صور| المستندات المطلوبة من مرشحي الفردي والقوائم لانتخابات الشيوخ    "عين شمس" ضمن أفضل 17 جامعة مصرية بتصنيف شنغهاى 2020    استقرار أسعار الذهب في مصر خلال ختام تعاملات اليوم    فرنسا تواصل الضغط على رقبة أردوغان.. الإعلان عن مناورات مع 3 دول مجاورة لتركيا    أشرس من كورونا.. الصين تحذر من نوع جديد للالتهاب الرئوي    لسلوك أردوغان العدواني.. البرلمان الأوروبي: أنقرة باتت تهديدا لنا    إصابة سعيد المولد نجم الأهلى السعودى بفيروس كورونا    موجة عنف.. روسيا تحذر إسرائيل من عواقب ضم أراضي الضفة    7 وزراء يغادرون الحكومة السودانية... وتكليفات بتصريف الأعمال    «كاف» ينتظر موافقة الكاميرون ويكشف تفاصيل عودة دوري أبطال إفريقيا    الموعد والقنوات الناقلة.. كل ما تريد معرفته عن قرعة دورى أبطال أوروبا    اشتباه في إصابة نجم ريال مدريد بفيروس كورونا    مواعيد مباريات النصر السعودي في دوري أبطال آسيا    رسمياً.. مانويل بيليجريني مديرًا فنيًا ل ريال بيتيس    ضبط تجار النقد الأجنبي.. في تحويلات 6 مليون جنيه بنظام «المقاصة»    أخبار التعليم.. تحديد مصروفات مدرسة الطاقة النووية بالضبعة 2021 ب 3000 جنيه.. إطلاق أول منصة ذكية إلكترونية لخدمة الطلاب الوافدين.. وبدء تصحيح الفلسفة بكنترولات الثانوية العامة    اهم الاخبار.. لغز تخلص أب من نجله في القطار.. تأييد إعدام قاتل المصرفية نيفين لطفي.. قطع المياه عن مناطق بالقاهرة    بعد انضمامه ل نسل الأغراب.. محمد علاء يتصدر تريند جوجل    مصطفى فكري ل "الوفد" : نجاح ونحب تاني ليه فاق توقعاتي    عبد الغفار يلقي كلمة مصر أمام الدورة "25" لمؤتمر "الألكسو" العام    14 عاما على رحيل الفنان عبدالمنعم مدبولي    مصلى النساء بمسجد السيدة زينب يستعد لاستقبالهن السبت المقبل    بالفيديو.. نائب مدير مستشفى الساحل يكشف تفاصيل تعافي أصغر مصاب بكورونا    فيديوجراف.. كيفية التسجيل في مبادرة تمكين الشباب للعمل المهني الحُر    فيديو.. تعرف على علاقة رجاء الجداوي برؤساء الجمهورية    "منشوراته تحض على الإلحاد".. جامعة الأزهر تتحرك ضد "أستاذ طب جامعتها"    شاشات ضخمة وتكنولوجيا حديثة.. أول فيديو لمبانى المرور الجديدة بأكتوبر    توقيع الكشف الطبي على 10 مرشحين ل«الشيوخ» ب3 مستشفيات في الإسكندرية    برلمانية تتقدم بتعديل تشريعي لتغليظ العقوبة في حالات الاعتداء على الأولاد    البحرين تدين تجهيز ميليشيات الحوثى زورقين مفخخين لتنفيذ أعمال عدائية    الاقتصاد المصري.. "الصامد" رغم ظروف كورونا    رانيا يوسف: دوري في «مملكة إبليس» صعب ومركب    حجز طعن الضابط المتهم بقتل مواطن في مطاردة بالمنيا للحكم 24 سبتمبر    بعد ضم طاهر.. الأهلي يخطط لضم صفقة مدوية    لمحاربة كورونا.. زوجان بمهمة إنسانية في مستشفيات العزل بإسنا وطنطا.. صور    محافظ القليوبية يتفقد مستشفى كفر شكر المركزي ومحطة المنشاة الكبرى..صور    تغريم 33 سائقا لعدم ارتدائهم الكمامات بالشرقية    الصين ترفض اتهامات وزير خارجية أمريكا بشأن فيروس كورونا    مصرع شاب غرقا في مياه النيل بمدينة العياط بالجيزة    رئيس مدينة بئر العبد بشمال سيناء يحقق ميدانيا فى شكاوى رفع السائقين للأجرة    بعد إعلان ترشحه للرئاسة.. تفاصيل معاناة كاني ويست مع اضطراب ثنائي القطب    وزير التعليم يعلن شروط التقدم لاختبارات القبول بمدرسة الطاقة النووية بالضبعة    أدركت الجماعة في صلاة الفجر فهل أقضى صلاة السُنة بعد الفريضة؟.. البحوث الإسلامية يرد    العشر من ذي الحجة.. مستشار المفتي يضع روشتة لاغتنامها والفوز بثوابها    فيديو.. جهود الدولة بمشروع إنهاء قوائم انتظار الجراحات الحرجة والعاجلة    "الأموال العامة": ضبط 4 قضايا غسل أموال وتزوير عملة خلال 24 ساعة    بالفيديو جراف.. كيف تتواصل مع صندوق الإسكان الاجتماعى ودعم التمويل العقارى؟    مصر تتقدم 9 مراكز في مؤشر التنمية المستدمة 2020 لتأتي بالمرتبة ال83    رئيس الوزراء يستعرض الإصدار الأول من سلسلة "ذاكرة المدينة"    «النقض» تؤيد المؤبد ل«بديع والشاطر ورشاد» في «أحداث مكتب الإرشاد»    اختفاء رئيس بلدية العاصمة الكورية الجنوبية سيول.. والشرطة تبحث عنه    فيديو.. مع حلول عيد الأضحى : تعرف على نصائح الزراعة لشراء اللحوم    5 ملفات شائكة فى وجه "فايلر"    نائب وزير الإسكان يناقش مع شركاء التنمية التعاون المشترك فى قطاع مياه الشرب والصرف الصحى    هل زواج المحلل والمحلل له حلال أم حرام.. أمين الفتوى يجيب    جماهير الزمالك تستجيب لإدارة النادي وتحتفل بلقب القرن الأفريقي    طعم إثيوبيا الذي ابتلعته الدول.. يكشفه الفقي    تعرف على دعاء الزواج وتعجيله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السيادة الصهيونية على الجولان.. هل تنقذ نتنياهو من الفشل في الانتخابات؟
نشر في الشعب يوم 22 - 03 - 2019

من جديد، يثبت الرئيس الأمريكي الشعبوي دونالد ترمب صهيونيته المفرطة، فبعد سلسلة من القرارات والسيايات الداعمة للعدو الصهيوني، مثل نقل السفارة الأمريكية إلى القدس بعد اعتبارها عاصمة للعدو الصهيوني، والسعي الدوؤب لتصفية القضية الفلسطينية تحت مسمى "صفقة القرن"، أعلن ترمب عن رغبته في ضم الجولان السوري المحتل إلى العدو الصهيوني.
وعد بلفور جديد.. هكذا وصف المحللون والمتابعون قرار ترمب الجديد، الذي يخالف وينتهك كل المواثيق والأعراف الدولية.. لكن، منذ متى والحلف الصهيوني الأمريكي يعترف أو يلتزم بهذه الأعراف؟ لقد خلقت الأعراف لتطبيقها فقط على دول العالم الثالث ومنعها من الاستقلال.

اقرأ أيضا: "إنتل" تستثمر 11 مليار دولار في إسرائيل.. فماذا قدمت المعونة لمصر؟

قرار ترامب

قال ترامب إنه "حان الوقت" لتعترف واشنطن بسيادة العدو الصهيوني على هضبة الجولان السورية المحتلة منذ عام 1967.
وكتب دونالد ترامب في تغريدة على "تويتر"، الخميس: "بعد 52 عاما حان الوقت لتعترف الولايات المتحدة اعترافا كاملا بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان التي تتميز بأهمية استراتيجية وأمنية حيوية بالنسبة لدولة إسرائيل واستقرار المنطقة".
ونشر ترامب تغريدته على خلفية زيارة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو لكيان العدو الصهيوني.
وقبل فترة توقفت الخارجية الأمريكية عن استخدام مصطلحات "الاحتلال" و"المحتلة" في وثائقها التي تم ذكر الضفة الغربية والجولان فيها، ما حظي بالترحيب من قبل العدو الصهيوني وإدانة شديدة من قبل الرئاسة الفلسطينية.

ترحيب صهيوني

احتفى العدو الصهيوني على الصعيدين الرسمي والشعبي، بقرار دونالد ترامب.
كان رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، وقبل يوم من قرار ترامب، قد دعا المجتمع الدولي إلى الاعتراف بسيادة الكيان الصهيوني على الجولان السوري المحتل، كما أكد عزمه على مواصلة بذل كل ما في وسعها لمواجهة إيران.
وقدم نتنياهو خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في القدس، الأربعاء، الشكر للولايات المتحدة على دعم إسرائيل في مواجهة إيران، وقال: "سنواصل بذل الجهود الضرورية ضد محاولات إيران للتحصن عسكريا ونشر أسلحة خطيرة في سوريا".

اقرأ أيضا: هل الانتخابات الإسرائيلية وراء استعجال السيسي تعديل الدستور؟

هدية انتخابية

لا يمكن قراءة قرار ترمب حول الجولان بمعزل عن الوضع الراهن في الكيان الصهيوني، في ظل ما يتررد بشكل كبير عن تراجع شعبية رئيس الوزراء نتنياهو، واحتمال خسارته الانتخابات المقبلة التي ستجرى في أبريل.
بين ترمب ونتنياهو علاقة وطيدة، ويرى كلا منهما أن مصيره متعلق بوجود الآخر، لهذا، لا يتوانى ترمب عن تقديم الدعم لنتنياهو عبر مجموعة من القرارات والسياسات مثل الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل وضم الجولان، بالإضافة لصفقة القرن.
ومن المهم أن ننتبه إلى أن قرار ضم الجولان السوري إلى سيادة العدو الصهيوني يأتي في وقت يحتاج فيه نتنياهو إلى انتصار يلعب به كورقة في معركته الانتخابية، التي يشعر أن فرصه فيها ليست بقوة فرص منافسه جانتس.
صحيفة "هآرتس" الصهيونية حاولت التقليل من أهمية الاعتراف، مشدّدّةً على أنّ الاعتراف هو بمثابة إعلانٍ تصريحيٍّ لا أكثر، فيما رأى مُحلّل الشؤون الحزبيّة والسياسيّة في الصحيفة، يوسي فارتر أنّ ترامب، بقراره الأخير أكّد مرّة أخرى أنّه "سانتا كلوز" لنتنياهو، لافتًا في الوقت عينه إلى أنّ ترامب، الذي خطّطّ مسألة الاعتراف، بالتنسيق الكامِل مع رئيس الوزراء الإسرائيليّ، انخرط عمليًا في حزب الليكود الحاكم، الذي يقوده نتنياهو، مُعتبِرًا أنّ هذا القرار هو هديّةً أخرى من ترامب لنتنياهو عشية الانتخابات العامّة.
الاحتفاء الشعبي داخل الكيان الصهيوني ربما يثبت أن قرار ترمب قد أتت ثماره، وربما لا ينفذ لاحقا، خاصة أن الغرض منه ترجيح كفة نتنياهو المتعثر في الانتخابات المقبلة، في ظل الرفض الدولي للقرار، وإن كان ترمب قد عودنا على أنه لا يأبه كثيرا لحسابات السياسة والموازين الدولية. فهل سينجح القرار في إنقاذ نتنياهو من سيناريو الفشل في الانتخابات المقبلة؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.