إصابة مجند بحراسة كاتدرائية العباسية برصاصة عن طريق الخطأ (التفاصيل)    سفير كوريا الجنوبية لشيخ الأزهر: لدينا 160 ألف مسلم يعيشون في الوطن بسلام    طلاب جامعة الأزهر يسجلون رغباتهم إلكترونيًّا بداية من اليوم وحتى الخميس القادم    أخطر 7 قرارات فى حياة الزعيم جمال عبدالناصر.. فيديو    غرفة صناعة الحبوب: استمرار صرف المكرونة على بطاقات التموين بأسعار مخفضة 30%    البامية ب20 جنيهًا والعنب ب15.. تعرف على أسعار الخضراوات والفاكهة بالمجمعات الاستهلاكية    وزيرة الهجرة تلتقي الرائدات الريفيات والسيدات بالمنيا    أبو سعدة: مد صرف منحة العمالة غير المنتظمة يؤكد أهتمام الحكومة بالطبقة البسيطة    بالفيديو.. الفريق أسامة ربيع: تدشين 112 سفينة للشباب تنفيذا لتكليف الرئيس    كريدى أجريكول يبيع حصته المتبقية فى البنك السعودى الفرنسى    مياه دير مواس تحصل على شهادة ال TSM العالمية عبر تقنية الفيديو كونفرانس بالمنيا    شاهد.. لحظة تدمير طيران أذريبجان لدبابات الجيش الأرمني    شكري يُؤكد للرجوب موقف مصر الراسخ ودعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني    شهادات العرب تفضح أكاذيب الجزيرة وقنوات الإخوان.. سعوديون وإماراتيون يكشفون اعتماد قنوات الإرهاب على الفبركة.. كشفوا ازدواجيتهم وتجاهلهم لأزمات متفاقمة بالمجتمع القطرى.. ويؤكدون: يسعون لتشكيك بالمؤسسات العربية    وزير الرياضة السعودى يبحث آلية دعم الأندية فى الموسم الجديد    "لقاء الجمهورية" اللبنانى يؤكد المصلحة تقتضى تشكيل حكومة قادرة على الإصلاح    "ميشيل يانكون".. لماذا تُطالب جماهير الأهلي ببقاءه؟.. الشناوي وأشياء أخرى    بعد الخماسية.. مدافع بنفيكا يستعد للانتقال إلى مانشستر سيتي    ريال مدريد يكشف طبيعة إصابة توني كروس    الأرصاد: طقس الغد حار نهارا لطيف ليلا على معظم الأنحاء..والعظمى بالقاهرة 35    ًتجديد حبس عاطل بتهمة سرقة بطاريات السيارات 15 يوما    سقوط مستريح جديد بالدقهلية    دليلك المروري تعرف على الطرق الأكثر إزدحاماً    لواء سابق: مقتل إرهابيين بالقليوبية يدل على تعاون المواطن مع الشرطة    بالفيديو.. لقطات من بكاء الشعب أثناء جنازة الزعيم جمال عبد الناصر    قبل طرحه بساعات.. تعرف على بطل كليب أصالة الجديد "والله وتفارقنا"    ب جمبسوت مثير.. رانيا يوسف تستعرض أنوثتها أمام البحر    عودة نادي السينما الأفريقية بفيلم «ستموت في العشرين»    مرصد الإفتاء: الجماعات المتسترة بالدين تعمل على ضرب كافة جهود التنمية ومساعيها    بالفيديو| أمين الفتوى يوضح رأي الدين في الزواج العرفي بين الشباب بدون وليّ أو شهود    وزيرة الصحة تعلن مشاركتها في التجارب الإكلينيكية للقاح كورونا    الداخلية: اتخاذ الإجراءات القانونية حيال 1257 سائقا لعدم التزامهم بارتداء الكمامات    انتهاء تجهيز مستشفى الجراحات الجديد بجامعة طنطا يونيو المقبل    ضبط هارب من 1350 حكم غرامات وقضايا متعددة .. أعرف التفاصيل    خزينة بيراميدز تتكبد 60 ألف فرانك سويسرى حال الاستئناف على غرامة الزمالك    صديقة البلوجر مروة حسن تكشف تطورات حالتها الصحية: «تحتاج للدعاء»    النقض تؤيد السجن 10 سنوات لمتهم بحرق كنيسة مارجرجس بسوهاج    نائب محافظ الجيزة يتفقد قريتي صيدا وجزيرة القيراطين بالمراكب النيلية    محافظ المنيا يستقبل وزيرة الهجرة لإطلاق مبادرة «مراكب النجاة»    ممثل "الصحة العالمية" بمصر: مرض السعار يودي بحياة 59 ألف شخص سنويا    بدء نظر إعادة محاكمة 9 متهمين ب"أحداث الذكرى الثالثة للثورة"    شهادة الجامعة لا تكفي.. وزير التعليم العالي: سوق العمل يعطى الأولوية ل المَهَرة    «مكتبة الإسكندرية» تناقش العلاقة بين الإنسان والآلة الذكية    تقارير: مصادر مقربة من سباليتي تنفي مفاوضات الأهلي معه    إيمري: أتحمل مسؤولية ما حدث أمام برشلونة وأعتذر للجمهور    بالتعاون مع صندوق التمويل السعودي.. توقيع عقد تطوير مستشفيات جامعة القاهرة    "التعاون الخليجي" يرحب باتفاق إطلاق سراح الأسرى والمعتقلين في اليمن    وزير الأوقاف: منابر مصر تصدح بالولاء والانتماء للوطن الجمعة القادمة    الإجمالي يتخطى ال7 ملايين.. 50 ألف إصابة بكورونا في أمريكا خلال 24 ساعة    قرار جديد من السعودية عن قمة مجموعة العشرين    رد فعل مفاجئ من جوارديولا بعد الخسارة الثقيلة أمام ليستر سيتي    التشكيل المتوقع لأستون فيلا في مواجهة فولهام    ماهي الجنابة التي توجب الغسل    تعرف على صيغة الوصية الشرعية    بالأسماء| القائمة الوطنية لانتخابات النواب 2020.. دائرة قطاع شمال ووسط وجنوب الصعيد    نصر محروس: بهاء سلطان بيغني في كل حتة.. أنا اللي حالي واقف    طارق يحيي: «شتيمة ريان ومحارب خرمت ودني»    بعد هجوم السلفية على جنازة المنتصر بالله.. أزهري: لا يجوز لمسلم التهكم على عقيدة غيره    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صندوق النقد الدولي يؤكد أن الانتعاشة الاقتصادية ستتعزز في تونس بيد ان المخاطر مازلت قائمة
نشر في الفجر يوم 03 - 10 - 2018

"ستتعزز الانتعاشة الاقتصادية في تونس، بيد ان المخاطر مازالت تهيمن على الآفاق"، وفق ما اكده مجلس ادارة صندوق النقد الدولي في بلاغ نشر، الاثنين، في ختام المراجعة الرابعة في اطار اتفاق "التسهيل الممدد" بين الصندوق وتونس.
"ويرمي برنامج الحكومة الى معالجة اختلال التوازنات الاقتصادية الكبرى، مع تأمين الحماية الاجتماعية وتشجيع احداثات الشغل من طرف القطاع الخاص"، وفق ما لاحظه صندوق النقد الدولي مضيفا "ان السياسات الجبائية والنقدية، التي اطلقتها تونس، تهدف الى التخفيض من التداين ودعم النمو المدمج واحتواء التضخم".
وانهى مجلس ادارة صندوق النقد الدولي في 28 سبتمبر 2018 مراجعته الرابعة لبرنامج تونس الاقتصادي، المدعوم باتفاق "التسهيل الممدد". وقرر المجلس صرف شريحة من القرض قدرها 249 مليون دولار، اي ما يعادل 695 مليون دينار، ليصل اجمالي الاقساط الى 4ر1 مليار دولار
(ما يعادل 94ر3 مليار دينار) من اجمالي 9ر2 مليار دولار مرتقبة في اطار "اتفاق التسهيل الممدد".
"وتتضمن اولويات برنامج الاصلاح الاقتصادي للحكومة جملة من الاصلاحات الكفيلة بدفع النمو واخرى ذات طابع اجتماعي. وترنو السياسات المنتهجة في مجال الميزانية الى تعبئة مزيد من الموارد واحتواء المصاريف الجارية من اجل التخفيف من عبئ الدين في تونس وتنمية الاستثمارات والمصاريف الاجتماعية في اتجاه دفع النمو المستدام والمدمج".
"وتتركز الاصلاحات، في ما يتصل بالقطاع المالي، على تقليص التضخم، في حين سيساهم تواصل مرونة سعر الصرف في تعزيز المدخرات من العملة الصعبة"، حسب ما بينه صندوق النقد الدولي، لافتا الى ان " الاصلاحات الهيكلية المستمرة في اطار هذا الاتفاق تتضمن تعزيز الحوكمة ومناخ الاعمال والمؤسسات الجبائية والقطاع المالي".
وقال المدير العام المساعد والرئيس بالنيابة لمجلس ادارة صندوق النقد الدولي، ميتسوهيرو فوروساوا، عقب المحادثات، "لقد اتت مجهودات السلطات التونسية لتقليص اختلال التوازنات الاقتصادية الكبرى ثمارها، اذ تسارع نسق النمو في السداسي الاول من سنة 2018، غير ان البطالة والتضخم ظلا مرتفعين. ويواصل ارتفاع سعر البترول تاثيره في الموازين الخارجية وعلى الميزانية. كما تبقى الاستثمارات ضعيفة والاحتياطي من العملة الصعبة يغطي فترة اقل من 3 اشهر".
وأردف "تحسن تنفيذ السياسات والاصلاحات منذ المراجعة الثالثة. ومازالت السلطات التونسية متمسكة بمقاربة تعديل التوازنات الاقتصادية الكبرى على المستوى الاجتماعي، مدعومة بالاتفاق الرباعي المبرم مع صندوق النقد الدولي".
واكد المسؤول من جهة اخرى، "يتعين بذل جهود اكبر لبلوغ الاهداف المتفق عليها في ما يهم الميزانية. وتشمل الاولويات السياسية تحصيل اكبر قدر ممكن من الموارد واقرار تعديلات منتظمة لاسعار الطاقة وتصرف محكم في كتلة الاجور واصلاحات تستهدف ضمان الامكانيات المالية الضرورية للمتقاعدين"..
"كما يتعين انتهاج مزيد من الصرامة النقدية للحد من التضخم. واظهر البنك المركزي التونسي تمسكه باستقرار الاسعار بفضل الترفيع في نسب الفائدة الرئيسية غير ان نسب الفائدة المديرية تبقى سلبية على ارض الواقع، كما يفترض مزيد الترفيع في نسبة الفائدة المديرية لتفادي انزلاق جديد للقدرة الشرائية للعملة المحلية وترسيخ عمليات استشراف التضخم".
ويوصي صندوق النقد الدولي، بضمان استهداف اجتماعي افضل معتبرا انه "لا يتعين برمجة تغيير للدعم الموجه للمنتوجات الاساسية، الا مع استيفاء وضع الاجراءات الحمائية الضرورية".
وسلط المسؤول الضوء على جملة من الاصلاحات ومنها استعادة التوازنات الخارجية من خلال اعادة تحديد سياسات الاقتصاد الكلي وهو ما سيسهم في التخفيف من تاثير تراجع سعر الصرف على الدين".
ورأى المتحدث ان تواصل الاصلاحات لمناخ الاعمال والحوكمة والقطاع المالي ضرورية هي الاخرى، معتبرا ان الدعم المستمر من طرف المانحين ضروري لانجاح الانتقال في تونس.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.