تحريك أسعار الطاقة يرفع تكلفة الإنتاج بالمصانع الصناعة لا تتحمل أعباء جديدة.. ولابد من حلول لمشاكل التمويل والطاقة    د.عاطف عبداللطيف: صندوق تطويرالمنشآت السياحية يساهم فى إعادة الهيكلة المالية للفنادق المتعثرة    أجيري: سأترك مصر فورا إذا أجبرني أحد على إشراك لاعب.. وجنش «الأكثر جنونا»    افتتاح الدورة الثالثة لملتقى رؤية لسينما الشباب    «القاهرة» ينتظر موافقة «المركزى الإثيوبى» للاستحواذ على بنك «القاهرة كمبالا»    الإصابة تنهي موسمه.. الإسماعيلي يفقد دونجا أمام الجونة    ميلانيا ترامب وزوجة رئيس الوزراء اليابانى فى معرض للفنون الرقمية بطوكيو    مسلسل ابن أصول الحلقة 20.. الزواج يفرق حمادة هلال وسوزان نجم الدين    بالصور.."هنرسم- هنلون- هنزين".. طلاب فنية أسوان يطلقون "أراجيد"    بالمستندات .. الأسباب الحقيقية لوقف " بسمة وهبة " ومنع إذاعة برنامج " شيخ الحارة "    ضبط 23 من قائدى السيارات أثناء القيادة خلال أسبوعين .. اعرف السبب    احتدام السباق بين المرشحين لخلافة رئيس الوزراء البريطانية تريزا ماى    تنفيذ 96% من طريق «الفرافرة - ديروط» ب1.7 مليار جنيه    رغم دعم ميسي.. فالفيردي فى طريقه للرحيل عن برشلونة    الإسماعيلي يعلن فسخ تعاقدة مع مهاجم الفريق    أول كلية للنانو تكنولوجي بجامعة القاهرة    "المالية": المواطن شريكنا في إعداد الموازنة    6 سنوات دعوة بلا مخالفات ولا يزيد السن علي 55 عاماً    السيطرة علي حريق في ماسورة غاز.. بكرموز    مدارس وجامعات    متابعة الموقف التنفيذي لإنشاء الجامعات الجديدة    بعد استقالة تيريزا ماي    الأمين العام للأمم المتحدة:    نور العالمين    من فكر الإمام الأكبر    محافظ أسيوط : تدريب الاطباء والتمريض علي مكافحة العدوي وإحالة 8 موظفين للتحقيق لتغيبهم ببني رافع    مع الناس    وجبات سحور مجانًا.. قرار من إمارة مكة بمناسبة ال10 الأواخر من رمضان    بالفيديو.. مصطفى شعبان يهرب من السجن بعد اتهامه بقتل أطفاله في "أبو جبل"    أجيري: لا أعرف مصير أزمة الدوري.. وهذا أكثر ما يهمني    أحمد موسى: موقع "تذكرتى" قضى على السوق السوداء ومستمر بعد أمم أفريقيا    لأنها الخطوة الأخيرة.. على الفوز الليلة حارب يا زمالك    فالفيردي: أُفضل الخسارة في النهائي على توديع البطولة من دور ال 8    أجيري يهرب من الإجابة عن سؤال انتقال محمد صلاح ل ريال مدريد    "الإعلاميين": وقف بسمة وهبة لمخالفة ميثاق الشرف وعدم تقنين أوضاعها    حسن نصر الله: استهداف إيران في الخليج مرتبط بقوة ب«صفقة القرن»    شاهد.. خالد يوسف يعلن مقاضاته ل"ياسمين الخطيب" بعد تصريحاتها في "شيخ الحارة"    اندلاع قتال شرس في طرابلس الليبية    البابا تواضروس يعود للقاهرة بعد جولة رعوية بألمانيا وسويسرا وإنجلترا    "الإعلاميين الأفروآسيوي" يهنئ وسائل الإعلام في القارة السمراء بيوم أفريقيا    اليوم.. طلاب الأدبي بالثانوية الأزهرية يؤدون امتحان الفقه والمنطق الحديث    في حادث قتل طفل شرم الشيخ.. النيابة تقرر تحليل «DNA» للأم المتهمة بارتكاب الجريمة    إصلاح تسريب خط مياه في شارع بالأقصر    محمد بدرالدين زايد يكتب: دلالات التصعيد التركي في ليبيا    ابن عبدالباسط عبدالصمد: قال لي بعد تخرجي في كلية الشرطة «اتق الله ولا تظلم أحدًا» (حوار)    خلال ساعات.. استئناف امتحانات الصف الأول الثانوي    تأجيل إعادة محاكمة 5 ب«خلية الوراق»    انتقل إلى رحمة الله الزميل    توفى إلى رحمة الله تعالى    سيرة الصحابى سعد بن أبى وقاص ب"رجال وسيدات فى محكم الآيات"    أفكار عابرة    حديث السحر    يغفل عنه كثير من الناس..    عبد الحفيظ: الأهلي لم تؤجل له مباراة واحدة للحصول على راحة    للمرة الثانية.. بنك مصر يفوز بلقب عملية العام فى إفريقيا من مجلة ذا بانكر العالمية    تفاديا للحر    «مخللات الأرصفة» .. سموم على المائدة    «قلب المحلة» على طريق إنهاء قوائم الانتظار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الريف المصري: الحكومة تقدم العديد من التيسيرات للشباب وصغار المزارعين
خلال كلمته بمؤتمر "فرص الاستثمار في قطاع الزيتون في مصر
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 24 - 04 - 2019

أكد عاطر حنورة رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة تنمية الريف المصري الجديد، المسئولة عن إدارة وتنفيذ مشروع استصلاح وتنمية المليون ونصف المليون فدان، حرص الشركة على دعم وتنشيط زراعة الزيتون وتصنيع زيته بمختلف أراضى المشروع.

جاء ذلك خلال الكلمة التي ألقاها عاطر حنورة ضمن فعاليات مؤتمر "فرص الاستثمار في قطاع الزيتون في مصر، والذي أقيم صباح اليوم الثلاثاء 23 أبريل، بحضور ومشاركة نخبة من الوزراء والمتخصصين.
ولفت «حنورة» إلى أن الدولة المصرية تبنت سياسات داعمة لتهيئة مناخ جاذب ومشجع للاستثمار الزراعي، على رأسها تقديم العديد من التيسيرات للشباب ولصغار المزارعين ولجموع المستثمرين، مع استهداف التوسع في زراعة شجر الزيتون وتصنيع زيت الزيتون في مصر خلال السنوات الثلاثة المقبلة.
وأشار حنورة إلى سعى الشركة لأن يصبح مشروع ال 1.5 مليون فدان "جنة زراعة الزيتون في مصر"، وقِبلة مستثمري ومصنعي "الثمرة المباركة" المحليين والعالميين خلال سنوات قليلة، لما تتمتع به أراضى "الريف المصري الجديد" من مقومات خاصة وطبيعة صحراوية تمكن المزارعين والمستثمرين بها من زراعة أفضل الأصناف من الزيتون ومضاعفة إنتاج محاصيلهم منه، بما يحقق لهم الربح والنفع، ويسهم في تنفيذ مستهدفات الدولة من مضاعفة معدلات زراعته.
وأشار عاطر حنورة في معرض حديثه إلى أن الزيتون يمثل أحد أشهر وأقدم الزراعات بمصر، ويسمى ب "الثمرة المباركة" نظراً لذكره في القرآن والإنجيل، لافتاً إلى أن شجرة الزيتون تعتبر من أفضل الأشجار الواعدة للزراعة، وذلك لرخص سعر شتلات الزيتون وسهولة العناية به، وكذا تحمله للظروف القاسية وقلة حساسيته للإصابة بالكثير من الأمراض مقارنةً بالعديد من المحاصيل الأخرى، وهو ما يجعل زراعته تجود بالأراضي الصحراوية التي يتميز مشروع المليون ونصف المليون فدان بها، خاصةً وأنه يتحمل ملوحة مياه تصل إلى 3800 جزء في المليون، ويستطيع تحمُّل العطش حتى أسبوع دون التأثير على نموه وإنتاجه الاقتصادي.
وأكد حنورة وجود خطة متكاملة لدى شركة تنمية الريف المصري الجديد تستهدف تقديم كافة أنواع الدعم الفني والإرشاد اللازمين لمزارعي الزيتون في أراضى "الريف المصري الجديد"، وذلك بالتعاون مع كافة الكيانات والمراكز البحثية المتخصصة في مصر، بهدف التيسير على صغار المزارعين والمستثمرين بالمشروع، ودعماً لهم نحو تمكينهم من مضاعفة إنتاجهم من محصول الزيتون والوصول به إلى أجود المواصفات العالمية، بالإضافة إلى استهداف الشركة جذب عدد من الاستثمارات التكاملية في مجال إقامة المصانع والمعاصر اللازمة لتصنيع زيت الزيتون داخل نطاق أراضى ال 1.5 مليون فدان، حتى يصبح مركزاً إقليمياً لزراعة الزيتون وتصنيع منتجاته وتصديرها للقارة الأفريقية وللعالم بأكمله.
وأوضح عاطر حنورة للحضور أن أراضي الريف المصري الجديد تقع بين خطى عرض 23 و28، والتي تعد أفضل منطقة لزراعة الزيتون طبقاً لتوصيات المجلس الدولي للزيتون، كما استعرض حنورة دراسة لدرجات الحرارة على مدار 10 سنوات بمناطق أراضى الريف المصري الجديد تؤكد أن هذه المناطق مؤهلة لزراعة الزيتون، طبقاً للمواصفات العالمية التي وضعها المجلس الدولي للزيتون.
في السياق ذاته، أعلن العضو المنتدب ل "ريف" عن تلقى الشركة طلب من مستثمر قبرصي للحصول على مساحة 30 ألف فدان من أجل زراعة الزيتون وتصنيع زيته في منطقة المُغرة، بالإضافة إلى دراسة الشركة لطلبات أخرى مقدمة من شركات مصرية تتفاوض للحصول على مساحات 20 ألف فدان في الطُور و30 ألف في سيوة من أجل زراعة أصناف مميزة من الزيتون.
كما لفت عاطر حنورة إلى بدء تشكيل تحالف من صغار المزارعين المتعاقدين على زراعة الزيتون في خمس مزارع متجاورة بمنطقة غرب غرب المنيا، يستهدف تبادل الخبرات وتكثيف الإنتاج وتجويد شتلات الزيتون وفق المواصفات العالمية.. هذا بالإضافة إلى انتهاء التعاقد مع إحدى الشركات المصرية - التي قامت بتقنين أوضاعها مؤخراً في المُغرة - على 1500 فدان جديدة تنتوى زراعة أشجار الزيتون بهدف التصدير مع تخصيص جزء منه للبيع في السوق المحلية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.