انتفاضة جورج فلويد وما حولها    تركيا تسعى للقبض على سيف الإسلام القذافي لإنهاء دوره السياسي    "الصحة العراقية": 781 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" وتماثل 587 حالة للشفاء    الرئيس الفلسطيني يمدد حالة الطوارئ لثلاثين يوما لمواجهة كورونا    معادلة الدورى أمام الاتحاد..!    مؤشرات البورصة تواصل الارتفاع.. والأسهم تربح 3.1 مليار جنيه اليوم    "الوزراء" يقر اتفاق شراكة لتنفيذ "المساعدة الفنية من أجل تطوير تجارة الجملة بأسواق المواد الغذائية"    مطار مرسى علم يستقبل رحلة استثنائية تقل 165 من العالقين بالرياض | صور    رئيسة مدينة سفاجا تقود حملة لحصر ومنع التعديات على أراضي الدولة    تشييع جنازة رجائي الميرغني ودفنه بمقابر الأسرة ب15 مايو    النائب العام يستعرض مع المحامين العموم آلية العمل بالنيابة الفترة المقبلة    الأوقاف: الجامعة المصرية بكازاخستان تحصل على لقب الأفضل في العلوم الإسلامية    4 قرارات لمجلس الوزراء في اجتماعه الأسبوعي    نقيب الأشراف ناعيا وزير الأوقاف الأسبق: مؤلفاته منهج للأجيال المقبلة    البابا فرنسيس: أي شكل من أشكال العنصرية غير مقبول    رئيس "تضامن النواب": الدولة تدير أزمة كورونا بكفاءة ونحتاج الوعي    لجنة "أزمة كورونا": إعلان خطة استئناف النشاط الرياضي الأسبوع المقبل    تقارير: عودة الدوري المغربي نهاية يوليو    "سينتهي قبل مونديال الأندية".. الاتحاد الأسيوي يعلن استكمال دوري الأبطال    معروف يوسف يتلقى ثلاثة عروض محلية بالدوري المصري وأخرى عربية    أحمد موسى: مخاوف أولياء أمور طلاب الثانوية العامة بخصوص إجراء الامتحانات مشروعة | فيديو    تحرش بفتاة.. الحبس سنة لكهربائي في كفر الشيخ    الحرارة ترتفع غدا وتنخفض الجمعة.. الأرصاد: موجة تذبذب في الطقس    6 أغسطس.. الحكم في قضية طالب ثانوي قتل خال صديقه    مصدر طبي يكشف تطورات الحالة الصحية للفنانة رجاء الجداوي    مع تواصل الاحتجاجات ضد العنصرية.. "التمييز" طارد الجائزة الأمريكية الأشهر "أوسكار"    هل يجوز جدولة زكاة المال على دفعات بعد حلول الحول؟.. البحوث الإسلامية يوضح    تخصيص 4 خطوط ساخنة لمتابعة شكاوى واستفسارات المواطنين لمجابهة "كورونا" بالغربية    5 إصابات إيجابية جديدة ب"كورونا" في مطروح    للمرة الثانية.. مواطن يخصص منزلين وسيارة لعلاج مصابي كورونا بالقليوبية    محافظ أسوان: التعاقد مع الهيئة العربية للتصنيع لشراء 200 ألف كمامة كمرحلة أولى    ديو غنائي جديد يجمع بين عمر كمال وأوكا    أسعار الأسمنت مساء اليوم الأربعاء 3 يونيو 2020    ماس كهربائي وراء حريق شقة سكنية بالحوامدية    توافر جميع الأدوية والمستلزمات الطبية بالمدينة الشبابية في أسوان    إيجالو يتحدث عن طموحه مع مانشستر يونايتد    توريد 173.6 ألف طن قمح للشون والصوامع بالقليوبية    ذبح طفلين بمنزلهما .. معاقبة عامل بالإعدام شنقًا بسوهاج    لقتله مسنة بسبب السرقة حبس عاطل 15 يوماً على ذمة التحقيقات    باريس سان جيرمان يخطط لخطف «ديست» قبل برشلونة وبايرن ميونخ    الأهلى يستغل توقف النشاط الرياضى فى إصلاح ملعب التتش    اتحاد الكرة يدرس إقامة الجمعية العمومية لمناقشة اللائحة في أغسطس    حلا شيحة ونصيحة جديدة عبر إنستجرام .. استمر فى التألق وسيشعرون بالحرق    "سعد" يلتقي بمطران أسيوط لبحث استكمال جهود تطوير مسار رحلة العائلة المقدسة    اللهم اجعل مثواه الجنة.. فيفي عبده تدعو للراحل علي عبد الرحيم    عبد الدايم: أطلقنا سلسلة أفلام ذاكرة الإبداع لتعريف الأجيال الجديدة برموز الفكر والفن والأدب فى مصر    من عاب ابتلي.. أحمد العوضي يهاجم المتنمرين: آفة المجتمع    تعرف على قرارات مجلس الوزراء خلال الاجتماع رقم 94    دعاء للميت .. لا تنقطعوا عن الزيارة فالأموات يشعرون بكم    استمرار أعمال التطهير والتعقيم للمساجد بالمنيا    دعاء للمريض ابي .. 5 ادعية تخفف ألمه وتعجل شفاءه    أهالى قرية أولاد عمرو بقنا يشكون عدم إنارة الشوارع    إماراتي يعفي مستأجرًا من 400 ألف دولار    انتهاء تنفيذ 20 عمارة بمشروع الإسكان الاجتماعي بالسادات    رئيس جامعة بنها: حلم إنشاء المستشفى الجامعي الجديد يتحقق على أرض الواقع    مرور الجيزة: غلق كلي ل مطلع الدائري بالقومية لمدة 5 أيام    عالم سعودي: انتشار عدوى كورونا رفع كراهة التلثم المنهي عنه في الصلاة    الكرتي نجم الوداد يصدم الزمالك ويرفض مناقشة أى عروض عربية أو أفريقية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحلقة الرابعة.. روائع الذوق والأناقة والإتيكيت فى حياة النبى
نشر في اليوم السابع يوم 24 - 05 - 2019

نتناول خلال شهر رمضان المبارك حلقات بعنوان " روائع الذوق والأناقة والإتيكيت"،وهو مؤلف للدكتور ناصر بن مسفر الزهرانى المشرف على مشروع السلام عليك ايها النبى، روائع الذوق والأناقة والإتيكيت فى حياة النبى فى تعامله مع أهل بيته وأصحابه والمسلمين.
حسن تعامله صلى الله عليه وسلم مع أصهاره وأقاربه رضى الله عنهم وملاطفته لهم:
عن سهل بن سعد رضى الله عنهما، قال: جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم بيت فاطمة فلم يجد عليا فى البيت، فقال: أين ابن عمك؟. قالت: كان بينى وبينه شيء فغاضبنى، فخرج فلم يقل عندى، فقال رسول الله لإنسان: انظر أين هو؟. فجاء فقال: يا رسول الله هو فى المسجد راقد، فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو مضطجع، قد سقط رداؤه عن شقه، وأصابه تراب، فجعل رسول الله يمسحه عنه، ويقول: قم أبا تراب، قم أبا تراب. "البخاري:441، ومسلم: 2409". يقل: ينام القيلولة.
حسن تعامله صلى الله عليه وسلم مع الذين يخدمونه واهتمامه بهم ودعاؤه لهم رضى الله عنهم:
عن أنس بن مالك رضى الله عنه، قال: قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة ليس له خادم، فأخذ أبو طلحة بيدى، فانطلق بى إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال: يا رسول الله، إن أنسا غلام كيس فليخدمك، قال: فخدمته فى السفر والحضر، ما قال لى لشيء صنعته: لم صنعت هذا هكذا؟ ولا لشيء لم أصنعه: لم لم تصنع هذا هكذا؟ "البخاري: 2768، ومسلم: 2309/52".
وعنه رضى الله عنه، قال: دخل النبى على أم سليم، فأتته بتمر وسمن، قال صلى الله عليه وسلم: أعيدوا سمنكم فى سقائه، وتمركم فى وعائه، فإنى صائم. ثم قام إلى ناحية من البيت، فصلى غير المكتوبة، فدعا لأم سليم وأهل بيتها، فقالت أم سليم: يا رسول الله، إن لى خويصة، قال: ما هي؟. قالت: خادمك أنس، فما ترك خير اخرة ولا دنيا إلا دعا لى به، قال: اللهم ارزقه مالا وولدا، وبارك له فيه. فإنى لمن أكثر الأنصار مالا، وحدثتنى ابنتى أمينة: أنه دفن لصلبى مقدم حجاج البصرة بضع وعشرون ومائة. "البخاري: 1982، واللفظ له، ومسلم: 660". خويصة: تصغير خاصة، أى يختص بخدمتك، وصغرته لصغر سنه.
وعن ربيعة بن كعب الأسلمى رضى الله عنه، قال: كنت أبيت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، فأتيته بوضوئه وحاجته فقال لى صلى الله عليه وسلم: سل. فقلت: أسألك مرافقتك فى الجنة. قال صلى الله عليه وسلم: أو غير ذلك؟. قلت: هو ذاك. قال: فأعنى على نفسك بكثرة السجود. "مسلم: 489".
وعن ابن عباس رضى الله عنهما، أن النبى صلى الله عليه وسلم دخل الخلاء، فوضعت له وضوءا قال صلى الله عليه وسلم: من وضع هذا؟. فأخبر، فقال: اللهم فقهه فى الدين. "البخاري: 143، ومسلم: 2477".
حسن تعامله صلى الله عليه وسلم مع أصحابه الشباب رضى الله عنهم الذين يتعلمون على يديه ومراعاته لمشاعرهم:
عن مالك بن الحويرث صلى الله عليه وسلم، أتيت النبى صلى الله عليه وسلم فى نفر من قومى، فأقمنا عنده عشرين ليلة، وكان رحيما رفيقا، فلما رأى شوقنا إلى أهالينا، قال: ارجعوا فكونوا فيهم، وعلموهم وصلوا، فإذا حضرت الصلاة فليؤذن لكم أحدكم، وليؤمكم أكبركم. "البخاري:631، ومسلم: 674".

الموضوعات المتعلقة
الحلقة الثالثة.. روائع الذوق والأناقة والإتيكيت فى حياة النبى
الحلقة الثانية.. روائع الذوق والأناقة والإتيكيت فى حياة النبى
الحلقة الأولى.. روائع الذوق والأناقة والإتيكيت فى حياة النبى


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.