اتحاد كتاب مصر ينعي الناقد المسرحي أحمد سخسوخ    عميد علوم القاهرة يتفقد تجهيزات الكلية لاستقبال أوراق الطلاب الجدد    ياسر رزق: استمرار السيسي ضرورة.. ومصر تحتاج وزير إعلام    وزير الشؤون الإسلامية بموريتانيا يزور مشيخة الأزهر    إذا أردت أن تهدم أمة فعليك بالشائعات    الدولار يواصل الهبوط أمام الجنيه في مختلف البنوك    وفد طرق دبى يتفقد سير عمل تصنيع معدات قطارات مسار2020 فى بولندا    أبعد عن الصيني وأغنيله ولا أتكل على الله؟.. إليك 5 علامات "صينية" حازت على ثقة المستهلك المصري.. تعرف عليها    محافظ جنوب سيناء يبحث مشروعات الخطة الاستثمارية واستعدادات ملتقى التسامح الديني بكاترين    خطط للتوسع فى البنية الأساسية وشبكة نقل المنتجات البترولية    تنظيم أول مؤتمر اقتصادي لدعم الاستثمار في مصر بمشاركة جمعيات الأعمال - صور    انتخابات تونس| نافست الرجال بقوة.. عبير موسى «امرأة لم ترض بالبقاء على الهامش»    السفارة السعودية بالسودان ترتب لزيارة حمدوك إلى الرياض    ترامب يقترب من اختيار مستشار الأمن القومي لخلافة جون بولتون    بالفيديو.. الرئيس الروسي يستشهد بآيات من القرآن الكريم    ولي العهد السعودي: تهديدات إيران ليست ضد المملكة فقط بل العالم أجمع    باريس سان جيرمان ضد ريال مدريد.. كافانى يفشل فى اللحاق بموقعة دورى الأبطال    فينجر: صلاح ينضج مع تقدم عمره.. ولكن فيرمينو يضحي بنفسه من أجله وماني    رئيس الإسماعيلي: لاعبو الفريق والجماهير كانوا على قدر المسؤولية أمام أهلي بني غازي    #ليلة_الأبطال- ضربة ل سان جيران.. غياب مبابي ونيمار وثلاثي آخر أمام ريال مدريد    المصرية سارة غنيم تؤدي قسم الحكام في بطولة العالم للجمباز    الليلة.. ياسر ريان ضيف برنامج "الماتش"    لمدة 3 شهور.. الإدارة العامة للمرور تعلن تفاصيل تطوير طريق أسيوط الصحراوي الغربي    الحبس 4 أيام للصوص الخزن بعابدين    توزيع أدوات مدرسية مهداة من "اليونيسيف" على طلاب طور سيناء    عن عمر يناهز49 عامًا.. وفاة النجم الأمريكي برايان ترك بسرطان المخ    أغلى حاجة في حياتي .. هنا الزاهد تحرج أحد متابعيها بعد تشكيكه في حبها لأختها الصغرى    "لمبة الخطيب" تكشف الغطاء عن "المقاول المهرج": "محور المشير معمول عشاني"    سعيد الماروق ينتهى من مونتاج فيلم الفلوس    مؤسسة هيكل للصحافة العربية تستعد للحفل الختامي لإعلان جوائزها 23 سبتمبر الجاري    برلمانية: راتب الزوج ليس سرا حربيا.. «لازم الزوجة تعرفه»    ملثمون يقتحمون ويسرقون منزل نجم برشلونة صامويل أومتيتي    أخبار الأهلي : أحمد حمودي ينضم الى صفوف بيراميدز رسميا فى صفقة انتقال حر    أردوغان: يمكن لنحو ثلاثة ملايين لاجئ سورى العودة إلى "منطقة آمنة" إذا تم توسيعها    محافظ بني سويف يتابع منظومة العمل ب 12 إدارة مركزية شرق النيل    الإدارة العامة لمباحث رعاية الأحداث بقطاع الأمن :ضبط عصابة لبيع الاعضاء البشرية    بشعر مموج.. ريم مصطفى تبرز أنوثتها بإطلالة ساحرة    لمواجهة التزييف ..«عمال الإسكندرية»: دورات في التربية الإعلامية    الإفتاء توضح 6 فضائل ل صلاة التسابيح    كيفية صلاة الجنازة وحكم الصلاة على الميت بعد العصر    تعرفي على 4 مخاطر يسببها نقص فيتامين "د" في الجسم    إصابة 4 أشخاص إثر انقلاب توك توك ببني سويف    رسميا.. عبدالعزيز بن تركي رئيسا للاتحاد العربي لكرة القدم (الصور)    شاهد.. غواص يلتقط فيديو مذهل ومفصل لأناكوندا عملاق فى نهر بالبرازيل    تعرف على حالة الطقس غدا    ” الصحة” و” الإنتاج الحربي” و “الإتصالات” يناقشون ميكنة التأمين الصحي    الاستعانة بالله    مصرع 7 أشخاص بحريق اندلع فجرًا في منزل بالرياض    ضبط طن لحوم فاسدة في المنيا    "أبو غزالة": الجامعة العربية تعمل على تعزيز جهود الحكومات لضمان حياة أفضل للمواطن العربي    ما حكم التوكيل في إخراج زكاة المال؟ الإفتاء تجيب    لحظة أداء النائب العام ورئيس مجلس الدولة اليمين الدستورية أمام السيسي (فيديو)    حملة أمنية مكبرة في مركزين بالمنيا    "الشهاوي": تدريب "jcet" دليل على خبرة مصر في مكافحة الإرهاب    الوادي الجديد تستقبل قافلة طبية متكاملة مجانية    ياسر رزق: مُرحب بالصحفيين القطريين في جائزة دبي للصحافة    رئيس جامعة أسيوط يؤكد على أهمية مساهمة الشركات الوطنية في صناعة المستلزمات الطبية    غدا.. الصحة العالمية تحيي اليوم العالمي الأول لسلامة المرضى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صندوق النقد الدولي يؤكد أن الانتعاشة الاقتصادية ستتعزز في تونس بيد ان المخاطر مازلت قائمة
نشر في الفجر يوم 03 - 10 - 2018

"ستتعزز الانتعاشة الاقتصادية في تونس، بيد ان المخاطر مازالت تهيمن على الآفاق"، وفق ما اكده مجلس ادارة صندوق النقد الدولي في بلاغ نشر، الاثنين، في ختام المراجعة الرابعة في اطار اتفاق "التسهيل الممدد" بين الصندوق وتونس.
"ويرمي برنامج الحكومة الى معالجة اختلال التوازنات الاقتصادية الكبرى، مع تأمين الحماية الاجتماعية وتشجيع احداثات الشغل من طرف القطاع الخاص"، وفق ما لاحظه صندوق النقد الدولي مضيفا "ان السياسات الجبائية والنقدية، التي اطلقتها تونس، تهدف الى التخفيض من التداين ودعم النمو المدمج واحتواء التضخم".
وانهى مجلس ادارة صندوق النقد الدولي في 28 سبتمبر 2018 مراجعته الرابعة لبرنامج تونس الاقتصادي، المدعوم باتفاق "التسهيل الممدد". وقرر المجلس صرف شريحة من القرض قدرها 249 مليون دولار، اي ما يعادل 695 مليون دينار، ليصل اجمالي الاقساط الى 4ر1 مليار دولار
(ما يعادل 94ر3 مليار دينار) من اجمالي 9ر2 مليار دولار مرتقبة في اطار "اتفاق التسهيل الممدد".
"وتتضمن اولويات برنامج الاصلاح الاقتصادي للحكومة جملة من الاصلاحات الكفيلة بدفع النمو واخرى ذات طابع اجتماعي. وترنو السياسات المنتهجة في مجال الميزانية الى تعبئة مزيد من الموارد واحتواء المصاريف الجارية من اجل التخفيف من عبئ الدين في تونس وتنمية الاستثمارات والمصاريف الاجتماعية في اتجاه دفع النمو المستدام والمدمج".
"وتتركز الاصلاحات، في ما يتصل بالقطاع المالي، على تقليص التضخم، في حين سيساهم تواصل مرونة سعر الصرف في تعزيز المدخرات من العملة الصعبة"، حسب ما بينه صندوق النقد الدولي، لافتا الى ان " الاصلاحات الهيكلية المستمرة في اطار هذا الاتفاق تتضمن تعزيز الحوكمة ومناخ الاعمال والمؤسسات الجبائية والقطاع المالي".
وقال المدير العام المساعد والرئيس بالنيابة لمجلس ادارة صندوق النقد الدولي، ميتسوهيرو فوروساوا، عقب المحادثات، "لقد اتت مجهودات السلطات التونسية لتقليص اختلال التوازنات الاقتصادية الكبرى ثمارها، اذ تسارع نسق النمو في السداسي الاول من سنة 2018، غير ان البطالة والتضخم ظلا مرتفعين. ويواصل ارتفاع سعر البترول تاثيره في الموازين الخارجية وعلى الميزانية. كما تبقى الاستثمارات ضعيفة والاحتياطي من العملة الصعبة يغطي فترة اقل من 3 اشهر".
وأردف "تحسن تنفيذ السياسات والاصلاحات منذ المراجعة الثالثة. ومازالت السلطات التونسية متمسكة بمقاربة تعديل التوازنات الاقتصادية الكبرى على المستوى الاجتماعي، مدعومة بالاتفاق الرباعي المبرم مع صندوق النقد الدولي".
واكد المسؤول من جهة اخرى، "يتعين بذل جهود اكبر لبلوغ الاهداف المتفق عليها في ما يهم الميزانية. وتشمل الاولويات السياسية تحصيل اكبر قدر ممكن من الموارد واقرار تعديلات منتظمة لاسعار الطاقة وتصرف محكم في كتلة الاجور واصلاحات تستهدف ضمان الامكانيات المالية الضرورية للمتقاعدين"..
"كما يتعين انتهاج مزيد من الصرامة النقدية للحد من التضخم. واظهر البنك المركزي التونسي تمسكه باستقرار الاسعار بفضل الترفيع في نسب الفائدة الرئيسية غير ان نسب الفائدة المديرية تبقى سلبية على ارض الواقع، كما يفترض مزيد الترفيع في نسبة الفائدة المديرية لتفادي انزلاق جديد للقدرة الشرائية للعملة المحلية وترسيخ عمليات استشراف التضخم".
ويوصي صندوق النقد الدولي، بضمان استهداف اجتماعي افضل معتبرا انه "لا يتعين برمجة تغيير للدعم الموجه للمنتوجات الاساسية، الا مع استيفاء وضع الاجراءات الحمائية الضرورية".
وسلط المسؤول الضوء على جملة من الاصلاحات ومنها استعادة التوازنات الخارجية من خلال اعادة تحديد سياسات الاقتصاد الكلي وهو ما سيسهم في التخفيف من تاثير تراجع سعر الصرف على الدين".
ورأى المتحدث ان تواصل الاصلاحات لمناخ الاعمال والحوكمة والقطاع المالي ضرورية هي الاخرى، معتبرا ان الدعم المستمر من طرف المانحين ضروري لانجاح الانتقال في تونس.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.