بالصور.. محافظ القليوبية يتفقد لجان انتخابات الشيوخ    ميرفت التلاوي تدلي بصوتها في انتخابات «الشيوخ» بلجنة التربية الرياضية بالزمالك | صور    انتخابات الشيوخ 2020.. شاهد| توافد الناخبين على لجنة ناصر الثانوية بنات بالساحل    بورصة الكويت تصعد بشكل جماعي بختام التعاملات    محافظ الإسماعيلية يتفقد لجان انتخابات مجلس الشيوخ    مد فترة التقدم لتحويل الممارسات الي عدادات كودية حتي نهاية سبتمبر القادم    كل ما تريد معرفته عن أول لقاح روسي لعلاج كورونا بعد اعتماد بوتين    الصحة الكويتية: 4 حالات وفاة و668 إصابة جديدة بكورونا    سامح شكري للبطريرك الماروني بطرس الراعي: حريصون على دعم لبنان بكل السبل    هزة أرضية بقوة 4.3 درجة تضرب جنوب إيران    تايوان تبلغ واشنطن: «الصين يمكن أن تحولنا إلى هونج كونج أخرى»    اتحاد الكرة يجهز حفل تكريم لأساطير الكرة المصرية    شاهد.. ميدو وحازم إمام وسيف زاهر يدلون بأصواتهم في انتخابات مجلس الشيوخ    عبد الله السعيد: لقب الدوري "بعيد".. فتحي إضافة لبيراميدز.. وأمامنا هدفين    ريال مدريد يُعلن إنهاء استعارة أريولا    سبورت: سيتيين سيضحي بجريزمان من البداية ضد بايرن من أجل خط الوسط    94 متسابقا من 20 جامعة يتنافسون فى مسابقة الجملة الرياضية بالدورة الإلكترونية    انتخابات الشيوخ| رغم ارتفاع درجة الحرارة.. الطوابير لا تختفي أمام لجان سوهاج    ضبط 210 أسلحة نارية وتنفيذ 88 ألف حكم قضائي في يوم واحد    الأرصاد الجوية تحذر من الشبورة المائية صباحا.. والعظمى بالقاهرة 34    ضبط 3 لإدراتهم سناتر تعليمية وقاعات أفراح بالمخالفة لتدابير كورونا    التصريح بدفن جثة عاملين لقيا مصرعهما فى انقلاب سيارة ربع نقل بالصف    بالصور.. السيطرة على حريق محدود بمجمع محاكم الإسكندرية    بصورة من صلاة الجنازة.. كريم الحسيني يحيي ذكرى وفاة نور الشريف    فلوكس يتجاهل أزمته مع هاني شاكر: "لا تقف مكتوف الأيدي وتطالب بالحرية"    مدحت صالح على مسرح النافورة بالأوبرا.. الخميس    عمر كمال يحيي حفلا غنائيا بالساحل الشمالى خلال أيام    ضبط 1415 سائق نقل جماعي لعدم الالتزام بارتداء الكمامات    وزير النقل: خطة شاملة لإنشاء موانئ جافة ومناطق لوجيستية وتطوير النقل النهري    خاص| شطة: حسام البدري لم يقنعني كمدرب لمنتخب مصر    بقصد الاتجار.. ضبط أحد الأشخاص وبحوزته أسلحة نارية وذخائر بالبحيرة    قبل توزيعهم بالقاهرة.. ضبط 3 أطنان "كبد وكلاوى" و8 آلاف عبوة أغذية فاسدة    محمد مصيلحى يدلى بصوته فى انتخابات مجلس الشيوخ.. صور    الإسكان الاجتماعي يعدل مواعيد استقبال المكالمات بمركز خدمة العملاء    إلزام الأشخاص الطبيعيين بتقديم الإقرارات الضريبية إلكترونيا يناير 2021    مصر تتعهد لصندوق النقد الدولي بتنفيذ 8 إجراءات جديدة خلال عام.. فما هي؟    وزيرة الثقافة: مجلس الشيوخ يعكس قدرة الدولة على بناء مؤسساتها    الصحة الإيرانية: زيادة تفشى كورونا بمقدار 9 أضعاف فى الموجة الجديدة    النيجر توسع نطاق حالة الطوارئ عقب مقتل 6 فرنسيين    انتخب واحمِ نفسك من "كورونا" ب5 خطوات.. ولا تذهب للجان في هذه الحالة    رئيس جامعة القاهرة: الإعلام أحد الوسائل الرئيسة للتزود بالمعلومات أوقات الأزمات    انتخابات الشيوخ 2020.. رئيسة مدينة سفاجا تتفقد مقار اللجان    منافسة الرئيس البيلاروسي تلجأ إلى ليتوانيا    هل يجوز لطبيب جراح جمع الفروض والصلاة بملابس بها دماء؟.. أمين الفتوى يجيب    البترول تعلن بدء مد شبكات الغاز الطبيعى لمنطقة شرق بورسعيد الصناعية    وزير التنمية المحلية يدلي بصوته في انتخابات الشيوخ ب ليسيه الحرية بمصر الجديدة    الصحة: 9 مليارات و625 مليون جنيه تكلفة التأمين الصحي الشامل بالأقصر    بالصور.. توافد الناخبين على لجان انتخابات "الشيوخ" في البحيرة    التعليم العالي: 85 ألف طالب يسجلون في اختبارات القدرات بتنسيق الجامعات    الجيشان العراقي والكويتي يكشفان حقيقة استهداف الوحدة العسكرية الأمريكية    كراسي متحركة ومظلات لكبار السن.. المشهد الأول لانتخابات الشيوخ بالإسماعيلية    ماذا كتب مصطفى حفناوي عن الموت قبل وفاته ب 15 يوما؟    عباس شومان: نشر صور الموتى مستقبح شرعًا    تعرف على كفارة الزنا    متحدث "الصحة": إعادة 21 مستشفى عزل كورونا    أمل حجازى تعلق عن الطائفية داخل لبنان: "جهل يتصدر وأعتذر للشرفاء"    دعاء في جوف الليل: اللهم بكرمك وفضلك يسّر أحوالنا وتولّ أمورنا    هل هناك علامات لقبول الحج؟.. والمفتي السابق يوضح    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مصر تشارك فى قمة "العمل الدولية" بجنيف عبر "الفيديو كونفرانس".. الثلاثاء
نشر في اليوم السابع يوم 03 - 07 - 2020

تستكمل منظمة العمل الدولية القمة العالمية الافتراضية رفيعة المستوى بشأن كوفيد-19 وعالم العمل وذلك على مدى ثلاثة أيام خلال الفترة من 7 إلى 9 يوليو الجارى من خلال تقنية الفيديو كونفرانس بجنيف مدينة المؤتمرات بسويسرا ، وتعتبر هذه القمة الأوسع بين العمال وأصحاب العمل والحكومات، والتى ستكون بمثابة مؤتمر العمل الدولى الذى تم أرجائه دورته 109 التى كان مقرر عقدها خلال الفترة من 25 مايو إلى 4 يونيو الماضى فى جنيف إلى يونيو 2021 وذلك بسبب انتشار فيروس كورونا (كوفيد - 19).

وكانت المنظمة قد عقدت قمتين مصغرتين يومى الأول والثانى من يوليو الجارى على المستوى العربى والإفريقى والتى كانت الأخيرة أمس والتى شاركت فيها مصر ممثلة فى وزير القوى العاملة محمد سعفان، فضلا عن وزراء العمل وقادة عماليون وأصحاب عمل من القارة.

ومن المقرر أن يتطرق النقاش فى القمة الرئيسية فى الأسبوع المقبل كيفية معالجة الآثار الاقتصادية والاجتماعية للوباء الذى كشف الضعف الشديد لملايين العاملين والمنشآت الاقتصادية، كما يناقش المشاركون كيف يمكن لعالم العمل إعادة البناء على نحو أفضل بعد التعافى من الأزمة.

كما تناقش القمة العالمية مجموعة من القضايا تتمثل فى كيفية تعزيز الوظائف الكاملة والمنتجة فى هذه البيئة الجديدة، والخطوات المطلوبة لمعالجة نقاط الضعف الهائلة التى كشفتها الجائحة فى عالم العمل، ومن هم العاملون الذين يحتاجون إلى دعم واهتمام خاصين، وكيف نضع أهداف الحد من الفقر والقضاء عليه فى صلب عملية التعافي، وكيف يمكن للمجتمع الدولى التوافق على هدف مشترك حقيقى ويعيد تكريس نفسه لتنفيذ أجندة التنمية المستدامة 2030.

وسوف تتناول القمة العالمية خلال مناقشتها أحدث تحليل صادر عن المنظمة بشأن آثار كوفيد-19 على سوق العمل والذى كان تأثيره على عالم العمل أشد من التوقعات الأولية، ويقدم ثلاثة سيناريوهات للنصف الثانى من عام 2020.

وتقول منظمة العمل الدولية إن الخسارة فى عدد ساعات العمل فى العالم خلال النصف الأول من عام 2020 أسوأ بكثير من التقديرات السابقة، وتحذر بأن الانتعاش غير المؤكد نهائياً فى النصف الثانى من العام لن يكون كافياً للعودة إلى أوضاع ما قبل الوباء حتى فى أفضل السيناريوهات، مما يهدد باستمرار فقدان الوظائف على نطاق واسع.

فبحسب الإصدار الخامس من تقرير منظمة العمل الدولية: كوفيد-19 وعالم العمل ، انخفضت ساعات العمل العالمية بنسبة 14% خلال الربع الثانى من عام 2020، أى ما يعادل خسارة 400 مليون وظيفة بدوام كامل (على أساس أسبوع عمل مدته 48 ساعة)، وهذا أعلى بكثير من تقديرات الإصدار السابق من المرصد الصادر فى 27 مايو، البالغة 10.7% ، أى 305 مليون وظيفة .


وتظهر الأرقام الجديدة الوضع المتدهور فى العديد من المناطق طوال الأسابيع الماضية، وخاصة فى الاقتصادات النامية، وعلى صعيد المناطق، بلغت خسائر ساعات العمل فى الربع الثانى كما يلي:

أمريكا الشمالية والجنوبية (18.3%)، أوروبا وآسيا الوسطى (13.9%)، آسيا والمحيط الهادئ (13.5%)، الدول العربية (13.2%)، أفريقيا (12.1%).

ولا تزال الغالبية العظمى من عمال العالم 93% تعيش فى بلدان تطبق درجة من الإغلاق فى مكان العمل، مع وجود أكبر القيود فى أمريكا الشمالية والجنوبية.

النصف الثانى من عام 2020

ويقدم الإصدار الجديد ثلاثة سيناريوهات للتعافى فى النصف الثانى من عام 2020: سيناريو خط الأساس ، والسيناريو المتشائم، والسيناريو المتفائل. ويؤكد أن النتائج فى المدى البعيد ستتوقف على المسار المستقبلى للجائحة وعلى سياسات الحكومات.

ويتوقع سيناريو خط الأساس - الذى يفترض حدوث انتعاش فى النشاط الاقتصادى ينسجم مع التوقعات الحالية، ورفع القيود المفروضة على مكان العمل وتعافى الاستهلاك والاستثمار - انخفاض ساعات العمل بنسبة 4.9% (أى 140 مليون وظيفة بدوام كامل) عن الربع الرابع من عام 2019.
ويفترض السيناريو المتشائم حدوث موجة ثانية للوباء والعودة إلى القيود بطريقة ستؤخر التعافى لزمن طويل، وستكون النتيجة تراجع ساعات العمل بنسبة 11.9% (340 مليون وظيفة بدوام كامل).

أما السيناريو المتفائل فيفترض استئناف أنشطة العاملين بسرعة، مما يعزز الطلب الكلى ويزيد الوظائف بشكل كبير، وحدوث هذا التعافى السريع جداً، تنخفض خسارة ساعات العمل فى العالم إلى 1.2% (34 مليون وظيفة بدوام كامل).

الأثر على النساء

يبين المرصد أيضاً أن العاملات تضررن من الوباء أكثر من غيرهن، مما يعنى خطر ضياع بعض التقدم المتواضع الذى تحقق فى المساواة بين الجنسين فى العقود الأخيرة، وتفاقم اللامساواة بين الجنسين فى العمل.

ويعود تأثير كوفيد-19 الشديد على العاملات إلى ارتفاع نسبتها فى بعض القطاعات الاقتصادية الأكثر تضرراً من الأزمة، السكن والغذاء والمبيعات والتصنيع، فعلى الصعيد العالمي، يعمل قرابة 510 مليون امرأة (أو 40% من جميع العاملات) فى القطاعات الأربعة الأكثر تضرراً، مقابل 36.6% للرجال.

كما تهيمن النساء على العمل المنزلى و قطاعى الرعاية الصحية والعمل الاجتماعي، حيث يكنّ أكثر عرضة لفقدان الدخل والتعرض للعدوى، فضلاً عن تقل احتمالات حصولهم على الحماية الاجتماعية، كما أن التوزيع غير المتكافئ لأعمال الرعاية غير مدفوعة الأجر الموجود أصلاً قبل الوباء، يتفاقم أثناء الأزمة بسبب إغلاق المدارس وخدمات الرعاية.

رايدر : التحديات الرئيسية فى المستقبل

فى الوقت الذى تطبق البلدان فيه سياسات غير مسبوقة من حيث السرعة والاتساع، يسلط المرصد الضوء على بعض التحديات الرئيسية المقبلة:
إيجاد التوازن والتسلسل الصحيحين للتدخلات الصحية والاقتصادية والاجتماعية والسياسية لتحقيق أفضل النتائج المستدامة فى سوق العمل.
تنفيذ واستدامة السياسات ضمن النطاق الضرورى عندما تكون الموارد قليلة ومرشحة للتناقص باستمرار.
حماية وتعزيز أوضاع الفئات الضعيفة والمحرومة والمتضررة بشدة لجعل أسواق العمل أكثر عدالة وإنصاف.
تأمين التضامن والدعم الدوليين وخاصة للدول الناشئة والنامية.
تعزيز الحوار الاجتماعى واحترام الحقوق.

يقول غاى رايدر، المدير العام لمنظمة العمل الدولية: "إن أثر القرارات التى نتخذها اليوم سيتواصل لسنوات مقبلة وحتى بعد عام 2030، ورغم أن البلدان تمر بمراحل مختلفة من الجائحة وتم عمل الكثير، فإننا بحاجة إلى مضاعفة جهودنا إذا أردنا الخروج من هذه الأزمة إلى وضع أفضل مما كنا عليه عندما بدأت".

ويضيف: "فى الأسبوع المقبل، ستعقد منظمة العمل الدولية قمة عالمية افتراضية رفيعة المستوى بشأن كوفيد-19 وعالم العمل، آمل أن تغتنم الحكومات والعمال وأصحاب العمل هذه الفرصة لتقديم أفكار مبتكرة والاستماع إليها ومناقشة الدروس المستفادة والخروج بخطط ملموسة للعمل معاً لتحقيق تعافى غنى بالوظائف وتشاركى ومنصف ومستدام. علينا جميعا أن نواجه التحدى المتمثل فى بناء مستقبل أفضل للعمل".


القوى العامله وزاره القوى العامله
كورونا
فيروس كورونا
العمل الدوليه
الموضوعات المتعلقة
القوى العاملة: وصول 8 رحلات طيران تقل 1435 عاملا مصريا من العالقين اليوم
الجمعة، 03 يوليه 2020 11:59 ص
القوى العاملة: مهلة حتى 31 أغسطس المقبل للوافدين المخالفين لمغادرة الكويت
الجمعة، 03 يوليه 2020 11:26 ص
القوى العاملة: تحصيل 100 دولار للمسافرين إلى لبنان تكلفة فحص اختبار "PCR"
الخميس، 02 يوليه 2020 10:50 ص
القوى العاملة تتابع إجازة 30 يونيو للعاملين فى القطاع الخاص
الخميس، 02 يوليه 2020 10:32 ص
فيديو.. القوى العاملة: تحصيل 805 ملايين جنيه من مستحقات المصريين فى الخارج
الأربعاء، 01 يوليه 2020 10:21 م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.