خاص| ننشر أسباب استبعاد 3 مرشحين من انتخابات مجلس النواب بقنا    نقيب المحامين للمستجدين: أعدوا أنفسكم لتكونوا مبدعين.. وحافظوا على علاقتكم بالقضاء    صرف المعاشات والنفقات من بنك ناصر الاجتماعى من خلال جداول منظمة لمنع التكدس    كريدى أجريكول يبيع حصته المتبقية فى البنك السعودى الفرنسى    الأورمان: قروض حسنة بقيمة 21 ألف جنيه للشباب والمرأة المعيلة.. فيديو    فيديو.. أستاذ اقتصاد يكشف أهمية إنشاء العاصمة الإدارية الجديدة    محافظ البحر الأحمر يلتقى رئيس الإدارة المركزية للمشروعات بهيئة تنمية الصعيد    ما هى عوامل تحقيق الاكتفاء الذاتي من المنتجات البترولية في 2023؟ الوزير يجيب    328 مليون جنيه.. محافظ سوهاج يُعلن إجمالي طلبات التصالح المُقدمة حتى الآن    فلسطين تسجل أعلى حصيلة شفاء يومية لمصابي كورونا منذ بدء الجائحة    الإمارات تطلق القمر الاصطناعي "مزن سات" لدراسة الغلاف الجوي للأرض    سواريز يمنح سيميوني أفضل بداية مع أتلتيكو مدريد فى الدوري الإسباني    أول رد من البحرين بعد تصريحات قطر عن غزو الدوحة    هالة زايد تشارك في التجارب الإكلينيكية ل لقاح كورونا "شاهد"    "لقاء الجمهورية" اللبنانى يؤكد المصلحة تقتضى تشكيل حكومة قادرة على الإصلاح    أحمد حسن: بيراميدز يسعى لضم مصطفى محمد من الزمالك في صفقة تبادلية    «مدبولي» يترأس اجتماع مجلس المحافظين    أبرز خمس أسباب وراء تفوق النصر على التعاون بقيادة كارتيرون    انقلاب سيارة على الطريق الدائرى اتجاه أكتوبر يتسبب فى زحام مرورى.. صور    ضبط تشكيل عصابي بدمياط تخصص في سرقات المساكن    طلاب الدبلومات الفنية يؤدون الامتحان في تاسع أيام الدور الثاني    بكلمات من الأغنية.. أصالة تنشر البوستر الرسمي ل"والله وتفارقنا"    صبا مبارك تُعرب عن سعادتها بمديرة أعمالها    مؤتمر صحفي للصحة العالمية حول أحدث تطورات كورونا الأربعاء    محافظ القليوبية: تطوير مستشفى بنها التعليمي بتكلفة 260 مليون    بالفيديو.. الفريق أسامة ربيع: تدشين 112 سفينة للشباب تنفيذا لتكليف الرئيس    الأرصاد: طقس الغد حار نهارا لطيف ليلا على معظم الأنحاء..والعظمى بالقاهرة 35    ضبط 25 قضية تموينية متنوعة في أسوان    ضبط 3 أشخاص في حملة أمنية لمباحث الأموال    أخطر 7 قرارات فى حياة الزعيم جمال عبدالناصر.. فيديو    ريال مدريد يكشف طبيعة إصابة توني كروس    بالفيديو.. لقطات من بكاء الشعب أثناء جنازة الزعيم جمال عبد الناصر    عودة نادي السينما الأفريقية بفيلم «ستموت في العشرين»    مرصد الإفتاء: الجماعات المتسترة بالدين تعمل على ضرب كافة جهود التنمية ومساعيها    بالفيديو| أمين الفتوى يوضح رأي الدين في الزواج العرفي بين الشباب بدون وليّ أو شهود    جامعة سوهاج تشارك في انطلاق ملتقي التوظيف الافتراضي الأول    سفير كوريا الجنوبية لشيخ الأزهر: لدينا 160 ألف مسلم يعيشون في الوطن بسلام    الداخلية: اتخاذ الإجراءات القانونية حيال 1257 سائقا لعدم التزامهم بارتداء الكمامات    خزينة بيراميدز تتكبد 60 ألف فرانك سويسرى حال الاستئناف على غرامة الزمالك    وزيرة الصحة تشارك في التجربة الإكلينيكية للقاح فيروس كورونا المستجد    ممثل "الصحة العالمية" بمصر: مرض السعار يودي بحياة 59 ألف شخص سنويا    بدء نظر إعادة محاكمة 9 متهمين ب"أحداث الذكرى الثالثة للثورة"    مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية.. رئيس جامعة أسيوط يعلن عودة الأنشطة الطلابية    «مكتبة الإسكندرية» تناقش العلاقة بين الإنسان والآلة الذكية    هل ممكن وجود دولة إسلامية بعد الخلافة.. الإفتاء تجيب    كلوب: كرة القدم ليست علم الصواريخ    إيمري: أتحمل مسؤولية ما حدث أمام برشلونة وأعتذر للجمهور    «تعليم الإسكندرية» تجري مقابلات ل270 قيادة إشرافية.. وحصيلة الوظائف الشاغرة ترتفع ل 1785 (صور)    بالتعاون مع صندوق التمويل السعودي.. توقيع عقد تطوير مستشفيات جامعة القاهرة    "التعاون الخليجي" يرحب باتفاق إطلاق سراح الأسرى والمعتقلين في اليمن    وزير الأوقاف: منابر مصر تصدح بالولاء والانتماء للوطن الجمعة القادمة    شرطة التموين توجه ضربات موجعة لبؤر الغش والتدليس    ماهي الجنابة التي توجب الغسل    تعرف على صيغة الوصية الشرعية    التشكيل المتوقع لأستون فيلا في مواجهة فولهام    نصر محروس: بهاء سلطان بيغني في كل حتة.. أنا اللي حالي واقف    طارق يحيي: «شتيمة ريان ومحارب خرمت ودني»    بعد هجوم السلفية على جنازة المنتصر بالله.. أزهري: لا يجوز لمسلم التهكم على عقيدة غيره    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحج «مشقة» وليس «بهدلة»
نشر في المصري اليوم يوم 19 - 08 - 2019

أكرمنى الله تعالى هذا العام بأداء فريضة الحج، التى أرجو وأبتهل إلى الله أن يتقبلها منى ومن سائر المؤدين، وأن يستجيب سبحانه إلى استغفارنا ودعائنا إليه، جاءت تأشيرة الحج هذا العام، بما يطلق عليه «تأشيرات المجاملة»، التى تحصل عليها جهات ومؤسسات ينتمى أعضاؤها إلى «الطبقة المتوسطة»، فمنا صحفيون وأطباء ومهندسون، منهم مَن حظى بالتأشيرة وتنازل عنها لوالده أو والدته أو جدته، أى بالتأكيد كان يوجد ضمن الفائزين بالتأشيرات ما تعدى عمره السبعين عامًا، ويجب إكرامه فى هذه السن.
المعروف أن الحج «مشقة» وتأتى هذه المشقة كون أن أركان الحج يتم أداؤها بشكل متواصل فى أماكن وعرة بمكة المكرمة لمدة قد تصل إلى 5 أيام، تبدأ من يوم عرفة، ولكن خرج الحج هذا العام للكثير من المصريين من «المشقة» إلى «البهدلة»، فلقد عانى معظم المصريين- وأنا واحدة منهم- الذاهبين إلى حج المجاملة، والشهير ب«حج الفرادى»، فلا توجد جهة مسؤولة عنا ضمن البعثات العديدة التى تم تكليفها من الدولة إلى الأراضى المقدسة، وكأننا لسنا رعايا مصريين ولا نحمل جوازات سفر مصرية.
فالأزمة هنا تتمحور حول ما يُعرف ب«مكاتب المطوفين»، التى اتضح أنها أزمة متكررة مع كل موسم حج، ولم تكلف وزارة السياحة نفسها بتوعية المصريين الذاهبين للحج بما يفعلونه مع هذه المكاتب، وهو الأمر الذى جعل وزارة الحج السعودية تعلن دراسة هيكلتها من الموسم المقبل، حفاظًا على ضيوف الرحمن، بصفة شخصية اعتبرت ما عانيته جانبًا من المشقة التى كُتبت على الحاج، واعتبرتها أحد أركان محو الذنوب التى ارتكبتها فى حياتى.
ولكن ما أثّر فىَّ بشكل كبير هو أزمة الحجاج من كبار السن والمرضى، فأن تصاحب شخصًا مريضًا فقد أدويته بسبب عدم مبالاة المكتب المسؤول، وهو لا يعرف أسماء هذه الأدوية لمساعدته فى شرائها، فهذا يُعد أمرًا إنسانيًا صعبًا للغاية، وما زاد التأثير داخلى هو ما قاله الكثيرون منهم: «هى بلدنا فين، هو إحنا مش ولادها؟!»، خاصة فى ظل ما لمسناه من فرق معاملة بعض الدول لرعاياها، منها دول تعيش حالة من عدم الاستقرار، وطول الوقت نحمد الله أن مصيرنا لم يصبح مثلها.
كانت لدينا بعثة رسمية يترأسها الدكتور محمد عبدالعاطى، وزير الرى، ولدينا 6 جهات ممثلة، من بينها وزارة السياحة، التى من المفترض أن تكون مسؤولة عن حجاج الفرادى، ولم تفكر أى جهة منها أو شخص مسؤول بالبعثة الرسمية فى التواصل مع أى حاج تقدم ببلاغات إلى شرطة مكة ووزارة الحج، ولأن الرحلة الروحانية قد انتهت، فقد تحتاج الدولة لمَن يُذكِّرها بأن تتدارك هذا الأمر خلال الموسم المقبل، فعليها أن تتذكر أنها- كدولة عظيمة- مسؤولة عن رعاياها فى أى مكان بالعالم، وأن كرامتهم من كرامتها، لقد اعتبرنا ما دفعناه للمطوف، دون الحصول على أى خدمة، أشبه بزكاة، وندعو الله أن يتقبل مشقتنا فى هذه الرحلة العظيمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.