مطران المنيا يترأس صلوات الكاثوليك بعيد الصعود المجيد    في رباط إلى يوم الدين    فتح باب التقديم إلكترونيًا لمرحلة رياض الأطفال في شمال سيناء    أوغندا ترسل خطاب شكر لمصر لدعمها في إزالة حشائش البحيرات الاستوائية    بعد إعلان موعد استقبال الأبحاث.. جامعة سوهاج تضع آليات التصحيح    تنفيذ 473 حالة إزالة تعديات على أملاك الدولة في دمياط    على متنها 136 مصريا.. وصول رحلة طيران ل مرسى علم من أبوظبى|شاهد    تقرير: تراجع حاد للتجارة في مجموعة ال20 بسبب كورونا    شعبة الذهب: لن يتم استقبال الزبائن فى المحلات دون ارتداء الكمامة    فض أسواق الخضراوات وغلق محل بلايستيشن بمركز الباجور    الكويت تعلن تفاصيل حظر التجول الجزئي    الأمم المتحدة: وباء كورونا ينتشر فى جميع أنحاء اليمن    الخرباوي: داعش تدافع عن الإخوان.. وهجومها عليها بالتنسيق بينهما    مؤتمر البحث العلمي يناقش الآثار الاقتصادية والنفسية ل كورونا وطرق مواجهتها    السودان يؤكد التزامه وجديته في حملة جمع السلاح بكل قوة    إيران: إنهاء أمريكا للاعفاءات ضربة لقرار مجلس الامن 2231    مسئولو الدوري الروسي يسمحون بحضور 10% فقط من سعة المدرجات    انخفاض كبير.. إيطاليا تعلن تسجيل 70 حالة وفاة بسبب كورونا    أخبار الزمالك.. خالد الغندور يتهم جمهور الأهلي بالتزوير..أول رد فعل رسمي من النادي عقب الهجوم على شيكابالا    حازم إمام يدعم شيكابالا بصورة    الزمالك يحسم مصير فرجاني ساسي    معتز إينو يتحدث لمصراوي عن.. رأيه في عودة الدوري.. وماينقص الأهلي الموسم المقبل    خالد الغندور يتهم جمهور الأهلي بالتزوير.. ويصفهم بالأغبياء    شالكه الألماني يتمسك بمدربه رغم تراجع النتائج    الشباب والرياضة بالقليوبية تعلن تكريم أفضل مشاركة بمبادرة "عيدك أون لاين"    عامل بنجع حمادي يقتل شقيقته لتاخرها في إعداد الطعام    ادعى أنه المهدى المنتظر.. القبض على موظف هاجم الأزهر بالبحيرة    بينها اتهام كاذب للأمن.. مصادر تكشف اتهامات تواجهها "فتاة تيك توك"    صدمها قطار .. مصرع سيدة عراقية وإصابة ابنها بالدقهلية    قبل إعادة تشغيله.. مجمع محاكم الإسكندرية يتخذ إجراءات احترازية ضد كورونا    مقتل مسنة بخمس طعنات نافذة بإحدى قرى إيتاى البارود    هديل حسن تعلن سلبية تحاليل كورونا وتطمئن جمهور رجاء الجداوي    أنا و بنتي .. شريف منير بصحبة ابنته اسما فى عيد ميلادها    فيديو.. نجوي كرم تتخذ الإجراءات الاحترازية قبل حفلها الليلة    محمد حمدي عن تجسيد دور الشهيد خالد مغربي: أول مرة أحس إني بوصل رسالة    عمرو سمير عاطف: "لو حد معتقد إن النهاية متاخد من شغله يرفع قضية"    بطريقة ساخرة.. محمد هنيدى يطالب متابعيه بالبقاء فى المنزل    وزير الداخلية الكويتي: إنهاء الحظر الشامل وتحويله إلى حظر جزئي من 6 مساء ل6 صباحا    عن "حفظ النفس" ومدتها 10 دقائق.. تفاصيل خطبة الجمعة بالسيدة نفيسة غدا    البحوث الإسلامية توضح التصرف الشرعي لمن توفى ولم يدفع الزكاة طيلة حياته    طهارة للقلوب.. الأزهر يوضح فضل صيام الست من شوال    أوقاف مطروح: منع العناق والمصافحة بين العاملين بديون المديرية لمواجهة كورونا    خروج 6 متعافين جدد من كورونا من المدينة الشبابية بالطود    مي عمر تشجع متابعيها على الرياضة: استفيدوا من كل يوم بالحجر الصحي    داخل كمين عيون موسى.. "مصراوي" يرصد جهود العاملين في نقطة فحص كورونا -صور    برلمانية تناشد المواطنين استخدام تطبيق "صحة مصر" لمواجهة كورونا    الكهرباء: عزل المخالطين لأي حالة مصابة أو متوفاة ب كورونا    تكثيف الحملات لمتابعة الحظر خلال عيد الفطر المبارك بكفر الشيخ    أحمد شيبة يحقق 350 مليون مشاهدة بأغنية "اه لو لعبت يا زهر"    "الداخلية" تضبط 74 شخصا لمخالفتهم قرار إيقاف بناء المساكن الخاصة    هل يجوز التصدق بقيمة العقيقة؟.. البحوث الإسلامية يوضح الرأي الشرعي    جون اوتاكا نجم الإسماعيلي السابق يبدأ مشواره التدريبي مع مونبيلييه الفرنسي    "المجلس القومي للطفولة" يحبط زواج طفلة لم تبلغ السن القانوني بمحافظة أسيوط    رئيس مركز الخارجة: نجاح تجربة تشغيل مياه الشرب 24 ساعة بنسبة 75%    محافظ القليوبية: لا تراجع عن تطوير منطقة الرياح التوفيقى ببنها    الصين والهند تسحبان من مخزونات النفط العائمة مع تعافي الطلب    متعلقة بالتعاون مع ألمانيا.. الجريدة الرسمية تنشر 4 قرارات جمهورية للرئيس السيسي    للعائدين من الخارج.. انتهاء فترة الحجر الصحي الاحتياطي بمدينة طالبات جامعة القناة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وداعًا جورج سيدهم.. أيقونة "كوميديا" أضحكت الجميع وأبكتها الخيانة
نشر في الفجر يوم 27 - 03 - 2020

جورج سيدهم.. رحل عن عالمنا اليوم الجمعة الموافق ال27 من مارس 2020، أيقونة مسرحية وفنية قلما نادرًا ما تصادفها في حياتك، ويعي هذا الكلام من يحبون الفن، وويتغزلون بعقولهم في فنونه، نائين بأنفسهم، عن المقارنة بما يقدمه من يطلقون على أنفسهم "فنانون".
غاب جورج سيدهم عن الأضواء لسنوات، برغم أنه من أحد أبرز صناعها، من ساهموا في رفع مكانة المسرح المصري والعربي، ووضعه في مصاف الكبار، صانعًا فرقة سبقت عصرها أطلق عليها "ثلاثي أضواء المسرح"، لتنطفئ، برحيل الضيف أحمد نحيف الجسد خفيف الظل، في ال16 من أبريل عام 1970، وهو في ريعان شبابه وبعمر ال34.
وظل الثنائي جورج سيدهم وسمير غانم يسيرون على العهد ويمضون سويًا في العمل تلو الآخر، يجمعهما حب "المسرح"، إلى أن جاءت "القشة التي قسمت ظهير البعير"، حيث اشتعلت مصر في عام 1986 وانتشرت حالات الشغب في الشوارع، وتلقى جورج سيدهم على إصرها صدمة كبيرة، حينما احترق مسرح "هوسابير" الذي كان يمتلكه بوسط القاهرة، وينقل على إثرها إلى المستشفى وتجرى عملية قلب مفتوح له إثر إصابته ب "جلطة".
حاول جورج سيدهم أن يعيد البسمة على وجوه محبيه برغم حرقة قلبه وصدمته التي تلقاها، ولم يقف بجواره أحد، فقرر أن يفتح مشروعًا للأكلات بالقرب من مسرحه، وأسماه بأحد أشهر أعماله، وما أن استفاق من صدمته، قرر أن يعيد بناء وإصلاح مسرحه "الهوسابير".
أعاد جورج سيدهم بناء مسرحه "الهوسابير" في تحد كبير لما مر به، مقررًا مواصلة تاريخه وما يحب، ونسيان الماضي، ليتلقى صدمة أخيرة، بل التي أعلنت عن موت "جورج سيدهم" من العالم وإن ظل جسده لسنوات.
أصر جورج سيدهم على استككمال حياته، وممارستها بالشكل الذي أحبه متحديًا الصعاب ومتخطيًا حاجز المرض والحلة الصحية التي لم تعد كما كان، ومع إعادة بناء المسرح، الذي تعرض للحريق، وكان سببًا في مرضه، قرر "الكوميديان" الكبير، أن يقدم عملًا مسرحيًا راقيًا على خشبة مسرحه "الهوسابير"، وبالفعل قدم مسرحية "نشنت يا نصاح" من إخراج النجم عبدالمنعم مدبولي، وكانت في عام 1995 وكانت آخر ما قدمه على مسرحه، وشاهدة على نهاية، أيقونة خفيفة الظل بدينة الجسد.
أصيب جورج صدهم بصدمة كبيرة، حينما وصل إليه خبر بأن أحد المصارف الكبرى ستحجز على مسرحه، وبعد ساعات قليلة تم علمه بسرقة أخيه له، وهربه إلى أمريكا، وقام المصرف بالحجز على "الهوسابير"، ونقل ملكيته إليه، ليسقط جورج سيدهم على الأرض، ولم يقم بعدها أبدًا، وكان ذلك في عام 1997.
غاب جورج سيدهم عن الأنظار وبقى حبيسًا في بيته جالسًا على كرسي متحرك، لا يستطيع على الحركة والكلام، جسد مبتسم أنهكته الخيانة، حتى ظن الكثيرون أنه مات بالفعل، ليذكرنا به النجم سمير غانم الذي استعان به في أحد إعلانات رمضان 2014، ويعيدوا إلى الجميع ذكرى المسرحية الخالدة "المتزوجون"، وعاد لغيابه المعتاد.
وعلا نجم جورج سيدهم مرة أخرى ليتصدر ويعتلي من جديد، لا خشبة المسرح التي كانت شاهدًا على أعماله الخالدة وروحه النقية، بل على "ترندات" مواقع التواصل الاجتماعي ومحركات البحث، بعدما غيبه الموت، اليوم الجمعة، لتسقط ورقة جديدة، من "زمن الفن الجميل"، وكعادة الكبار ترحل أجسادهم، وتبقى كلماتهم وأعمالهم الخالدة، ولا عزاء على شقيقه "الخائن" الذي سيذكره الجميع بالخسة والندالة، فهو قاتل ولو لم يطلق على أخيه الرصاص.. وداعًا جورج


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.