أبوشقة: لن نسمح بالمساس ب الرئيس أو الجيش أو الشرطة المصرية.. فيديو    وائل غنيم يعمل بخطة محددة ويستهدف كسر هيبة الدولة.. فيديو    نادي قضاة مجلس الدولة بالإسكندرية يهنئ رئيس مجلس الدولة الجديد    المصريون فى نيويورك يواصلون الاحتشاد لدعم وتأييد مصر والرئيس السيسى    ضياء رشوان: «الاستعلامات» لا تتدخل في عمل المراسلين الأجانب    على مدار 3 أيام.. قطع الكهرباء عن عدة مناطق بالقليوبية    أكثر 5 أسهم إنخفاضاً بالبورصة اليوم بعد نزيف التراجعات    "الإسكندرية التجارية": الاتفاق على تسيير رحلات شارتر بين مصر ودبي    القائمة العربية في إسرائيل تقرر دعم جانتس لإسقاط نتنياهو    «مصر» يوقع بروتوكولات تعاون لتنمية قرى صعيد مصر    رسائل قادة مصر والعراق والأردن من نيويورك: تعزيز التعاون السياسي والاقتصادي والإستراتيجي.. دعم الحل السياسي الشامل للقضية الفلسطينية.. القضاء على التنظيمات الإرهابية.. وتأمين حرية الملاحة في الخليج    ترامب يعلن عن إجراء أول تدريب عسكري مشترك مع الهند في نوفمبر    تفجير عبوة ناسفة ومقتل 12 مواطنا.. السعودية تصدر بيانا عاجلا حول هجوم كربلاء الدموي    الجزائر تحاكم رموز نظام بوتفليقة.. شقيق الرئيس وجنرالات بالمخابرات الأبرز    رئيس البرلمان العراقي يؤكد ضرورة إبعاد بلاده عن شبح الحرب    ترتيب الدوري الإنجليزي بعد نهاية الجولة السادسة    المصري ب10 لاعبين فقط يتعادل أمام حرس الحدود    صدمة قوية ل بيراميدز قبل مواجهة بلوزداد الجزائري في الكونفدرالية    لامبارد: كنا أفضل من ليفربول وأكثر هجومًا وأتمنى أن نستمر بهذا الأداء    ميدو يطير إلى إيطاليا للمشاركة في احتفالية أفضل لاعب بالعالم    الأرصاد تعلن درجات الحرارة المتوقعة غد    بعد سرقتها .. صحة القليوبية تشكل لجنة لجرد عهدة مستشفى طحانوب    تأجيل محاكمة المتهمين في قضية "فساد المليار دولار"    جسم غريب يثير الذعر بشارع مصدق.. والمفرقعات: «شنطة بداخلها بوكيه ورد»    شرطة التموين تحرر 1008 مخالفات تموينية خلال 24 ساعة    بالصور| ناهد السباعي وأبو بكر شوقي ضمن حضور "1982" في "الجونة السينمائي"    اليمنية أروى توجه رسالة حب للشعب المصري والقوات المسلحة    معرض توت عنخ آمون يحطم الأرقام القياسية في تاريخ فرنسا    إعصار قوي يضرب اليابان يحول دون إقامة بعض مباريات كأس العالم للركبي 2019    مرجان ل"الفجر الرياضي": حصلنا على الموافقة الأمنية بحضور 5 آلاف مشجع للقاء الأهلي وكانو سبورت    حبس عصابة تخصصت في خطف الحقائب بالطالبية    إطلالة جريئة لمذيعة «العربية».. ومتابعون: «جوهرة»    التعليم: التابلت بديلا للكتاب بدءًا من العام المقبل    النائب محمد زين الدين يشيد بتصريحات وزير قطاع الاعمال العام لحل مشكلات صناعات الغزل والنسيج    بالفيديو.. شرطة هونغ كونغ تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين    فيديو يثير غضب جماعة الإخوان وتسعى لحذفه من مواقع التواصل .. تعرف عليه    خالد الجندى: الظن واجب فى هذه الحالة ليس حراما.. فيديو    وزارة الصحة: 499 ألفا سجلوا بياناتهم في التأمين الصحي الشامل ببورسعيد    دورات تدريبية للطلاب والخريجين بقسم الاستعاضة الصناعية المتحركة ب"أسنان الأزهر"    منة فضالي على البحر في إطلالة جديدة (صور)    النادي الإعلامي يفتح التسجيل لحضور النسخة الثانية من "منتدى إعلام مصر"    "الأثقال" يكشف دور "الرياضة" واللجنة الأولمبية في ملف أزمة إيقاف الاتحاد دوليا    "الشباب والرياضة" تنظم ملتقى توظيف لشباب الخريجين بالفيوم    فتح باب التسجيل ببرنامج التأهيل التربوي لطلاب الأزهر في جنوب سيناء    أحمد العوضي يفضح المقاول الهارب محمد علي: عندك مرض هوس الشهرة    بعد وقف الزنتاك والراني تعرف علي البدائل    وزير الأوقاف يعتمد 15 محفظًا جديداً    حكم صلاة الرجل مع زوجته جماعة في البيت .. هل يحصل على الثواب كاملا    قلعة صلاح الدين تحتضن مهرجان "سماع" الدولي للإنشاد الديني    موعد حفل جوائز The Best فى ايطاليا (الصور)    انفجار ماسورة صرف وثعابين.. شكاوى أولياء الأمور في أول يوم دراسة بالغربية    انطلاق مؤتمر "الجهاز الهضمي والكبد والأمراض المعدية".. الأربعاء    «الزراعة» تبحث التعاون في تسويق منتجات الصوب الزراعية من محاصيل الخضر    بيان عاجل من القوات المسلحة    وزير النقل وسفير المجر في جولة تفقدية بمصنع «سيماف» (تفاصيل الزيارة)    هل قول صدق الله العظيم بدعة؟ .. الإفتاء ترد    طرح أول دواء مصري يخفض السكر عبر الكلى وليس البنكرياس    الابراج اليومية حظك اليوم برج الحوت الإثنين 23-9-2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أحمد عبدالعزيز وأعضاء "القومي للمسرح" يكشفون تحديات المهرجان
نشر في البوابة يوم 22 - 08 - 2019

أقيمت مساء اليوم الندوة الثانية ضمن سلسلة ندوات المهرجان القومي للمسرح المصري برئاسة النجم أحمد عبدالعزيز، وأدار الندوة الناقد محسن الميرغني وبحضور كل من المخرج أحمد السيد والناقدة رنا عبدالقوي عضوا اللجنة العليا للمهرجان والفنان الكبير إسماعيل مختار مدير المهرجان ورئيس البيت الفني للمسرح.
وأكد الناقد محسن الميرغني في بداية الندوة أنه بالعلم والعمل سنتقدم فس كافة المجالات وتعد الثقافة من عناصر بناء الإنسان ولكننا في مصر نفتقد ثقافة بناء الأنسان وما يضخ من أموال في الثقافة له مردود كبير في تشكيل ثقافة الشعب وأضاف أن المهرجانات في مصر يجب أن يكون معلوم كواليسها وميزانياتها وكل ما يدور بداخلها لأن هذا حق من الحقوق التي منصوص عليه في الدستور.
وفي مداخلته خلال الندوة قال الفنان أحمد عبدالعزيز رئيس المهرجان تشرفت بزمالة أعضاء اللجنة العليا بمنصابهم وأشخاصهم وكان هناك تعاون واحيانا اختلافات ولكن بشكل صحي وانتهينا إلى التصور التي ظهر به المهرجان وقسمنا المهرجان إلي خمس مسابقات الأولي للجهات التي تنتج للمسرح والمسابقة الثانية التي تنتج للمسرح كنشاط فني والمسابقة الثالثة للمسرح الموجه للطفل وذوي القدرات الخاصة والمسابقة الرابعة خاصة بالتأليف المسرحي وذلك لأننا ننتج 2000 عرض سنويا ولكن تأثيرهم لا يوجد على المجتمع بالإضافة إلى المسرح الجامعي حيث يوجد 25 جامعة تنتج ما يقرب من 700 عرض بالإضافة إلى الشركات والبنوك فأين يوجد تأثير كل هذه العروض؟
وأضاف رئيس المهرجان: "حاولنا خلال تلك الدورة توصيل الخدمة الثقافية وربط الجمهور بالعروض واتاحة انتاجات المسرح المصري له ولذلك قمنا بتقسيم المهرجان لخمس مسابقات وذلك ايضا لأن العمل المسرحي شاق ومجهد جدا ومن هنا قررنا تقسيم المسابقات حيث يوجد 68 عرضا بعد اعتذار عرضين".
ووجه عبدالعزيز شكره للفنان إسماعيل مختار على المجهود الجبار في الغزل برجل حمار" لأن المسارح أماكنها وأوضاعها صعبة للغاية لا تليق بشعب قوته 100 مليون عندما كان تعداده 20 مليونا كان وضع مسارحنا أفضل وعددها أكبر كما أن الباعة الجائلين منتشرون حول المسارح في كل مكان فأصبحنا في بلد غلبت الشباشب فيها الثقافة.
وأضاف: "رغم كل ذلك لكننا نريد تشجيع من يعمل في المسرح لأنه يبذل مجهود قاصي، وكما تحدثت عن وضع المسارح الصعب لكنه أكد أن المبدع المسرحي يجد حلولا ويعرض في أي مكان".
وأشار إلى أنه في حفل الافتتاح كرمنا الآباء المسرحيين وعظماء الحركة المسرحية من النجوم في كل مجالات المسرح وفي الختام نكرم الأبناء فهذا التواصل بين الأجيال هو ما نهدف إليه.
أما الفنان إسماعيل مختار مدير المهرجان ورئيس البيت الفني للمسرح، فقال: "أحب في البداية الحديث عن فكرة المهرجانات المسرحية فهي كانت تعرف من قديم الزمن في اليونان حيث كانوا يجتمعون لعرض اعمالهم المختلفة والمتنوعة فهي ليست بدعة، والحقيقة أنا تابعت ردود الأفعال على حفل الافتتاح ووجدت أن الناس اكتشفت أن هناك مهرجان مسرح وعروض وإنتاجات".
ولفت النظر إلى المنتقدين للمهرجان الذين يجلسون على كراسيهم وهم لا يعرفون شئ عن المسرح قبل انتقادهم لنا وأتمنى من الجميع أن نضع أيدينا مع بعض لكي نقدم أفضل شيء والمهم أن يخرج المهرجان إلى النور وأن تسير العملية المسرحية وأتقدم بالشكر للفنان أشرف عبدالباقي على مشاركته في المهرجان هذا العام وفتح يومين مجاني للجمهور.
وأضاف: "أؤكد للمرة الأخيرة يجب أن تتوارى المصلحة الشخصية من أجل المصلحة العامة، وأوجه تحية للفنان أحمد عبدالعزيز لأنه قام بالأستماع للجميع ومعرفة كل التفاصيل عن الدورات الماضية ومن هنا بدأنا عمل دراسات وتوصلنا إلى وضع ثلاث مسابقات، كما قمنا بمضاعفة الجوائز ووصلت ل600 ألف جنيه، وكما وضح أحمد عبدالعزيز الجهات المسرحية تتنافس معنا بشكل عادل، وميزانية المهرجان هذا العام وصلت ل 2 مليون جنيه زادت عن العام الماضي 550 ألف جنيه".
وكشف الفنان أحمد السيد عضو اللجنة العليا خلال مداخلته ما علاقة الفنان أحمد عبدالعزيز بالمسرح حتى يرأس المهرجان القومي قائلا: عندما قابلته وجدت لديه رغبة كبيرة في النجاح ولديه غيرة على المسرح وهذا شجعني على العمل معه.
وأوضح: عندما وجدنا جدل كبير على مشاركة مسرح الطفل قمنا بعمل مسابقة الأطفال وذوي القدرات الخاصة ولكن الهدف من هذه المسابقة هو إقامة مهرجان خاص للأطفال مستقبلا أما بالنسبة للتأليف فكانت تحجب جوائزه في الدورات الماضية فقمنا بتخصيص مسابقة للتأليف المسرحي، وكل التوصيات هذا العام تذهب نحو ماذا بعد المهرجان للفائزين لكن سنحاول ندعمهم قدر الإمكان.
وكشفت الناقدة رنا عبدالقوي عضوة اللجنة العليا في مداخلتها أنهم اهتموا بجوائز النقد التطبيقي والعملي لأن سوق العمل النقدي يطرح أسماء كثيرة كل عام دون تدريب كافي، ونحن في حاجة شديدة جدا للتسابق من أجل خلق حالة نقدية متميزة وعلينا كنقاد مراجعة أنفسنا لأن ما نكتبه يؤثر بشكل كبير علي صناع الأعمال، أما بالنسبة لتحديات النقاد أنفسهم فهي تكمن في تحجيم الأماكن التي ينشرون فيها كتاباتهم.
وشهدت الندوة مداخلات واستفسارات كثيرة أجاب عليها رئيس المهرجان ومدير وأعضاء اللجنة العليا وخرجت الندوة بعدد من التوصيات سوف تكتب جميعها ويتم نشرها في نهاية الندوات مع ختام المهرجان حتى تكون الندوات لها ثمار وفائدة وليست كلام فقط ونقاش بلا جدوى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.