افتتاح المؤتمر الأول لشباب الباحثين ب «تربية جنوب الوادي» فرع الغردقة    "رايحين لبلد منورة وحديثة".. كامل الوزير معلقًا على مشروعات النقل الجديدة    مد إكتتاب «غزل المحلة لكرة القدم» إلى 14 أغسطس    للمرة الأولى.. مطار الغردقة الدولي يستقبل أولى الرحلات الأرمينية | صور    «نقل النواب»: الموانئ البحرية من أهم دعائم البنية الاقتصادية لأي دولة    أول ظهور لمنفذ هجوم الدنمارك الدموي    غزل المحلة فى نهائي كأس الرابطة على حساب الإسماعيلي بعد لقاء درامي ..الجبلاية تكشف شروط نهائي كأس مصر يوم 21 يوليو ..وتحدد زى الزمالك والأهلي    بإجمالي 21 طنًا.. ضبط 6 قضايا تلاعب في توريد القمح    ضبط عصائر وزيوت مجهولة المصدر في المنيا    الأرصاد: انخفاض الرؤية على الطرق حتى هذا الوقت.. وتحذير من الرطوبة    عمرو دياب يهنئ البطلة بسنت حميدة    السيسي: "قولت للإسلاميين معندكوش مراكز دراسات تعرفكم يعني أيه دولة"    فريق بلاك تيما ضيوف شرف حفل الكينج محمد منير بالإسكندرية    الصحة: ارتفاع معدلات الإصابة بكورونا بنسبة 6.9 % الأسبوع الوبائى الماضى    تباين الإصابات اليومية جراء كورونا بعدد من الدول العربية    الطالبة الثانية على الدبلومات الفنية: مساعدة والدي في زراعة الأرض أكسبتني خبرة ميدانية    محافظ دمياط تعتمد المخططين الاستراتيجي لرأس البر والتفصيلي للسرو    أرنولد يعلق على تمديد عقد محمد صلاح مع ليفربول    الرئيس السيسي: مصر حريصة على أن تكون في حالة استقرار رغم الأزمات العالمية    أستراليا تحظر واردات الذهب الروسية وتفرض عقوبات ضد 16 مسئولا    سعر الدرهم الإماراتي اليوم الأحد 3-7-2022 في ختام تعاملات البنوك    ثورة عظيمة وشعب عظيم    عيادات بعثة الحج الطبية قدمت خدمات الكشف والعلاج ل 5502 حاج في مكة والمدينة    الأوقاف: صلاة عيد الأضحى بالساحات والمساجد الكبرى| فيديو    «الدرديري» رئيسا للإدارة المركزية للمدن الجامعية بجامعة الأزهر    برلمانية: القادرون باختلاف يحظون باهتمام كبير من قبل القيادة السياسية    وزير الخارجية البحريني يشيد بالروابط التاريخية الراسخة مع السعودية    الهيئة الدولية للمسرح تنعى الكاتب والمخرج بيتر بروك    ترقية 27 عضوا بهيئة التدريس وتعيين 10 مدرسين في جامعة طنطا    لماذا صيام عرفة يكفر سنتين وعاشوراء عاما واحدا؟.. لجنة الفتوى تجيب    مسؤول بالأوقاف: صلاة عيد الأضحى في الساحات والمساجد الكبرى.. وأطفال البرنامج الصيفي يشاركون    رمضان عبد المعز: ذكر الله أقوى عبادة وأهم شعب الإيمان    الرصاصة فى جيب أمريكا!!    الكشف على 1699 مواطنًا خلال قافلة طبية مجانية بقرية شرنوب بالبحيرة    5 وجبات للإفطار تضاعف من فقدان الوزن    صحتك ثروتك.. أول حملة في الشرق الأوسط لفحص أمراض البروستاتا والسرطان لدى الرجال    أعضاء لجنة التحقيقات    وكيل التعليم بالغربية يهنئ طالبات الدبلومات الفنية الحاصلات على المركز الأول بالجمهورية    شمل ملك السعودية ورئيس الإمارات الراحلين.. كلية دار العلوم تكرم رموز ثورة 30 يونيو    نسرين طافش تفاجئ الجمهور بصورة زوجها الطبيب الشهير| معلومات لا تعرفها عنه    اللبنانية دومينيك حوراني تشارك أحدث جلسة تصوير مع خروف        ضبط 174 دراجة نارية مخالفة بالطرق    رئيس اللجنة الأولمبية: لدينا شباب واعد قادرون على تحقيق ميداليات لمصر    بمجموع 260 درجة.. "القابضة للشرب": قبول دفعة جديدة من الحاصلين على "الإعدادية" بنين    خبير قانوني لصوت الأمة: يطالب بعدم التصالح وتغليظ العقوبة فى قضايا تنمر الأبناء بالوالدين    أول تعليق من عبير صبرى على وفاة شقيقها: لم نحدد العزاء لهذا السبب    الترجي يتقدم بعرض رسمي لضم لاعب فاركو    محافظ سوهاج يتفقد محطة مياه ونقطة إسعاف جرجا    وزير الخارجية الجزائري يبحث مع الرئيس اللبناني عددا من القضايا العربية    محافظ أسوان يتابع تنظيم القوافل الطبية المجانية بقريتي قورته ثان والفوزة    أوناجم ينتظر حسم وجهته المقبلة لتحديد موعد الرحيل عن الزمالك    هل يكفي في الطواف أربعة أشواط فقط؟.. علي جمعة يجيب    الليلة.. منتخب مصر يواجه الكونغو الديمقراطية في تصفيات كأس العالم للسلة    صفقة الزمالك المحتملة.. ماذا قدم يحيى جبران مع الوداد المغربي؟    زيلينسكي: الجيش الروسي يسيطر على 2600 مدينة وقرية أوكرانية    الأوقاف: صلاة عيد الأضحى المبارك في 600 مسجد بمدن شمال سيناء    اليوم.. طقس حار نهارًا معتدل ليلًا بالبحيرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بعد رحيل رائد الفنون الشعبية اليوم.. محطات من حياة المخرج عبدالرحمن الشافعي
نشر في صدى البلد يوم 19 - 05 - 2022

نعت الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة المخرج هشام عطوة وكافة قياداتها والعاملون بها المخرج الكبير عبد الرحمن الشافعى والذى وافته المنية مساء اليوم، والهيئة قيادة وعاملين يسألون المولى عز وجل أن يتغمد الراحل الكبير برحمته وأن يسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذوية ومحبية الصبر والسلوان.
وقال "عطوة" إن الراحل الكبيرعبد الرحمن الشافعي يعد أستاذا رائدا في الفنون المسرحية والشعبية وجمع بين الموهبتين الإبداعية والإدارية وترك بصمة لا يمكن أن تنسى في المسرح المصري وفنونه بكل ما قدمه من تراث شعبي وفنون تلقائية، ويعود له الفضل في التطور الكبير الذي شهدته فرقة النيل الفرقة الأم لفرق الآلات الشعبية التابعة للهيئة العامة لقصور الثقافة، حين تولى إدارتها ومدّها بعناصر جديدة من الفنانين الشعبيين، وضخ بها دماءً جديدة ليبرز منها أصالة الفن الشعبي المصري التقليدي بالشكل الجمالي للموسيقى والغناء الشعبي، وأطلق عليها اسم أهم المعالم الحضارية والتاريخية لمصر "النيل". وقدم "عطوة" العزاء لأسرة الراحل الكبير ونجليه الفنان أحمد الشافعي، والناقد المسرحي الدكتور محمد الشافعي وأصدقائه وتلاميذه، داعيا الله أن يتغمده برحمته ومغفرته.
محطات من حياته

ولد عبد الرحمن الشافعى عام 1939 بمحافظة الشرقية، ومارس هوايته المسرحية بالمرحلة الثانوية، فكون فرقه شعبية مسرحية كانت تقدم عروضها في الموالد، تخرج في كلية الحقوق جامعة عين شمس، ثم التحق بشعبة المسرح العالمي، وفي عام 1963 اُنتدب للمسرح الحديث ثم للفرقة الغنائية الاستعراضية عام 1967، وكون فرقة الغورى، وأخرج لها "ياسين وبهية"، و"آه يا ليل يا قمر"، و"أدهم الشرقاوى، و"سنبلة قمح على قبر جمال" عُين الشافعي أول مدير لمسرح السامر في سبتمبر 1971 فأخرج لفرقه السامر مجموعة من السير الشعبية؛ أهمها: "على الزيبق، شفيقة ومتولي، السيرة الهلالية، عاشق المداحين، منين أجيب ناس، مولد يا سيد، الشحاتين، حكاية من وادي الملح".
صاغ الراحل عالماً خاصاً به، وهو عالم أولاد البلد فكان يحرص على الذهاب بعرضه إلى الجمهور في أماكن تجمعاته في المواقع الأثرية والشعبية القديمة والساحات والميادين، حصل علي جائزة الدولة التشجيعية عام 1985 عن إخراجه لمسرحية السيرة الهلالية، ومن أهم أعمال إخراج مسرحي ياسين وبهية، آه يا ليل يا قمر، كفر أيوب، سنبلة قمح على قبر جمال، أدهم الشرقاوي، المولد، لعبة الزمن، السيرة الهلالية، إمام المداحين، سلطان زمانه، ست الحسن، ليلة بنى هلال.
مارس "الشافعي" عمله بالمسرح العالمي ممثلا ومساعدا للإخراج مع كبار المخرجين مثل" سيد بدير- سعد أردش-حمدي غيث- حسن عبد السلام-كمال عيد"، أستمر بالعمل في فرق التليفزيون حتى أنتدب عام 1968 للعمل مخرجا بالثقافة الجماهيرية، فكون أول فرقة للحي الشعبي بالغوري بحي الحسين، فكون فرقته المسرحية من أبناء الحي والعاملين به، وقدم أول أعماله "ياسين وبهية" لنجيب سرور، وأخرج بعدها" أه ياليل يا قمر"،"كفر أيوب"، "سنبلة على قبر جمال" و "أدهم الشرقاوي"، ثم عين أول مديرا لمسرح السامر عام 1971، فقدم (علي الزيبق- هنا القاهرة-حكاوي الزمان-شفيقة ومتولي-شلبية الغازية-وغيرهم) وفي تلك الفترة تم اختيار "الشافعي" مشرفا على فرقة النيل للالات الشعبية عام 1975- ليكتمل النضج الفني بإخراجه "عاشق المداحين" عام 1978.
قدم بعدها عشرات النصوص المسرحية الأصيلة لكبار كتاب المسرح المصري مثل "يوسف أدريس-نعمان عاشور- رشاد رشدي- محمود دياب-سعد الدين وهبه- وغيرهم". عمل على استلهام التراث الشعبي خاصة وسط وجوده مع مجموعة من الشعراء والموسيقين والمغنين والمداحين الشعبيين التلقائيين بفرقة النيل، فقدم مسرحية "السيرة الهلالية" عام 1985، محاولا في معظم أعماله المسرحية أن يعمل على الهوية المصرية وأن يتناول أعمالا قومية مصرية، وهو ما جعل "الشافعي" مختلفا، وخلال مسيرته الفنية قدم 72 عرضا احترافيا مابين الهيئة العامة لقصور الثقافة، والبيت الفني للمسرح، والبيت الفني للفنون الشعبية ومركز الهناجر للفنون. بخلاف العروض الاحتفالية والتي كانت تقدم في المناسبات القومية أو المشاركة في المهرجانات الدولية.
لم يكتفي "الشافعي" بتناول الأعمال التراثية فحسب بل قدم ثلاث أعمال كبار للمسرح الاستعراضي. ففي عام 1992 قدم على مسرح البالون مسرحية (ست الحسن) تأليف محمد أبو العلا السلاموني، وفي عام 1996 قدم للفرقة الغنائية الاستعراضية مسرحية (أحلام ياسمين)، ثم قدم لنفس الفرقة مسرحية "السنيورة" عام 1997 على مسرح محمد عبد الوهاب، وفي عام 1975 أسند "للشافعي" الإشراف على فرقة النيل للالات الشعبية وإخراج برامجها الفنية وهذه الفرقة تتميز بأنها تضم فنانين حقيقين وليسوا مدربين أو أكاديميين بل هم من شتى محافظات مصر، وهو ما يعطي مصداقية لأعمال "الشافعي" في تأصيل المسرح الشعبي المصري، وشاركت الفرقة منذ توليه إدارتها في الكثير من المهرجانات الدولية (بفرنسا- أمريكا- أستراليا-كندا- الهند- إيطاليا-إنجلترا- أسبانيا-ايرلندا- الصين-كوريا -الدانمرك- وغيرهم) وحصلت على العديد من الجوائز، وهو أول من كون فرقة الواحات للفنون الشعبية كذلك فرقة الأقصر وتأسيس أول مهرجان للتحطيب بمصر.
تقلد عبد الرحمن الشافعى الكثير من المناصب الإدارية داخل وزارة الثقافة منها "عضو لجنة تقييم العروض المسرحية على مستوى الجمهورية 1971- مديرا لمديرية ثقافة الجيزة 1977- عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة بمحافظة الجيزة 1980-المشرف العام على شئون المسرح بالثقافة الجماهيرية 1982- الاشراف على مهرجان المائة ليلة بالثقافة الجماهيرية 1985- رئيس اقليم القاهرة الكبرى 1992- مدير عام ثقافة القاهرة 1993- عضو المجلس الأعلى للثقافة منذ عام 1993 - رئيس الإدارة المركزية للشئون الفنية بالهيئة العامة لقصور الثقافة 1996- رئيس البيت الفني للفنون الشعبية 1997- رئيسا للامانة العامة لأطلس الفلكلور 1998- عضو المكتب الفني لقطاع الإنتاج الثقافي 2012 -عضو اللجنة الفنية بالمجالس القومية المتخصصة التابعة لرئاسة الجمهورية 2014، وحصل على العديد من الجوائز منها جائزة الدولة للتفوق 2009- جائزة الدولة التشجيعية 1986- نوط الأمتياز من الطبقة الأولى 1988-جائزة فارس الثقافة الجماهيرية 1999- جائزة التميز في الإخراج المسرحي للثقافة الجماهيرية 1980-جائزة مهرجان نيس للفنون بفرنسا 1984- كرمه المؤتمر العلمى الأول لمسرح الأقاليم ومنحه درع الهيئة العامة لقصور الثقافة، وشهادة تقدير من وزير الثقافة عام 2006، تكريم المجلس الوطني للثقافة والفنون بدولة الكويت، تكريم المركز القومي للمسرح والموسيقى والفنون الشعبية 2016، تكريم المهرجان القومي للمسرح المصري في دورته التاسعة 2016، كما تم اختياره ضمن شخصيات الموسوعة القومية للشخصيات المصرية البارزة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.