اخبار ماسبيرو.. حوار لقائد القوات البحرية على راديو مصر غدا    فاروق الباز يكشف حقيقة تعرض سد النهضة للانهيار بسبب الزلازل    وزير النقل يكشف حقيقة تحريك أسعار تذاكر المترو    فاروق الباز: اكتشاف أنهار مياه في شرق العوينات    عمرو عبدالجليل وأحمد السقا ينعيان والد أحمد مكي    متخصص شئون دولية: ترامب لا يستطيع وقف عقوبات الكونجرس على تركيا    كريستيانو رونالدو يدعم نجله جونيور أمام ميلان    الاستخبارات العسكرية العراقية تعتقل إرهابيين اثنين في الموصل    "رياضة النواب" تبحث مع "صبحي" ملف تطوير مراكز الشباب والملاعب بالمحافظات    سيراميكا كليوباترا يفوز على 6 اكتوبر ويواصل تصدر تصفيات دوري القطاعات    خريطة الاحتراف المصرى.. ما لها وما عليها    كنزي هيثم تفوز بالمركز الثاني في بطولة مصر الدولية لتنس الطاولة    أمن الجيزة.. تفاصيل ضبط سوداني بحوزته 50 لفافة بانجو    إخلاء سبيل الموظفة المتهمة بالتسبب في وفاة مسن بعد ضربه بالحذاء    بيان مهم من النيابة العامة بشأن محاكمة راجح فى مقتل محمود البناء    إخماد حريق في سيارة محملة ب30 طن بنزين ب6 أكتوبر    دفاع «فتاة العياط»: تقرير الطب الشرعي في مصلحة موكلتي    نجوم الفن يشاركون بقوة فى احتجاجات لبنان من بينهم راغب علامة ورامى عياش    "الأقصر- أولى – بآثارها": خبراء السياحة: تجريف الأقصر من أثارها يهدد الحركة السياحية    المولود بين برجين| الحمل والثور .. مولود بين النار والتراب    تهمتان تلاحق «حمو بيكا» عقب فيديو الإساءة لنقابة الموسيقين.. وتلك العقوبة    موسم أفلام نصف العام.. منافسة شرسة بين هنيدى وأحمد السقا وكريم عبدالعزيز وتامر حسني    نسيج من الأصالة وخفة الدم.. كيف تشابهت ألحان محمد فوزي ومنير مراد؟    حكم كتابة اسم المتوفى على الصدقة الجارية والمصحف.. الأزهر يجيب    حكم صلاة الرجل بامرأته جماعة.. الإفتاء تكشف عن طريقة وقوف خاطئة تبطل الصلاة    خالد الجندى يكشف عن موقف صعب يدهش الإنسان يوم القيامة ..فيديو    الطقس غير مستقر من الغد للجمعة.. و"الأرصاد" تعلن أماكن سقوط السيول    البابا تواضروس يزور دير يوحنا كاسيان في مارسيليا    الرئاسة تنشر فيديو لحضور السيسي اختبارات كشف الهيئة لطلاب الكليات العسكرية    مانشستر يونايتد يحطم رغبة محمد ابن سلمان في شراء النادي    عمرو سليم يعلن انضمام التايكوندو لأنشطة وبطولات المدارس    "مسعود خان" يهدد بتسليح الكشميريين حال هذا الأمر    غارات جوية تستهدف مواقع مليشيا الحوثي في حجة    السلطات التونسية تعلن مقتل قيادي في القاعدة    حسام الخولي في ندوة "بوابة الأهرام": قضايا التعليم والصحة على رأس أولويات "مستقبل وطن"    افتتاح أسبوع الجامعات الإفريقية بإستاد أسوان الرياضي    قافلة طبية توقع الكشف على 1245حالة مرضية بقرية كوم بلال بقنا    رئيس جامعة بني سويف يؤكد حرص الجامعة على استقدام الرموز الوطنية    "السلع التموينية" تعلن أول مناقصة لشراء الزيت في العام المالي الجديد    حظر تجوال في تشيلي.. وتفريق متظاهري "هونج كونج"    محمود يس ما زال يحمل الرصاصة في جيبه    جنايات كفر الشيخ تعاقب عاطلا هتك عرض طفلة بالمشدد 15 سنة    تطوير العشوائيات: لن يسكن مواطن "عشة" أو "كوخ" في 2020    الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر تطلق فيديو حول استغلال أطفال بلا مأوى    فيديو وصور.. «حمو بيكا» يغني لأطفال مستشفى 57357    هل ترث الزوجة إذا طلقت في مرض الموت؟.. «الإفتاء» تجيب    اقرأ غدا في "البوابة".. "السيسي": نختار رجال القوات المسلحة بحيادية ونزاهة والأفضلية لمن يجتاز الاختبارات    "صحة الإسكندرية": لا توجد حالات التهاب سحائي وبائي في المحافظة    في اليوم العالمي لهشاشة العظام.. أطعمة يجب تجنبها    الحكومة البريطانية تصر على الخروج في الموعد من الاتحاد الأوروبي    أبوالرجال ثاني مساعد مصري يظهر في كأس العالم للأندية.. ولا وجود للساحة    شيخ الأزهر: حريصون على تعزيز التعاون مع دول القارة الأفريقية    كلوب يكشف سبب استبعاد صلاح أمام مانشستر يونايتد    تأجيل محاكمة أب وأبنائه بتهمة إحراز أسلحة نارية لجلسة 21 نوفمبر    "صحة البرلمان" تطلب تفاصيل خطة تطبيق نظام التأمين الصحي الشامل بحنوب سيناء    النواب يوافق على مشروع قانون هيئات القطاع العام    إمام بإدارة أوقاف العمرانية: من لا يذكر الله يضيق عليه في الدنيا    خبراء في جراحة العمود الفقري والحنجرة وزراعة الكبد بالمستشفيات العسكرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير الآثار :الانتهاء من أعمال مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية بمعبد كوم امبو
نشر في الأسبوع أونلاين يوم 25 - 03 - 2019

افتتح الدكتور خالد العناني وزير الآثار مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية بمعبد كوم امبو بأسوان ، بعد الانتهاء منه بالتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ، والهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي ، وهو المشروع الثاني الذي يتم الاحتفال بانتهائه بعد مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية بمنطقة كوم الشقافة الاثرية بالإسكندرية .
واشارت الوزارة ، فى بيان اصدرته اليوم ، الى انه حضر الافتتاح اللواء مجدى حجازي محافظ أسوان وتوماس جولدبرجر القائم بأعمال السفير الأمريكي بالقاهرة، و مارك جرين مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، و شيري كارلين مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بمصر، و الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلي للآثار والعميد هشام سمير مساعد وزير الآثار للشئون الهندسية، والمهندس وعد أبو العلا رئيس قطاع المشروعات، و ايمن عشماوي رئيس قطاع الأثار المصرية .
واعرب وزير الآثار عن سعادته بانتهاء مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية لمعبد كوم امبو بعد حوالي شهر من الانتهاء من مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية في منطقة آثار كوم الشقافة بالإسكندرية؛ وذلك بالتعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية في إطار سياسة الوزارة في الحفاظ على التراث الأثري المصري.
وأكد العناني أن الولايات المتحدة الأمريكية تعد شريكا أساسيا لوزارة الاثار حيث تعمل في مصر العديد من البعثات الأثرية الأمريكية في مصر في مجال التنقيب والترميم بالإضافة إلي معهد بيت شيكاغو في الأقصر و معهد البحوث الأمريكية بالقاهرة،موضحا انها ليست المره الأولي التى تشارك فيها وكالة المعونة الأمريكية مع الوزارة في مشروعات تخفيض منسوب المياه الجوفية بالمناطق الأثرية فى منطقة آثار الجيزة و الأقصر و الكرنك و كوم الشفافة بالاسكندرية و الذي تم الانتهاء منه منذ 3 أسابيع تقريبا.
و أوضح أن مشروعي كوم الشفافة و كوم امبو تكلف حوالي ربع مليار جنيه ، مشيرا الى ان مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية بكوم امبو يهدف إلى حماية آثار الحقبة الفرعونية على الضفة الغربية لنهر النيل في كوم أمبو، عن طريق توفير نظام لجمع وخفض المياه الجوفية بمنطقة معابد كوم أمبو في أسوان، وصولا إلى تجفيف وحماية الأساسات الحجرية من التآكل والتلف.
وقال إنه خلال تنفيذ المشروع تم اكتشاف 23 قطعة و لقي أثرية من اهمها تمثال علي هيئة ابو الهول و لوحة من الحجر الرملى عليها خرطوش يمثل الملك فيليب ارهاديوس الاخ الاصغر لاسكندر الاكبر، وتمثال للاله حورس، و لوحة من الحجر الرملى عليها خرطوش يمثل الملك فيليب ارهاديوس الاخ الاصغر لاسكندر الاكبر.
ووجه العناني الشكر لجميع الشركاء المعنيين بهذا المشروع، مع شركة CDM Smith و المقاولين العرب و الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي و الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية التي قدمت منحة مقدارها 9 ملايين دولار لإتمام هذا المشروع ، كما وجه الشكر أيضا لفريق العمل من المهندسين و المرممين المصريين لجهودهم.
ومن جانبه ، اشار الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلي للآثار، الى أن المشروع بدأ في اغسطس عام 2018، و استمر حتى مارس 2019 بالتعاون مع شركة CDM Smith الأمريكية ، و المهندسون الاستشاريون – الدكتور أحمد عبد الوارث و فريق من المتخصصيين الاثريين من المركز البحوث الامريكى ، بتمويل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ، وتنفيذ الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي وشركة المقاولون العرب.
و قال المهندس وعدالله أبو العلا رئيس قطاع المشروعات بوزارة الآثار، إن المعبد كان يعاني من ارتفاع منسوب المياه الجوفية به وتأثير الرطوبه والأملاح الموجودة بالمياه على اساسات المعبد ، وقد تسربت المياه الجوفية إلى المعبد بفعل النشاط الزراعى للزمام المحيط به وتغير في منسوب مياه نهر النيل على مدار العام والذي كان له تأثير على معدلات تسرب المياه، بالاضافة إلى وجود الخزان الجوفى الارتوازى بطبقة الرمال المشبعة بمنطقة المشروع، كما أدت ظاهرة الخاصية الشعرية الى ارتفاع المياه الجوفية في التربة تحت اساسات المعبد حيث أن وصولها إلى الأساسات تسببب في رفع حوائط المعبد من الحجر الرملي.
وأشار العميد سمير مساعد وزير الآثار للشئون الهندسية إلى أن مكونات المشروع لنزح المياه الجوفية الموجود بالمعبد شمل بناء مجموعة من الخنادق العميقة بعمق يتراوح عمقها بين 8 و 12 مترًا منفذ حول المعبد ، وآبار بعمق 33 مترا ، مزود بوحدات رفع قدرة 100 متر مكعب فى الساعه، وبناء ثلاث محطات رفع لصرف مياه الخندق تتراوح سعتها من 103 الى 226 مترا مكعبا فى الساعة و الطلمبات الغاطسة، بالاضافة إلى مبنى التحكم يحتوي علي اجهزة التحكم والوحات و الاجهزة الكهربية والنظام يعمل الكمبيوتر التي تقوم بتشغيل ومراقبة ومتابعة اداء تلقائي ، ومولد كهربي احتياطي تم تزويد المشروع به حيث يبلغ قدرة 250 كيلوفولت امبيروملحق به خزان الوقود سعة 5000 لتر .
وأضاف مساعد وزير الآثار أنه تم انشاء عدد 3 ابار جديده بالمعبد لمراقبة وقياس منسوب المياه الجوفيه و تعديل و تطوير نظام الصرف الصحى القائم وربطه بالصرف الصحى للمدينة .
فيما ، اوضح الدكتور ايمن العشماوي رئيس قطاع الآثار المصرية انه فى فترة تنفيذ المشروع ، قامت شركة CDM Smith الأمريكية "استشارى المشروع " ، باستقدام خبراء اثريين للقيام بالاشراف وتسجيل اية بقايا اثرية ، وجدت اثناء حفر الابيار العميقة ومحطات الرفع و خطوط الطرد والمنشآت الاخرى لمكونات المشروع ، كما تم تدريب مجموعة من الاثريين من وزارة الاثارعلى كيفية عمل تقييم اثرى والاعداد للحفائر الاثرية و التسجيل الاثرى ، و ايضا تم تدريبهم على مقدمات فى علم السيراميك و علم العظام البشرية والتصوير الفوتوجرافى وتكنولوجيا ادارة المواقع و التراث الثقافى.
و أضاف أن معبد كوم امبو يقع عند منعطف في نهر النيل، في الطرف الشمالي لمنطقة من الأراضي الزراعية جنوب جبل السلسلة، بين أسوان وإدفو، ويقع المعبد في نطاق مدينة كوم امبو وهى احدى مدن محافظة اسوان بين مدينتى الاقصر واسوان (في شمال أسوان و جنوب الأقصر) وتبعد عن مدينة أسوان حوالي 40 كم شمالا و حوالى 156 كم جنوب الأقصر ، حيث تقع على الضفة الشرقية لنهر النيل على بعد 838 كم تقريبا من القاهرة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.