أحد أبطال معركة المنصورة الجوية: حسمنا الاشتباكات رغم ضعف الإمكانيات    جامعة السادات تفتتح مقر جمعية «ضمان الجودة العربية»    "آثار القاهرة" تحتفل بانتصارات أكتوبر    الاقتصاد المصري من الانهيار 2014 إلى معدلات نمو قياسية في 2019    جولة لمحافظ الإسكندرية بمنطقة طوسون وأبوقير    خبراء تكنولوجيا المعلومات يطالبون بزيادة تمكين المرأة في الوظائف العليا بقطاع الاتصالات    أوكرانيا ضد البرتغال.. كريستيانو رونالدو يسجل الهدف رقم 700 في مسيرته    عاجل| ترامب يعلن فرض عقوبات على تركيا    السجن 26 عاما لأفغاني طعن شخصين في محطة قطارات بأمستردام    وزير الرياضة يشهد مباراة مصر وبوتسوانا ببرج العرب    مرور سوهاج يحرر 682 مخالفة على الطرق الرئيسية والسريعة    أمطار غزيرة تتعرض لها مدينة أبو سمبل بأسوان    سبب غريب وراء حبس عادل شكل كبير مشجعي الاتحاد السكندري    صورة لمحمد هنيدي وموموا تثير السخرية.. وبيومي فؤاد : "ولايهمك"    هندي وفرنسية وأمريكي يفوزون بجائزة نوبل للاقتصاد لعام 2019    8 مستشفيات تدخل الخدمة قريبا بالإسماعيلية.. وإنشاء مخزن مستلزمات استراتيجى    "مصر للطيران" الناقل الرسمي للمنتخبات العسكرية في بطولة العالم بالصين (صور)    أزمة تواجه فالفيردي قبل مباراة إيبار في الليجا    بتروجت يتعادل مع النجوم بهدف لمثله في ختام استعداداته للقسم الثانى    جريدة الأهالي تنشر تفاصيل الصالون السياسي الثاني لتنسيقية شباب الأحزب بمقر حزب التجمع :نحتاج إلى نموذج محلي للديمقراطية يعتمد على المنافسة الحزبية..ومصر لديها المقومات لبناء الديمقراطية وإنجاحها    غدًا.. تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين تشارك في مؤتمر "سد النهضة"    اسعار الذهب تتعافي بنهاية التعاملات اليوم الإثنين    ضبط «مزوّر» بتهمة طباعة وترويج العملات المالية ببورسعيد (تفاصيل)    وزيرا التعليم والأوقاف يناقشان البرامج التثقيفية المشتركة (صور)    ارتفاع عدد قتلى إعصار "هاجيبيس" المدمر باليابان إلى 56 شخصا    صور.. دوقا كامبريدج يصلان باكستان في جولة رسمية    المغرب وسوريا تحصدان نصيب الأسد لجوائز مهرجان الإسكندرية السينمائى    فيديو.. تعليق ناري من تامر أمين على كلمة أحمد عز بالندوة التثقيفية    29 أكتوبر.. مصر تستضيف لأول مرة «يوم الغذاء الإفريقي»    طريقة عمل مدفونة الأرز بالدجاج لنجلاء الشرشابى    معرض حجرلوجيا.. القدس تصل إلى نابلس ضمن جولات تعريفية    ندوة حول الشركات والتنمية المستدامة في جامعة القاهرة    "حقوق النواب": تحسن كبير بملف حقوق الإنسان في مديريات الأمن    البابا تواضروس يزور مدينة أورليون الفرنسية    "أمر تكليف" يبدأ أول عروضه بجامعة بني سويف.. غدا    نوع من الصبر أفضل من الثبات عند المصيبة .. علي جمعة يوضحه    فيديو| رمضان عبد المعز: المنافقون مكانهم بالدرك الأسفل من النار    رئيس أوغندا يدعو السودان إلى اتباع منهج جديد خلال مفاوضات السلام    بالفيديو.. أحد أبطال الصاعقة: "الإرهابيين في سينا آخرهم يزرعوا عبوة ناسفة"    محافظ بني سويف لأعضاء نقابة الأطباء: الرئيس يتابع المنظومة الصحية    مصادر: هيفاء وهبي قررت الإنتاج لنفسها بعدما تجاهلها المنتجين    أمريكا تؤيد قرار اللجنة الانتخابية الأفغانية التحقق من أصوات الناخبين عبر البيوميترى    انطلاق فعاليات الحوار العربي الأوروبي السابع    القبض على المتهمين بخطف نجل نائب المنوفية    يمنى محمد تحقق المركز الثاني في بطولة السباحة الودية بالعبور    لوكا مودريتش يوضح تفاصيل إصابته الأخيرة    تقرير: قطبي ميلان يراقبان وضع أوزيل مع أرسنال    أجندة إخبارية.. تعرف على أهم أحداث الثلاثاء 15 أكتوبر 2019    استشاري باطنة: التأمين الصحي الشامل مشروع قومي تكافلي يستهدف الأسرة بأكملها (فيديو)    "إسكان النواب" تبدأ بحي الأسمرات وروضة السيدة في زياراتها الميدانية ومتابعة ملف العشوائيات    حكم إخراج فدية الصيام مالا بدلا من إطعام المساكين    الداخلية تستخرج الأوراق الثبوتية للمكفوفين مجانًا لمدة أسبوع    رانيا فتح الله ل "الموجز": دوري مفاجأة للجمهور في فيلم "الحوت الازرق"    «لوف» واثق من تأهل المنتخب الألماني إلى يورو 2020 رغم الظروف الصعبة    هل تخفى كوريا الشمالية كارثة تفشي حمى الخنازير الإفريقية داخل أراضيها؟    شيني: تخفيض سعر الغاز يقلل من تكلفة إنتاج السيراميك السنوية بقيمة 17.8 مليون جنيه    "خريجي الأزهر" تندد بالهجوم الإرهابي على مسجد في بوركينا فاسو    دعاء في جوف الليل: اللهم اجعل لنا مع كل هم فرجًا ومن كل ضيق مخرجًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انفراد.. كتاب عائلي يكشف القائمة الكاملة لأفراد عائلة الرئيس مبارك والمناصب التي يتولونها في مؤسسات الدولة والأجهزة الحساسة والسيادية
نشر في صوت الأمة يوم 12 - 06 - 2010

· «شجرة الأسرة المباركية» تضم لواءات شرطة وقوات مسلحة وعضوين في البرلمان وسفراء وموظفين ولايوجد بينهم مزارع أو عاطل
· القانون الأساسي للجمعية التضامنية لأسرة الرئيس صدر في 27 أغسطس 1926 علي يد الشيخ أحمد مبارك وسمي ب« نظام التضامن الأخوي»
«إذا اتضح للجنة التأسيسية أن الرابطة أصبحت عاجزة عن تحقيق أهدافها فعليها النظر في إمكانية معالجة الصعوبات والمشاكل المعوقة للنجاح وإذا تعذر ذلك فيتم حلها وتصفية أعمالها». هذا الكلام ليس له علاقة بالحركات السياسية التي تتوالي في الظهور هذه الأيام ولكن ماهو إلا مضمون المادة السابعة والأخيرة في النظام الأساسي لرابطة آل مبارك بكفر المصيلحة.. فقد أنشأ 13 شخصا من أقارب الرئيس مبارك رابطة تضامن خيرية لأفراد «الاسرة المباركة» وأصدروا كتابا عائليا بعنوان «شجرة الاسرة المباركة» ضم كشفا بأسماء عائلة الرئيس مبارك وأصولها في مصر والوظائف التي يتقلدونها وعلي رأس القائمة الافراد المؤسسون وهم المهندس أحمد سامي مبارك رجل أعمال وأحمد فتحي مبارك وكيل وزارة بالجهاز المركزي للمحاسبات سابقا واللواء أحمد لطفي مبارك استشاري بمستشفي القوات المسلحة بالمعادي والدكتور مهندس أمين محمد مبارك رئيس قسم بهندسة القاهرة وعضو مجلس شعب سابقا والدكتور مهندس حامد السيد مبارك مستشار وزير الدولة للتنمية الإدارية وحسين سعيد مبارك رئيس مجلس إدارة شركة الغزل والنسيج بشبين الكوم وعصام الدين مبارك محاسب بجامعة الدول واللواء علي محمد مبارك مساعد أول وزير داخلية سابق والدكتور عمر محمود مبارك مهندس زراعي واللواء كمال الدين عبد العزيز مبارك بالقوات المسلحة سابقا ومحمد عبدالفتاح مبارك محام بشبين الكوم ومصطفي سعيد مبارك رجل أعمال.. ودونت ملحوظة أسفل المجموعة التأسيسية البالغ عددها 13 بأنه يراعي تجديد اختيار أعضاء اللجنة التأسيسية كل عامين.
الكتاب يبدأ بمقدمة تاريخية تقول إن «هذا التكوين الاجتماعي - الجمعية التضامنية للاسرة المباركة» مر بعدة مراحل، بدأ بصدور أول قانون أساسي للاسرة المباركة بكفر المصيلحة بالمنوفية في 27 أغسطس 1926 وكان كبير الاسرة وقتها الشيخ أحمد محمد موسي مبارك وأولاده الخمسة الشيخ محمود القاضي الشرعي والدكتور محمد الطبيب بشبين الكوم والسيد القاضي بالمحاكم الأهلية والدكتور سعيد الصيدلي بشبين الكوم وأحمد وكيل النيابة وجميعهم انتقلوا للرفيق الأعلي وكان الجد الاكبر هو الذي ينادي بترابط أبناء مبارك ووصي أولاده الخمسة بذلك ولذلك صدر النظام المطلوب في يناير 1933 تحت اسم «القانون الأساسي للأسرة المباركة بكفر المصيلحة- منوفية» أو «نظام جمعية التضامن الاخوي» واعتمده الابناء الخمسة إلا أن الظروف حالت الاستمرار فقد توفي البعض ولكن هذا لم يمنع الترابط الاسري فالقادرون منهم كانوا يقومون بمعاونة المحتاجين ماديا ومعنويا.. وفي عام 1954 تم وضع مشروع جديد للعائلة تحت مسمي «النظام الأساسي لجمعية آل مبارك الخيرية» بكفر المصيلحة وبلغ عدد أعضائها 40 عضوا.. ووفاة البعض تسبب في توقفها بالإضافة لسفر البعض الآخر للعمل خارج مصر وفي عام 1968 شرع ابناء الاسرة في تسجيل اسماء أصول الأسرة وفروعها في كتيب يحمل اسم «شجرة الاسرة المباركة» ليكون سجلا تاريخيا حتي يصبح دليلا للاجيال المتعاقبة بعد أن اصبحت الاجيال المتعاقبة لايعرف بعضهم بعضا وهذا يعتبر خللا خطيرا في العلاقات الأسرية.. لذلك توقفت فاعلية الاسرة منذ 68 وحتي 1996 وخلال هذه الفترة حدثت تطورات وتغييرات هامة في فروع الاسرة أهمها بزوغ نجم أحد أعضاء الاسرة المباركة وهو الرئيس محمد حسني مبارك الذي أصبح بكل فخر منذ 1981 رئيسا للجمهورية وهو شرف للأسرة ولمصر كلها بالإضافة لتقلد اخرين من العائلة مناصب قيادية كبري لذلك قررت الأسرة التأسيس بشكل جاد عام 1997 فتم اعداد القانون الاساسي لرابطة التضامن الخيرية لأبناء الاسرة المباركة «ليكون دستور لأبناء العائلة المباركة ولابد من مراجعة شجرة العائلة وصياغتها مرة كل عشر سنوات.
تضمن الكتاب رصدا لأسماء العائلة علي جزءين الاول يضم الاصول الأولي للأسرة المباركة وعلي رأسها الجد الأعلي «سيدي مبارك» أحد أقطاب أسرتي مبارك وعمر بكفر المصيلحة وهو أحد مريدي العارف بالله سيدي أحمد البدوي وقد نزح أفراد آل مبارك منذ 300 سنة إلي بلدة المصيلحة إلي أن حدث خصام وعداء بين أسرة مبارك وزين الدين فاضطر بعض زعماء اسرتي مبارك وعمر إلي مغادرة البلدة منذ نحو مائتي عام واستقر موطنهم علي حافة بحر شبين الكوم في المكان المعروف الآن بكفر المصيلحة وسجلت العائلة وفاة أحد أصولها مبارك أحمد مبارك مجيدة مبارك عام 1100 هجرية وكانت وفاته بكفر المصيلحة وكان له أربعة أبناء هم أحمد مبارك الشهير بالكبير ومنه تناسل أشهر فروع الأسرة المباركة حاليا وعمر مبارك ومنه تناسل أشهر فروع أسرة عمر ودردير مبارك ولم يترك ذرية وتوفي في 1170 هجرية ومنصور مبارك وترك فروعا ثانوية من أسرة مبارك وبتوالي السنوات انفصل لقب مبارك من سلالات عمر مبارك وأصبح لقب عمر هو اللقب الرسمي لها.
وسجلت شجرة العائلة أن أحمد مبارك الكبير أنجب 7 أولاد وهم محمد وأحمد والسيدة وخضرة وستيتة وبدوية وياسمين، الاول أنجب 5 أولاد هم مكاوي ومحمد ومحمود وحسن وحسين والثاني أنجب عبدالعزيز ومحمد وفهيمة، والثالثة كانت زوجة الشيخ علي جعفر وأنجبت عبدالوهاب وعلي وعبدالرحمن وزهرة وخضرة ونجية، والرابعة كانت زوجة السيد عمر حجازي عمر وأنجبت محمد عبدالواحد وهانم، والخامسة زوجة المرحوم أبوالعلا مبارك والدة فطوم وزينب وهانم، والسادسة زوجة ابراهيم عمر انجبت احمد وعبدالحميد ومحمد، وخضرة وفاطمة، والسابعة زوجة الديب وأنجبت نزهة وخضرة وأبو ذكري وأم محمد أما الابن الثاني أحمد مبارك كبير واسمه موسي وأنجب 6 أولاد من بينهم والد الرئيس مبارك وأبناء موسي الستة هم علي والذي أنجب حسين، والأخير السيد والد عبدالعزيز السيد مبارك باش كاتب محكمة شبين الكوم سابقا وأحمد معاون محطة الإسماعيلية ومفيدة زوجة أحمد كشك وأمينة وسعدية وفوزية وفتحية وياسمين وسعاد وسيد ضابط سابق بالقوات المسلحة ومن ابناء موسي خصرة وياسمين ومحمد، والأخير أنجب 5ابناء هم الشيخ أحمد مبارك المنوفي 1931 والد كل من محمود ومحمد والسيد وسعيد وأحمد وفهيمة وهانم ونبوية ولبيبة وكذلك محمد والد محمد والسيدة وفاطمة وحسن وموسي المتوفي في 1949 والد عبدالله ومحمد وعبدالفتاح وسنية والسيدة محمد موسي أحمد مبارك زوجة الشيخ عمر حجازي عمر والدة عبدالرحيم وسنية وفطومة وترك ومريم وستيتة والدة عبدالمعطي وفاطمة مجاهد أما الابن الخامس لموسي أحمد مبارك فهو أحمد الذي أنجب خمسة أولاد، هم ابراهيم والد السيد مبارك المتوفي في0 196 والد الرئيس محمد حسني مبارك رئيس الجمهورية والمهندس أحمد سامي وعصام الدين وفوزي وسامية ومن أبناء أحمد موسي أحمد مبارك الابن الثاني علي والد محمد مبارك دمرداشي والد أحمد وعزت وسعيد ووالد فهمي والابن الثالث فرح والد أحمد والابن الرابع محمد والد السيدة والابن الخامس موسي والد طنطاوي ونزهة وأم رتيبة والابن السادس لموسي احمد مبارك الكبير اسمه مبارك والد السيد أما الفرع الثاني فهو عمر مبارك الذي توفي عام 1180 هجرية والد محمد الذي توفي عام 1254 هجرية والذي أنجب 5 أولاد هم حسين عمر مبارك والد حجازي الشهير بحجازي الكبير الذي توفي عام 1300ه وله 8 أولاد هم الشيخ حجازي عمر والد عبدالعزيز فهمي باشا ومحمد وعبدالحميد وعبدالفتاح وعبدالرحمن وعبدالخالق والابن الثاني محمد عمر وعمر عمر والشيخ ابراهيم عمر وأحمد حشمت باشا وعلي عمر بك والد عبدالمجيد عمر باشا والد علي وحسين والابن السابع حسين عمر وترك والدة عبدالخالق مطاوع ومحمد رفعت أما الابن الثاني لعمر مبارك هو محمد الذي أنجب النعماني والسيد الذي أنجب السيد الشهير بشيخ البلد وأحمد وسنية زوجة ابراهيم قمير والابن الثالث عمر محمد عمر مبارك والد عمر وعطية وعبدالفتاح ومحمد ونبوية وعلي محمد علي مبارك والد عمر وحسين وعلي والابن الخامس ابراهيم محمد عمر مبارك والد احمد وابراهيم ومحمد وعمر أما الفرع الثالث فهو دردير مبارك والذي لم تكن له ذرية، والفرع الرابع منصور مبارك جد محمد مصطفي منصور مبارك والد السيد ومنصور وأحمد وهندية والدة عبدالمقصود جلص ومن ابنائهم الدكتور نبيل مبارك ومحمد مبارك وأحمد الشهير بالبهنسي والابن الثاني لمحمد مصطفي منصور مبارك هو مصطفي والذي لم تكن له ذرية، اما الجزء الثاني للكتاب فيضم الاصول الحديثة للجيل الحالي لآل مبارك.. الفرع الأول للشيخ أحمد مبارك واسمه بالكامل أحمد محمد موسي أحمد مبارك الكبير المتوفي ومن أولاده وأحفاده التالي ذكرهم الشيخ محمود مبارك قاض شرعي متوفي في 26 إبريل 1937 والد أحمد فتحي مبارك وكيل وزارة بالجهاز المركزي للمحاسبات سابقا ووالد السفير محمود مبارك والدكتور محمد شريف مبارك أخصائي واستشاري باطنة والد مريم بكلية التجارة وشيرين طالبة بكلية السياحة والفنادق وياسمين بالاعدادي وياسين مبارك رجل أعمال وسعيد مبارك محام ومستشار قانوني والد المهندس ماجد مبارك بالتليفزيون والمهندس باسل أخصائي كمبيوتر والدكتور عمر مبارك مدير بوزارة التخطيط سابقا والد أحمد مبارك رجل أعمال والمرحومة صفية مبارك زوجة المرحوم عبدالمجيد عطية مدير التربية والتعليم وإحسان مبارك زوجة المرحوم الدكتور عبدالغفار مرسي وحورية مبارك زوجة المرحوم المهندس محمود عبدالحميد صبيحة والدكتور محمد مبارك الطبيب بشبين الكوم وتوفي عام 1953 وسميحة مبارك زوجة أحمد فتحي مبارك والدكتور عادل مبارك رئيس مجلس إدارة ميناء القاهرة الجوي سابقا والد زينب مدير عام مجلس الشعب وسلمي مبارك مدرس مساعد بجامعة القاهرة والدكتور أحمد مبارك طبيب بامريكا واللواء علي مبارك مساعد أول وزير الداخلية السابق والدكتور أمين مبارك مهندس ورئيس قسم الهندسة الميكانيكية بكلية الهندسة جامعة القاهرة وعضو مجلس شعب سابق والد الدكتور كريم مدرس مساعد بطب اسنان القاهرة ومصطفي طالب ثانوي والمستشار السيد مبارك بوزارة العدل سابقا والد الدكتور اللواء أحمد لطفي مبارك استشاري بمستشفي القوات المسلحة المعادي والد سلوي أخصائية كمبيوتر بأمريكا والدكتور اللواء عبدالعزيز فهمي مبارك دكتور صيدلي بمستشفي القوات المسلحة والد المهندسة نهال بوزارة الكهرباء ونادية حرم الدكتور حاتم عبدالعظيم واللواء محمد مبارك بالقوات المسلحة والدكتور إسماعيل مبارك مهندس بهيئة قناة السويس سابقا والبنك الدولي بامريكا حاليا والد الدكتور حازم بامريكا والمهندس سامح مبارك بامريكا أيضا والدكتور مهندس حامد مبارك مستشار وزير الدولة للتنمية الإدارية والدكتور الصيدلي سعيد مبارك صاحب الاجزخانة المصرية بشبين الكوم سابقا والد المرحوم الدكتور سميح مبارك صيدلي مدير الاجزخانة المصرية وعضو مجلس الشعب سابقا والد عمرو بالقوات المسلحة وسامح دكتور صيدلي ومحمد بكالوريوس ورجل الاعمال واللواء حسن مبارك بالقوات المسلحة والد الدكتورة ميرال وحسين مبارك رئيس مجلس إدارة شركة الغزل والنسيج بشبين الكوم وأمين الحزب الوطني بشبين والد ايمان بكالوريوس تجارة ومروة طالبة بالثانوي ومحمد مبارك مدير بالبنك الأهلي سابقا ومصطفي مبارك رجل أعمال والمرحوم أحمد مبارك وكيل النيابة المتوفي في 1937 وفهيمة مبارك زوجة المرحوم عبدالحميد صبيحة والمرحومة هانم مبارك والمرحومة نبوية مبارك والمرحومة لبيبة مبارك أما الفرع الثاني للاجيال الحديثة فكبيرهم موسي محمد موسي أحمد مبارك الكبير المتوفي عام 1943 بكفر المصيلحة وأولاده الدكتور عبدالله مبارك والد كل من آمال مدير عام بمحافظة القاهرة وأحمد رجل أعمال وأسامة مدرس بالتربية والتعليم وايمان موظفة بوزارة العدل وإيهاب رجل أعمال ومحمد مبارك مفتش بوزارة العدل سابقا وعبدالفتاح مبارك المحامي بشبين الكوم والد سنية موظفة بوزارة العدل ومحمد المحامي وسوسن موظفة بأحد البنوك وعاطف موظف بأحد البنوك وفاطمة مدرسة وأحمد موظف بمحكمة شبين الكوم أما سنية مبارك فهي زوجة المرحوم عبدالعزيز عمر والدة المستشار محمود رئيس محكمة استئناف القاهرة اما الفرع الثالث فهو المرحوم ابراهيم أحمد موسي أحمد مبارك الكبير والد المرحوم السيد ابراهيم مبارك المتوفي عام 1960 والد كل من محمد حسني مبارك رئيس الجمهورية والمهندس أحمد سامي مبارك رجل أعمال وفوزي مبارك بالمعاش والمحاسب عصام الدين مبارك بجامعة الدول العربية وسامية مبارك ربة منزل حرم المهندس السيد عزب ابراهيم.. فالاول له ابنان هما علاء مبارك رجل أعمال وجمال مبارك رجل أعمال والثاني لديه وليد محاسب وسامر طالب والرابع لديه مروة بالثانوي وأحمد بالثانوي.
أما الفرع الرابع فهم ابناء طنطاوي موسي أحمد موسي أحمد مبارك الكبير المتوفي في 1948 بكفر المصيلحة والد كل من المرحومة امينة مبارك والمرحوم عبدالعزيز مبارك مدير سابق بالتربية والتعليم والمرحوم صلاح الدين مبارك مدير سابق بالبنك المركزي وكمال الدين مبارك لواء بالقوات المسلحة سابقا والد نيفين بالجهاز المركزي للمحاسبات وشريف محاسب بالمصرف العربي الدولي وأحمد عبدالعزيز مبارك مدرس بالخارج وعلي موظف باحدي شركات السياحة والد علي المحاسب وانجي طالبة ومي عبدالعزيز مبارك زوجة عبدالقادر الابطح بوزارة التربية والتعليم وملك مبارك والمرحوم عبدالرحمن مبارك مقدم شرطة والد طنطاوي الشهير بسعيد بالمعاش ومحمد مفتش بالتأمينات الاجتماعية ونبيل مفتش بوزارة الأوقاف وحسني موظف وسعدية زوجة رشدي مرسي مبارك والمرحوم المستشار عبدالكريم مبارك بوزارة العدل والد الدكتور محمد طبيب بأمريكا وحسين دبلوماسي بوزارة الخارجية وجيهان بشركة أدوية والمرحوم محمد مبارك مهندس بالإصلاح الزراعي والد عادل ملازم بالقوات المسلحة وماجد محاسب بشركة جيركو للتبريد والهندسة وسامية محمد مبارك وكريمان وسهير وسهام وثناء.
أما الفرع الخامس فهو السيد حسين علي موسي أحمد مبارك المتوفي في 1952 والد عبدالعزيز باش كاتب بمحكمة شبين الكوم وأبناؤه محمد الضابط بالقوات الجوية ومحمد المحاسب بالجهاز المركزي للتنظيم والادارة والمرحوم أحمد مبارك معاون محطة السكة الحديد بالاسماعيلية والد محمد مدير إدارة الشهر العقاري بشبين الكوم والشهيد سعيد الحاصل علي نوط الجمهورية العسكري من الطبقة الأولي وعادل مدرس أول اللغة الإنجليزية بمدرسة المساعي المشكورة الثانوية وعفاف المحاسبة بالتربية والتعليم زوجة عمر الشوربجي الضابط بالقوات الجوية وسهير المهندسة بري المنوفية والمرحرم حسين والد المرحوم عبدالعزيز وجمال الموظف بإحدي شركات البترول وناهد الموظفة بمديرية الزراعة وإحسان مبارك ربة منزل وسعدية مبارك ناظرة مدرسة بالمعاش زوجة عبدالعزيز مبارك الضابط بالقوات الجوية وفوزية مبارك ناظرة مدرسة وأمينة مبارك ربة منزل وفتحية مبارك ربة منزل.
أما الفرع السادس لهذا الجيل فهو علي أحمد موسي أحمد مبارك الكبير وأولاده محمد الشهير بالدمرداش المتوفي في 1983 وأولاده عزت بالمعاش وأحمد مدير مدرسة وعز الرجال موظف بجامعة المنوفية وعادل مهندس زراعي وعلي تاجر وهدي ربة منزل وسهير ربة منزل وفهمي علي مبارك متوفي في 1995 وأولاده المرحوم محمد واللواء ممدوح مهندس بشركة أنابيب البترول ونجله وائل ضابط شرطة وفتحية والمرحومة جميلة علي مبارك لم تنجب أولاد والمرحومة مبروكة زوجة المرحوم إبراهيم شاهين، أما الفرع السابع للعائلة فهو منصور مبارك محمد مصطفي منصور مبارك الكبير وأولاده مبارك المتوفي في 1956 وأولاده محمدي مبارك وأولاده الدكتور أحمد نبيل بلندن وعطيات مديرة تحقيقات زوجة المستشار عوض السعدي وآمال بالتأمينات الاجتماعية ومحمد بالمصانع الحربية وعادل مهندس بشركة الزيوت وتهاني دكتورة صيدلانية بالسعودية وصلاح محاسب ونجاح بدون عمل وعبدالعليم منصور مبارك والد رأفت بشركة الدلتا وعبدالعزيز مبارك بالمعاش والد محمد مدرس ونبيل بالجهاز المركزي للمحاسبات وخالد محاسب بالجهاز المركزي للمحاسبات ورأفت ضابط شرطة والمرحومة أمينة مبارك والمرحومة اعتماد والمرحوم النبوي منصور مبارك والد حسين بالمعاش ومفيدة والسيد واعتماد وصفية وفتحية.
أما الفرع الثامن لعائلة مبارك فهو أحمد فرج أحمد موسي أحمد مبارك الكبير وأولاده الشيخ عبدالغني وأبوالعلا ومرسي وأولاده محمد ورشدي وعلي ومنيرة.. الأول أنجب محمد رضا بوزارة الخارجية وصلاح الدين لواء طيار بالمعاش ومحمد حسني لواء شرطة بالمعاش وسهير وليلي ونادية وأولاد رشدي مرسي هم مرسي ورضا وعلاء وهاني وعلي مرسي أولاده مرسي وعبدالحميد وسناء وميمي وسامية ومنيرة.
هذه كل الأسماء التي سجلها أفراد عائلة الرئيس مبارك في كتاب الشجرة المباركة عام 1997 ومن المفترض أنهم قاموا بإضافة باقي المواليد حسب نظام الرابطة كل عشر سنوات إلا أن هذا لم يحدث.. وقد شمل الكتاب النظام الاساسي لهذه الرابطة والتي تضم 7 مواد.. المادة الأولي خاصة بتعريف الرابطة وهي تجمع عائلي تم تكوينه لاغراض خيرية واجتماعية تخص آل مبارك وليس لها أغراض سياسية أو حزبية ومقرها الرئيسي مدينة شبين الكرم والمادة الثانية تشرح أغراض الرابطة والمحصورة في جمع شمل أفراد الأسرة تحت لوائها وتنظيم لقاءات دورية من الأعضاء وتبادل الزيارات والقيام بأعمال الخير والبر ومساعدة المحتاجين من أفراد الأسرة والمادة الثالثة خاصة بموارد الرابطة وأوجه الصرف وتتكون الموارد من اشتراكات الاعضاء والمحدد 10 جنيهات للعضو شهريا والتبرعات والهبات وموارد أخري والمادة الرابعة تخص إدارة الرابطة وحدد فيها اختيار حسين سعيد مبارك مقرراً للرابطة ومحمد أحمد مبارك أمين صندوق والمادة السادسة أكدت أن شروط الانضمام للرابطة ألا يقل عمر العضو عن 21 سنة وأن يكون حسن السير والسلوك والسمعة وتسقط العضوية في حالة التأخر عن سداد الاشتراكات أما المادة الأخيرة فخاصة بحل الرابطة في حالة العجز عن تحقيق الأهداف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.