جامعة الاسكندرية تستقبل لجنة من التعليم العالي لتقييم التحول الرقمي وتطوير العشوائيات    فيديو| البابا: أنا مواطن مصري.. ونقلت الصورة الحقيقية في مصر لأعضاء البرلمان الأوروبي    وزير الآثار: "القاهرة" أكثر عواصم العالم أمانا    رئيس مدينة إسنا: البدء بقرية النجوع لتنفيذ "حياة كريمة"    الإنتهاء من إنارة شارع الإمام مالك حتى حي الشروق بالكيلو 7 بمطروح    «الكهرباء»: إتاحة تغير بيانات العدادات على الموقع الإلكتروني للوزارة    وزير الزراعة يقبل استقالة رئيس هيئة التعمير    بعنوان "هويتنا المصرية".. "صوت شباب مصر" تقيم معسكر سفراء التنمية    تصاعد قلق ترامب من استطلاعات الرأى    جمهورية التشيك تعتزم توسيع استخدام الطاقة النووية حتى وإن انتهكت قانون الاتحاد الأوروبي    «تيار الإصلاح بفتح»: نرغب في إجراء انتخابات تشريعية تحت مراقبة دولية    محمد فضل يكشف حقيقة استقالته من اتحاد الكرة بعد تأجيل مباراة القمة    شبح العنصرية يهدد أوروبا..!    بالصور.. إصابة شخصين في حادث تصادم موتوسيكل بالنزهة    انخفاض طفيف وأمطار بالجنوب.. الأرصاد تعلن طقس الخميس (بيان بالدرجات)    شاهد.. ماجد المصري يشارك في موسم الرياض ب "لوكاندة الأوباش"    رسميًا.. علي ربيع و مصطفى خاطر في ماراثون رمضان 2020    تعرف على الأعمال التونسية المشاركة في مسابقة الأفلام الوثائقية بأيام قرطاج    طليقة الموسيقار جمال سلامة: لا صحة لما يتردد حول إهمال أسرته له    بالصور.. هند صبري تلحق ب "حلم نورا" إلى باريس    حكم رفع اليدين مع تكبيرات الجنازة.. تعرف على رد "البحوث الإسلامية"    مبروك عطية: الزوج الذي يجبر زوجته على الخلع آثم شرعًا وله جهنم    الطب الوقائي بالصحة: مصر خالية من الالتهاب السحائي.. والوحيدة التي تطعم أولادها ضده بالشرق الأوسط    ضبط 250 لتر بنزين قبل تهريبه للسوق السوداء بالفيوم‬    رئيس الطرق الصوفية: مصر بلد الأمن والأمان وجيشها خير أجناد الأرض    فيديو.. تظاهرات إقليم كتالونيا تدخل يومها الثالث على التوالى    بلدي أمانة.. قومي المرأة يواصل طرق الأبواب لقرى كفر الشيخ ..صور    آخر اقتراح.. «الميني فان» للمدن و «التوكتوك» للقرى    فيديو| «أوطان بلا إرهاب».. رسالة «خريجي الأزهر» للعالم    الجبل المقدس.. سر صعود زعيم كوريا الشمالية أعلى قمة على الحصان    قلوبنا تبكى.. سوريا ولبنان    ضبط عاطل متهم باختراق حسابات 23 مواطنا على الفيس بوك    خاص| محامي «شهيد الشهامة» يكشف حقيقة التلاعب بسن «راجح»    ضد الشريعة    العثور على جثة طفل غارقا بترعة البشلاوية بميت غمر    التأمين الصحي الشامل: لم نواجه أي معوقات بمحافظات المرحلة الأولى    محرز يُبدع.. ملخص وأهداف مباراة الجزائر ضد كولومبيا 3-0 الودية (فيديو)    غدا.. الحكم على متهمين في "أحداث عنف المطرية"    بعد مماطلة الكفيل.. القوى العاملة تتدخل لحل مشكلة 4 مصريين بالسعودية    الإخوان يهاجمون مصر من تحت حذاء أردوغان.. فى كاريكاتير اليوم السابع    فى اليوم العالمى للتغذية .. 10 مخاطر ل الجوع الأنيميا أبرزها    وفود "الإفتاء العالمي" تبعث ببرقية شكر للرئيس على رعايته المؤتمر    للأمهات.. نصائح لحماية طفلك من خطر الالتهاب السحائي    كبير المرشدين السياحيين عن اكتشاف 29 تابوتًا في الأقصر: "الخير قادم" (فيديو)    لأول مرة..الكلية الحربية تقبل ضباط مقاتلين من خريجي الجامعات المصرية    غدًا.. عرض فيلم «الممر» على المسرح الروماني في المنيا    نائب وزير التعليم : مستمرون في تطهير الوزارة من عناصر الفساد    اجتماع عاجل لأندية القسم الثاني لإلغاء دوري المحترفين    مشاكل مهنية ل"الأسد" ومادية ل"الدلو".. تعرف على الأبراج الأقل حظا في أكتوبر    ميسي يتسلم جائزة الحذاء الذهبي السادس في مسيرته    إطلاق أول مهرجان مصري لعسل النحل بمشاركة 120 شركة مصرية وإقليمية    الزراعة: ضبط أكثر من 17 طن لحوم ودواجن وأسماك غير صالحة خلال أسبوع    صور.. محافظ المنوفية يكرم أمًا لتحفيظ بناتها الأربعة القرآن كاملا    رئيس الصين يؤكد الالتزام بفتح سوق بلاده أمام الاستثمارات الأجنبية    هل يجوز قراءة القرآن من المصحف والمتابعة مع قارئ يتلو في التلفاز ؟    الكوماندوز.. 50 صورة ترصد الاحتفال الأسطوري لجماهير الزمالك أمام مطار القاهرة    هاني رمزي يكشف عن قائمته للاعبي أمم أفريقيا 2019.    مرتضى: الزمالك يتحمل عقد ساسي بعد تراجع آل الشيخ.. ومن يتحدث عن مستحقاته "مرتزق"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير خارجية الصين يؤكد أهمية دعم شراكة التعاون الاستراتيجية الشاملة مع إثيوبيا
نشر في صدى البلد يوم 04 - 01 - 2019

أكد عضو مجلس الدولة وزير الخارجية الصيني "وانغ يي" استعداد بلاده لتعميق الثقة السياسية المتبادلة، وتوسيع التعاون المربح للطرفين ودعم شراكة التعاون الاستراتيجية الشاملة بين الصين وإثيوبيا، وذلك من خلال التمسك بمباديء الاحترام المتبادل ودعم البلدين بعضهما البعض.
جاء ذلك خلال زيارة وزير الخارجية الصيني إلى إثيوبيا ولقائه مع رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد ووزير الخارجية الإثيوبي وورقنه جبيهو في العاصمة الإثيوبية (أديس أبابا).
وقال وانغ –وفقا لوسائل إعلام صينية اليوم الجمعة- إن الصين وإثيوبيا تجمعهما صداقة وثيقة وشراكة استراتيجية، وإن علاقة الصداقة بين البلدين صمدت أمام المواقف الدولية المتقلبة وإنها علاقة لا تنفصم، مؤكدا أن الصين تدعم إثيوبيا في اتباع طريق تنمية يناسب ظروفها الوطنية ويحظى بدعم شعبها.
وأضاف أن إثيوبيا من الشركاء المهمين للصين في إطار المشاركة في بناء الحزام والطريق في القارة الأفريقية، وأنه يعتقد أن دعم التعاون الثنائي في إطار مبادرة الحزام والطريق لن يفتح فقط آفاقا جديدة للعلاقات الصينية - الإثيوبية، وإنما سيسهم أيضا في دعم التعاون الصيني -الأفريقي في إطار مبادرة الحزام والطريق.
كما أعرب وانغ عن أمله في أن يتمكن الجانبان من العمل معا لتيسير المواءمة بين نتائج قمة بكين لمنتدى التعاون الصيني - الأفريقي وخطط التعاون الثنائي بين الجانبين، حتى ترتقي العلاقات الثنائية إلى مستوى جديد في ظل وضع جديد.
من جانبه، اعتبر رئيس الوزراء الإثيوبي "آبي أحمد" أن زيارة وزير الخارجية الصيني لإثيوبيا في بداية العام الجديد تمثل شهادة على أن الصين صديقة حقيقية للشعب الإثيوبي وللشعوب الأفريقية.
وقال رئيس الوزراء الإثيوبي إن الصين قدمت إسهامات إيجابية في تحقيق التنمية في إثيوبيا وغيرها من البلدان الأفريقية، وإن الشركات الصينية نفذت معظم مشروعات البنية الأساسية الإثيوبية، ما خلق عشرات الآلاف من الوظائف لأبناء الشعب الإثيوبي وساهم في دعم قوي للتنمية الاقتصادية والاجتماعية بالبلاد.
وأضاف أن إثيوبيا تتمسك بقوة بسياسة صين واحدة، وتدعم مبادرة الحزام والطريق على نحو نشط، معربا عن استعداده لحضور منتدى الحزام والطريق الثاني للتعاون الدولي وسعادته بذلك.
وخلال اللقاء الثاني مع وزير الخارجية الإثيوبي وورقنه جبيهو، قال وزير الخارجية الصيني "وانغ يي" إن إثيوبيا شريكة استراتيجية وتعاونية مهمة للصين في القارة، وإن الصداقة التقليدية بين البلدين صمدت أمام المواقف الدولية المتغيرة وحظيت بدعم عميق من المجتمع والشعب، وإن الصين دائما تنظر إلى تنمية العلاقات الثنائية من منظور استراتيجي طويل الأجل، وتعتزم مواصلة اتباع سياسة ودية تجاه إثيوبيا.
وأضاف وانغ أن الصين مستعدة لمساعدة إثيوبيا ودعمها في تحقيق التنمية الوطنية وتحسين الأحوال المعيشية للشعب، وفي حل مشكلات التعاون بالشكل الصحيح عبر المشاورات الودية، وتعظيم المكاسب الاقتصادية والاجتماعية لمشروعات التنمية في إثيوبيا إلى أقصى حد ممكن، حيث تشمل خط سكك حديد أديس أبابا - جيبوتي ومجمعات صناعية.
وتابع وانغ أن بلاده تأمل أن يعمل الجانبان على تعزيز التعاون المربح للطرفين والتنمية المشتركة تزامنا مع اعتزام الصين عقد منتدى الحزام والطريق الثاني للتعاون الدولي، مضيفا أن الصين تعتزم تعزيز التنسيق والتعاون مع إثيوبيا لحماية المصالح المشتركة للبلدين وللبلدان النامية كافة.
من جانبه، قال وزير الخارجية الإثيوبي وورقنه جبيهو إن إثيوبيا تثمن العلاقات الإثيوبية – الصينية، وتعد الصين أهم شريكة تعاون استراتيجي شامل لها، وتضع العلاقات الثنائية مع الصين على قمة السياسة الخارجية لإثيوبيا.
وأضاف أن إثيوبيا، مثلها مثل بلدان أفريقية أخرى، تثمن التزام الصين بعدم التدخل في الشؤون الداخلية للبلدان الأخرى، وأن بلاده تستفيد كثيرا من السياسة الخارجية الصينية المستقرة الثابتة.
وتابع جبيهو أن الصين دعمت إثيوبيا بقوة، سواء خلال فترة التنمية الوطنية السلسة أو خلال الأوقات العصيبة، الأمر الذي يجعل إثيوبيا تشعر بالامتنان، وأنه يعتقد أن إثيوبيا ترى أن تعزيز العلاقات الثنائية ينسجم تماما مع المصالح الوطنية لإثيوبيا وشعبها.
وأكد جبيهو أن إثيوبيا ستظل شريكة استراتيجية موثوقة للصين، وأن بلاده تأمل في أن تواصل الصين دعمها خلال مرحلة التنمية التي تمر بها إثيوبيا، مشددا على أن بلاده تثمن مبادرات التعاون مع أفريقيا التي طرحها الرئيس الصيني شي جين بينج خلال قمة بكين لمنتدى التعاون الصيني - الأفريقي (فوكاك).
وقال عضو مجلس الدولة ووزير الخارجية الصيني وانغ يي –خلال تصريحات صحفية عقب اللقاء- إن إجراءات الصين العملية تثبت أن أفريقيا تحتل موقعا مهما في الدبلوماسية الصينية، وإن تعزيز التعاون بين أفريقيا والبلدان النامية يمثل دوما أولوية قصوى في الدبلوماسية الصينية.
وأضاف أن أي شخصية تولت منصب وزير الخارجية في الصين اختارت أفريقيا على مدى 29 عاما متصلة لتكون وجهة رحلتها الأولى خارج البلاد كل عام، مؤكدا أن ذلك أصبح تقليدا طيبا في الدبلوماسية الصينية، وأن قمة بكين لمنتدى التعاون الصيني - الأفريقي التي عقدت في سبتمبر الماضي حققت نجاحا عظيما، وأن المبادرات الرئيسية الثماني التي حددتها الصين توضح اتجاه التعاون المستقبلي بين الصين وأفريقيا من خلال برنامج عمل.
وأكد وانغ أن الهدف الرئيس لتلك الزيارة هو التواصل مع البلدان الأفريقية في إطار الالتزام بمباديء الصدق، وتحقيق نتائج واقعية والترابط وحسن النوايا ومنهج التمسك بالعدالة وتحقيق المصالح المشتركة، وهي المباديء التي طرحها الرئيس الصيني من أجل دعم تنفيذ التوافق الذي جرى التوصل إليه في قمة بكين لمنتدى التعاون الصيني - الأفريقي (فوكاك).
وخلال جولته المقرر انتهاؤها في 6 يناير، سيقوم وانغ بزيارات رسمية إلى مقر الاتحاد الأفريقي في أديس أبابا، وبوركينا فاسو، وجامبيا، والسنغال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.