القوات المسلحة تفتتح فندق رويال جويل الرمل    جامعة المنصورة تستقبل وفد «التعليم العالي» و«الاتصالات» لتقييم قدرة التحول إلى جامعة ذكية    خطة أمنية متكاملة لتأمين انتخابات «الشيوخ»    صلاح فوزى يعلق على إجراء الاقتراع فى الانتخابات بالخارج بالمراسلة    وزيرة التعاون الدولي: الوكالة الأمريكية للتنمية توفر 250 جهاز تنفس صناعي    العدالة الضريبية    مصطفى بكري: النهضة في مصر مجتمعية قبل أن تكون صناعية.. فيديو    غدًا.. مصر للطيران تُسير 23 رحلة جوية لنقل 2000 راكب    "السيسي" يضع خارطة طريق لحل الأزمة اللبنانية    الأردن: تسجيل 6 إصابات جديدة بفيروس كورونا    العراق: اكتشاف بئر نفطية كبيرة في منخفض بحر النجف    عاجل.. تصاعد الاشتباكات بين المحتجين وقوات الأمن بمحيط البرلمان اللبناني    مباشر الدوري المصري - الأهلي ضد إنبي    محمد إبراهيم: عقد أحمر؟ تركيزي بالكامل مع المقاصة.. وهذا سر تألقي    فى غياب 8 لاعبين.. فايلر يخوض تحديا جديدا أمام إنبي في الدوري الليلة    أول تعليق من بيرلو على تعيينه مديرا فنيا ل يوفنتوس    النصر يجري فحوصات كورونا للاطمئنان على اللاعبين    المتهمون بسرقة فيلا الخطيب في أكتوبر: "مخدناش غير الحاجات دي"    للمرة الثانية.. تجديد حبس المتهمين بقتل شهيد الجدعنة في شبرا الخيمة    شاهد.. ظهور متألق لزوجة وبنات أحمد زاهر عبر "إنستجرام"    ميدفست مصر يعلن فتح باب التقدم في برنامج صناعة الأفلام    الصحة: إحصائية بوفرة الماسكات الوقائية.. المواطنين مش بيشتروها    تطهير 10 أسواق وتحصين 48 ألف طائر بكفرالشيخ    وفاة طبيب بمستشفى كفرالزيات العام متأثرا بإصابته ب"كورونا"    هيفاء وهبي تعلق على تبرع طفلة مصرية بمئة جنيه من مصروفها لصالح لبنان.. شاهد    تعرف على أبرز أعمال الفنان الراحل إبراهيم الشرقاوي    إجراء تعديلات بسيناريو عرض «القومى للحضارة»    استمرار حبس محمد وزيري مدير أعمال هيفاء السابق    هل تجوز الصلاة إذا لم أتوضأ بعد الغسل من الجنابة؟.. البحوث الإسلامية يجيب    تعرف على فوائد الإخلاص    18 أغسطس.. إعادة محاكمة 12 متهما ب"أحداث مجلس الوزراء"    وفاة طفلة متأثرة بجروحها في حادث سير في جنين بفلسطين    ما هي الإجراءات الواجب اتباعها أثناء التصويت في انتخابات مجلس الشيوخ؟.. لجنة مكافحة كورونا توضح    وكيل وزارة الصحة بالشرقية يجتمع بمديري المستشفيات    خطوة جديدة من البدري لمراقبة نجوم الدوري المصري    ويليان يودع جماهير تشيلسي ويقترب من ناد لندني آخر    ضبط 6 طن لحوم مجهولة المصدر بالمطرية    تعيين آدما بوكار سوكو أمينا عاما للرئاسة الموريتانية    أسعار الدولار تهبط ب"التعمير والإسكان والبركة" في نهاية تعاملات الأحد    مهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة يبدأ استقبال أعمال دورته الخامسة    وجود شبهة الكيدية.. النواب يكشف سبب رفضه رفع الحصانة عن مرتضى منصور    مؤتمر حول دور الصحة في انتخابات مجلس الشيوخ بالوادي الجديد    أمين الفتوى ينصح بعدم قراءة سورة فيها سجدة في الصلاة السرية    مقتل مدنيين اثنين وإصابة 5 من قوات الأمن في انفجار بكابول    ننشر أسعار وأنواع المانجو بسوق العبور    لتحقيق رضا المشتركين.. وزير الكهرباء: 470 مليون جنيه لرفع كفاءة شبكة قطاع القليوبية    الحكم فى استئناف سما المصرى فى التحريض على الفسق.. 7 سبتمبر    قعدة مزاج انتهت بجثة فى الصرف الصحي    لم يتأخروا عن دورهم الوطني.. الخولي يشيد بالمشاركة الفعالة للمصريين بالخارج بانتخابات "الشيوخ"    موجز السوشيال ..أحمد شوبير: خالد الغندور يحتاج للدعاء.. نادي مصري يتقدم بعرض تجاوز 100 مليون جنيه لضم رمضان صبحي    بإجراءات إحترازية ووقائية مشددة .. غرفة المنشآت تستأنف دوراتها التدريبية للإرتقاء وتأهيل وتنمية مهارات العاملين بالمطاعم السياحية    بالفيديو| المفتي السابق: التوسل بأولياء الله الصالحين جائز شرعًا بشرط    بإطلالة جرئية.. عبير صبرى في أحدث ظهور لها أمام البحر    ندوة توعوية ل«قومى المرأة بالبحيرة» للمشاركة بانتخابات «الشيوخ»    بالصور.. شرطة البيئة تُحبط ترويج 64 طن مواد غذائية وأسمدة "مغشوشة"    23 أغسطس.. ما الشروط والأوراق المطلوبة للحجز في شقق الإسكان الجديدة ب5 مدن؟ (تمويل عقاري)    «العضلة الخلفية» سبب تغيير حكم مباراة مصر للمقاصة وأسوان    علي جمعة: لا حرمانية في التوسل بالسيدة مريم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ما الفرق بين الرياء والنفاق
نشر في الوفد يوم 14 - 07 - 2020

يسأل الكثير من الناس عن ما الفرق بين الرياء والنفاق فأجاب الشيخ ناصر ثابت العالم بالاوقاف وقال جاء في تعريف الرياء أنّه مشتقّ من الرؤية، فيحب صاحب الرياء أنّه إذا عمل عملًا أن يراه الناس، فالرياء والإخلاص ضدّان، فإن عمل الإنسان عملًا لوجه الله ورآه الناس فهذا لا حرج فيه، فالنيّة يجب أن تكون معقودة لله لا للناس، وقد سُمّي الرياء باسم الشرك الخفي، وقد قال ابن قدامة: "وشوائب الرياء الخفي كثيرة لا تنحصر، ومتى أدرك الإنسان من نفسه تفرقة بين أن يُطَّلَع على عبادته أو لا
يطلع، ففيه شعبة من الرياء، ولكن ليس كل شوب محبطاً للأجر، ومفسداً للعمل بل فيه تفصيل، فإن قيل: فما ترى أحداً ينفك عن السرور إذا عُرِفت طاعته، فهل جميع ذلك مذموم؟ فالجواب: أن السرور ينقسم إلى محمود ومذموم، فالمحمود أن يكون قصده إخفاء الطاعة، والإخلاص لله، ولكن لما اطلع عليه الخلق، علم أن الله أطلعهم، وأظهر الجميل من أحواله، فيُسَرُّ بحسن صنع الله، ونظره له، ولطفه به، حيث كان يستر الطاعة
والمعصية، فأظهر الله عليه الطاعة وستر عليه المعصية، ولا لطف أعظم من ستر القبيح، وإظهار الجميل"، وقد جاء في تعريف النفاق أنّه مقرون بالمنافق الذي يخفي في داخله الكفر، ويظهر أمام الخلق الإيمان، فكل من ينافق ويظهر للناس أنّه مؤمن فهو مُراء، ويقصد من هذا إفهام الناس أنّه مؤمن وهو بخلاف ذلك، وليس كلّ من يرائي بأعماله أمام الناس منافقًا يخفي في داخله الكفر ويظهر الإيمان؛ لأنّ الرياء أحيانًا يكون من العبد المسلم الذي آمن بالله، لكنه يحب أن يرائي بأعماله كي يُقال فيه ما يرجوه من الخلق، فإنّ الرياء والنفاق مختلفان في أشياء ومتفقان في أشياءٍ أخرى، فالرياء والنفاق صفتان ملازمتان للمنافقين، أمّا المسلم المؤمن فتعتريه صفة الرياء أحيانًا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.