تعرف على المؤهلات الجامعية من الإناث والذكور المطلوبة ب كلية الشرطة 2021 ..(التفاصيل)    64% ارتفاعا في مبيعات سيارات النقل    كيف تحصل على ال10جنيهات وال20 جنيهًا البلاستيك مع طرحها نوفمبر المقبل؟    تكثيف جهود النظافة والإنارة ورصد شكاوى المواطنين في بيلا (صور)    الري: غسيل النهر والمجاري المائية يبدأ منتصف أغسطس ولمدة شهر    بعد عودة إصابات كوفيد.. ووهان الصينية ستُخضع سكانها لفحوص كورونا    وزير خارجية عمان يزور إيران اليوم    كمونة: المنافسة على الدورى ستكون حتى آخر مباراة    اليوم.. منتخب اليد يواجه ألمانيا فى ربع نهائى أولمبياد طوكيو    القناة الناقلة لمباراة مصر وألمانيا في ربع نهائي يد الأولمبياد    الأرصاد: درجات الحرارة 40 في الظل.. والموجة الحارة مستمرة    حملات موسعة بمحاور القاهرة والجيزة لرصد مخالفى قواعد المرور    دياب يشكر تامر حسنى بعد نجاحه فى نهاية خلافه مع نصر محروس: أجدع خلق الله    بث مباشر.. الرئيس السيسى يفتتح عددا من المشروعات التنموية بالمنوفية    وزير الأوقاف يهنئ رئيس الجمهورية والشعب المصري بالعام الهجري الجديد    د.حماد عبدالله يكتب: أصول الدولة " المنسية " !!    حركة القطارات| 35 دقيقة متوسط التأخيرات بين «بنها وبورسعيد».. 3 أغسطس    أسعار الأسمنت اليوم فى الأسواق.. مستقرة بعد الزيادة الرابعة للطن    "انتهى الحلم".. مهاب يحتل المركز ال11 في نهائي الغطس بالأولمبياد    خاص.. آخر تطورات ملف بن شرقي مع الزمالك وحقيقة التعاقد مع هذا اللاعب    المكسيك تسجل 6.506 إصابات بفيروس كورونا    زلزال بقوة 6.1 درجة يضرب جزر «أندمان ونيكوبار» الهندية    رابط نتائج الثانوية العامة التوجيهي 2021 في فلسطين    مصرع طالب وإصابة 11 في حادثين منفصلين على الطريق الصحراوى الشرقى بسوهاج    حالة الطقس اليوم الثلاثاء 3-8-2021 في الإمارات    أوروبا تعلن تحصين 60% من السكان.. والولايات المتحدة: 70% من البالغين    عاجل.. «دلتا بلس» تظهر في كوريا الجنوبية وتسجل حالتي إصابة    شقيقة زويل تكشف 9 معلومات عنه: مكنش بيحب السجاير ولا بيحط رجل على رجل    كريمة عن «العنف الأسري»: ليس ظاهرة.. ونادوا والديكم ب«أمي وأبي»    6 اصابات برصاص الاحتلال الإسرائيلي في جنين    كوريا الجنوبية تسجل أول حالتي إصابة بمتحور «دلتا بلس» من فيروس كورونا    شيخ الأزهر ووزيرة الصحة يتفقدان أعمال إنشاء مستشفى القرنة التخصصي بالأقصر    وزير قطاع الأعمال: ضح أموال في شركات خاسرة «جريمة»    8 احتجاجات في أسبوعين وإخفاء طفل سيناوي منذ 7 سنوات وتدوير 9 من أبناء الشرقية    صلح الفنان دياب مع نصر محروس برعاية تامر حسني.. فيديو    اللجنة الأولمبية تهنئ ثنائي المصارعة وتحفزهم قبل الدور نصف النهائي    أمين الفتوى: الزواج العرفي في وجود الوليّ والأهل حلال شرعًا    محمد متولي يتأهل إلى ربع نهائي المصارعة الرومانية في أولمبياد طوكيو 2020    انهيار سلم عقار في حي المرج.. وإخلاء السكان    موعد مباراة إسبانيا واليابان في نصف نهائي منافسات كرة القدم بأولمبياد طوكيو    الهجرة تعلن رابط التسجيل لحضور دورة تدريبية ل«مكافحة المعلومات المزيفة»    برج الحمل اليوم.. التزم بإنهاء مهامك المطلوبة في وقتها    شبورة مائية على طريق كفر الشيخ دسوق.. فيديو    بدء اختبارات كشف الهيئة للطلاب المتقدمين لمدارس التمريض بالمنوفية | صور    ما حكم الدين فيمن يقرا القرآن فى الصلاة بالقراءات الشاذة غير المتعارف عليها ؟    هل القرآن الكريم فيه كلمات غير عربية    فيديو من عقد قران عروس بني سويف.. توفيت بسكتة قلبية بعد ساعة من زفافها    عادل حمودة: منذ خروج زين العابدين في 2011 مر على تونس 9 حكومات | فيديو    وزارة الصحة: تسجيل 51 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و7 حالات وفاة    سياسي سوداني: تصريحات إثيوبيا المتناقضة هدفها شراء الوقت    جامعة زويل: اكتمال الحلم بدعم الرئيس السيسي ب 3 مليارات جنيه | فيديو    النشرة الدينية| هل يموت ملك الموت؟.. وحكم الدعاء على الزوج و3 خطوات للتخلص من الإحباط    سامو زين: شيكابالا أعظم لاعب مصري في التاريخ    بابا الفاتيكان يستأنف اللقاءات العامة بعد العطلة الصيفية    نائب محافظ القليوبية تترأس لجنة اختبارات المتقدمين للعمل بالمركز التكنولوجي بالخصوص    تطهير وتعقيم الشهر العقاري ومركز الإعلام والقطارات لمواجهة كورونا بمطروح    حوار| كاتبات "ليه لأ2": قدمنا قضية لا يختلف عليها أحد.. وضايقني هذا التعليق    المصل واللقاح: نريد الحفاظ على الوضع الحالي لوباء كورونا في مصر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



صلاة جماعية لرفع «كورونا».. ما حكم «القنوت» وما صيغته؟
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 03 - 03 - 2020

تصدر لفظ القنوت مواقع التواصل الاجتماعي، مع الدعوات لإقامة صلاة جماعية حول العالم، من أجل رفع فيروس كورونا.
ويتعدد معنى «القنوت»، حيث يأتي بمعنى الطاعة في قوله تعالى-: {وَالْقَانِتِينَ وَالْقَانِتَاتِ}[2] أي من أطاع الله، ويأتي بمعنى الصلاة لما ورد في حديث النبي صلى الله عليه وسلم: «مَثَلُ المُجَاهِدِ في سَبيلِ اللهِ كَمَثَلِ الصَّائِمِ القَائِمِ القَانِتِ بآيَاتِ اللهِ».
وجاء بمعنى الدعاء، وأيضا السكوت لقوله سبحانه وتعالى: {حَافِظُوا عَلَى الصَّلَوَاتِ وَالصَّلَاةِ الْوُسْطَىٰ وَقُومُوا لِلَّهِ قَانِتِينَ}، وبمعنى القيام لِما رواه جابر بن عبد الله: «سُئِلَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ: أَيُّ الصَّلَاةِ أَفْضَلُ؟ قالَ: طُولُ القُنُوتِ».
الإفتاء: سنة نبوية
وأوضحت دار الإفتاء المصرية، إن القنوت في صلاة الفجر سنة نبوية ماضية قال بها أكثر السلف الصالح من الصحابة والتابعين فمَن بعدهم مِن علماء الأمصار».
واستدلت بما جاء في حديث أنس بن مالك رضي الله عنه: «أَنَّ النبيَّ صلى الله عليه وآله وسلم قَنَتَ شَهرًا يَدعُو عَلَى أَحْيَاءٍ مِنَ الْعَرَبِ، ثُم تَرَكَه، وأمَّا في الصُّبحِ فلم يَزَل يَقنُتُ حتى فارَقَ الدُّنيا».
وأوضحت أنه حديث صحيح رواه جماعة من الحفاظ وصححوه -كما قال الإمام النووي وغيره-، وبه أخذ الشافعية والمالكية في المشهور عنهم، فيستحب عندهم القنوت في الفجر مطلقًا، وحملوا ما رُوي في نسخ القنوت أو النهي عنه على أن المتروك منه هو الدعاء على أقوام بأعيانهم، لا مطلق القنوت.
وذكرت الإفتاء: أن «الفريق الآخر من العلماء يرى أن القنوت في صلاة الفجر إنما يكون في النوازل التي تقع بالمسلمين، فإذا لم تكن هناك نازلة تستدعي القنوت فإنه لا يكون حينئذٍ مشروعًا، وهذا مذهب الحنفية والحنابلة، فإذا أَلَمَّت بالمسلمين نازلة فلا خلاف في مشروعية القنوت في الفجر، وإنما الخلاف في غير الفجر من الصلوات المكتوبة؛ فمِن العلماء مَن رأى الاقتصار في القنوت على صلاة الفجر، كالمالكية، ومنهم مَن عَدَّى ذلك إلى بقية الصلوات الجهرية، وهم الحنفية، والصحيح عند الشافعية تعميم القنوت حينئذٍ في جميع الصلوات المكتوبة، ومثَّلوا النازلة بوباءٍ أو قحطٍ أو مطرٍ يَضُرُّ بالعمران أو الزرع أو خوف عدوٍّ أو أَسْرِ عالِمٍ».
البحوث الإسلامية يوضح اختلاف الآراء
وأوضح مجمع البحوث الإسلامية، حكم القنوت في الفجر وفي غيره، بعرض الآراء الأربعة كالتالي:
1-السادة الأحناف: يرون وجوب القنوت في الوتر، ولا يقنت في الفجر ولا غيره إلا في النوازل فيقنت في الفجر الإمام ويؤمن من خلفه ولا يقنت المنفرد في النازلة.
2- السادة المالكية: يرون أنه لا قنوت إلا في صلاة الفجر ويستحب أن يكون قبل الركوع .
3- السادة الشافعية: يرون أن القنوت في صلاة الفجر مستحب ، ولا قنوت في الوتر إلا في النصف الأخير من رمضان ولا قنوت في غيره من الصلوات إلا في النوازل ويكون بعد القيام من الركوع.
4- السادة الحنابلة: يرون أن القنوت في الوتر ولا يقنت في غيره إلا في النوازل ويكون القنوت بعد الركوع .
صيغ القنوت:
وورد العديد من الصِيَغٍ لدعاء القنوت عن الصحابة -رضي الله عنهم، ومنها:
- ما رُوِي عن الحسن بن علي -رضي الله عنه- أنّه قال: «اللَّهمَّ اهدِني فيمن هديْتَ وعافني فيمن عافيْتَ، وتولَّني فيمن تولَّيْتَ، وبارِكْ لي فيما أعطيْتَ، وقِني شرَّ ما قضيْتَ، فإنَّك تقضي، ولا يُقضَى عليك، وإنَّه لا يذِلُّ من واليْتَ، ولا يعِزُّ من عاديْتَ، تباركتَ ربَّنا وتعاليْتَ».
وتعنى: «وَقِنا شرّ ما قضيت» التوجُّه إلى الله بالدعاء بصَرف ومنع ما يخالف الإيمان بالقضاء والقدر؛ من التذمُّر، أو عدم الرضا بما قُدِّر، وغير ذلك من الأمور التي تُخالف الرضا بقضاء الله، وقَدَره.
- ما رُوِي عن عُروة بن الزبير -رضي الله عنه-: «اللَّهمَّ إيَّاكَ نعبُدُ، ولَكَ نصلِّي ونسجُدُ وإليكَ نسعى ونحفِدُ*، ونرجو رحمتَكَ ربَّنا، ونخافُ عذابَكَ الجِدَّ، إنَّ عذابَكَ لمن عاديتَ مُلحِقٌ».
- ما رُوِي عن عبدالرحمن بن أبزى أنّه قال: «اللهمَّ إياكَ نعبُدُ ولكَ نُصلِّي ونَسجُدُ وإليكَ نَسْعَى ونَحْفِدُ نرجو رحمتَكَ ونخشى عذابَكَ إنَّ عذابَكَ بالكافرينَ مُلْحِقٌ اللهمَّ إنَّا نستعينُكَ ونستغفرُكَ ونُثْنِي عليكَ الخيرَ ولا نَكْفُرُكَ ونُؤمنُ بكَ ونخضعُ لكَ».
أنواع القنوت:
وتوجد مواضع مختلفة للقنوت منها قنوت الفحر، وقنوت الوتر، وقنوت النوازل.
قنوت النوازل:
وهو الدعاء الذي يدعو به المسلمون في الركعة الأخيرة من صلواتهم المكتوبة؛ ويكون سببه عموم النوازل، والابتلاءات التي تُصيبهم؛ من قحطٍ، أو جَدْبٍ، أو بلاءٍ، أو مرضٍ، أو تسلُّط عدوٍّ، ودليله ما ورد في السنّة النبويّة عن أنس -رضي الله عنه- أنّه قال: «قَنَتَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ شَهْرًا يَدْعُو علَى رِعْلٍ وذَكْوَانَ».
- دعاء قنوت النوازل
وقال علماء الفقه إن الصِّيَغ التي يدعو بها المسلمون حال النوازل أن تكون صيغة القنوت في النوازل بما يليق بالحال، دون التقيُّد بألفاظٍ مخصوصةٍ؛ فيتمّ الدعاء لكلّ نازلةٍ بما يناسبها.
- موضع دعاء القنوت
وجاءقول العلماء في مَحلّ القنوت في الصلاة، وذهبوا في ذلك إلى قولين، الأول: قال الشافعيّة والحنابلة بأنّ القنوت في الصلاة يكون بعد الاعتدال من ركوع الركعة الأخيرة، بعد قول: «ربنا ولك الحمد».
القول الثاني: قال الحنفيّة والمالكيّة بجواز القنوت قبل ركوع الركعة الأخيرة، أو بعده، وأفضليّته قبل الركوع، وبعد القراءة، دون التكبير.
يذكر أن عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، دعوا لأداء صلاة جماعية اليوم الثلاثاء، بهدف التخلص من كورونا، على أن تكون «الصلاة ركعتين لله عز وجل، مع الدعاء ليرفع وباء كورونا عن الأرض، ونتضرع له يرحمنا برحمته، والصلاة ستكون بإذن الله في توقيت موحد على مستوى العالم الساعة 20 بتوقيت جرينتش يعني 10مساء في القاهرة والقدس وسوريا، و11 مساء في مكة والكويت والعراق، و12 ليلا في الإمارات، و1 ليلا في باكستان».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.