الرئيس السيسي يدعو مجلس الشيوخ للانعقاد 18 أكتوبر    الرئيس السيسي: التشريعات المصرية تكفل حقوق المرأة الكاملة وتدعم مشاركتها السياسية    أحمد موسى يقدم حلقة خاصة عن انتصار حرب أكتوبر غدا    تراجع أغلب مؤشرات الأسهم الخليجية الرئيسية وبورصة مصر تواصل المكاسب    استعادة عرش القطن    تعرف على مركز مصر في مؤشر الحرية الاقتصادية 2020 (إنفوجراف)    كمال حجاج: الدولة تدعم الصناعة.. ومديونيات المصانع للضرائب والتأمينات والكهرباء تتطلب قروضاً ميسرة    الكهرباء في مصر.. رحلة من الأزمة للإنجاز: أصبحنا محوراً عالمياً للطاقة (فيديو)    تلك الأرقام المفزعة    أمريكا: لن نتردد في التحرك لحماية أفرادنا في العراق    دراسة بريطانية تكشف الدعم القطري للإخوان: موزة تدفع 37 مليون استرليني    لبنان يطالب الإنتربول بوقف مالك وقبطان السفينة التي حملت مادة الانفجار    لافروف: برلين بدأت تعمل لاحتواء روسيا    النتيجة الكاملة لقرعة دوري أبطال أوروبا.. مجموعات نارية    تعرف على مواجهات «صلاح» مع ليفربول في دوري الأبطال    مرور الجيزة بين الماضى والحاضر    ضبط شقيقين بتهمة الاستيلاء على 16 مليون جنيه من المواطنين بالقاهرة    تأجيل دعوى استبعاد قبول أوراق ثلاثة مرشحين للنواب لجلسة غد    20 ألف زائر يشاهدون معرض "ملوك الشمس" بالعاصمة التشيكية براج |صور    بالأسماء .. تعرف على الفائزين بجوائز جامعة بنها    شاهد.. سعوديون يرفهون عن الخيول العربية الأصيلة بحمامات السباحة    ظهور مفاجئ ل ابن غادة عادل الأكبر.. شاهد    حفل لرانيا يحيى وأسرتها الخميس المقبل بالأوبرا    ما القدر الواجب إدراكه في صلاة الجمعة؟ .. الإفتاء تجيب    لقاح الأنفلونزا    ضمن مبادرة "حياة كريمة".. وزارة الصحة تطلق 70 قافلة طبية بمحافظات الجمهورية    الكهرباء: 250 مليون جنيه لإنشاء محطة محولات حوش عيسى بالبحيرة    شبورة وأمطار.. الأرصاد تعلن تفاصيل طقس اليوم الخميس    وزير التعليم يكرم مدير الشئون القانونية    التنمية المحلية: إنشاء بحيرات صناعية لاستيعاب مياه السيول    روسيا: الوضع الصحي في مصر آمن ويشجع على استئناف السياحة    السيارات تقود أول نمو للصادرات الكورية منذ 7 أشهر    تمريض حلوان تعلن موعد اختبارات القبول للطلاب المستجدين    والدة ميار شريف تشيد بها: "تتحمل المسؤولية منذ طفولتها"    وزارة الشباب والرياضة تنفذ "دوري التميز" للارتقاء بمستوى الأداء وتطوير العمل المؤسسي    هاجر أحمد تفاجئ جمهورها بملابس سباق سيارات    الإثنين المقبل.. أحمد زاهر وزوجته وبناته في ضيافة "صاحبة السعادة"    تعليق مثير من نجم المصري عن أزمات النادي    ما حكم تسمية المساجد باسم من بناها؟.. «البحوث الإسلامية» يجيب    ريان تتفقد منظوفة النظافة بشوارع حي شرق شبرا الخيمة والمحطة الوسيطة (صور)    هيكل: التعليم الخاص والدولي جعل الشباب يتحدثون الأجنبية ويفقدون اهتمامهم بالعربية    محافظ بني سويف: فحص 65 ألف حالة ضمن مبادرة "الاعتلال الكٌلوي"    محافظ القليوبية يتفقد موقف بنها العمومي لمتابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية    مقتل 4 أشخاص في هجوم انتحاري في مقديشو    "تويتر" حصان طروادة للجماعات الإرهابية فى كاريكاتير "اليوم السابع"    تقييم استخباراتى من مجلس النواب الأمريكى يحذر الولايات المتحدة من تفوق الصين    القوات البحرية المصرية والفرنسية تنفذان تدريبا عابرا في نطاق الأسطول الشمالي    رئيس الوزراء السوداني يتلقى رسالة من نظيره الإثيوبي    الملاكمة تقرر ممارسة اللعبة والبطولات بدون جمهور واتباع إجراءات الاتحاد الدولي لسلامة اللاعبين    قرار رسمي بسحب دواء خطير من الصيدليات    مصرع شخص واصابة 15 بحادث تصادم ميكروباص بسيارة ملاكى بطريق السخنة    أمين المجلس الأعلى للثقافة: مبادرة "اتكلم مصري" واعدة لربط أبناء مصر في الخارج بوطنهم    ضبط 300 لتر لبن فاسد وبه حشرات نافقة في بني سويف    عقوبات في انتظار غباشي الاتحاد بسبب الجماهير    جبر الخواطر على الله.. أغنية تفريج الأحزان    مفهوم الأخلاق في الإسلام    إبراهيم سعيد يدافع عن مصطفى شوبير بعد مباراة الترسانة    فضل المصافحة في الإسلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إعصار الانتخابات البرلمانية القادم
نشر في الوفد يوم 31 - 05 - 2015

لقد أثبتت السنوات الماضية أن نظرية العائلة التى لديها القدرة على حسم الصراع الانتخابى قد أصبحت من الماضى، وأن تأثير العائلات والعصبيات فى الحياة السياسية المصرية قد أصبح ضعيفاً وهشاً، ولعل من أهم الملامح التى أظهرت ذلك الوضع الجديد.
1- خروج الشباب فى مظاهرات مؤيدة لمعسكر ما، وخروج شباب آخر مؤيد لمعسكر ثان، وقد يكون الشباب المتظاهر هم إخوة أو أبناء عموم، ويخرج كل منهم فى مظاهرة ضد الآخر.. فلم يعد للعصبية العائلية مكان أو تأثير ملموس.
2- خروج المرأة فى الانتخابات الرئاسية ومن قبلها الاستفتاء على الدستور، وقد كانت المرأة فيما مضى تابعة لزوجها أو لعائلتها، تستجيب لرغبة العائلة الانتخابية، لماذا نؤصل لهذه الفرضية، ونحن نحاول الإجابة عن سؤال مهم: هل الاستعانة برموز العائلات التى تنتمى سياسياً وفكرياً إلى الحزب الوطنى المنحل سوف يجدى نفعاً فى الانتخابات البرلمانية القادمة؟
إن المتأمل لسلوك الشعب المصرى طوال السنوات الأربع الماضية يستطيع أن يدرك أن المصريين كالإعصار لا تستطيع أن تخمن أى طريقاً يسلك، ولكن المؤشرات التى سردناها هنا.. تعطى دلالات على الإعصار المصرى القادم.. سوف يطيح بعائلات الوطنى، ويؤصل لحقبة جديدة من الحياة السياسية المصرية قوامها الفرد وليس العائلة، فلا أرى داعياً للتنازل عن المبادئ الوفدية من أجل الرهان على حصان يظن البعض أنه رابح وهو فى واقع الحال حصان خاسر، قبل أن يخوض السباق.. ماذا لو نجح الوفد فى حصد عدد من المقاعد فى البرلمان القادم.. ولكن من خلال نواب محسوبين على الوطنى المنحل؟.. هل سيلتزم هؤلاء النواب بقرارات الوفد تحت قبة البرلمان؟.. وفى حال أراد الوفد التقدم بمشروع قانون.. هل سيتقيد هؤلاء النواب بقرارات وإدارة الحزب الذى دخلوا البرلمان تحت رايته!
الإجابة ببساطة أن هؤلاء النواب لن يلتزموا بالجانب التنظيمى للوفد داخل البرلمان، فقط سوف يستخدمون الوفد للعبور إلى البرلمان.
عضو الهيئة العليا لحزب الوفد


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.