خالد الصاوي: محمود البنا حكاية رجولة محتاجة تدرس في مناهج الطلبة    «AGD» تطور مشروعا سكنيا مشتركا مع «زيدان» بالتجمع الخامس    اختبار أطول رحلة طيران تجارية بدون توقف بين نيويورك وسيدني    جوارديولا: يجب علي شكر فيرناندينيو ورودري بعد الفوز على كريستال بالاس    مشاركة مصرية قوية فى بورصة لندن السياحية    اليوم.. افتتاح فعاليات أسبوع شباب الجامعات الأفريقية الأول 2019    ضبط 94 كيلو هيروين وبانجو بحوزة 162 متهما بالمحافظات    وزير الدفاع الأمريكي: نقل ألف جندي من سوريا لغرب العراق    atv التركية تعرض مسلسل ل"المؤسس عثمان"    محافظ أسيوط يعلن دعمه الكامل لحملة تجريع المواطنين ضد البلهارسيا وإستعدادات بالصحة لإنطلاقها    أحمد السقا عن محمود البنا: حكاية رجولة يجب أن تدرس في المناهج    تعليق ناري من مرتضى منصور بعد الفوز على المقاولون (فيديو)    الأهلي يلغي حجز الفندق قبل مباراة الجونة ويتمسك بلقاء القمة    تعرف على حكم الحلف بالطلاق    تعرف على حكم اتيان الأولاد الصغار المسجد    رئيس الزمالك: الجنايني والزناتي «يخشون» الأهلي.. والخطيب سيخسر جماهيره    صحة الوادي الجديد تقرر تشغيل منظار الرئة لأول مرة    صندوق النقد: المخاطر السياسية تؤدى إلى تباطؤ فى النمو العام القادم    تركي آل الشيخ يعلن عن مفاجأة للهنود والباكستانيين ضمن موسم الرياض الترفيهي |فيديو    مشادة بين نجيب ساويرس ونيكول سابا.. والأول: متاخديش بنط على حسابي    أول بيان رسمي من أتلتيكو مدريد بشأن إصابة جواو فيليكس    تحت شعار الاستجابة للندرة.. انطلاق أعمال أسبوع القاهرة للمياه في نسخته الثانية    احتجاجات في تشيلي .. وفرض حظر التجول في العاصمة سانتياجو    الشارع اللبناني يغلي.. واستمرار المظاهرات الداعية لإسقاط الحكومة    5 متهمين وراء «تمثيلية السطو المسلح» على محطة وقود العامرية    فيديو.. وكيل تعليم كفر الشيخ: استبعاد ومجازاة الأشخاص المسؤولين عن حبس الطفلة هيام بالمدرسة    "إرادة جيل" يسلم شهادات تقدير ل50 شابا وفتاة بختام دورة الوعي السياسي    بالصور.. "فاعلية برنامج علاجي قائم على نموذج الاستجابة" رسالة ماجستير ب"تربية المنصورة"    يوم رياضي في حب مصر بالعريش لتأييد الرئيس السيسي ودعم الجيش والشرطة    «التعمير» يمنح 4.8 مليار جنيه للإسكان الاجتماعى ضمن مبادرة «المركزى»    «إيوان» تطلق «ماجادا» العين السخنة باستثمارات 5 مليارات جنيه    رئيس المجلس الأوروبي: بريطانيا طلبت رسميا تأجيل "البريكست"    عضو في مجلس السيادة السوداني: الثورة عكست عظمة المرأة للعالم أجمع    حريق بمبنى ملحق بفندق سياحي شهير في الغردقة    مستشفى سموحة يوضح حقيقة إصابة الطفلة كارما بالالتهاب السحائي    شاهد بالصور : الضباط والأفراد والمجندين بإدارة قوات الأمن بالأقصر خلال حملات للتبرع بالدم    إصابة شخصين بحادث انقلاب دراجة نارية في البدرشين    «الأوقاف»: «هذا هو الإسلام» موضوع خطبة الجمعة المقبلة    رئيس الاتحاد السكندري يطالب بحكام دوليين في مباريات الأهلي والزمالك (فيديو)    ليس المهاجمين.. ضياء السيد: أزمة منتخب مصر في طريقة اللعب.. وحجازي قائد للفراعنة    الإعلاميين: الأهلي عرض التكفل بعلاج «جيلبرتو».. وصالح جمعة لم يتعمد إصابته .. فيديو    الآثار عن شائعات انتماء «خبيئة العساسيف» لأخرى مكتشفة عام 67: كلام لا يستحق الرد    هذا الفيديو يحتل صدارة تريند يوتيوب!    السنيورة: تغيير الحكومة اللبنانية غير مجدي في ظل ضغوطات حزب الله    عميد "إعلام الأزهر" يرد على منتقدي مشروع الكتاب الموحد بالجامعة    دعاء في جوف الليل: اللهم أصلح علانيتنا واجعل سريرتنا خيرًا منها    الإسلام السياسى واختزال القرآن الكريم    "الجندي" يكشف سبب حوادث القتل وزنا المحارم وجرائم الأطفال    إلا لبنان!    أنفاق بورسعيد الجديدة .. تنقلك إلى سيناء في 20 دقيقة فقط .. فيديو    وزير إعلام.. هل قرأتم الدستور؟    المحامي محمد الحسيني المدافع عن المتهم «راجح» يكشف أسباب انسحابه من قضية «شهيد الشهامة»    الإدمان.. وإفساد الجسد    العربية: المتظاهرون فى مختلف المناطق اللبنانية يقررون المبيت بالشوارع    الخميس.. وزير الثقافة تفتتح المهرجان السنوي للحرف التقليدية    أجهزة المدن الجديدة تكشف عن خطط مشروعاتها المرحلة المقبلة    السعودية تزف بشرى سارة للمواطنين بشأن أسعار البنزين    حالة الطقس اليوم الأحد 20/10/2019 في مصر والعواصم العربية والأجنبية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"بوتين": تم تأجيل تسليم صواريخ "أس 300" لسوريا بسبب الوضع الحالى.. روسيا لا تدعم حكومة الأسد.. ولن نوافق على الحرب هناك إلا بقرار مجلس الأمن.. وأوباما يخيب أمال موسكو دائما
نشر في اليوم السابع يوم 04 - 09 - 2013

ذكرت وكالة "ريا نوفستى" الروسية أن الرئيس الروسى "فلاديمير بوتين" خلال لقائه مع القناة الأولى الروسية ووكالة الأنباء الأمريكية "اسوشيتد برس" قال إن روسيا علقت إمدادات منظومات الدفاع الجوى نظام صواريخ "S- 300" إلى دمشق، ولكنها سلمت إلى سوريا بعض من أجزاء منظومة الدفاع المكونات الفردية للمنظومة، ولكن عملية التسليم ليست كاملة لأن هناك مزيد من الإجراءات التى يجب اتخاذها بشأن عملية تسليم المنظومة كاملة.
وأضاف الرئيس الروسى أن عملية التسليم لم يتم إلغاؤها، لكنها تأجلت وإذا وجدنا انتهاكات للحقوق الدولية فى سوريا سنتصرف بشكل آخر تحسبا لما سيحدث فى المستقبل.
وأشار الرئيس الروسى إلى أن لدى روسيا أفكارها الخاصة حول ما ستفعله حيال وجود أسلحة كيميائية فى سوريا أو ثبوت استخدامها من قبل المفتشين الدوليين للأمم المتحدة، ولكن لا يمكن ذكر هذه الخطط الآن.
وأكد بوتين أن روسيا لا تدافع عن الحكومة الحالية فى سوريا، وقال "إننا ندافع عن أشياء مختلفة جدا نحن نحمى قواعد ومبادئ القانون الدولى، نحمى النظام العالمى الحديث، فإننا ندعو إلى استخدام المناقشة وإذا كان هناك إمكانية لاستخدام القوة ستكون فى إطار النظام الدولى الحالى، والقانون الدولى الذى ندافع عنه،وإذا تم حل القضايا المتعلقة باستخدام القوة، خارج الأمم المتحدة ومجلس الأمن، هناك مخاوف من أن يتم تطبيق حلول غير قانونية لأحد، تحت أى ذريعة.
وقال الرئيس الروسى إن روسيا قد توافق على عملية عسكرية فى سوريا فى حال تأكيد أنه تم استخدام الأسلحة الكيميائية فى دمشق، ولكن بموافقة من الأمم المتحدة وموافقة الاتحاد الروسى غير مستبعدة للقيام بعملية عسكرية فى سوريا، ويجب يجب لفت الانتباه الى حقيقة أساسية جدا ووفقا للقانون الدولى الحالى، يجيز استخدام الأسلحة ضد دولة ذات سيادة بأمر فقط من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة وأى دوافع أخرى أساليب من شأنها أن تبرر استخدام القوة ضد دولة مستقلة وذات سيادة غير مقبولة، ويمكن أن توصف بأنها عدوان.
وأكد الرئيس بوتين أنه لا يوجد أى معلومات دقيقة حتى حول ما حدث بالضبط فى سوريا، لذلك فمن الضرورى إجراء تحقيق شامل جميع ويجب دراسة هذه المسألة ووجود الأدلة التى من شأنها أن يكون واضحا ما هى الأدوات التى استخدمت وسنكون على استعداد للعمل بقوة قال الرئيس الروسى، إنه إذا كان أى شخص لديه معلومات عن استخدام الأسلحة الكيميائية وان من استخدمها الجيش النظامى يجب تقديم الأدلة إلى مجلس الأمن الدولى.
وأعلن الرئيس الروسى أن بلاده لا تنوى التورط فى أية نزاعات عسكرية فى الخارج وعبر عن استحسانه لرفض بعض الدول للمشاركة فى عملية عسكرية ضد سوريا تعد لها أمريكا.
وقال إن وحدات من القوات المسلحة الروسية ليست موجودة خارج روسيا إلا فى قاعدتين فى أراضى الاتحاد السوفيتى السابق، وأكد أن روسيا ترفض توريط قواتها فى أية حروب خارجية.
وأضاف بوتين "أن هذه الوحدات ضمن قوات دولية تشارك فى عمليات دعم السلام وفقا لقرارات الأمم المتحدة إنه أمر حسن يسرنا لأننا لا ننوى التورط فى أية نزاعات ولن نتورط".
وحول رفض بعض الدول الغربية المشاركة فى عملية عسكرية تعد لها أمريكا ضد سوريا، قال بوتين "إن هذا أدهشه لأنه كان يظن أن الدول الغربية جميعا "متحدة الرأى كما كان شأن المشاركين فى مؤتمرات الحزب الشيوعى السوفيتى، ولكن يوجد هناك أناس يحرصون على المحافظة على سيادة دولهم ويتخذون قرارات تخدم مصلحة بلدانهم ويدافعون عن آرائهم المتميزة إنه أمر حسن جدا يدل على أن العالم يزداد إيمانا وتمسكا بنظامه المتعدد الأقطاب".
وأوضح بوتين إلى أن إلغاء زيارة أوباما الأخيرة إلى روسيا دون أى سبب ليست كارثة، ولكن كنا نود أن تجرى هذه الزيارة لمناقشة العديد من الأسئلة المتراكمة وأوباما قام بخيبة أمل كبيرة عندما ألغى زيارته، ولكن الكرملين لا يزال فى انتظار زيارة أوباما.
وقال بوتين "بالطبع أود رؤية رئيس الولايات المتحدة يزور موسكو لكى تتاح لى الفرصة للحديث معه ومناقشته المشكلات المتراكمة لكنه لم يزور موسكو ولا يوجد أى كوارث حدثت نتيجة عدم زيارته.
وأشار بوتين إلى أن من المقرر زيارة أوباما لموسكو لقمة "سان بطرسبرج G20"، ولكن دعوة أوباما الخاصة لزيارة العاصمة الروسية لا تزال سارية المفعول.
وأكد الرئيس الروسى "فلاديمير بوتين" أن روسيا قدمت لضابط الاستخبارات الأمريكية "سنودن" مأوى مؤقت وتم وضع شرط: "إذا كان يريد سنودن البقاء فى روسيا فى هذه الحالة يجب أن يتوقف أى نشاط لسنودن من شأنه أن يدمر العلاقات الروسية الأمريكية، وقال بوتين "أنا مقاتل من أجل حقوق الإنسان، وأحثكم على المحاربة معى.
ويرى الرئيس الروسى أنه على الرغم من الخلافات إلا أن العلاقة بين أجهزة المخابرات الروسية والأمريكية تتطور بنجاح لا يوجد تطوير على مستوى الخدمات الخاصة، ولكن نحن نتحدث بشكل عام ومن المفيد وأنا واثق من أن هذا العمل يسمح لنا بإنقاذ حياة مواطنينا وهذا هو الأهم، وأضاف مرة أخرى أود أن أعرب عن الأمل فى أن يستمر تعميق وتطوير هذا التعاون.
وأوضح بوتين أن العلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا أصبحت فى الآونة الأخيرة معقدة بسبب الوضع المحيط ووكيل المخابرات الأمريكية "إدوارد سنودن" الهارب، وبعض المواقف فى سوريا ولكن يجب التحلى بالصبر والعمل لإيجاد الحلول لأن هذا العمل معقد.
وقال الزعيم الروسى، ردا على سؤال حول كيف يمكن وصف العلاقات الحالية بين روسيا وأمريكا قال "يجب العمل والدفاع عن مصالح ومبادئ القضايا الدولية والثنائية بين البلدين".
وفى الوقت نفسه، أكد الرئيس الروسى أن المصالح المتبادلة العالمية أساس جيد لإيجاد حلول تعاونية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.