السيسي خلال القمة التشاورية للسودان: يجب وضع تصور مشترك لاستقرار الخرطوم    وزير الزراعة يفتتح معرضًا لبيع المنتجات الغذائية بأسعار مخفضة    وزير الزراعة يبحث سبل الاستثمار في مجال الثروة السمكية    النفط يواصل ارتفاعه عقب إجراءات واشنطن الصارمة ضد طهران    نص الكلمة الختامية للسيسي في اجتماع القمة التشاوري للشركاء الإقليميين للسودان    مباحثات نمساوية أمريكية بشأن تعزيز العلاقات الثنائية    رئيس الوزراء الفلسطيني يؤكد رفضه "صفقة القرن"    الجزائر: الجيش يُغلّب دوما مصلحة الوطن والشعب    مدرب الزمالك يتواجد باستاد السويس لحضور مباراة الهلال والنجم    رمضان صبحى يشارك فى جزء من مران الأهلى وهانى يواصل التأهيل    وزير الرياضة: مصر نفذت أنشطة موجهة لمختلف فئات الشباب العربي    إصابة 10 أفراد في انقلاب سيارة على الطريق الإقليمي بالمنوفية    تأجيل إعادة محاكمة المتهمين في قضية "العائدون من ليبيا" ل 25 مايو    التعليم تتابع التجهيزات النهائية الخاصة بامتحانات أولى ثانوي    حبس عصابة سرقة الشقق السكنية بالقاهرة الجديدة    «الملا» ومحافظ أسيوط يتفقدان مشروعين لتكرير البترول بتكلفة 2.3 مليار دولار    تعاون إقليمي عربي للربط إلكترونيًا بين الجمارك المصرية والأردنية    نسبة التصويت و”لا” تفرض التعتيم وتربك إعلان النتيجة    رسميا.. منتخب مصر يحدد ملعب تدريبه ومقر إقامته ببطولة كأس أمم إفريقيا    "ارقص يا حضرى".. حوار طريف بين السد العالى وابنته عبر "تيك توك"    محافظ مطروح يهنئ الرئيس السيسي بمناسبة أعياد تحرير سيناء    «الأعلى للجامعات»: استحداث إدارة لرعاية واكتشاف الموهوبين والنوابغ (التفاصيل)    ثبات أسعار مواد البناء المحلية منتصف تعاملات الثلاثاء 23 أبريل    سريلانكا تعلن تورط تنظيمات إرهابية دولية فى سلسلة التفجيرات    تأجيل محاكمة جمال اللبان فى اتهامه بالكسب غير المشروع ل28 أبريل    "الداخلية" تجري الكشف الطبي على 131 مريضا بالمجان في إطار مبادراتها الإنسانية    «الأرصاد» تُحذر من طقس الغد    بالفيديو |محمد رمضان يشكر نبيل شعيل على تتر مسلسل "زالزال"    شاهد.. إليسا في «وضع مخل» مع مصمم أزياء تثير ضجة    هل يجوز عقد نية الصيام في النهار؟.. «أمين الفتوى» يجيب    مدبولى يتفقد مستشفى النصر ببورسعيد استعدادا لخدمة المستفيدين بالتأمين الصحى    نائب رئيس جامعة أسيوط يشيد بجهود مستشفى صحة المرأة الجامعى فى تقديم الخدمات العلاجية والعمليات الجراحية المتقدمة    جامعة أسوان تكرم مدرسا مساعدا لفوزه بالمركز الثانى فى مسابقة ناسا..صور    ياسمين صبري تتحدث عن تعاونها مع ماركة Cartier    البرهان: نقدر جهود مصر والسعودية والإمارات لحل أزمة السودان الاقتصادية    ما حكم الإعلان بمكبرات الصوت في المساجد عن وفاة شخص ؟    حكم توزيع شنط رمضان من أموال الزكاة بدلًا من النقود    مطار القاهرة يحقق 1.5 مليار جنيه أرباحا خلال 2018    إسماعيل الحداد أمينا عاما للمجلس الأعلى للأزهر خلفا لمؤمن متولي    مجلس إدارة ميناء دمياط يتابع آخر تطورات المحطة متعددة الأغراض    شاهد.. مباراة الهلال السعودي والاستقلال الإيراني بدوري أبطال آسيا    وزير الداخلية يهنئ الرئيس السيسي ووزير الدفاع بمناسبة عيد تحرير سيناء    مفوضية اللاجئين: نشكر الرئيس السيسى على جهوده لتقديم الخدمة الطبية للاجئين    الكشف عن مقبرة أثرية صخرية غرب أسوان    شاهد.. مصطفى قمر يكشف عن عمل جديد يجمعه ب يسرا    الأوبرا تفتح أبوابها مجانا للجمهور احتفالا بأعياد تحرير سيناء    كلية الفنون التطبيقية بحلوان تنظم دورات تدريبية لذوي الاحتياحات الخاصة    تأجيل إعادة محاكمة 5 معتقلين بهزلية الوراق    زلزال الفلبين يتسبب فى دمار هائل وعشرات القتلى والمصابين    شطب وإيقاف 7 لاعبين كرة ماء بالأهلي.. وتغريم النادي 275 ألف جنيه    اليوم.. الأهلي يواجه سموحة في دوري سيدات السلة    عمرو أديب: آراء الإخوان متضاربة حول مشاركة المواطنين فى الاستفتاء.. فيديو    وزيرة الصحة: إطلاق 25 قافلة طبية مجانية ب18 محافظة يستمر عملها حتى نهاية الشهر الجاري    اختيار الشارقة عاصمة للاحتفال باليوم العالمي للكتاب لعام 2019    «الإفتاء»: أداء الأمانات تجاه الوطن والمجتمع والناس واجب شرعي    اليابان تخفف من لهجتها ضد كوريا الشمالية وروسيا في تقرير سياستها الخارجية    النبي والشعر (2) حسان بن ثابت    الذكاء الاصطناعي يمكنه تشخيص اضطراب ما بعد الصدمة من خلال تحليل صوت المريض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير الآثار :الانتهاء من أعمال مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية بمعبد كوم امبو
نشر في الأسبوع أونلاين يوم 25 - 03 - 2019

افتتح الدكتور خالد العناني وزير الآثار مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية بمعبد كوم امبو بأسوان ، بعد الانتهاء منه بالتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ، والهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي ، وهو المشروع الثاني الذي يتم الاحتفال بانتهائه بعد مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية بمنطقة كوم الشقافة الاثرية بالإسكندرية .
واشارت الوزارة ، فى بيان اصدرته اليوم ، الى انه حضر الافتتاح اللواء مجدى حجازي محافظ أسوان وتوماس جولدبرجر القائم بأعمال السفير الأمريكي بالقاهرة، و مارك جرين مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، و شيري كارلين مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بمصر، و الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلي للآثار والعميد هشام سمير مساعد وزير الآثار للشئون الهندسية، والمهندس وعد أبو العلا رئيس قطاع المشروعات، و ايمن عشماوي رئيس قطاع الأثار المصرية .
واعرب وزير الآثار عن سعادته بانتهاء مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية لمعبد كوم امبو بعد حوالي شهر من الانتهاء من مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية في منطقة آثار كوم الشقافة بالإسكندرية؛ وذلك بالتعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية في إطار سياسة الوزارة في الحفاظ على التراث الأثري المصري.
وأكد العناني أن الولايات المتحدة الأمريكية تعد شريكا أساسيا لوزارة الاثار حيث تعمل في مصر العديد من البعثات الأثرية الأمريكية في مصر في مجال التنقيب والترميم بالإضافة إلي معهد بيت شيكاغو في الأقصر و معهد البحوث الأمريكية بالقاهرة،موضحا انها ليست المره الأولي التى تشارك فيها وكالة المعونة الأمريكية مع الوزارة في مشروعات تخفيض منسوب المياه الجوفية بالمناطق الأثرية فى منطقة آثار الجيزة و الأقصر و الكرنك و كوم الشفافة بالاسكندرية و الذي تم الانتهاء منه منذ 3 أسابيع تقريبا.
و أوضح أن مشروعي كوم الشفافة و كوم امبو تكلف حوالي ربع مليار جنيه ، مشيرا الى ان مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية بكوم امبو يهدف إلى حماية آثار الحقبة الفرعونية على الضفة الغربية لنهر النيل في كوم أمبو، عن طريق توفير نظام لجمع وخفض المياه الجوفية بمنطقة معابد كوم أمبو في أسوان، وصولا إلى تجفيف وحماية الأساسات الحجرية من التآكل والتلف.
وقال إنه خلال تنفيذ المشروع تم اكتشاف 23 قطعة و لقي أثرية من اهمها تمثال علي هيئة ابو الهول و لوحة من الحجر الرملى عليها خرطوش يمثل الملك فيليب ارهاديوس الاخ الاصغر لاسكندر الاكبر، وتمثال للاله حورس، و لوحة من الحجر الرملى عليها خرطوش يمثل الملك فيليب ارهاديوس الاخ الاصغر لاسكندر الاكبر.
ووجه العناني الشكر لجميع الشركاء المعنيين بهذا المشروع، مع شركة CDM Smith و المقاولين العرب و الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي و الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية التي قدمت منحة مقدارها 9 ملايين دولار لإتمام هذا المشروع ، كما وجه الشكر أيضا لفريق العمل من المهندسين و المرممين المصريين لجهودهم.
ومن جانبه ، اشار الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلي للآثار، الى أن المشروع بدأ في اغسطس عام 2018، و استمر حتى مارس 2019 بالتعاون مع شركة CDM Smith الأمريكية ، و المهندسون الاستشاريون – الدكتور أحمد عبد الوارث و فريق من المتخصصيين الاثريين من المركز البحوث الامريكى ، بتمويل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ، وتنفيذ الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي وشركة المقاولون العرب.
و قال المهندس وعدالله أبو العلا رئيس قطاع المشروعات بوزارة الآثار، إن المعبد كان يعاني من ارتفاع منسوب المياه الجوفية به وتأثير الرطوبه والأملاح الموجودة بالمياه على اساسات المعبد ، وقد تسربت المياه الجوفية إلى المعبد بفعل النشاط الزراعى للزمام المحيط به وتغير في منسوب مياه نهر النيل على مدار العام والذي كان له تأثير على معدلات تسرب المياه، بالاضافة إلى وجود الخزان الجوفى الارتوازى بطبقة الرمال المشبعة بمنطقة المشروع، كما أدت ظاهرة الخاصية الشعرية الى ارتفاع المياه الجوفية في التربة تحت اساسات المعبد حيث أن وصولها إلى الأساسات تسببب في رفع حوائط المعبد من الحجر الرملي.
وأشار العميد سمير مساعد وزير الآثار للشئون الهندسية إلى أن مكونات المشروع لنزح المياه الجوفية الموجود بالمعبد شمل بناء مجموعة من الخنادق العميقة بعمق يتراوح عمقها بين 8 و 12 مترًا منفذ حول المعبد ، وآبار بعمق 33 مترا ، مزود بوحدات رفع قدرة 100 متر مكعب فى الساعه، وبناء ثلاث محطات رفع لصرف مياه الخندق تتراوح سعتها من 103 الى 226 مترا مكعبا فى الساعة و الطلمبات الغاطسة، بالاضافة إلى مبنى التحكم يحتوي علي اجهزة التحكم والوحات و الاجهزة الكهربية والنظام يعمل الكمبيوتر التي تقوم بتشغيل ومراقبة ومتابعة اداء تلقائي ، ومولد كهربي احتياطي تم تزويد المشروع به حيث يبلغ قدرة 250 كيلوفولت امبيروملحق به خزان الوقود سعة 5000 لتر .
وأضاف مساعد وزير الآثار أنه تم انشاء عدد 3 ابار جديده بالمعبد لمراقبة وقياس منسوب المياه الجوفيه و تعديل و تطوير نظام الصرف الصحى القائم وربطه بالصرف الصحى للمدينة .
فيما ، اوضح الدكتور ايمن العشماوي رئيس قطاع الآثار المصرية انه فى فترة تنفيذ المشروع ، قامت شركة CDM Smith الأمريكية "استشارى المشروع " ، باستقدام خبراء اثريين للقيام بالاشراف وتسجيل اية بقايا اثرية ، وجدت اثناء حفر الابيار العميقة ومحطات الرفع و خطوط الطرد والمنشآت الاخرى لمكونات المشروع ، كما تم تدريب مجموعة من الاثريين من وزارة الاثارعلى كيفية عمل تقييم اثرى والاعداد للحفائر الاثرية و التسجيل الاثرى ، و ايضا تم تدريبهم على مقدمات فى علم السيراميك و علم العظام البشرية والتصوير الفوتوجرافى وتكنولوجيا ادارة المواقع و التراث الثقافى.
و أضاف أن معبد كوم امبو يقع عند منعطف في نهر النيل، في الطرف الشمالي لمنطقة من الأراضي الزراعية جنوب جبل السلسلة، بين أسوان وإدفو، ويقع المعبد في نطاق مدينة كوم امبو وهى احدى مدن محافظة اسوان بين مدينتى الاقصر واسوان (في شمال أسوان و جنوب الأقصر) وتبعد عن مدينة أسوان حوالي 40 كم شمالا و حوالى 156 كم جنوب الأقصر ، حيث تقع على الضفة الشرقية لنهر النيل على بعد 838 كم تقريبا من القاهرة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.