بالصور.. مصلحة الري تواصل تطهير الترع استعدادا لموسم أقصى الاحتياجات    الزمالك يطلب مجددا إلغاء الدوري في خطاب لوزارة الرياضة    تفاصيل ظهور أول حالة حاملة ل"كورونا" بين السياحة الداخلية بالغردقة    كورونا في القليوبية.. خروج 6 حالات جديدة من الحجر الصحي بقها    محافظ الجيزة: حملات علي المواقف والميادين والشوارع والمحال والاسواق والمنشات الحكومية للتأكد من الالتزام بارتداء الكمامات    صحتك اولا وليس التدخين    بكري عن مظاهرات جورج فلويد: أمريكا تتذوق من نفس الكأس    المجلس التصديري: 30.4 مليون دولار صادرات مصر من البصل المجفف في 2019    احزان للبيع..حافظ الشاعر يكتب عن : حفير شهاب الدين المنسية حتى فى الواجب المقدس    برلماني: جهود بطولية من القوات المسلحة والشرطة لدحر التكفيريين بسيناء    محافظ مطروح يهنئ الصحفيين والإذاعيين بعيد الإعلاميين ال86    أسعار الذهب مساء اليوم الأحد 31 مايو 2020    مرتضى : لن اسمح بإهانة لاعب يرتدي فانلة الزمالك    محافظ المنوفية يعقد إجتماعاً تنسيقياً لمناقشة الموقف التنفيذي لرصف 15 طريق محلي بإعتماد 236 مليون جنيه    برلماني: العلاقات المصرية الصينية تاريخية ومستمرة مستقبلا اقتصاديًا    "صحة الأقصر": 112 مصابا بكورونا في "عزل إسنا" وتعافي 488    صورة.. الزمالك يعلق لافتة نادي القرن مجددا بدون شعار الكاف    إيبارشية البحيرة ومطروح تؤجل احتفالها بعيد الشهيد مارجرجس    رحيل شقيقة الفنانة شادية بأمريكا    وزير النقل يتفقد مشروع القطار الكهربائى السلام - العاصمة الإدارية    القومي للإعاقة يوجه الشكر للنائب العام لاستجابته لبلاغ ترويع طفل    أندية الكالتشيو تعترض على موعد مباريات نهاية الأسبوع بسبب درجة الحرارة    حملات مكبرة بإزالة التعديات الواقعة على الأراضى الزراعية بالمحافظات    تمديد إغلاق المطارات السودانية لمدة أسبوعين    تشرفت بالعمل معاه.. دنيا سمير غانم تنعى حسن حسني    خبير بالعلاقات الدولية: 40 مليون أمريكى من أصول أفريقية يعانون الاضطهاد..فيديو    بفستان أحمر.. يارا تخطف أنظار متابعيها من المنزل    هنا القاهرة.. الصوت الأشهر في الراديو يكشف تفاصيل جديدة عن الإذاعة المصرية    أدعية التحصين من الأوبئة والأمراض    لدي مال عند شخص فهل فيه زكاة؟.. البحوث الإسلامية توضح    واشنطن بوست: قادة أفغان يبدون عدم الثقة في تقدم عملية السلام مع "طالبان"    نقابة الصيادلة تقرر غلق مقرها لمدة أسبوع بعد ظهور حالات إصابة بكورونا    استقرار أسعار اللحوم في الأسواق اليوم 31 مايو    زحام بمحطات السكك الحديدية في المنيا.. والمحافظ يوجه بتوفير سيارات سرفيس    مواعيد مباريات الدوري الألماني اليوم.. والقنوات الناقلة    الكويت: حظر تشغيل العمالة بالمناطق المكشوفة من 11 صباحا حتى 4 عصرا لنهاية أغسطس المقبل    حظك اليوم| توقعات الأبراج 31 مايو 2020    انتصار تتفوق على نيللى كريم في استفتاء"الفجر الفني" اليوم 31 مايو    حبس عاطل لسرقته دراجة بخارية وهاتف محمول بالإكراه    جهود حملات الإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات خلال 24 ساعة    فيديو| أول أذان من المسجد الأقصى بدون «صلوا في بيوتكم» بعد إغلاقه 69 يومًا    الأمن يضبط 2 ببولاق الدكرور بالجيزة و3 بالمنوفية لقيامهم بإقامة حفلات زفاف بالمخالفة لقرار الحظر    الأهلي نيوز : جماهير الأهلي تهاجم عاشور بعد هجومه علي إدارة الخطيب    مرتضى منصور| لم أوجه تهديدات لمشجع الأهلي    وزيرة الصناعة: الحكومة تستهدف إتاحة 30 مليون كمامة شهرياً لتلبية احتياجات السوق المحلي    ماذا قال ترامب عن انطلاق أول رحلة أمريكية مأهولة للفضاء منذ 2011؟    انقلبت به السيارة .. إصابة عميد اللغة العربية بأزهر أسيوط في حادث سير    أبحاث علاج كورونا و"قلق" من موعد انتهاء الجائحة.. أبرز مافي التوك شو    أبرز مباريات اليوم .. المواعيد والقنوات الناقلة    النهاية.. ماسونية التنفيذ.. وصهيونية الإدارة    ضبط 2282 عبوة عصائر فاسدة داخل مصنع بير سلم ب"السلام"    الأزهر يشيد بالضربات المتلاحقة لقواتنا المسلحة في سيناء    تفاصيل الاعتداء بكلب على طفل من ذوى الاحتياجات الخاصة وترويعه.. تداول فيديو على السوشيال يدفع النائب العام لسرعة ضبط الفاعلين.. والنيابة تأمر بحبس المتهمين 4 أيام.. وتوصى بإيداع الطفل بإحدى دور الرعاية    هل يجوز الذكر والاستغفار على جنابة ؟ .. الإفتاء توضح    هل يجوز أخذ الميراث من المال الحرام    أحمد مرتضى: اجتمعت بكهربا بعد هروبه لكن والدي وأمير رفضا عودته للزمالك    مجلس نقابة الصحفيين| إجراءات حاسمة لمواجهة كورونا لكل الصحفيين وأسرهم    بعد وفاتها.. رسالة مؤثرة من حفيدة عفاف شاكر الشقيقة الكبرى للفنانة شادية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المفكر الإسلامي حمدي زقزوق.. فقيد العلم والحوار الهادئ (بروفايل)
نشر في المصري اليوم يوم 02 - 04 - 2020

فقدت مصر والعالم الإسلامي واحدًا من كبار العلماء الذين وهبوا حياتهم للعلم وقضاء حاجات الناس ومن كان له باع كبير في الحوار بين الأديان ومحاولة إنقاذ العالم من براثن الحروب والخراب والدمار بفكره الوسطي المعتدل، كما كان من الذين ساهموا بإخلاص في بيت العائلة المصرية ومحاولات الصلح التي يقوم بها الأزهر الشريف بين أبناء الوطن بنسيجه الاجتماعي الواحد.
وسوف تترك وفاة العالم الجليل والمفكر الإسلامي الكبير فضيلة الدكتور الراحل محمود حمدي زقزوق عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف وعضو مجلس حكماء المسلمين، ووزير الأوقاف الأسبق عن عمر ناهز 87 عامًا، فراغًا كبيرًا في العلم والمجامع العلمية والبحثية والفقهية في ما تحتاجه من سكينة وهدوء وبحث وتحليل وتمحيص بعقلية وسطية مستنيرة تجمع بين الأصالة والحداثة مما أحدث نوعًا من الفكر الديني المستنير، وهو ما انعكس جيدًا على مكتبة الأوقاف التي جعلها مقصدًا ومنهلًا مهمًا لطلاب العلم والعلماء سواء خلال فترة توليه إدارتها والإشراف عليها أو وهو في منصبه وزيرًا للأوقاف.
ولد الراحل الدكتور محمود حمدي زقزوق في ديسمبر عام 1933، بقرية الضهرية التابعة لمركز شربين بمحافظة الدقهلية، وبدأ نبوغه الفكري في سن 17 عامًا، وتطوع للدفاع عن الوطن ضد العدوان الثلاثي وهو في عامه الجامعي الأول، ثم كان الأول في مسابقة إيفاد أعلنها الأزهر، وسافر منها إلى ألمانيا في عام 1962م، وأثبت نبوغه ورقي فكره، فعاد إلى مصر مدرسًا في أصول الدين بالأزهر، ثم نائبًا لرئيس الجامعة، ثم وزيرا للأوقاف 15 عامًا، كما شغل العديد من المناصب، فظل بعلمه وقلمه مفكرًا وفقيهًا ومتكلمًا وفيلسوفًا.
واستطاع زقزوق خلال رحلة عمره نيل العديد من الدرجات العلمية هي: الإجازة العالمية من كلية اللغة العربية بالأزهر عام 1959، والشهادة العالمية مع إجازة التدريس من كلية اللغة العربية بالأزهر عام 1960.
ثم حصل الراحل على دكتوراه الفلسفة من جامعة ميونخ بألمانيا عام 1968، ثم عين مدرسا للفلسفة الإسلامية بكلية أصول الدين جامعة الأزهر عام 1969، وعمل أستاذ مساعد- عام 1974، كما عمل أستاذا عام 1979، وبعدها عمل وكيلاً لكلية أصول الدين بالقاهرة ورئيس قسم الفلسفة والعقيدة (1978- 1980)، وعميداً لكلية أصول الدين بجامعة الأزهر في الفترة من عام (1987وحتى 1989)، ومن عام (1991حتى 1995) ثم نائبا لرئيس جامعة الأزهر عام 1995، إلى أن تم اختياره وزيرا للأوقاف عام 1996، كما تم اختياره عضوا بهيئة كبار العلماء، ورئيسا للجنة الحوار بالأزهر وأمينا عاما لبيت العائلة المصرية.
كما شارك الراحل في العديد من المؤتمرات الدولية الهامة منها المؤتمر الدولي للعلاقات الثقافية في مدينة بون بألمانيا عام 1980، والمؤتمر السنوي للجمعية الدولية لتاريخ الأديان بجامعة هامبورغ بألمانيا عام 1988، مؤتمر دار حضارات العالم في برلين بألمانيا عن الاتجاهات الإسلامية المعاصرة عام 1991، ومؤتمر مركز أبحاث الحوار(حريصا)- لبنان عام 1995.
واختير الراحل في العديد من الهيئات الكبرى في مصر؛ ومنها عضو مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية بوزارة الأوقاف، وعضو المجلس الأعلى للأزهر، وعضو اتحاد الكتاب، كما تم اختياره رئيسا لمجلس إدارة الجمعية الفلسفية المصرية، ومقررا للجنة العلمية الدائمة لترقية الأساتذة في قسم العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر، وعضو مجلس الأمناء بالجامعة الألمانية بمصر، وله العديد من المؤلفات الهامة؛ منها المنهج الفلسفي بين الغزالى وديكارت، الكويت، عام 1983، والإسلام في تصورات الغرب، القاهرة، عام 1987، ومقدمة في علم الأخلاق، القاهرة، عام 1993، ودراسات في الفلسفة الحديثة، القاهرة، عام 1993، تمهيد للفلسفة، القاهرة، عام 1994، ومقدمة في الفلسفة الإسلامية، والإسلام في مرآة الفكر الغربي، القاهرة، عام 1994، والدين والحضارة، القاهرة، عام 1996، والدين والفلسفة والتنوير، القاهرة، عام 1996.
وحصل الراحل على عدة جوائز والأوسمة؛ منها جائزة الدولة التقديرية في العلوم الاجتماعية من المجلس الأعلى للثقافة- عام 1997، كما قام الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، نيابة عن الرئيس عبدالفتاح السيسي، في نهاية يناير الماضي، بتكريمه في مؤتمر تجديد الفكر الديني الذي عقده الأزهر الشريف، تقديرًا لجهوده في تجديد الفكر الإسلامي، وتعزيز السِّلم، ونشر سماحة الإسلام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.