«بوابة أخبار اليوم» ترصد 34 تصريحًا لوزير التعليم أمام مجلس النواب    رئيس جامعة بني سويف يكلف الدكتور محمد شكر بتسيير أعمال كلية الهندسة    محمد عبد العليم داود: لن نسعى لصدام في البرلمان وملتزم بسياسة الوفد    ارتفاع سعر الدولار أمام الجنيه بختام تعاملات اليوم.. ويقفز قرشين بالبنك المركزي    في إطار المبادرة الرئاسية.. محافظ الفيوم يعقد الحوار المجتمعي الأول مع أهالي قرى مركز إطسا    «الزراعة»: نجاح تجربة زراعة الفراولة بالتنقيط في دمياط.. صور    توصيل مياه الشرب للمناطق المحرومة بقرية السلام بالإسماعيلية    رئيس هيئة ميناء دمياط يوجه بإتخاذ كافة الإجراءات لمواجهة سوء الأحوال الجوية    الحكومة اليمنية تؤكد ثقتها في دعم الشركاء الدوليين لخططها وبرامجها    لقطات أولية.. سماع دوي انفجار في وسط العاصمة الأسبانية مدريد    جو بايدن يصل إلى مبنى الكونجرس لبدء مراسم التنصيب    قرار لبناني جديد ل مواجهة كورونا    مونديال كرة اليد| سلوفينيا تتقدم على مقدونيا في الشوط الاول    وزير الشباب يعرض على مجلس الوزراء مجريات تنظيم بطولة العالم لكرة اليد للرجال    مونديال الأندية - هانز فليك: هدفنا تحقيق بطولة جديدة.. ولكن علينا عبور نصف النهائي أولا    يوفنتوس يعلن تعافي جناحه من فيروس كورونا وضمه لقائمة لقاء السوبر    فريق من التضامن يقدم مساعدات لقاطني أحد العقارات المنهارة بالإسكندرية    طارق شوقى يهدم المعبد القديم ويرسم مستقبل التعليم.. إنفوجراف    مصادرة 50 ألف كمامة بدون ترخيص في مصنع بالمنصورة    حبس المتهمة بسحل فتاة النزهة سنتين وكفالة 10 آلاف جنيه    إصابة 4 في تصادم سيارة مجهولة بأخرى على طريق الإسماعيلية - بورسعيد    خبير قانونى: والد رضيعة الدقهلية يواجه عقوبة المؤبد للشروع فى قتل ابنته    شاهد.. الشمس تعكس جمال ملامح ساندي الطبيعية والجمهور يغازلها    الإعلامى الكبير وائل الإبراشي ل اليوم السابع: أنا بخير.. وبدأت مرحلة التعافى    بايدن يستعد للمغادرة نحو البيت الأبيض بعد انتهاء القداس    اسمع | سميرة سعيد تفاجئ جمهورها بأغنية «بحب معاك»    محمد رجب فى السعودية بعد نجاح مسلسل ضربة معلم.. صور    أمران يحدثان لقلوب المؤمنين يوم القيامة.. الإفتاء تكشف عنهما    كتاب الله بصيرتهم.. 3 أشقاء مكفوفين يختمون القرآن ب 7 قراءات    حملة لتطبيق الإجراءات الاحترازية في المواصلات العامة بسفاجا    مدير مستشفى دمياط العام ينفي وفاة طفلة متاثرة بفيروس كورونا    طريقة عمل الكيك العادى    لاعب سيراميكا كليوباترا: أتمنى أن أكون ضمن خيارات البدري    جنوب إفريقيا تشكل لجنة لمتابعة خطة توزيع لقاح "كورونا"    الشباب والرياضة والأوقاف بجنوب سيناء تشاركان في حملة لتطهير مساجد الطور    الرئاسي الليبي ينعى ضحايا حريق الأكاديمية البحرية    محافظ أسيوط: تكثيف الحملات الدورية واليومية بكل القطاعات الخدمية    أحمد السقا وأمير كرارة يصوران مشاهد الأكشن بمسلسل "نسل الأغراب"    الصحة: إجراء 2249 تحليل pcr لكورونا للفرق المشاركة فى بطولة كأس العالم لليد    بالصور .. عمرو وردة يتورط في أزمة جنسية جديدة مع فتاة بدبي    رئيس جامعة المنوفية يوجه بالالتزام بكل إجراءات مواجهة كورونا    اغتصبوها تحت تهديد السلاح.. القبض على مخطتفي ربة منزل في الإسكندرية    الإفتاء: حب الوطن والحنين إليه دليل الكمال الإنساني    رفع جلسة محاكمة المتهمة بسحل ودهس فتاة النزهة للمداولة    "شوقي" من البرلمان: شراء الأبحاث يعيدنا مليون خطوة للخلف    وفاة زوج شقيقة محمد فؤاد    رئيس جامعة الأقصر يتابع أعمال إنشاء معامل الإختبارات الإلكترونية    فلسطين: دفعات جديدة من المنحة الكويتية بقيمة 800 ألف دولار    شاهد.. كيف رد رئيس البرلمان على إهانة الفنانين من قبل نائب؟    حملات لرفع الإشغالات بالجيزة وفض سوق الثلاثاء (صور)    وزير القوى العاملة: تحويل 6 ملايين جنيه مستحقات العمالة المغادرة للأردن    مفاجأة.. والد رضيعة "تجريد الملابس" ممتنع عن قيدها بسجلات المواليد    رسميا.. الهلال السعودي يمدد عقد سلمان الفرج حتى 2025    مناظرة 268 حالة طبية بشرية و152 بيطرية فى قافلة لجامعة جنوب الوادى ب حلايب وشلاتين    «الفنادق»: لن يسمح لحاملي وثيقة «زواج التجربة» بالإقامة    جاتوزو ل لاعبى نابولى قبل موقعة يوفنتوس فى السوبر: أنا لا أحبهم    السيسى يطالب منظمة التعاون الاقتصادى بدعم مواجهة تداعيات جائحة كورونا    النرويجي "ساجوسين" يتصدر قائمة هدافي مونديال اليد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السيسي: «لابد من اتخاذ موقف حاسم تجاه الدول الداعمة للإرهاب»
نشر في المصري اليوم يوم 15 - 12 - 2019

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي إن الهدف من عقد منتدى شباب العالم الاستماع إلى الآراء والتنوع في الفكر للموضوع الواحد مضيفا خلال كلمته في جلسة التحديات التحديات الراهنة للأمن والسلم الدوليين ضمن فعاليات منتدى شباب العالم :نتحدث عن تحديات الأمن والسلم الدوليين، وانتوا سمعتوا عن الإرهاب، والإرهاب صناعة شيطانية تستخدم أدواتها في الإنسان وتقدمه لتحقيق الأهداف.
وتابع الرئيس السيسي الإرهاب هو الساتر لأي شيء ولا يستطيع أحد أن يوجه اتهام نتيجة وجود غطاء الإرهاب للكثير من الأهداف التي تسعى بعض الدول لتحقيقها وأخطر ما في الإرهاب هو استخدام الفكر والعقيدة لتحقيق أهداف ومصالح سياسية .
وتابع الرئيس عبدالفتاح السيسي: «نحن بحاجة للتعرف على أهداف الإرهاب وطالما وجدت المصالح والأهداف للدول سيتم ابتكار أدوات جديدة في استخدام الإرهاب لذلك علينا أن نتكاتف مع الدول التي تواجه الإرهاب ونساعدها للعمل على دحر الظاهرة التي تنمو عالميًا».
وأضاف: «إن ظاهرة الإرهاب تنمو ولا تقل، وأوروبا ستتضرر كثيرًا من العناصر الإرهابية التي تعود بعد انتهاء مهمتها في سوريا، ونشهد هذا حاليًا وأوروبا لديها مشكلة بين قوانينها ومبادئها، وبين مصالحها التي ترفض استقبالهم و: نحن في حاجة إلى التكاتف لدعم الدول التي تواجه الإرهاب ونسمي الأسماء بمسمياتها» .
وأكمل الرئيس لا بد أن يكون لدينا موقف حاسم تجاه الدول الداعمة للإرهاب، مضيفا مصالح الدول هي التي تحكم مسار سياستها وهناك مخاطر تترتب على انتشار الظاهرة في المنطقة وأفريقيا، وسوف تنتشر في العالم وسوف تؤذيه بشدة .
و قال السيسي: «الأمم المتحدة أنشئت منذ أكثر من 70 عاما في ظل ظروف دولية وإفراز الحرب العالمية الأولى والثانية وتحركت البشرية في هذا الوقت لتواجد مؤسسة لمواجهة وتنظيم السلام في العالم مضيفا بعد أكثر من 70 عاما نحتاج إلى تطوير منظومة الأمم المتحدة حتى تكون قادرة على مجابهة التحديات التي نشأت وتطورت نتيجة التطور الإنساني في العالم».
وتابع الرئيس: «يجب أن نُحدث التطوير لأن المنظومة تواجه القضايا والملفات والتحديات بطريقة غير عصرية ونحن في حاجة إلى تطويرها موضحا إن الهدف من عقد منتدى شباب العالم الاستماع إلى الآراء والتنوع في الفكر للموضوع الواحد».
وأضاف: «نتحدث عن تحديات الأمن والسلم الدوليين، وانتوا سمعتوا عن الإرهاب، والإرهاب صناعة شيطانية تستخدم أدواتها في الإنسان وتقدمه لتحقيق الأهداف وتابع الرئيس السيسي الإرهاب هو الساتر لأي شيء ولا يستطيع أحد أن يوجه اتهاما نتيجة وجود غطاء الإرهاب للكثير من الأهداف التي تسعى بعض الدول لتحقيقها«.
وأكد الرئيس السيسي أن الإرهاب المحدق الآن لم يكن أن يتصور أحد أن من ورائه مطالب، مشيرا إلى أنه بدأ منذ فترة الخمسينيات، ولكنه بدأ الآن يؤثر تأثيرا كبيرا موضحا أن الشباب المصرى والعربي بشكل عام هم الأكثر تأثرا من موضوع الإرهاب، موضحا أن «لو أنا النهاردة عايز دولة زى مصر متبقاش مستقرة إزاى، بعملية إرهابية أو عمليتين يوقفوا كل أنشطة السياحة في مصر وإحنا نخسر 14 أو 15 مليار دولار .
وأشار الرئيس إلى أن مصر ليست دولة غنية أو صناعية كبيرة بل دولة مواردها محدودة، وبالتالي تدخل الدولة إلى أزمة كبيرة جدا حتى مرحلة التعافى، «شوفوا ازاى اقدر ادمر دولة زى مصر فيها 100 مليون مصرى وأقدر أطوحها .
وأوضح: «محدش يتصور أن العمل الإرهابي اللى بيتم في مصر وراء منه مطالب»، مشيرا إلى أن السياسيين وأجهزة مخابرات الدولة تفهم الرسالة وتقدرها، مؤكدا أن الإرهاب بغض النظر على نشأته يكون ظاهرة تؤثر على الثقافة والفكر السائد في الدولة مطالبا شباب العالم قائلا أنا عايز بس أقول ليكوا أن المنتدى فرصة لكي نسمع بشكل متنوع شخصيات مختلفة لموضوع واحد .
وأضاف الرئيس السيسي، إن العراق حاربت داعش خلال ال4 سنوات الماضية، لافتا إلى أن الحديث حول استكمال العراق مسيرة التنمية بجانب محاربة داعش أمر لم يتحقق موضحا أن شباب العراق عندما طالب بحق من حقوقه ومتطلباته ومطالبه كان شعاره «فين احنا وفين مستقبلنا»، وكان نتاجا طبيعيا لاستنفاد طاقة الشعب العراقى، في محاربة داعش مؤكدا أن مصر اختلف نهجها عن العراق، خاصة أن الشعب المصرى شعاره «حتى لو الظروف الاقتصادية صعبة، فإننا سنعمل بكل طاقتنا في مسار التنمية بنفس مستوى قتال الإرهاب.
وأكد الرئيس السيسى، أن تنظيم السلام في العالم يحتاج إلى تطوير منظمة الأمم المتحدة حتى تستطيع أن تجاري التحديات الناتجة عن تطور الإنسان وإنه يجب تطوير الأمم المتحدة من أجل مواجهة جميع التحديات الخاصة بالتطور، مشيرا إلى أن هناك فرقا كبيرا في تناول موضوعات المثل والقيم الإنسانية وبين المصالح الدولية، وأضاف: «إوعوا تخلطوا الفرق بين الاتنين».
ووجه الرئيس الشكر للدكتور عادل العدوى، مساعد العلاقات الدولية الأمريكية بالقاهرة، مشيرا إلى أنه ألقى الضوء على التنافس الاستراتيجي بين الدول الكبرى موضحا أن هناك مثلا أفريقيا يقول عندما تتصارع الأفيال فلا تسأل عن العشب الأخضر والأشجار الصغيرة بمعنى أنه لابد أن ننتبه إلى أن الدول الكبرى والمتقدمة بقدراتها يتصارعون معا، والدول الصغيرة تدفع الثمن موضحا أن المصالح هي الأداة والمحرك الرئيسى في حركة الدول في العالم .
وأعلن الرئيس السيسي أن مجابهة الإرهاب تحتاج إلى جهد دولي، مشيرا إلى أن سيطرة الإرهاب على الدول يؤدي إلى تكوين دولة إرهابية مضيفا دول الساحل والصحراء في أفريقيا ليست مستعدة لمجابهة الإرهاب اقتصاديا، ومن الممكن أن يحدث نزوح وتدمير التنمية التي تكون محدودة جدا في الدول الافريقية .
وأوضح أنه من الممكن أن تسيطر تلك الجماعات الإرهابية وبدلا من أن تكون مسيطرة في دولة معينة تكون هي نفسها دولة، مثل داعش في سوريا والعراق، حيث تقام دولة يطلق عليها دولة إرهابية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.