مميش: الانتهاء من مشروع إنشاء محطة تحلية مياه البحر بمنطقة القناة    اليوم.. بدء فعاليات الأسبوع المائي بالبحر الأحمر    العاهل الأردني يعرب عن تعازيه لضحايا حادث غرق عبارة الموصل    مصر تدعو لتعزيز التعاون بين دول الجنوب    ضبط أصحاب 8 مخابز استولوا على 15 ألف رغيف خبز بالتلاعب في "الكارت الذهبي" بالبحيرة    71 ألف جنيه تكاليف حج القرعة لهذا العام    بعد حضور جنازة «شهداء المسجدين».. «مكرم» تلتقي وزير الدفاع النيوزيلندي (التفاصيل)    الأمم المتحدة للقانون الدولي: عودة مجلس الشورى تكلف الدولة 800 مليون جنيه .. فيديو    وزير الأوقاف: مواجهة الإرهاب ليست أقل أهمية من مقاومة الأعداء.. فيديو    ألمانيا تصدم إسرائيل بهذا القرار    بالصور.. أعضاء فريق عصابة يؤدون رقصة الهاكا أمام مسجد النور بنيوزيلندا    المستشارة الألمانية ميركل تزور فرنسا الثلاثاء المقبل    منتخب مصر يواجه النيجر بالأحمر والأسود    أجايي يعود إلى القاهرة.. وأزارو ينتظم في تدريبات الأهلي    الكاف يطلب من اتحاد الكرة تغيير ملعب برج العرب لمباراتي الأهلي والزمالك في إفريقيا    جيرالدو يعود للمران الجماعي بعد انتهاء مشاركته في معسكر منتخب بلاده    هازارد: زيدان مثلي الأعلى وأحترمه كثيرا    سعر الريال السعودى اليوم الجمعة 22-3-2019    ألمانيا ترفض تصريحات ترامب حول سيادة إسرائيل على الجولان    «الأرصاد»: طقس السبت دافئ شمالا حار جنوبا.. والقاهرة 24 درجة    السجون تفرج عن 408 سجناء بموجب عفو رئاسي وشرطي    القبض على عصابة مكونة من 3 حاولوا سرقة شقة بمصر الجديدة    ضبط 6 سائقين من متعاطى المخدرات فى حملة مرورية بالإسماعيلية    "النقض" ترفض طعون 262 من شباب المعارضة    احتفال عيد الأم على قنوات «أون»: دعوات عمرة هدايا للأمهات المثاليات    فوز أشرف زكى بمقعد نقيب المهن التمثيلية ب«التزكية»    حسن بخيت يكتب عن : ” وبعدين يا شيرين … مش كفاية سذاجة !    انطلاق الدورة الثالثة من ملتقى «ميدفست – مصر» بسينما زاوية    وزير الأوقاف: 58% من أسباب تعاطي المخدرات هي رفقة السوء.. فيديو    محافظة الدقهلية تتصدر المركز الأول فى حملة 100 مليون صحة    علماء أمريكيون يطورون "جل" لعلاج إصابة العين دون جراحة    رئيس وزراء إيطاليا يبدي ثقته في التعاون مع الصين ضمن مبادرة «الحزام والطريق»    الولايات المتحدة تعلن فرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية    مصرع سيدة أسفل عجلات قطار بالبحيرة    السهام البترولية تنقل 8.5 مليون لتر من المنتجات البترولية    10 معلومات هامة لطلاب الصف الأول الثانوي قبل أول امتحان إلكتروني    انطلاق قافلة طبية مجانية بأودية بير زغير ومجيرح في نويبع    يوهان سباستيان باخ.. موسيقار ألماني عشق القهوة فألف لها مقطوعة خاصة    أسامة كمال عن والدته: سيدة قوية وعظيمة.. وشاركت في علاج مصابي الحرب العالمية الثانية    صورة تجمع أشرف زكي ومرشحي انتخابات النقابة    شركة جارودا الإندونيسية للطيران تلغي طلب شراء طائرات بوينج "737 ماكس 8"    ب«الحجاب».. وزيرة الهجرة تشارك في جنازة «شهداء المسجدين» بنيوزيلندا (صور)    قيادات عمالية ترحب بقرارات الرئيس بشأن تحسين أحوال المعاشات وزيادة الأجور    تقارير: اليوفنتوس يسعى لضم محمد صلاح    مراهق يتحول لابن الشيطان بسبب قطة    المنتخب الأوليمبي يواجه نظيره الأمريكي ودياً الليلة    الإنتاج الحربي تُوقع مذكرة تفاهم مع شركة بولندية لانتاج الكبائن المتنقلة    الإسماعيلي يواصل تدريباته استعدادًا لإنبي    السيسي ينتصر لأصحاب المعاشات والموظفين يتصدر نشرة صباح البلد .. فيديو    رئيس نقل النواب.. قرار السيسي بشأن منظومة الأجور يحقق الاستقرار الاجتماعي    طريقة تحضير فطيرة الزعتر    فيديو.. داعية إسلامي: الاحتفال بعيد الأم ليس بدعة سيئة    محامي بالنقض عن واقعة شرين: "ستحبس 10 سنوات"    وزير التربية والتعليم: خريجو الثانوية العامة غير قادرين على التعلم بالجامعة    "تعالوا إلي كلمة سواء"    برها أعظم هدية..    مقام العبودية    تحليل المخدرات العشوائى وطلاق ابنة غادة عبدالرازق والإعفاء الجمركى لسيارات المغتربين فى "7 إشاعات"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





معاناة سامي مع زوجته الزنانة
نشر في الوفد يوم 28 - 01 - 2019

تزوج بالطريقة التقليدية فأراد حياة هادئة خالية من المشاكل الأسرية الكثيرة التي نعاصرها تلك الأيام، ولكنه لم ينجي منها بل عاش 5 سنوات في عذاب وضغط نفسي لم يتحمله بشر، فأصبح مريضاً نفسياً.
في بداية القصة كان "سامي" الذي يعمل موظف حكومي، أراد أن يتزوج ويصبح رب أسرة، فقام زميله بترشيح الانسانة التي تزوج بها كما قال له أنها تتسم بأخلاق حميدة، وجاءت الصدمة عندما اكتشف بعد الزواج عكس ما قاله زميله عنها، فطباعها لا أحد يتحمل العيش
معها مطلقاً، وطلباتها ومستلزماتها التي لم تنتهي بالرغم من انه عمل أكثر من وظيفة ليجلب جميع احتياجاتها، بالأضافة إلي أنها شخصية نكدية بالفطرة وزنانة وثرثارة، حتي وصل إلي العلاج النفسي من كم الضغط التي كانت السبب فيه.
ثم وصل الأمر بالتعدي عليه بالضرب المبرح في الشارع أمام الناس، وعندما ذهب إلي بيت أهلها ليخبرهم بما حدث والمعاناة التي يعاصرها مع نجلتهم، كان رد فعلهم غير
متوقع فقاموا بطرده وصارحوه بأنه يستحق ذلك منها، فطلب منهم الطلاق والأنفصال عن تلك الزوجة المختلة، فقاموا بمساومته عن طريق مبلغ مالي كبير وطرق شقته لها، فلم يفكر كثيراً ثم رفض عرضهم، وبالتالي حولت حياته إلي جحيم من نكد وتوتر وضغط أعصاب لا يتحمله أحد.
فرفع دعوة نشوز ضد زوجته التي جلبت له المرض، ولكن لم يكن الأمر بهين عليه، فستغلت غيابه وسرقت جميع محتويات الشقة، ثم أقامت ضده محضر وحاولت حبسه واتهامه بتبديدها، لتلوث صورته أمام الناس جميعاً، فأصبح يتسول ويجمع تبروعات من أهله ليسدد قائمة المنقولات واسترداد اولاده التي حرمته من رؤيتهم، ثم تطليقها بعدما رفضت الانفصال بالمعروف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.