وحدات الموظفين في العاصمة الإدارية.. الأبرز في صحف الثلاثاء    رويترز : شرطة سريلانكا تحتجز مواطنا سوريا حول الهجمات الأخيرة    الليلة| مواجهة نارية بين الزمالك وبيراميدز على صدارة الدوري    5 أضرار تحدث لجسمك عند تصفح الهاتف لمحمول ليلاً .. أبرزها العمى    ارتفاع تدريجي في درجات الحرارة اليوم.. والصغرى بالقاهرة 13    رئيس مجلس الأمة الكويتي يعقد مباحثات مع رئيسة المجلس الفيدرالي الروسي    رئيس وزراء موريتانيا يستقبل وفدًا من رجال الأعمال السعوديين    قريبا .. قمة ثانية بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون والرئيس الروسي فلاديمير بوتين فى روسيا    البلوز يرفض هدية توتنهام بالسقوط في ستامفورد بريدج    ضبط سائق بحوزته مخدرات في الغردقة    «زي النهارده».. وفاة الفنانة نعيمة عاكف 23 أبريل 1966    محمد رمضان يطلق إفيه عن مسلسل زلزال    جورج وسوف يطرح برومو كليبه الجديد «سكت الكلام» (فيديو)    لأول مرة.. أحمد السقا يستعين بالأغاني الشعبية من أجل «ولد الغلابة»    المصرى يكشف ازمة ملعب السويس قبل لقاء الاهلى    وزير النقل ينهي تعاقد الشركة المسؤولة عن حمامات محطة الجيزة    التراس: نتطلع للتعاون مع الإمارات وألمانيا فى تنفيذ المشروعات    محافظ القاهرة يتابع من غرفة العمليات المركزية    شوبير: أفتخر بأهلويتي وعلى "ترابيزة" اتحاد الكرة الكل سواء.. وعرين منتخب مصر مؤمن ب5 وحوش    الهلال والنجم اليوم بالسويس فى الكونفيدرالية    إيهاب جلال: متمسكون باللعب أمام «الأحمر» فى السويس بطاقم تحكيم أجنبى    الوطنية للانتخابات: أدينا عملنا.. ونتمنى أن يكلل بالنجاح.. فيديو    الارتقاء بحقوق الإنسان أهم أولوياتنا..    ضبط 6 من قائدى السيارات أثناء القيادة خلال 24 ساعة .. اعرف السبب    دراجة بخارية.. لإنقاذ وليد من عذاب المواصلات    إلغاء غرامات التأخير على فواتير الكهرباء    المجلس العسكرى السودانى يحذر من إغلاق الطرق.. واستمرار الاحتجاجات    واشنطن توجه «ضربة قاضية» لطهران.. وتعرض 10 ملايين دولار مقابل معلومات عن تمويل حزب الله..    أم الدنيا ..مصر تبحث إنقاذ السودان فى قمة السيسى مع حكماء أفريقيا    جامعتا القاهرة والمنصورة تحصدان المراكز الأولى من جوائز الدولة    حقيقة صفقة القرن    بأقلامهم: «شبح» طيف التوحد    المؤتمر الصيفى للجمعية المصرية للشعب الهوائية يوصى بحملة قومية للحث على الامتناع عن التدخين    أطباء الكبد والجهاز الهضمى:    "ساسي" يزف بشرى سارة لجماهير الزمالك    السعودية: دعم السودان يمليه الواجب وروابط الدين والمصير المشترك    أمم أفريقيا 2019 .. 11 سيارة إسعاف باستاد القاهرة خلال البطولة    "أديب" يؤكد خلو الإستفتاء من أي حالة تزوير    هوامش حرة    المشهد الآن    باعة الكتب الفرنسيون فى طريقهم إلى اليونسكو.. عقبال المصريين    السيطرة على حريق في مصنع الكراسي    الغرف التجارية تكشف حقيقة زيادة أسعار السجائر أول يوليو    ذكرى عودة أرض سيناء لحضن الوطن وشهادتى جاهين ومنتصر فى "وفقا للأهرام"    مشروع لتشغيل الشباب المصرى بالتعاون مع هيئات دولية    المحافظين يطالب رئيس مجلس مدينة زفتى بالتصدى للإهمال المتعمد للمخابز    كريم فهمي: كرة القدم ساعدتني في الالتحاق بكلية طب أسنان.. فيديو    ننشر تفاصيل مقدمتي وزير الأوقاف ومفتي الجمهورية لكتاب «حماية دور العبادة»    حملة "أولو الأرحام" تحذر من "التنمر"    فيديو.. خالد الجندى يكشف عن فلسفة تغيير القبلة    أنا المصري    الإفتاء توضح 3 حالات يجوز فيها صيام يوم 30 شعبان    فركش    لا تفهمونا غلط    الجمهورية تقول    السيسي في حوار مفتوح مع الوزراء العرب    قافلة طبية تنجح في شفاء 2000 مريض بالإسكندرية    عالم أزهري يوضح المقصود بآية «وَاضْرِبُوهُنَّ» ..فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فى أقل من 48 ساعة..إحالة سائق أتوبيس «دهس مليكة» للمحاكمة الجنائية (القصة الكاملة)
نشر في صوت الأمة يوم 19 - 01 - 2019

فى أقل من 48 ساعة من القبض عليه، أمرت النيابة العامة بمدينة 6 أكتوبر، اليوم السبت، بإحالة سائق أتوبيس المدرسة المتسبب في مصرع الطفلة «مليكة» أسفل عجلات أتوبيس الحضانة الخاص بها، والمشرفة المسئولة عنها إلى محكمة الجنح، ووجهت لهما النيابة تهمة القتل الخطأ.
إحالة سائق أتوبيس «دهس» الطفلة «مليكة» رغم نفيه مسألة القصد أو الإهمال والتقصير جاء طبقاَ لما توصلت إليه تحقيقات النيابة العامة التى كشفت أن الطفلة «مليكة»، عقب نزولها من أتوبيس المدرسة، لم تتبعها المشرفة المسئولة عنها، وأثناء عبورها الطريق من أمام «الباص»، عاجلها سائق الأتوبيس الخاص بمدرستها بالتحرك، ما أسفر عن اصطدامه بها وسقوطها أسفل عجلات الأتوبيس ووفاتها، كما أن النيابة تسلمت نتائج تفريغ كاميرات المراقبة بمحيط الحادث، والتى بينت الواقعة على النحو المذكور.
البداية
بداية الواقعة التى كانت بمثابة فاجعة هزت مواقع التواصل الاجتماعي، ما أدى معه إلى تدشين رواده على إثرها هاشتاج تحت عنوان «حق مليكة»، وذلك بعدما قرر أب مفطور القلب على طفلته، نشر قصة دهس أتوبيس إحدى المدارس بمنطقة أكتوبر فقيدته «مليكة»، حتى لفظت طفلته ذات الأربع أعوام أنفاسها الأخيرة، بسبب إهمال مشرفيه، نتيجة إهمال سائق الحافة، ومشرفيها.
منشور يهز السوشيال ميديا
محاولات مستميته للاستعانة بقوة وتأثير «السوشيال ميديا»، قرر والد الطفلة الذي لا حول له ولا قوة، أن يفجر الواقعة عبر حسابه الشخصي على موقع تبادل التواصل الاجتماعي، حيث نشر صورته مع فقيدته، وعلق عليها قائلًا: «لما أتوبيس المدرسة اللي أنا مستأمنه يوصل بنتي هو اللي يدوس بنتي ويموتها، لما مشرفة الباص اللي بديها فلوس زيادة كل شهر علشان تاخد بالها من بنتي تهملها وتسيبها تنزل تعدي الشارع لوحدها، يارب أنا مؤمن بقضائك وبحمدك، بس يا رب القصاص يا رب حق بنتي اللي مليش غيرها دي لولي يا رب».
مقطع فيديو يكشف التفاصيل
أحمد صبحي والد الطفلة، نشر منذ عدة أيام على صفحته الشخصية مقطع فيديو للحظة دهس الأتوبيس للطفلة، والذي صورته إحدى الكاميرات الموجودة في الشارع، حيث أظهر الفيديو، نزول طفلين من «الباص»، فيما عبر الأول الشارع من أمام الأتوبيس، وبمرور الطفلة الصغيرة «مليكة» يبدو أن سائق الحافلة لم ينتبه فسار الأتوبيس على جسد الطفلة، ما أدى معه إلى تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، مقطع الفيديو مطالبين المسؤولين في وزارة التربية والتعليم بالتدخل.
https://www.youtube.com/watch?v=gqVPKJDpX2M
حبس المتهمين
واستمعت النيابة، أول أمس، لأقوال أحمد صبحي والد الطفلة التي توفيت قبل أيام أسفل عجلات الحافلة المدرسية، حيث أكد إنه تلقى اتصالا هاتفيا من مستشفى الزهور يخبره بإصابة ابنته في حادث سيارة فأسرع إلى المستشفى، لكنه فوجئ بوفاتها، ثم علم من شقيقها وعدد من الشهود أن أتوبيس المدرسة، هو من دهسها عقب إنزالها أمام المنزل.
ووفقا ل«صبحي» في أقواله أمام النيابة، أن مشرفة المدرسة لم تؤدِ مهمتها بإيصال الطفلين إلى باب منزلهما وتركتهما يعبران الطريق بمفردهما، فيما لم ينتظر السائق عبور الطفلة والتأكد من رؤيتها على الجانب الآخر، وإنما قاد السيارة لتدهس الطفلة.
يشار إلى أن النيابة حرزت كاميرات المراقبة التي رصدت الواقعة وفرغتها، وعندما واجهت بها سائق الحافلة المدرسية، اعترف بالواقعة مؤكدًا عدم قصده دهس الطفلة، مرددا: «مشوفتهاش والله»، بينما أنكرت المشرفة في بداية التحقيق مسؤوليتها عن الحادث، وبمواجهتها بالكاميرات ونزول الطفلين بمفردهما من الأتوبيس، اعترفت أنها لم تقم بتوصيلهما كالمعتاد إلى باب منزلهما، وأن السائق لم يرها أثناء عبورها الطريق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.