أبوشقة: لن نسمح بالمساس ب الرئيس أو الجيش أو الشرطة المصرية.. فيديو    وائل غنيم يعمل بخطة محددة ويستهدف كسر هيبة الدولة.. فيديو    نادي قضاة مجلس الدولة بالإسكندرية يهنئ رئيس مجلس الدولة الجديد    المصريون فى نيويورك يواصلون الاحتشاد لدعم وتأييد مصر والرئيس السيسى    ضياء رشوان: «الاستعلامات» لا تتدخل في عمل المراسلين الأجانب    على مدار 3 أيام.. قطع الكهرباء عن عدة مناطق بالقليوبية    أكثر 5 أسهم إنخفاضاً بالبورصة اليوم بعد نزيف التراجعات    "الإسكندرية التجارية": الاتفاق على تسيير رحلات شارتر بين مصر ودبي    القائمة العربية في إسرائيل تقرر دعم جانتس لإسقاط نتنياهو    «مصر» يوقع بروتوكولات تعاون لتنمية قرى صعيد مصر    رسائل قادة مصر والعراق والأردن من نيويورك: تعزيز التعاون السياسي والاقتصادي والإستراتيجي.. دعم الحل السياسي الشامل للقضية الفلسطينية.. القضاء على التنظيمات الإرهابية.. وتأمين حرية الملاحة في الخليج    ترامب يعلن عن إجراء أول تدريب عسكري مشترك مع الهند في نوفمبر    تفجير عبوة ناسفة ومقتل 12 مواطنا.. السعودية تصدر بيانا عاجلا حول هجوم كربلاء الدموي    الجزائر تحاكم رموز نظام بوتفليقة.. شقيق الرئيس وجنرالات بالمخابرات الأبرز    رئيس البرلمان العراقي يؤكد ضرورة إبعاد بلاده عن شبح الحرب    ترتيب الدوري الإنجليزي بعد نهاية الجولة السادسة    المصري ب10 لاعبين فقط يتعادل أمام حرس الحدود    صدمة قوية ل بيراميدز قبل مواجهة بلوزداد الجزائري في الكونفدرالية    لامبارد: كنا أفضل من ليفربول وأكثر هجومًا وأتمنى أن نستمر بهذا الأداء    ميدو يطير إلى إيطاليا للمشاركة في احتفالية أفضل لاعب بالعالم    الأرصاد تعلن درجات الحرارة المتوقعة غد    بعد سرقتها .. صحة القليوبية تشكل لجنة لجرد عهدة مستشفى طحانوب    تأجيل محاكمة المتهمين في قضية "فساد المليار دولار"    جسم غريب يثير الذعر بشارع مصدق.. والمفرقعات: «شنطة بداخلها بوكيه ورد»    شرطة التموين تحرر 1008 مخالفات تموينية خلال 24 ساعة    بالصور| ناهد السباعي وأبو بكر شوقي ضمن حضور "1982" في "الجونة السينمائي"    اليمنية أروى توجه رسالة حب للشعب المصري والقوات المسلحة    معرض توت عنخ آمون يحطم الأرقام القياسية في تاريخ فرنسا    إعصار قوي يضرب اليابان يحول دون إقامة بعض مباريات كأس العالم للركبي 2019    مرجان ل"الفجر الرياضي": حصلنا على الموافقة الأمنية بحضور 5 آلاف مشجع للقاء الأهلي وكانو سبورت    حبس عصابة تخصصت في خطف الحقائب بالطالبية    إطلالة جريئة لمذيعة «العربية».. ومتابعون: «جوهرة»    التعليم: التابلت بديلا للكتاب بدءًا من العام المقبل    النائب محمد زين الدين يشيد بتصريحات وزير قطاع الاعمال العام لحل مشكلات صناعات الغزل والنسيج    بالفيديو.. شرطة هونغ كونغ تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين    فيديو يثير غضب جماعة الإخوان وتسعى لحذفه من مواقع التواصل .. تعرف عليه    خالد الجندى: الظن واجب فى هذه الحالة ليس حراما.. فيديو    وزارة الصحة: 499 ألفا سجلوا بياناتهم في التأمين الصحي الشامل ببورسعيد    دورات تدريبية للطلاب والخريجين بقسم الاستعاضة الصناعية المتحركة ب"أسنان الأزهر"    منة فضالي على البحر في إطلالة جديدة (صور)    النادي الإعلامي يفتح التسجيل لحضور النسخة الثانية من "منتدى إعلام مصر"    "الأثقال" يكشف دور "الرياضة" واللجنة الأولمبية في ملف أزمة إيقاف الاتحاد دوليا    "الشباب والرياضة" تنظم ملتقى توظيف لشباب الخريجين بالفيوم    فتح باب التسجيل ببرنامج التأهيل التربوي لطلاب الأزهر في جنوب سيناء    أحمد العوضي يفضح المقاول الهارب محمد علي: عندك مرض هوس الشهرة    بعد وقف الزنتاك والراني تعرف علي البدائل    وزير الأوقاف يعتمد 15 محفظًا جديداً    حكم صلاة الرجل مع زوجته جماعة في البيت .. هل يحصل على الثواب كاملا    قلعة صلاح الدين تحتضن مهرجان "سماع" الدولي للإنشاد الديني    موعد حفل جوائز The Best فى ايطاليا (الصور)    انفجار ماسورة صرف وثعابين.. شكاوى أولياء الأمور في أول يوم دراسة بالغربية    انطلاق مؤتمر "الجهاز الهضمي والكبد والأمراض المعدية".. الأربعاء    «الزراعة» تبحث التعاون في تسويق منتجات الصوب الزراعية من محاصيل الخضر    بيان عاجل من القوات المسلحة    وزير النقل وسفير المجر في جولة تفقدية بمصنع «سيماف» (تفاصيل الزيارة)    هل قول صدق الله العظيم بدعة؟ .. الإفتاء ترد    طرح أول دواء مصري يخفض السكر عبر الكلى وليس البنكرياس    الابراج اليومية حظك اليوم برج الحوت الإثنين 23-9-2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«الإحصاء»: عدد السكان 119 مليون في 2030.. و153 مليون في 2052
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 05 - 03 - 2019

قام الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، اعتماداً على النتائج النهائية لتعداد 2017 بإعداد إسقاطات السكان المستقبلية لإجمالي الجمهورية (2017 – 2052) والتي تتناول مختلف المتغيرات التي يعتمد عليها وضع الفروض المناسبة للاتجاهات المستقبلية خلال فترة الإسقاطات، وذلك في ضوء السياسة القومية للسكان التى تنتهجها الدولة وتسعى إلى تحقيقها فى المستقبل، اعتماداً على أدق الطرق العلمية والبرمجيات الحديثة في هذا المجال، من أجل الوصول إلى تقديرات مستقبلية أقرب ما تكون إلى واقع المجتمع المصرى في المستقبل.

وأوضح «الإحصاء»، أنه تعد الإسقاطات السكانية تقديرات مستقبلية للسكان من حيث الحجم وتوزيعهم حسب العمر والنوع، والتى تعتبر بدورها نقطة البداية للإسقاطات القطاعية الأخرى (التعليم، الصحة،...إلخ)، وتتزايد أهمية توفير البيانات المستقبلية عن السكان، مع تزايد الطلب عليها من قبل صناع القرار وواضعي السياسات السكانية.
وأضاف البيان، أنه تعد الإسقاطات السكانية من الركائز الأساسية التى يعتمد عليها فى وضع الخطط والبرامج التنموية فى المجالات الاقتصادية والاجتماعية والديموجرافية، فهى تساعد المخطط على تقييم الوضع الحالى للسكان، ووضع البرامج والخطط السكانية، وبلورة السياسات السكانية، لتلبية الحاجات المعيشية الحالية والمستقبلية الأساسية للسكان سواء كانت تعليمية أو صحية أو خدمية.
وذكر الإحصاء، أنه تبنى هذه الإسقاطات السكانية على أساس المعطيات الجديدة التي وفرها التعداد العام للسكان والإسكان والمنشآت عام 2017، وعلى فروض تتعلق بتطور العناصر الأساسية للنمو السكانى كالمواليد والوفيات والهجرة، وتبقى نتائجها ومدى تطابقها مع الواقع مرتبطة إرتباطاً وثيقاً بالفروض التي تمت على أساسها الإسقاطات.
وأشار إلى أنه تمثل عملية وضع الفروض وكيفية صياغتها مرحلة هامة من مراحل إنجاز عملية الإسقاطات وعادة ما يتم بناء الفروض في الدول النامية وفق نظرية (التحولات الديموجرافية) التى تقر أن كل تقدم اقتصادي واجتماعي يوازيه حتماً انخفاض في مستوى الإنجاب والوفيات، ويظل الإنجاب العنصر الطبيعى الهام والمؤثر في حجم السكان ولذلك يكون اللجوء غالباً - عند القيام بعملية الإسقاطات - إلى وضع أكثر من فرض يتعلق باتجاه تطور مؤشر الإنجاب.
منهجية إعداد الاسقاطات السكانية
أوضح الإحصاء، أنه تم إعداد إسقاطات السكان حسب فئات السن والنوع في الفترة (2017 – 2052) بإستخدام برنامج Spectrum، عن طريق تقدير توقع البقاء على قيد الحياة ومعدلات الإنجاب العمرية خلال فترة الإسقاطات، وعدد السكان في سنة الأساس (منتصف عام 2017)، وقد تم إغفال تأثير عنصر الهجرة في إعداد إسقاطات السكان، واعتبار تأثير الهجرة منعدماً.

وتمت صياغة الفروض المختلفة للإنجاب على النحو التالى:
1) الفرض المنخفض يقوم على سرعة تناقص مستويات الإنجاب وبالتالى الوصول إلى معدل الإحلال ( 2.1) مولود لكل سيدة في عام (2032).
2) الفرض المتوسط يشير إلى أن معدل الإحلال يمكن أن يتحقق في عام (2042).
3) الفرض العالي يشير إلى أن مستوى الإحلال يمكن أن يتحقق في عام (2052).
4) الفرض الثابت يشير إلى ثبات معدل الإنجاب عند 3.4 مولود لكل سيدة خلال فترة التقدير (2017-2052).
وكما هو متفق عليه فإن الفرض الذى يتم الاعتماد عليه فى الإسقاطات السكانية هو (الفرض المتوسط).

وفيما يلي أهم النتائج التى تم الحصول عليها من (الفرض المتوسط)
1. بلغ عدد السكان التقديرى فى منتصف عام 2017 وفقاً للفرض المتوسط 95.455 مليون نسمة ومن المتوقع أن يصل إلى 119.753 مليون نسمة عام 2030 وإلى 153.688 مليون نسمة عام 2052.
2. حيث أن الإنجاب يؤثر على التركيب العمرى للسكان ، فقد تلاحظ تناقص نسبة السكان في فئة العمر (0 – 14سنة) خلال فترة التقدير ، بينما زادت نسبة السكان في الفئة العمرية (15 – 64 سنة)، وكذلك زيادة فئة كبار السن ( 65 سنة فأكثر) ،الأمر الذي يلقي على الدولة عبء توفير الخدمات والرعاية الاجتماعية والصحية اللازمة لكبار السن.
3. يتوقع الإنخفاض التدريجي في معدلات النمو من 1.99 % خلال الفترة ( 2017-2022) الى 0.85 % خلال الفترة (2047 – 2052).
4.يتوقع إنخفاض معدل المواليد الخام من 26.5 مولود لكل الف من السكان عام 2017 ليصل إلى 13.4 عام 2052.
5.يتوقع تذبذب معدل الوفاة الخام بين الانخفاض والارتفاع حيث انخفض انخفاضاً طفيفاً من 4.6 في الألف في عام 2017 إلى 4.5 في الألف في عام 2032، ثم ارتفع ليصل إلى 5.7 في الألف عام 2052. حيث يرجع هذا التذبذب في معدل الوفاة الخام رغم ثبات معدلات الوفيات العمرية لتأثره بالتركيب العمرى للسكان.
6.يتوقع إنخفاض معدل الزيادة الطبيعية من 21.9فى الالف عام 2017 إلى 7.7 في الألف عام 2052.
7. من المتوقع إرتفاع توقع البقاء على قيد الحياة للذكور من 71.9 سنة عام 2017 الى 81 سنة عام 2052 و للإناث من 74.3 سنة عام 2017 الى 83.3 سنة عام 2052.
وجدير بالذكر أنه نظرا لزيادة عدد السكان وفقا لنتائج التعداد السكانى الذى بلغ 94.798.827 (مليون نسمة) مقارنة بالتقديرات السكانية السابق إعدادها لنفس العام إعتماداً على تعداد 2006 الذى بلغ 92.115.689 (مليون نسمة) وكانت الزيادة قدرها 2.7 مليون نسمة، فقد تم إعادة تقدير أعداد السكان للسنوات من (2007 – 2016 ) إعتماداً على بيانات تعدادى ( 2006 ، 2017) .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.