جامعة حلوان تنظم المؤتمر الدولي الثالث للسياحة الرياضية المستدامة    نشرة الشروق الاقتصادية ليوم الإثنين: فرض ضريبة جمركية 10% على الهواتف المستوردة    خطوات إنشاء شركة وفقا لقانون التكنولوجيا المالية الجديد    محافظ البحيرة يتابع تأثيث مدرسة جواد حسني الثانوية فى أبوحمص ضمن "حياة كريمة"    جامعة المنوفية تختتم فعاليات الأسبوع الأول لخدمة المجتمع بندوة حول الأمية ومخاطر التنمية وحفلا غنائيا    إزالة 6 حالات تعد بالبناء رصدها القمر الصناعي في البدرشين بالجيزة    رئيس الوزراء يستعرض ملامح الخطة الاستراتيجية لتنمية الصادرات المصرية إلى إفريقيا    خبير عسكري يشيد ب«إيديكس 2021»: يجعلنا مصدر اهتمام العالم اجمع    رئيس وزراء إسبانيا: مصر بوابة العلاقات مع العرب وحجر الزاوية فى الشراكة الأورومتوسطية    كبير المفاوضين الإيرانيين يعرب عن تفاؤله بعد أول يوم من المحادثات النووية    ميسى يحصد جائزة أفضل هداف فى الليجا للمرة الثامنة فى تاريخه .. وسواريز أفضل لاعب    الزمالك يهزم سموحة في دوري المحترفين لكرة اليد    نيمار يغيب عن باريس سان جيرمان لمدة شهرين بسبب الإصابة    العثور على جثة قتيل بطلق ناري مجهولة الهوية في الفيوم    القبض علي عاطلين بحوزتهم كمية كبيرة من مخدر الإستروكس بقرية سنهوت بمنيا القمح شرقيه    محافظ الإسكندرية: إزالة المخالفات وعدم السماح بعودة البناء المخالف    كاميرات المراقبة تكشف متهما تسلل لمنزل جارته لسرقته بالشرقية    عودة الأمطار ورياح واضطراب الملاحة .. حالة الطقس غدًا الثلاثاء إلى الأحد 5 ديسمبر    الحبس 6 أشهر للمتهم بالتحرش وضرب فتاة وسط البلد    كريم عبد العزيز: تكريمى فى مهرجان القاهرة السينمائى من أهم أيام حياتى    نجل إبراهيم يسرى يكشف عن موقف مؤثر ل رشوان توفيق فى جنازة والده    «الإفتاء» تحسم الجدل حول تعدد الزوجات: الأصل الزواج بواحدة    وزارة الصحة تقدم نصيحة ضرورية لمواجهة «أوميكرون»    جامعة القاهرة تستعد لدخول عالم الفضاء بكلية متخصصة .. (تفاصيل)    المصل واللقاح: فايزر آمن 100% ولم نرصد أية أعراض جانبية خطيرة بمصر حتى الآن    بايدن يدعو إلى ضرورة تلقي اللقاحات المعززة لمواجهة المتحور الجديد    داوود عبد السيد: شخصية الشيخ حسني في "الكيت كات" حقيقية    برلماني: المصريون يفخرون بقيادتهم الوطنية وجهود القوات المسلحة    ما حكم أخذ قرض لشراء شقة؟.. دار الإفتاء توضح    وزير الخارجية يبحث ملفات التعاون الثنائي مع ممثل الاتحاد الأوروبي    27239 مخالفة مرورية متنوعة في حملات بالطرق السريعة    الأربعاء.. مؤتمر مصرى إماراتى بمعرض Edex 2021 بحضور وزير الإنتاج الحربى    مصدر بالأهلي ليلا كورة: هيئة قضايا الدولة لا تنحاز إلا للقانون وستنصف العامري    «حقوق الإنسان» بالنواب تطالب بحصر رسمي ودقيق للمصريين بالخارج    الأوقاف الفلسطينية: قوات الاحتلال منعت الأذان في المسجد الإبراهيمي 525 مرة خلال 10 أشهر    تحصين 232 ألف حيوان خلال حملات الطب البيطري في الغربية    رفع الجلسة العامة للبرلمان بعد الموافقة على تعديل قانون الجامعات    هدير عبد الناصر تنضم لأبطال مسلسل "أبو العروسة 3"    كلية التربية للطفولة المبكرة بالفيوم تنظم ندوة بعنوان "أدب الطفل كيف نقدمه"    الجمعية الشرعية: إعانات غذائية وطبية ل 10 محافظات لمواجهة السيول    قتلتها وسرقة صيغتها.. تفاصيل مقتل مسنة على يد جارتها ببورفؤاد    ناشئ المقاولون يهزم البنك الأهلى 4 – 1 فى بطولة الجمهورية مواليد 2006    "الوعظ والفتوى" تلقى ندوات مشتركة لطلاب "أزهر الإسكندرية"    محمد حفظي: حزين لعدم تعاوني مع كريم عبدالعزيز حتى الآن    رابعة ابتدائي بالأزهر.. جدول اختبارات أكتوبر ونوفمبر طبقا للنظام الجديد    لجنة الحكام تفاضل بين 3 حكام لبطولة كأس العرب بدلًا من نور الدين    منتدى شباب العالم يعلن فتح باب التسجيل في عروض «مسرح شباب العالم»    شكرى يبحث مع نظيره السلوفينى القضايا ذات الاهتمام المشترك    الأوقاف: 74 متسابقا و12 محكما فى المسابقة العالمية للقرآن الكريم    4 أسباب وراء طلاق شيرين عبدالوهاب وحسام حبيب    إقامة بطولة مصغرة في قطر لتحديد ممثل الأوقيانوس في ملحق المونديال    بعد انقطاع عامين.. فرحة عارمة بعودة العمرة وشركات السياحة تنتظر الضوابط لبدء التنفيذ    وزير الزراعة يبحث مع «اتحاد النحالين» كيفية النهوض بصناعة النحل وإنتاج العسل    محافظ المنيا يكلف نائبه بمتابعة حصر أصول وأملاك الدولة وميكنة جميع البيانات    وزير القوى العاملة يفتتح ملتقى توظيف يوفر 8207 فرصة عمل بالشرقية غدًا    طبيب إسلام الشاطر : حالته مستقرة ويحتاج للراحة التامة حاليا    الإفتاء توضح حكم صلاة وصيام مصاب متلازمة داون    برج الحوت اليوم.. حدد هدفك وخطط لمستقبلك بدقة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ورشة عمل عن ترشيد المياه بعنوان "حياتنا فى كل نقطة مياه" بمشاركة ممثلى الأزهر والكنيسة
نشر في الفجر يوم 01 - 03 - 2018

قال ايهاب عبدالعزيز جبريل، مدير برنامج المياه بمنظمة اليونسيف - مصر، أن المنظمة تعمل فى مصر منذ عام 1952، وتسعى لتعزيز حقوق الاطفال، وتدعيم البلدان فى وضع سياسات مناسبة، وكفالة حقوق متساوية بين الأطفال، من خلال برامج الحفاظ على حياة الاطفال، جودة التعليم، الاطفال المعرضين للخطر، برنامج السياسات الاجتماعية وحشد الدعم والشراكة.

جاء ذلك، خلال فعاليات ورشة العمل السنوية لتبادل الخبرات لإدارات التوعية بشركات المياه تحت عنوان "حياتنا فى كل نقطة مياه" بمشاركة ممثلى وزارات الموارد المائية والرى، والتربية والتعليم، الأوقاف، التنمية المحلية، الثقافة، التضامن الاجتماعي، ومؤسسة الازهر الشريف، والكنيسة القبطية والشباب والرياضة والجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدنى، لوضع خطة قومية لرفع الوعى ونشر ثقافة الترشيد.
وأضاف أن المنظمة بدأت التعاون مع الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى وشركاتها التابعة منذ عام 2004 ولدينا أنشطة مع 6 شركات بمحافظات الفيوم، سوهاج، المنيا، قنا، القاهرة، أبرزها فكرة القرض الدوار التى نفذت عام 2007 واستهدفت 20 ألف اسرة من الأسر الاكثر احتياجا.
وأوضح أن المنظمة تضع توفير خدمات المياه والصرف الصحى ضمن أولوياتها فى خطة العام الحالى، وربط برامج الحماية الاجتماعية مع برامج الدولة وتحديد توصيل الخدمات كاحد المعايير التى يتم الاستعانة بها لتقييم برامج الحماية الاجتماعية.

وأشار إلى أن برنامج "تقديم خدمة أفضل للاطفال وحديثى الولادة فى القرى والمناطق الريفية"، يستهدف الوحدات الصحية، ويتضمن رفع خدمات المياه بها وتوظيف مكاتب الصحة لرفع الوعى البيئى وأهمية الحفاظ على المياه، وتحسين تغذية الأطفال وتوفير مصدر مياه آمن للطفل ومساعدته فى النمو.
وأكد إيهاب جبريل، ضرورة أن يتمتع اكبر عدد من الاطفال بالحصول على فرص معيشية جيدة، ودعم مرافق المياه بالمناطق العشوائية بثلاثة محافظات المنيا والفيوم والقاهرة.

وقال، حسن جبرالله، مدير الدعم الفنى بوزارة الموارد المائية والرى، أن الترشيد والتوعية بقضية المياه، ضرورة ملحة، والدولة تتكاتف بكافة وزاراتها وهيئاتها لاصدار خطة قومية لرفع الوعى لاكبر عدد من المواطنين، والتعريف بدور الدولة فى توصيل المياه، وحماية نهر النيل من التعديات، وحماية الشواطئ المصرية على البحرين الأحمر والمتوسط ومتابعة التغيرات المناخية للحفاظ على منسوب المياه، ومتابعة مخرات السيول حتى لا يحدث أى تعديات على مجارى السيول، والقيام بابحاث ودراسات المياه الجوفية.
وأضاف أن الموارد المائية فى مصر تقدر ب 59 مليار متر مكعب سنويا، من مصادر نهر النيل، المياه الجوفية، التحلية، ونواجه تحديا ضخما يتمثل فى الزيادة السكانية ونقص الوعى فى إطار ثبات حصة مصر من نهر النيل.

وأضاف، محمد العبسى، رئيس الادارة المركزية لمتابعة اداء الصرف بوزارة الرى، إن تغيير الثقافة المائية للمجتمع المصرى، ينفذ بأسلوب علمى منهجى، من خلال التوعية والاتصال المباشر ووضع برنامج لتدريب الجهات المعنية فى مجال التوعية، وتحديد الجهات المستهدفة، وعقد ندوات ولقاءات جماهيرية مشتركة، ووضع آليات المتابعة والقياس، بالإضافة الى الحملات الجماهيرية من خلال نشر رسائل التوعية عبر حملة إعلامية قومية.
وأوضح مدحت محمد كمال، خبير التربية السكانية والبيئية بوزارة التربية والتعليم، أن الكتاب المدرسى مصدر رئيسى للتعلم والتوعية، وتنفذ الوزارة 4 مسابقات سنوية للطلاب للتوعية البيئية والصحية والمائية والترشيد، تستهدف 52 ألف مدرسة على مستوى الجمهورية، يقدم خلالها ابحاث تناقش موضوعات الاخطار التى تهدد نهر النيل، واساليب ترشيد استهلاك المياه، ومسابقة المشروع البيئى بكل مدرسة لتحسين البيئة واختراع نماذج مبتكرة لتحلية المياه أو اعادة استخدام مياه الرى.
وقال متى زكريا، قس كنيسة السيدة العذراء مريم بمطروح ممثلا عن الكنيسة القبطية، أن المياه مرتبطة بالكتاب المقدس، ونهر النيل له خصوصية، والكنيسة تخصص صلوات يومية لمياه النيل.
وأوضح، أن التوعية تبدأ من النشء، وقد أقامت الكنيسة كرنفالا بمحافظة مطروح بالتعاون مع شركة مياه الشرب والصرف الصحى بمرسى مطروح، تحت شعار "نقطة مياه" لزيادة وعى الطفل، وتم رسم خريطة لدول حوض النيل من المنبع حتى المصب، وقام الاطفال بتوزيع المياه على كل دولة، بهدف رفع وعى الطفل بأهمية الحفاظ على المياه
وقال، حسن خليل، بمشيخة الازهر الشريف: الماء مكون اساسى من مكونات حياتنا، عظمت قدره كل الأديان، ودعت إلى الحفاظ عليه وترشيد الاستهلاك والامتناع عن الإسراف.
وأكد على أهمية التعاون بين كافة مؤسسات الدولة، مشيرا الى أن الأزهر يقوم بتنفيذ قوافل توعوية بأكثر من 15 محافظة، باشتراك الإخوة القساوسة وممثلى وزارتى الرى والشباب.
وأوضح دور الأزهر فى نشر الوعى ودعم التعاون مع الدول العربية والافريقية، من خلال 42 ألف طالب يدرسون بالأزهر الشريف يمثلون 130 دولة، منهم طلاب العلم بدول حوض النيل، حيث يدرسون اصول الشريعة والدين وتستضيفهم الدولة وتوفر لهم كافة السبل لدراسة العلم ونشره.
وأضاف أن أكثر من 5 آلالاف واعظ، منهم 500 واعظة، يتبنون قضية التوعية بترشيد المياه، بالتنسيق مع كافة المؤسسات القومية.

وقال أشرف فهمى مدير عام التكليفات والعضو الفنى بمكتب وزير الاوقاف، أن الوزراة تهتم بالقضايا الوطنية، والقران الكريم اهتم بالماء، وذكره فى اكثر من موضع.
واستعرض خطة وزارة الاوقاف، لنشر الوعى بين جماهير الشعب المصرى باغلبية طوائفه، الطفل والشاب والعجوز والمرأة، بتخصيص خطبة يوم الجمعة كل 4 أشهر عن أهمية الماء والحفاظ عليه.

وأوضح أن هناك برتوكول تعاون بين وزارة الأوقاف ووزارتى الموارد المائية والرى والزراعة، واطلاق مائة ندوة على مستوى الجمهورية شهريا لوضع البدائل وطرق المحافظة على المياه وأهميتها.
وأكد أنه تم تعميم تعليمات صارمة للأئمة والقائمين على المساجد والعمل بصيانة ادوات السباكة داخل كل مسجد، واشتراط تركيب قطع موفرة عند بناء أى مسجد.
وكشف أن شباب العلماء بوزارة الأوقاف يعدون حاليا كتابا يحتوى معلومات قيمة عن المياه، وهناك تخطيط للقاءات جماهيرية بالمساجد الكبرى التى تسع لأكثر من 3 آلاف فرد لتوعية المواطنين.
ومن جانبه، قال أسامة عبد العظيم الصياد، ممثل وزارة الشباب والرياضة، أن توعية الشباب بالقضايا القومية كترشيد استهلاك المياه هدف حيوي، وهناك تنسيق مع وزارة الموارد المائية والرى لتنفيذ لقاء توعوى بكل محافظة لنصل إلى ما يقرب من 120 ألف شاب من أسر مختلفة بكل محافظة.
وأكد أن الوزارة تعقد لقاءات وندوات جماهيرية ب4564 مركزاً بمختلف محافظات الجمهورية.
وأعلنت ، حنان موسى، رئيس الادارة المركزية للدراسات والبحوث بوزارة الثقافة، عن آليات الهيئة العامة لقصور الثقافة فى نشر الوعى من خلال المحاضرات وندوات التوعية وورش العمل والمؤتمرات والموائد المستديرة.

ودعت إلى توجيه رسائل مكثفة للطفل والمرأة بأعتبارها العمود الفقرى لحملات التوعية.
وأكدت على أهمية إجراء الدراسات القبلية والبعدية وقياس الأثر بعد تنفيذ الحملات خصوصا فى المناطق النائية والحدودية من خلال ادارات القياس الثقافى.

واستعرض، محمد صلاح، مدير ادارة خدمة العملاء بالشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، مجهودات الشركة القابضة والشركات التابعة فى نشر رسائل التوعية فى اهمية الترشيد من خلال انشطة مختلفة تستهدف كافة اطياف المجتمع، بالتعاون مع الوزارات والجهات والمؤسسات بالدولة، وتفعيل تطبيقات التكنولوجيا فى التفاعل مع المواطنين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.