نقيب المحامين ينفي تنازل النقابة عن دعوى عدم دستورية القيمة المضافة    رعاية الشباب بجامعة المنوفية تتابع الاستعداد لكرنفال الدراجات    فيديو.. القرش: كارت الفلاح يحصل على الأسمدة التي يتطلبها بدون معاناة    البورصات الأوربية تتحول للارتفاع بنهاية التعاملات اليوم الخميس    رئيس الوزراء يتفقد مركز الخدمات اللوجيستية بجمارك بورسعيد    السعودية توقع مذكرة تفاهم مع برنامج أممي لدعم الشعب الفلسطيني    واشنطن تعلن منح تأشيرات دخول روحاني وظريف للبلاد    رسميا.. تشيلسي ينهى أحلام بايرن ميونخ ويمدد عقد هودسون حتى 2024    خطة “روسية -مصرية” مشتركة لإعادة سوريا إلى “الأسرة العربية”    وفاة الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي    نتائج الجولة الثانية لدوري الجمهورية للناشئين مواليد 2004    برنامج بدني لحمودي وويلفريد في بيراميدز استعدادا لإنبي بالدوري    ضبط بائعين يتاجران في تذاكر القطارات في السوق السوداء بسوهاج    الأرصاد تعلن درجات الحرارة المتوقعة غدا الجمعة    مصرع وإصابة 4 أشخاص في انفجار بمصنع تحت الإنشاء بالسويس    السبت المقبل.. ندوة عن "تشخيص وعلاج المخدرات بين المراهقين" بنادى الجزيرة    كندة علوش: متمسكة ب"حياة" أكثر ولا أفكر في التمثيل بسببها    يسرا عن مهرجان الجونة السينمائي: زي ابني لا يمكن التخلي أو الابتعاد عنه    ندى بسيوني: مديحة كامل كانت سندا لي في بدايتي الفنية    فيديو| رمضان عفيفي: يمكن إزالة مسجد من أجل المصلحة العامة    خالد الجندي للرئيس السيسى: احنا معاك ولا يهمنا تهديدات مواقع الخونة    التفتيش الصيدلى يكثف إجراءات جمع مستحضر "Recall" من الأسواق    ميناء دمياط يستقبل 12.5 ألف طن من الذرة    بيان رسمي من الكاف بشأن مباراة السوبر الأفريقي    40 حزبًا سياسيًا يعلن دعمه للجيش المصري والسيسي    خلال اجتماع مجلس الوزراء.. محافظ أسيوط يشيد بمنظومة التأمين الصحي ببورسعيد    رئيس الوزراء يتفقد مستشفى السلام بورسعيد    إثيوبيا تبحث التعاون العسكري مع دولة خليجية    حسام البدري: جميع اللاعبين سواسية .. وأطالب بمساندة الجهاز الفني    استمرار حملات النظافة في مدارس الغردقة    بالصور: رصف الطبقة السطحية بطريق مطار سانت كاترين    العراق تبحث مع الجامعة العربية تعزيز العمل العربيِّ المُشترَك    وفد من حقوق الإنسان بزيمبابوي يزور المجلس القومي للمرأة    "الأعلى للجامعات" يعلن شروط القبول بالجامعات والمعاهد للعام المقبل    كشف غموض سرقة سيارة نقل من قائدها تحت تهديد السلاح في بني سويف    شاهد.. هند صبرى تستمتع بغروب الشمس على البحر    ثقافة دمياط تحتفل بعيد المعلم    «بن علي رحل».. مات رجل الدولة ضحية السيدة الأولى و«الشلة»    نتنياهو يزعم: نوطد علاقتنا مع دول عربية وإسلامية بشكل غير مسبوق    الأزهر: جمع الكلاب الضالة في أماكن مخصصة وحمايتها من الجوع أولى من قتلها    رفعت حاجبها.. كيف أحرج رئيس وزراء بريطانيا الملكة إليزابيث    مسئول إماراتي يشيد بنجاح تجربة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان ويتطلع لاستفادة بلاده منها    فحص 1420 مواطنا فى قافلة طبية ب"منشأة طاهر" ببنى سويف    هل يحق للزوج أخذ ذهب زوجته والامتناع عن رده.. الإفتاء تجيب.. فيديو    التعليم العالي تنفي تأجيل موعد الدراسة بالجامعات    أخبار الزمالك : بشير التابعي يكشف فضائح الزمالك ويؤكد : ندمان علي الأهلي    القبض على موظف بالشرقية لتنقيبه عن الآثار بمنزله    تعرف على النيابات الثلاث الجديدة التي قرر "الصاوي" إنشائها    الصحة: نستهدف تطعيم 11 مليون طالب للوقاية من الأمراض المعدية خلال العام الدراسي الجديد    ما حكم صلاة الحاجة؟.. «البحوث الإسلامية».. يجيب    تعرف على موعد مباراة آرسنال آينتراخت فرانكفورت والقنوات الناقلة    ب"قرض جهاز تنمية المشروعات".. جمال طه يحقق حلم حياته ويفتتح مشروعا لإنتاج المفروشات    زينة تثير الجدل من جديد فى الساحل الشمالي    الابراج اليومية حظك اليوم برج الحوت الجمعة 20-9-2019    30 متسابقا يفوزون بقرعة "سفراء الأزهر" لرابطة الخريجين    «القوات المسلحة» يستضيف خبراء عالميين لعلاج العمود الفقري    "الداخلية" تحبط تهريب 4 ملايين لعبة نارية محظور تداولها    زيدان: باريس سان جيرمان تفوق علينا في كل شيء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«تكريم أبطال اليد واحتفالية عيد العلم».. ماذا فعل السيسي الأسبوع الماضي؟
نشر في الشروق الجديد يوم 23 - 08 - 2019

تعدد نشاط الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال الأسبوع الماضي، حيث افتتح المرحلة الثانية من قطاع محمد نجيب للزراعات المحمية، وشهد احتفال مصر بعيد العلم، وعقد اجتماعات لمتابعة تفعيل صندوق تكريم شهداء وضحايا ومفقودي ومصابي العمليات الحربية والإرهابية والأمنية وأسرهم، وتطورات المشروع القومي لتطوير التعليم، ومحاور استراتيجية وزارة الصحة والسكان، والموقف التنفيذي لمشروعات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وشهد أداء حلف اليمين لرئيس هيئة قضايا الدولة، واستقبل لاعبي وأعضاء الجهاز الفني للمنتخب الوطني لكرة اليد للناشئين، ورئيسة الجمعية الوطنية التوجولية، والمدير العام لمنظمة الصحة العالمية.
واستهل الرئيس السيسي نشاطه الأسبوعي بافتتاح 1300 من الصوب الزراعية على مساحة 10 آلاف فدان في إطار المرحلة الثانية من قطاع محمد نجيب للزراعات المحمية، ويعادل إنتاج المشروع نحو مليون فدان من الزراعات التقليدية، كما يعد المشروع الأكبر في مجال الصوب الزراعية بمنطقة الشرق الأوسط، ويهدف إلى المساهمة في تحقيق الأمن الغذائي وسد الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك فضلا عن تعظيم الاستفادة من الأراضى المتاحة للأنشطة الزراعية مع ترشيد استخدام مياه الرى.
وفي مداخله له ، قال الرئيس السيسي إن "من يسعى للتآمر ضد الدولة المصرية" يعمل في الخفاء، موضحا أنه في الوقت الذي نجلس فيه لافتتاح مثل هذه المشروعات ونتحاور فيه على الهواء مباشرة، هناك من يخطط لضرب اقتصاد البلاد واستنزاف مواردها، وهم لن ينجحوا في ذلك.
وأضاف الرئيس "إنه لا يمكن أبدًا أن تتقدم البلاد من خلال تغيير بالتدمير لأن ذلك ضد كل السنن اللى خلقها ربنا"، مشيرًا إلى أن الدول تبنى بالتآخي بين الناس والحب بين بعضهم البعض، مستطردا: "نحن لا نتآمر ونبني الدولة".
وأوضح أن الفكر التدميري مبني على استنزاف مقدرات الدول وجرها إلى صراع لا ينتهي، ولكن هذا لن ينجح ومصيره الفشل.
ووصف الرئيس السيسي، مشروع الصوب الزراعية في محافظتي بني سويف المنيا بالعملاق حيث تتم الزراعة في ظروف قاسية جدًا، وسوف يغير المشروع حياة 300 أسرة للأفضل، وسيتم البدء بزراعة 5 آلاف فدان.
ثم قام الرئيس بجولة تفقدية في عدد من الصوب الزراعية الجديدة التي تم افتتاحها، واستمع لشرح من اللواء محمد عبد الحي مدير الشركة الوطنية للزراعات المحمية حول إنتاجية بعض الخضراوات.
وشهد الرئيس السيسى احتفال مصر بعيد العلم، وكرم خلاله عددا من العلماء الحاصلين علي جوائز الدولة المختلفة من أساتذة الجامعات والمراكز البحثية.
وألقى الرئيس السيسي كلمة خلال الاحتفال وجه في بدايتها تحية تقدير لعلماء مصر، الذين يستحقون كل اعتزاز وفخر لجهدهم الدؤوب وعملهم الجاد فى إعلاء شأن وطنهم العزيز.
وأكد الرئيس أن الإنسان المصري هو أهم وأغلى ما نمتلكه من ثروات، وأن مصر الجديدة تولى أهمية قصوى لبناء الإنسان المصري صحيا وعلميا وثقافيا، وقال إنه من هذا المنطلق كان إعلان عام 2019 عاما للتعليم في مصر، إيمانا منا بأن العلم والتعليم هما أساس النهوض بالمجتمع والعمل على تنميته، حيث تستهدف الدولة تنشئة العقل المفكر المستنير، المستعد لقبول العلم والمعرفة، والذى يتحلى بمهارات الفهم، والتطبيق والتحليل، لذلك سعينا إلى تطوير المنظومة التعليمية لضمان تعليم جيد يرتبط ارتباطا وثيقا بمتطلبات المجتمع وسوق العمل المحلى والدولى، ويسهم فى تخريج أجيال قادرة على الإبداع والمنافسة.
كما أكد الرئيس أن الاهتمام بالتعليم والبحث العلمي والابتكار كان ولازال من أهم أولويات الدولة، ومن هنا جاء الحرص على الالتقاء بشباب المبتكرين والموهوبين للاستماع إلى أفكارهم ومشكلاتهم وأفضل السبل لدعمهم، وهي الأفكار التي تم ترجمتها إلى إطلاق مبادرة نحو مجتمع يتعلم ويفكر ويبتكر، ثم إطلاق بنك المعرفة المصرى، وإعادة تقليد الاحتفال بعيد العلم في إشارة واضحة الي أن الدولة تولى العلم والعلماء أهمية قصوى.
وتابع :إن الوقت حان لأن يتحول الاقتصاد المصرى إلى اقتصاد يقوم على العلم والمعرفة وأن تنعم مصر بمقدراتها بفضل جهود وإبداعات شبابها، بالرغم مما نواجهه من صعوبات وتحديات في مسيرتنا نحو التنمية والتطوير، فإننا على الطريق الصحيح نسارع الخطى الحثيثة، وأن ما تم تحقيقه من إنجازات على مختلف الأصعدة والمستويات يدفعنا للمزيد من البذل والعطاء في سبيل الرقى والتقدم والازدهار بمجتمعنا المصرى.
وعقد الرئيس السيسي اجتماعا مع اللواء السيد الغالي رئيس مجلس إدارة صندوق تكريم شهداء وضحايا ومفقودي ومصابي العمليات الحربية والإرهابية والأمنية وأسرهم، الذي عرض مستجدات تأسيس صندوق تكريم الشهداء والمصابين، وآليات عمله وتمويله، وتطورات إنشاء المقر الدائم للصندوق بالعاصمة الإدارية الجديدة.
ووجه الرئيس بالاستمرار في الجهود المكثفة الجارية لتفعيل آليات عمل الصندوق بالتنسيق مع الجهات المعنية بالدولة، بحيث يحقق الهدف الذي أنشئ من أجله، تقديرا للتضحيات الكبيرة التي يقدمها أبطال الوطن لحماية الشعب المصري العظيم والتصدي للتحديات الإرهابية والأمنية التي تواجه مصر.
واستقبل الرئيس السيسي لاعبي وأعضاء الجهاز الفني للمنتخب الوطني لكرة اليد للناشئين، المتوج لأول مرة ببطولة كأس العالم للناشئين في كرة اليد، ومنحهم وسام الرياضة من الطبقة الأولى.
وأشاد الرئيس بما حققه المنتخب الوطني للناشئين من إنجاز عالمي في كرة اليد، وإسهامهم في تعزيز مكانة مصر على الساحة الرياضية الدولية، والذي يأتي امتدادا لتميز رياضة كرة اليد المصرية على المستوى العالمي، مؤكدا تقديره لأبطال مصر الرياضيين لما يمثلونه من قدوة للشباب في التفوق وقوة العزيمة وبذل الجهد وصولا للهدف.
ووجه الرئيس بتوفير الإمكانات اللازمة لكافة الفئات العمرية من أبطال مصر الرياضيين في كرة اليد، ودعمهم بشكل كامل بما يضمن استمرارهم في تحقيق المزيد من الإنجازات الرياضية، والاستعداد بالشكل الملائم للظهور بشكل مشرف خلال كأس العالم لكرة اليد المقرر أن تستضيفها مصر عام 2022.
وعقد الرئيس السيسي اجتماعا مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، تناول آخر تطورات المشروع القومي لتطوير التعليم في مصر، وكذلك استعدادات العام الدراسي الجديد.
وأكد الرئيس أهمية عملية صياغة ثقافة التغيير والتطوير في التعليم من خلال منظومة التعليم الجديدة، وذلك في إطار النهج الاستراتيجي للدولة لبناء الإنسان المصري من كافة الجوانب، موجها في هذا الصدد بالإسراع في تطبيق نظام التعليم الجديد، الذي بدأ تفعيله في مرحلة رياض الأطفال منذ سبتمبر 2018، وصولاً لتحقيق أهدافه وتعميم الاستفادة منه على أكبر عدد من الطلاب على مستوى الجمهورية.
كما وجه الرئيس بالاستمرار في نظام التقييم الجديد في مرحلة الثانوية العامة، والاستفادة من البنية التحتية لمنظومة الاختبارات الإليكترونية والتوسع فيها، وذلك بالتوازي مع تطوير بنك المعرفة والارتقاء بمحتواه لخدمة جميع مراحل التعليم في مصر، فضلا عن دراسة تطوير منظومة المعلمين في مصر.
وعقد الرئيس السيسي اجتماعا حضره الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد معيط وزير المالية، والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، تناول متابعة محاور استراتيجية وزارة الصحة والسكان، ووجه الرئيس بضمان تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل على نحو دقيق وناجح في كافة الجوانب الفنية، والبشرية، والطبية والمالية لضمان تقديم خدمة طبية ذات جودة عالية، وعلى نحو يدشن مرحلة جديدة من تقديم الخدمات والرعاية الصحية للمواطنين وفق المعايير الدولية مع ضمان استدامة جودة تلك الخدمات، وذلك في ضوء الأولوية المتقدمة التي يحظى بها قطاع الرعاية الطبية في خطط الدولة وفي إطار استراتيجية بناء الإنسان المصري.
وعقد الرئيس السيسي اجتماعا حضره الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، واللواء ياسر كمال أبو مندور مدير إدارة النظم والمعلومات للقوات المسلحة.
وتناول الاجتماع متابعة الموقف التنفيذي لمشروعات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وفي مقدمتها انتقال الحكومة إلى العاصمة الإدارية الجديدة، وميكنة الوزارات والجهات الحكومية بالتعاون مع كبرى الشركات العالمية المتخصصة في هذا المجال في إطار التحول الرقمي للدولة المصرية.
ووجه الرئيس باستخدام أحدث التقنيات والمعايير العالمية لتنفيذ مشروعات وخطط الانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة، لما لذلك من مساهمة مباشرة في جهود الدولة للتحول الرقمي، فضلاًعن تأسيس العاصمة الإدارية لتكون مركزا معلوماتيا متطورا يربط ما بين مختلف مؤسسات الدولة وأجهزتها وفق أحدث النظم المطبقة عالميا، الأمر الذي يدعم الأداء الحكومي ويوفر أحدث الخدمات للمواطنين بأسلوب حديث وبسيط.
وشهد الرئيس أداء حلف اليمين للمستشار الدكتور أبو بكر الصديق محمد عامر رزق رئيسا لهيئة قضايا الدولة، ثم عقد اجتماعا عقب حلف اليمين مع الرئيس الجديد لهيئة قضايا الدولة، حيث تمنى الرئيس له التوفيق في أداء مسئولياته، مؤكدا الحرص على ترسيخ دولة القانون القائمة على العدل والمساواة، مع أهمية العمل المتواصل لتمكين المواطنين من حقوقهم وضمان حرياتهم والتعريف بواجباتهم وفقا للدستور والقانون.
كما قام الرئيس السيسي بمنح وسام الجمهورية من الطبقة الأولى للمستشار حسين عبده خليل حمزة رئيس هيئة قضايا الدولة السابق، وأعرب عن خالص التقدير لما بذله من جهد وتفان في تحمل المسئولية لنصرة العدالة وتطبيق القانون ليكون مثالاً في إعلاء المصلحة الوطنية، مشيدا في هذا الصدد بالتاريخ العريق للقضاء المصري الشامخ.
واستقبل الرئيس السيسي السيدة ياوا تسيجان رئيسة الجمعية الوطنية التوجولية، حيث أشاد بالعلاقات التاريخية المتميزة التي تجمع بين مصر وتوجو، معربا عن التطلع لمزيد من تعميقها وتطويرها في مختلف المجالات لاسيما على المستوى البرلماني.
وأكد الرئيس أهمية تعزيز التبادل التجاري بين البلدين بما يتسق مع مستوى العلاقات المتميزة، كما أكد أن مصر تساند جهود التنمية في توجو من خلال دعم الخطة الوطنية للتنمية، ودورات تأهيل الكوادر وبناء القدرات التي تنظمها الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية.
واختتم الرئيس السيسي نشاطه الأسبوعي باستقبال تيدروس أدهانوم، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، الذي أشاد بجهود مصر اللافتة في مجال الرعاية الصحية وتطوير القطاع الصحي في مصر، من أجل الارتقاء بالخدمات الصحية للمواطنين المصريين بمستوى عال من الجودة، وذلك من خلال المبادرات الرئاسية العديدة والمتنوعة في هذا الإطار، مؤكدا في هذا الصدد تقدير المنظمة البالغ للجهود غير المسبوقة لمصر على المستوى الدولي، لتصبح مصر مثالاً يحتذى به في الإرادة السياسية للعناية والارتقاء بالحالة الصحية للمواطنين.
وسلم أدهانوم للرئيس السيسي تقرير بعثة التحقق التابعة لمنظمة الصحة العالمية بشأن "مبادرة 100 مليون صحة"، حيث أشاد التقرير بالجهود الكبيرة للحكومة المصرية في إطار مسح وعلاج فيروس "سي"، وكذا اكتشاف الأمراض غير السارية، فضلا عن تضمين التقرير نشر التجربة والخبرة المصرية في القضاء على فيروس "سي" للاقتداء بها على مستوى العالم، خدمةً للبشرية والإنسانية جمعاء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.