموم المعتمدة على حمض السياليك في أحداث العدوى) والتي كانت تتضمن كون ذلك المزيج من البروتينات علاج لعائلة كورونا الفيروسية كاملة.
السيسي يفتتح معرض ومؤتمر النقل الذكي
وفى يوم الأأحد الماضى، افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسى، معرض ومؤتمر النقل الذكي للشرق الأوسط وإفريقيا في دورته الثالثة.
إجراء جولة الإعادة من المرحلة الأولى للنواب
على مدى يومى الإثنين والثلاثاء الماضيين، أجريت جولة الإعادة، بانتخابات مجلس النواب، فى محافظات المرحلة الأولى البالغ عددها 14 محافظة، هى: الجيزة، والفيوم، وبنى سويف، والمنيا، وأسيوط، والوادى الجديد، وسوهاج، وقنا، والأقصر، وأسوان، والبحر الأحمر، والإسكندرية، والبحيرة، ومطروح، بحسب قرار الهيئة الوطنية للانتخابات، رقم 52 لسنة 2020، الخاص بدعوة الناخبين لانتخابات مجلس النواب، الصادر فى 10 سبتمبر الماضى.
وانتظمت عمليات التصويت فى مختلف اللجان الانتخابية، بجميع محافظات المرحلة الأولى، حيث تم فتح اللجان على مدى يومى الانتخابات، منذ الساعة 9 صباحا لاستقبال الناخبين، والإدلاء بأصواتهم.
وحرص عدد من كبار السن، على المشاركة فى جولة الإعادة من الانتخابات البرلمانية، لاختيار مرشحيهم الذين سيمثلونهم تحت قبة البرلمان.
كما حرصت السيدات على المشاركة فى هذا الاستحقاق الدستورى المهم، والتوجه إلى مراكز الاقتراع، وصناديق الانتخابات، للإدلاء بأصواتهن، دعما لمرشحيهم.
وأدلى فضيلة الشيخ محمد الطيب، شقيق فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، بصوته، فى جولة الإعادة من انتخابات مجلس النواب، باللجنة رقم 2 الفرعية، بمدرسة القرنة الإعدادية المشتركة.
وفى لفتة وطنية، شاركت مروة العبد، الشهيرة ب"فتاة التروسيكل"، فى نقل الناخبين إلى مراكز الاقتراع، للمشاركة فى جولة الإعادة من انتخابات البرلمان، عبر سيارتها التى حصلت عليها كهدية عقب لقائها بالرئيس عبد الفتاح السيسى.
وشددت مراكز الاقتراع على اتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية، لمنع إصابة أطراف العملية الانتخابية بفيروس كورونا المتجد "كوفيد -19".
كما تم التشديد على ارتداء الكمامات، ومراعاة إجراءات التباعد الاجتماعى بين الناخبين، بحيث يتم ترك مسافة كافية بين كل ناخب وآخر، لمنع إصابة أحدهم بكورونا.
وشارك عدد من المتطوعين فى توزيع الكمامات على الناخبين، قبل الدخول إلى مقار لجانهم للتصويت، كما قامت عناصر الشرطة النسائية بتوزيع كماما على الناخبين.
إزالة الباكيات والعشش بسوق التونسى
وفى يوم الإثنين الماضى، قادت المهندسة جيهان عبد المنعم، نائب محافظ القاهرة للمنطقة الجنوبية، حملة مكبرة لإزالة الباكيات والعشش بسوق التونسى القديمة، وتسكين الباعة على الفور بالسوق الجديدة فى البساتين.
وقالت نائب محافظ القاهرة، إنه تم إزالة باكيات بيع السيراميك بالسوق القديمة، وذلك بحضور رؤساء أحياء الخليفة، والمعادى، والبساتين، ومصر القديمة، إلى جانب عدد من القيادات التنفيذية ورجال الشرطة.
وأضافت نائب المحافظ أنه سيتم نقل الباعة إلى سوق التونسى الجديدة، فور الإزالة، مشيرة إلى أن إزالة السوق تتم بهدف تطوير المنطقة، خصوصا بعد تكرار حوادث الحرائق بداخلها، وشدة خطورتها على حياة السكان من ناحية أخرى.
وتعد سوق التونسى القديمة، مقصدا لعدد كبير من الباعة، الذين يعرضون بضائعهم، من مختلف المنتجات والمستلزمات، منذ نحو 20 عاما، وتستحوذ السوق القديمة على مساحة شاسعة، تتخللها 3 شوارع رئيسية، يمتد طولها لنحو 2000 متر، وعرض مماثل، تبدأ من كوبرى التونسى، حتى المنطقة الواقعة خلف مجزر البساتين الآلى، كما يقام داخل مقابر التونسى.
وتكمن خطورة السوق القديمة، فى كونها تضم مئات العشش المقامة بالبوص والأخشاب والأقمشة، بصوورة عشوائية، ما يجعلها قنبلة موقوتة، يمكن أن تنفجر فى أى وقت، حال اندلاع حريق بالمنطقة، نظرا لأن تلك العشش الخشبية متلاصقة، ما يجعلها عرضة للاحتراق فى أى وقت.
وتراعى الدولة المصرية الأبعاد الاجتماعية والإنسانية، التى تتمثل فى كون السوق القديمة، التى تتم إزالتها مقصدا للباعة، من أجل عرض بضائعهم، والترويج لها، للوفاء بالتزاماتهم الأسرية، لذا حرصت الدولة المصرية، عند إزالة تلك السوق، على إيجاد البديل لهؤلاء الباعة.
وبالفعل، أقامت محافظة القاهرة سوق التونسى الجديدة، على مساحة شاسعة، تقدر بنحو 30 ألف متر مربع، تحيطها شوارع خارجية تمتد لمسافة 40 ألف متر.
وتقدر تكلفة إنشاء سوق التونسى الجديدة، بنحو 300 مليون جنيه، ويتكون من 5 مبانٍ، تبلغ تكلفتها 230 مليون جنيه، تضم 324 محلا، تتراوح مساحاتها بين 35 مترا إلى 50 مترا، مخصصة لنقل أنشطة السيراميك والأدوات الصحية والموبيليات، كما تضم السوق الجديدة 124 محلا، مخصصة لسوق الخردة، الذى يقام فى مكان محطة المناولة القديمة، المجاورة للسوق بعد تطويرها.
السيسي يطلع على تفاصيل أوضاع كورونا في مصر
وفي يوم الثلاثاء الماضي، اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي، مع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي، والبحث العلمي، والدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، والدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، واللواء طبيب بهاء الدين زيدان، رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية للشراء الموحد، واللواء طبيب مجدي أمين، مدير إدارة الخدمات الطبية للقوات المسلحة.
وخلال الاجتماع، اطلع الرئيس على الوضع الراهن لانتشار فيروس كورونا المستجد منذ بداية الأزمة مطلع العام الحالي وحتى الآن، وانطلاق الموجة الثانية للجائحة ومعدلات الإصابة على مستوى محافظات الجمهورية، وأحدث التقارير البحثية التي تتناول عدد الحالات وتوقع الاصابات في المرحلة المقبلة، والإجراءات المتخذة من قبل الحكومة لاحتواء انتشار الفيروس وجاهزية المستشفيات والأطقم الطبية.
كما تم استعراض آخر المستجدات على المستوى العالمي بشأن أبحاث اللقاحات، وما تم التوصل إليه حتى الآن في هذا الخصوص، وكذلك جهود مصر في هذا الإطار، حيث وجه الرئيس بدعم عمل اللجنة القومية العلمية لأبحاث لقاحات كورونا بكوادر إضافية من جميع جهات الاختصاص لتكون في حالة انعقاد دائم لدراسة التعاقد على استيراد أفضل التطعيمات واللقاحات.
موقف إنسانى للرئيس السيسى
وفى يوم الثلاثاء الماضى، وجه الرئيس عبد الفتاح السيسى، وزارة الصحة والسكان، بعلاج ورعاية السيدة عزيزة محمد مجدى، وهى ربة منزل، من محافظة المنوفية، وقد ناشدت الرئيس بالتدخل وعلاجها من مرض السمنة المفرطة.
وأوضحت وزارة الصحة أن السيدة عزيزة تعانى من سمنة مفرطة، وتضخم بالساقين، أدى إلى حدوث التهابات متكررة بالساقين وأطراف جسدها، لعدم قدرتها على الحركة بسبب وزنها الزائد، حيث يبلغ وزنها 300 كيلو جرام.
وأكدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، أنه تنفيذا لتوجيهات الرئيس السيسى، تم تكليف وكيل وزارة الصحة بالمنوفية، بالانتقال إلى منزل الحالة، وعلى الفور انتقل وكيل الوزارة على رأس فريق طبى متخصص، وتم نقل الحالة بواسطة سيارة إسعاف مجهزة، وفريق من المسعفين، إلى مستشفى سرس الليان بالمنوفية.
وأضافت وزارة الصحة أنه يجرى مناظرة الحالة الصحية للسيدة عزيزة، من قبل اسشاريين فى تخصصات الجراحة، والباطنة، والأوعية الدموية، بالإضافة إلى إجراء الفحوصات الطبية، لبدء تلقى العلاج اللازم، تمهيدًا لإجراء جراحة عاجلة لها حسب حالتها الصحية، على نفقة الدولة.
على جانب آخر، وتنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى، ببحث حالة السيدة عزيزة، وجهت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعى بتقديم دعم شهرى لها، تبلغ قيمته 2000 جنيه.
كما وجهت وزيرة التضامن الاجتماعى بتحمل مصروفات تعليم نجلتها إسراء، التى تبلغ من العمر 7 أعوام، مع توفير تدريب مهنى لنجلها أحمد، وإلحاقه بفرصة عمل.
وقررت وزيرة التضامن الاجتماعى أيضا ترميم منزل السيدة عزيزة وتأثيثه كاملًا، بالإضافة إلى تقديم كل الإعانات الموسمية لها ولأبنائها، موجهة فى الوقت ذاته ببحث الحالات المماثلة من مرضى داء الفيل.
إجلاء ساكني منطقة عزبة الهجانة وتسكينهم في أماكن بديلة
شنت أجهزة محافظة القاهرة، بالتنسيق مع قوات الشرطة، حملة مكبرة، لإزالة البيوت المتواجدة بمنطقه الضغط العالي بعزبة الهجانة، وذلك بحضور المهندس ابراهيم صابر، نائب محافظ القاهرة للمنطقة الشرقية والعميد أحمد انور، رئيس حي شرق مدينة نصر، وقطاع الأمن المركزي.
وأكد الدكتور ابراهيم صابر، نائب محافظ القاهرة للمنطقة الشرقية، أن الإزالة تأتى في إطار حماية أسرنا المتواجدة من خطورة خطوط الكهرباء، لافتا إلى أنه تم البدء في أعمال الإزالات.
وأضاف نائب محافظ القاهرة للمنطقة الشرقية، أنه تم تسكين الأسر بشقق مفروشة جاهزة في مدينة السلام أسوة بالأسمرات.
السعيد أفضل وزير عربى والغضبان أفضل محافظ
وفى اجتماعه، الذى عقد يوم الاربعاء الماضى، قدم مجلس الوزراء، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، أخلص التهاني القلبية للمسئولين المصريين الفائزين في الدورة الأولى لجائزة "التميز الحكومي العربي"، والتي أقيمت تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، والتي تم إعلان جوائزها افتراضيا عبر تقنية "فيديو كونفرانس".
وبهذه المناسبة، أعرب مجلس الوزراء عن سعادته وتقديره لفوز كل من الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، كأفضل وزير في العالم العربي، واللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، كأفضل محافظ عربي بهذه الجائزة.
قوافل صندوق تحيا مصر تصل لأقصى الحدود
واصلت قوافل صندوق تحيا مصر توزيع المواد الغذائية، والملابس الشتوية والأغطية على الأسر الأولى بالرعاية فى قرى ونجوع مختلف محافظات الجمهورية، وذلك في إطار مبادرة "نتشارك.. علشان بكرة"، التي أطلق من خلالها أكبر قافلة إنسانية على مستوى العالم، استعدادا لموسم الشتاء بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي.
جاء ذلك تنفيذا لتكليف الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتكثيف أنشطة الصندوق في مجالات الحماية الاجتماعية والتنمية الاقتصادية الرعاية الصحية للأسر الأولى بالرعاية بتمويل تتعدى قيمته مليار جنيه.
من جانبه، قال تامر عبد الفتاح، المدير التنفيذي لصندوق تحيا مصر، يوم الأربعاء، إن قوافل المبادرة نجحت في توصيل المواد الغذائية والملابس والبطاطين إلى الأسر الأولى بالرعاية في أقصى الحدود، مشيرا إلى أن قافلة محافظة شمال سيناء مستمرة في التوزيع على المستحقين في الشيخ زويد وبئر العبد ورفح، فضلا عن توزيع البطاطين على الأسر المقيمة بوادي العلاقي على بعد 180 كيلو مترا من مدينة أسوان.
دفعة جديدة من عربات ركاب السكك الحديدية تصل مصر
استقبل ميناء الإسكندرية، اليوم الجمعة، دفعة جديدة من عربات ركاب السكك الحديدية بإجمالى 13 عربة جديدة، وذلك ضمن صفقة تصنيع وتوريد 1300 عربة جديدة، والتي تعد أكبر وأضخم صفقة في تاريخ سكك حديد مصر، والتي كانت قد وقعتها هيئة السكك الحديدية المصرية وشركة ترانسماش الروسية، الممثل للتحالف الروسي المجري بقيمة مليار و16 مليونا و50 ألف يورو.
وأكد وزير النقل، أن العربات ال13 التي وصلت هي عربات درجة ثالثة ذات تهوية ديناميكية، ليصل إجمالى عدد العربات التى وصلت حتى الآن إلى 151 عربة، على أن يتوالى بعد ذلك وصول باقى العربات على دفعات، وفقًا للجدول الزمنى المحدد، مشيرًا إلى أن صفقة ال1300 عربة جديدة للركاب تشمل 800 عربة مكيفة "500 درجة ثالثة مكيفة وهى خدمة جديدة يتم تقديمها للركاب لأول مرة في تاريخ سكك حديد مصر و180 درجة ثانية فاخرة و90 عربة درجة أولى فاخرة و30 عربة بوفيه مكيفة" و500 عربة درجة ثالثة ذات تهوية ديناميكية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.