أحد أبطال معركة المنصورة الجوية: حسمنا الاشتباكات رغم ضعف الإمكانيات    جامعة السادات تفتتح مقر جمعية «ضمان الجودة العربية»    "آثار القاهرة" تحتفل بانتصارات أكتوبر    الاقتصاد المصري من الانهيار 2014 إلى معدلات نمو قياسية في 2019    جولة لمحافظ الإسكندرية بمنطقة طوسون وأبوقير    خبراء تكنولوجيا المعلومات يطالبون بزيادة تمكين المرأة في الوظائف العليا بقطاع الاتصالات    أوكرانيا ضد البرتغال.. كريستيانو رونالدو يسجل الهدف رقم 700 في مسيرته    عاجل| ترامب يعلن فرض عقوبات على تركيا    السجن 26 عاما لأفغاني طعن شخصين في محطة قطارات بأمستردام    وزير الرياضة يشهد مباراة مصر وبوتسوانا ببرج العرب    مرور سوهاج يحرر 682 مخالفة على الطرق الرئيسية والسريعة    أمطار غزيرة تتعرض لها مدينة أبو سمبل بأسوان    سبب غريب وراء حبس عادل شكل كبير مشجعي الاتحاد السكندري    صورة لمحمد هنيدي وموموا تثير السخرية.. وبيومي فؤاد : "ولايهمك"    هندي وفرنسية وأمريكي يفوزون بجائزة نوبل للاقتصاد لعام 2019    8 مستشفيات تدخل الخدمة قريبا بالإسماعيلية.. وإنشاء مخزن مستلزمات استراتيجى    "مصر للطيران" الناقل الرسمي للمنتخبات العسكرية في بطولة العالم بالصين (صور)    أزمة تواجه فالفيردي قبل مباراة إيبار في الليجا    بتروجت يتعادل مع النجوم بهدف لمثله في ختام استعداداته للقسم الثانى    جريدة الأهالي تنشر تفاصيل الصالون السياسي الثاني لتنسيقية شباب الأحزب بمقر حزب التجمع :نحتاج إلى نموذج محلي للديمقراطية يعتمد على المنافسة الحزبية..ومصر لديها المقومات لبناء الديمقراطية وإنجاحها    غدًا.. تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين تشارك في مؤتمر "سد النهضة"    اسعار الذهب تتعافي بنهاية التعاملات اليوم الإثنين    ضبط «مزوّر» بتهمة طباعة وترويج العملات المالية ببورسعيد (تفاصيل)    وزيرا التعليم والأوقاف يناقشان البرامج التثقيفية المشتركة (صور)    ارتفاع عدد قتلى إعصار "هاجيبيس" المدمر باليابان إلى 56 شخصا    صور.. دوقا كامبريدج يصلان باكستان في جولة رسمية    المغرب وسوريا تحصدان نصيب الأسد لجوائز مهرجان الإسكندرية السينمائى    فيديو.. تعليق ناري من تامر أمين على كلمة أحمد عز بالندوة التثقيفية    29 أكتوبر.. مصر تستضيف لأول مرة «يوم الغذاء الإفريقي»    طريقة عمل مدفونة الأرز بالدجاج لنجلاء الشرشابى    معرض حجرلوجيا.. القدس تصل إلى نابلس ضمن جولات تعريفية    ندوة حول الشركات والتنمية المستدامة في جامعة القاهرة    "حقوق النواب": تحسن كبير بملف حقوق الإنسان في مديريات الأمن    البابا تواضروس يزور مدينة أورليون الفرنسية    "أمر تكليف" يبدأ أول عروضه بجامعة بني سويف.. غدا    نوع من الصبر أفضل من الثبات عند المصيبة .. علي جمعة يوضحه    فيديو| رمضان عبد المعز: المنافقون مكانهم بالدرك الأسفل من النار    رئيس أوغندا يدعو السودان إلى اتباع منهج جديد خلال مفاوضات السلام    بالفيديو.. أحد أبطال الصاعقة: "الإرهابيين في سينا آخرهم يزرعوا عبوة ناسفة"    محافظ بني سويف لأعضاء نقابة الأطباء: الرئيس يتابع المنظومة الصحية    مصادر: هيفاء وهبي قررت الإنتاج لنفسها بعدما تجاهلها المنتجين    أمريكا تؤيد قرار اللجنة الانتخابية الأفغانية التحقق من أصوات الناخبين عبر البيوميترى    انطلاق فعاليات الحوار العربي الأوروبي السابع    القبض على المتهمين بخطف نجل نائب المنوفية    يمنى محمد تحقق المركز الثاني في بطولة السباحة الودية بالعبور    لوكا مودريتش يوضح تفاصيل إصابته الأخيرة    تقرير: قطبي ميلان يراقبان وضع أوزيل مع أرسنال    أجندة إخبارية.. تعرف على أهم أحداث الثلاثاء 15 أكتوبر 2019    استشاري باطنة: التأمين الصحي الشامل مشروع قومي تكافلي يستهدف الأسرة بأكملها (فيديو)    "إسكان النواب" تبدأ بحي الأسمرات وروضة السيدة في زياراتها الميدانية ومتابعة ملف العشوائيات    حكم إخراج فدية الصيام مالا بدلا من إطعام المساكين    الداخلية تستخرج الأوراق الثبوتية للمكفوفين مجانًا لمدة أسبوع    رانيا فتح الله ل "الموجز": دوري مفاجأة للجمهور في فيلم "الحوت الازرق"    «لوف» واثق من تأهل المنتخب الألماني إلى يورو 2020 رغم الظروف الصعبة    هل تخفى كوريا الشمالية كارثة تفشي حمى الخنازير الإفريقية داخل أراضيها؟    شيني: تخفيض سعر الغاز يقلل من تكلفة إنتاج السيراميك السنوية بقيمة 17.8 مليون جنيه    "خريجي الأزهر" تندد بالهجوم الإرهابي على مسجد في بوركينا فاسو    دعاء في جوف الليل: اللهم اجعل لنا مع كل هم فرجًا ومن كل ضيق مخرجًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





واشنطن تشعل الحرب التجارية وتضع «هواوي» على اللائحة المشبوهة
نشر في المصري اليوم يوم 17 - 05 - 2019

في تحرك أمريكى جديد يشعل الحرب التجارية بين بكين وواشنطن، وضعت الولايات المتحدة شركة هواوى الصينية العملاقة لصناعة التليفونات على لائحتها السوداء، كما أعلن الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب، حالة طوارئ وطنية لحماية شبكات الكمبيوتر الأمريكية من هجمات إلكترونية من «أعداء أجانب»، ووقّع أمرا تنفيذيا يمنع الشركات الأمريكية من استخدام شبكات الاتصالات الأجنبية، مبررا ذلك بأنها تشكل خطرا على أمن البلاد، في تحرك يستهدف شركة هواوى بشكل أساسى، بينما ردت بكين بأنها ستحافظ عن مصالح شركاتها.
ولم يحدد ترامب أسماء شركات معينة في القرار الذي أصدره، إلا أن محللين يرون أنه يستهدف بالدرجة الأساس شركة الاتصالات الصينية العملاقة هواوى، ومنع ترامب شركات الاتصالات الأمريكية من التزوّد بمعدات تصنّعها شركات أجنبية وتعتبر مصدر خطر أمنى، في إجراء يستهدف الصين، وكانت عدة دول تحدثت عن مخاوفها من أن تستخدم الصين منتجات شركة هواوى للتجسس، فيما نفت الشركة الصينية، التي تعد أكبر شركة في العالم لتصنيع معدات الاتصالات، القيام بأى أنشطة تجسس أو تخريب من خلال أعمالها في الخارج.
img src='https://mediaaws.almasryalyoum.com/news/large/2019/05/16/934547_0.jpeg'/ alt='' title='الرئيس الأمريكى خلال احتفال سنوى بذكرى ضباط السلام فى الكونجرس '/ width='250' height='170'/الرئيس الأمريكى خلال احتفال سنوى بذكرى ضباط السلام فى الكونجرس
وذكر بيان صادر عن البيت الأبيض أن أمر ترامب يهدف إلى «حماية أمريكا من الأعداء الأجانب الذين يسعون لإيجاد ثغرات أمنية أو استغلال الموجودة في البنية التحتية لخدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات»، وأضاف البيان أن هذا القرار يمنح وزير التجارة سلطة «حظر المعاملات التي تشكل خطرا غير مقبول على الأمن القومى»، وبرّر البيت الأبيض هذا الإجراء بوجود «خصوم أجانب يستخدمون بصورة متزايدة مكامن ضعف في الخدمات والبنى التحتية التكنولوجية في مجالى الإعلام والاتصالات في الولايات المتحدة»، ورحب رئيس لجنة الاتصالات الفيدرالية، أجيت باى، بهذه الخطوة وقال إنها «خطوة مهمة نحو تأمين شبكات أمريكا».
وعلى صعيد متصل، قالت وزارة التجارة الأمريكية إنها أضافت هواوى تكنولوجيز و70 شركة تابعة لها إلى قائمة الكيانات الخاصة بها في خطوة تمنع الشركة من الحصول على مكونات وتكنولوجيا من شركات أمريكية دون موافقة الحكومة، وأعلن وزير التجارة الأمريكى ويلبور روس وضع هواوى على لائحة الشركات المشبوهة التي لا يمكن القيام بعمليات تجارية معها بدون الحصول على ضوء أخضر مسبق من السلطات، وأوضح روس أن هذا الإجراء يسمح «بتفادى استخدام التكنولوجيا الأمريكية من كيانات أجنبية بغرض الإساءة إلى الأمن القومى الأمريكى ومصالح السياسة الخارجية الأمريكية»، وأضاف أن الرئيس ترامب أيد القرار لمنع استخدام كيانات يملكها أجانب للتكنولوجيا الأمريكية بطرق قد تقوّض الأمن القومى الأمريكى أو مصالح السياسة الخارجية.
وردّت شركة هواوى على هذه الإجراءات بالقول إن تلك «القيود غير المعقولة تنتهك» حقوقها، وأضافت أن تلك الإجراءات ستؤدى إلى «استخدام الولايات المتحدة لبدائل أقلّ جودة وأعلى ثمنًا» في مجال شبكة الجيل الخامس للهواتف الذكية، وتقدّم هواوى نفسها على أنّها «الرائدة بلا منازع في مجال تكنولوجيا الجيل الخامس» لشبكات الهاتف النقّال، وحذرت الصين، الولايات المتحدة من إلحاق مزيد من الاضرار بالعلاقات التجارية بعد أن حظر ترامب دخول معدات مجموعة الاتصالات الصينية الكبيرة هواوى إلى الأسواق الأمريكية. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية، جاو فينج، في مؤتمر صحفى أسبوعى: «نحض الولايات المتحدة على وقف سلوكها الخاطئ وتجنب إلحاق مزيد من الضرر بالعلاقات الاقتصادية والتجارية الصينية الأمريكية». وتعتبر بكين أن الأمر مناورة خادعة تهدف إلى تشويه المنافسة، وقالت وزارة الخارجية الصينية إن بكين ستتخذ الإجراءات الضرورية لحماية حقوق ومصالح شركاتها. وقال قاو فنج، المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية، إن بكين تعارض بشدة فرض دول أخرى عقوبات أحادية على كيانات صينية، وتابع قاو إنه يتعين على الولايات المتحدة تجنب التأثير بشكل إضافى على العلاقات التجارية بين الصين والولايات المتحدة، وإن مفهوم الأمن القومى يساء استغلاله، ويجب ألا يستخدم كأداة للحماية التجارية.
كانت الولايات المتحدة منعت الوكالات الفيدرالية من استخدام منتجات هواوى، وشجعت الحلفاء على عدم استخدامها، كما حظرت كل من أستراليا ونيوزيلندا استخدام معدات من إنتاج هواوى في شبكات الجيل الخامس للاتصالات، مع التحذير من مخاطر تعرضها للتجسس، إذ تتيح تكنولوجيا الجيل الخامس اتصال العديد من المعدات، من السيارات وحتى كاميرات المراقبة، بالإنترنت.
وفى المقابل، نفت هواوى بشدة هذه المزاعم، وأكد ليانج هوا، رئيس مجلس إدارة هواوى، استعداد الشركة «لتوقيع اتفاقيات عدم تجسس مع الحكومات» خلال اجتماع عقد في لندن منذ يومين، وذلك في ظل استمرار المخاوف بشأن أمن منتجاتها المستخدمة في شبكات الجيل التالى من الجيل الخامس، ومن المرجح أن تؤدى خطوة ترامب الأخيرة إلى تأجيج العلاقات مع الصين، التي تتعرض بالفعل لضغوط أمريكية، بعد دخول واشنطن وبكين في حرب تجارية مشتعلة، ورفعت الولايات المتحدة التعريفة الجمركية لأكثر من الضعف على السلع الصينية التي بلغت قيمتها 200 مليار دولار، يوم الجمعة الماضى، وردت الصين برفع التعريفات الجمركية على منتجات أمريكية بقيمة 60 مليار دولار، بعد فشل أحدث جولات التفاوض بين الجانبين.
ويهدف الأمر التنفيذى الأمريكى إلى التصدّى «للأعمال الخبيثة التي تسهّل شبكة الإنترنت حصولها، بما في ذلك التجسس الاقتصادى والصناعى على حساب الولايات المتحدة وشعبها»، وهذا أقصى إجراء تتخذه إدارة دونالد ترامب ضد قطاع التكنولوجيا الصينى الآخذ بالتوسع، خصوصًا في الدول الناشئة بإفريقيا وأمريكا اللاتينية وآسيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.