محافظ القليوبية يؤكد انتظام عملية صرف المعاش وتسليم شرائح التابلت للصف الأول الثانوى بالمحافظة    ضبط 560 ألف عبوة مستلزمات طبية بالإسكندرية (صور)    توزيع سلع غذائية على المحامين.. أبرز قرارات فرعية جنوب القليوبية    الكنيسة الأرثوذكسية: استمرار تعليق الصلوات خلال أسبوع الآلام وعيد القيامة    امسك مخالفة| إدارة شرق طنطا التعليمية لا تلتزم بقرار مجلس الوزراء    الغرفة التجارية بالدقهلية: استثناء 7 أنشطة من قرار الحظر الكلي    الطيران المدني تطلق منصة "تعليم عن بُعد" لطلاب السنة التحضيرية    "تحدي الخير" يصل إلى "الأسماك" في السويس ووجبات جاهزة من المطاعم    رجل الأعمال أيمن الجميل: الاقتصاد المصري متنوع وقادر على استيعاب أزمة كورونا    6808 حالات إصابة بكورونا و34 حالة وفاة في إسرائيل    الأردن يعلن تسجيل 21 إصابة جديدة ب فيروس كورونا    هزيمة «كورونا» بين أيدينا!    وزارة الرياضة تستفسر من اتحاد الكرة عن أزمة مستحقات الزمالك    الكاف عن أرقام أمم أفريقيا: لا أحد يُسجل مثل إيتو    ميرور: إدارة ليفربول ليس لديها نية لبيع محمد صلاح    إيفرتون يستهدف التعاقد مع 7 لاعبين    مصرع طفل غرقًا في مياه النيل بالجزيرة الشرقية ببني سويف    3 تعليمات من المعاهد الأزهرية لعمل أبحاث نهاية العام    أمن المنافذ: ضبط 3 قضايا تهريب ب أكثر من ربع مليون جنيه خلال 24 ساعة    نائب محافظ القاهرة: تسكين 11 أسرة متضررة من محور رمسيس روكسي ببدر    خلال 24 ساعة.. شرطة الكهرباء تضبط 8 آلاف قضية سرقة تيار    المعمل الجنائي يعاين حريق أحد المطاعم في حلوان    أول ظهور ل«فلانتينو» قبل عرضه في رمضان 2020 علي «إنستجرام»    وزارة الصحة المغربية: 49 إصابة جديدة بفيروس كورونا والإجمالى 691    بكلمات مؤثرة .. توم هانكس ينعى آدم شليزنجر    بفستان لامع.. نسرين طافش تستعرض رشاقتها    لجنة الفتوى بالأزهر: تستحب إقامة الصلاة لمن يصلي منفردًا في بيته ويجوز تركها    «دعا الناس للصلاة في المسجد»| وزير الأوقاف ينهي خدمة إمام وخطيب بسوهاج    فيديو.. خالد الجندي: «حجوا واعتمروا هذا العام بهذه الطريقة»    "الأهرام العقارية" تتكفل ب 1000 أسرة متضررة من أزمة كورونا    جهاز العاشر من رمضان: المحال التجارية بالمدينة ملتزمة بتطبيق الحظر    بالفيديو.. كيف تعقم الداخلية مرافق السجون؟    21 سفينة حركة التداول في ميناء دمياط    موجة تقلبات جوية جديدة.. الأرصاد تعلن كواليس طقس الجمعة    الثقافة بين يديك    ننشر نص برقية وزير الشئون الإسلامية السعودي لأسرة الراحل محمود زقزوق    سلفى "عدم الاختلاط" وهدم الأضرحة علاج ل"كورونا" والإفتاء: فكر متشدد    فيديو.. مصطفى مدبولي: الأسبوع المقبل هو الفيصل في مواجهة كورونا    النص الكامل للأحكام الرادعة على المتهمين ال 14 بحيثيات حادث قطار محطة مصر    نائب يطالب بتعديل قانون «صندوق الشهداء» ليشمل الأطباء المتوفين بسبب كورونا    «تأجيل تحصيل فواتير الكهرباء من المواطنين لمدة 3 أشهر؟».. الحكومة توضح    محافظ المنوفية يصدر حركة محليات محدودة لرفع كفاءة الجهاز التنفيذي    ممرض يقتل طبيبة لاعتقاده بنقلها فيروس «كورونا» له    وزير الرياضة يناقش مع «خطاب» خطط الاستعداد لدورة الألعاب البارالمبية    الصين تؤكد استعدادها لمساعدة بلجيكا وإندونيسيا فى مكافحة كورونا    التخلص من نفايات كورونا الطبية في طلب إحاطة بالبرلمان    الأزهر: آن الأوان لضرب المثل في التضامن والتكافل    الوزراء: تقسيط مقايسة تركيب العداد الكودي علي 24 شهرا بدون فوائد    منهجيات البحث العلمي في علوم الآثار.. محاضرة عن بعد بالمتحف المصري    تاريخ كبير.. أحمد علاء يوجه رسالة ل أحمد فتحي بعد رحيله عن الأهلي    عامان على رحيل العرّاب .. أحمد خالد توفيق    وزير الأوقاف: سوء أدب الجماعة الإرهابية ومأجوريها فاق كل التصورات.. وهو دليل انحطاط الجماعة وأذنابها    الطالع الفلكي الخَمِيس 2/4/2020..لُقْمَة هَنِيَّة!    3 أسباب تجبر الزمالك على ضم صفقة العراقي    تركى آل الشيخ لجمهور الأهلى بعد اتصال الخطيب: اللى يمشي نجيب قدو 100 مرة    رئيس الفلبين يظهر العين الحمراء لمخالفى العزل    هند النعساني تشيد بحملة أبو العينين لتنظيم صرف المعاشات وتطهير وتعقيم الجيزة.. فيديو    30 وفاة و6211 إصابة بكورونا في إسرائيل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد القبض على مغتصب «حفر الباطن» في السعودية.. كيف تحمي طفلك من التحرش؟
نشر في الشروق الجديد يوم 20 - 08 - 2019

بعد القبض على مغتصب أطفال في حفر الباطن بالسعودية، استشاري نفسي يقول لبي بي سي، إن "الطفل الذي يتعرض للتحرش يكون في العادة مستعدا لذلك بسبب الثقافة السائدة في بعض المجتمعات العربية". فكيف ذلك؟
أعلنت شرطة منطقة "حفر الباطن" السعودية القبض على شخص جاهر باغتصاب أطفال بعدما سادت حالة من الهلع والغضب مواقع التواصل الاجتماعي لأيام.
ونقلت صحف سعودية عن متحدث باسم شرطة المنطقة قوله إن "التحريات أسفرت عن تحديد هوية المتهم والقبض عليه بناء على المعلومات المتداولة عبر منصات مواقع التواصل".
يذكر أن مستخدمي تويتر كانوا قد دشنوا هاشتاغا بعنوان "مغتصب الحفر"، تناقلوا من خلاله صورا قالوا إنها وثقت محادثات عبر تطبيق "واتس آب" بين المتهم وآخرين تفاوضوا معه حول الأسعار وطرق الحصول على أطفال بهدف ممارسة الجنس معهم.
وطالب المتفاعلون مع الهاشتاغ بتوقيع أقسى العقوبة على المتهم لبشاعة الجريمة التي ارتكبها بحق أطفال أبرياء، ولتفاخره بذلك علنا.
وأثارت هذه الحادثة تساؤلات حول قدرة وفعالية القوانين الحالية في الحد من ظاهرة التحرش بالأطفال، في وقت زاد فيه استخدام الإنترنت بين الأطفال ما يجعلهم عرضة للابتزاز وللتنمر الإلكتروني.
ويرى مغردون أن القانون لن تكون له فائدة إذا لم يصاحبه وعي مجتمعي يغلّب الحوار على التكتم خوفا من الفضيحة.
لذا طالب كثيرون "بتغليظ العقوبات على مرتكبي هذه الجرائم وتفعيل عقوبة الإعدام" بينما وجد آخرون في إدراج مادة في المدارس حلا جيدا لتوعية الأطفال بمخاطر التحرش الجنسي.
كما نشر مغردون إرشادات تنصح أولياء الأمور بحماية أطفالهم من الاستغلال الجنسي والتسلط الإلكتروني وتحثهم على الإبلاغ عن أي شخص يحاول الاقتراب منهم.
ثقافة خاطئة
هناك تغييرات عديدة قد تطرأ على الطفل في حالة شهد أو تعرض لتحرش جنسي. قد تكون العلامات ظاهرة أو سلوكية كالميل للعزلة أو تجنب الاستحمام أو التحكم بأولئك الأضعف منه أو الأصغر منه.
ويقول استشاري الطب النفسي وضاح حجار لبي بي سي: "الطفل الذي يتعرض للتحرش يكون في العادة مستعدا لذلك" .
ويوضح: "بيئة الأهل قد تفرض على الطفل مفهوما خاطئا لحدود الغرباء(أصدقاء الأهل أو زوار البيت أو حتى الأقارب) والضغط عليه لكي ليقترب منهم و يسمح لهم بمصافحته أو بتقبيله".
ويتابع: "قد يزرع هذا الضغط قبولا لدى الطفل بأن يحدث بينه وبين شخص غريب تلامس جسدي".
لذا عندما يحجم الطفل عن ذلك بدافع الخجل أو الخوف، يجب ألا يجبر على تلامس جسدي تحت مسمى التواصل الاجتماعي مع معارف أو أصدقاء مقربين، كما هو سائد في الثقافة العربية والأفضل تخييره".
ويلفت الحجار إلى أن توعية الطفل من الاستغلال الإلكتروني لا تقل أهمية عن توعيته في أرض الواقع.
ويردف: "شركات التواصل الاجتماعي الكبيرة مثل الفيسبوك ويوتيوب أطلقت تطبيقات خاصة للأطفال تعرض فقط محتوى مصنفا على أنه مناسب لهم".
ويحذر من أن الإعلانات، التي تستهدف مزاولي الألعاب عبر مواقع التواصل، أغلبها لا تتناسب مع الأطفال.
ويشدد على أن مراقبة ومحاورة الطفل قد تحميه من مخاطر الاستغلال الإلكتروني، مضيفا أنه يتعين على أولياء الأمور توفير جو من المصارحة وتحقيق توازن بين الحرية والمسؤولية.
ويتابع بأن الأطفال الذين يتعرضون للتحرش يفتقر أغلبهم لهذا التوازن.
ويشير إلى أن نسبة التحرش بين الأطفال الذين يتسمون بحب الاستطلاع أعلى من الباقين في العالم الافتراضي، إذ يستغل المتحرش فضولهم لاستدراجهم".
ويختم بالقول" العكس يحدث على أرض الواقع، إذ يستهدف المترشحون الطفل المنطوي".
تنامي حالات التحرش الالكتروني
وتمثل محاولات استغلال الأطفال جنسيا عبر الإنترنت تحديا جديدا يضاف إلى التحديات التي تواجه رجال الشرطة حول العالم.
وفي عام 2019، أفادت دراسة أجرتها منظمة بريطانية معنية بحماية الأطفال في بريطانيا أن موقع إنستغرام هو أكثر التطبيقات المستخدمة على الإنترنت لاستدراج الأطفال واستغلالهم جنسيا.
وتشير أرقام الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان في السعودية إلى أن نسبة التحرش واستغلال الأطفال شهدت ارتفاعا كبيرا على مدى السنوات السبع الماضية.
وينص القانون السعودي على معاقبة الضالعين في جريمة التحرش بالأطفال بالسجن لمدة تصل إلى 5 سنوات، وبغرامة مالية تصل إلى 30 ألف ريال سعودي.
وقد أسهمت عدة حسابات سعودية على تويتر منذ سنوات في ملاحقة وفضح المتحرشين جنسيا بالأطفال على غرار صفحة "قوائم العار للمتحرشين بالأطفال" و"افضح متحرّش الأطفال".
ووفقا لمواقع سعودية، فقد ألقي القبض على أصحاب أكثر من 777 حسابا على مواقع التواصل الاجتماعي تستغل الأطفال جنسيا حتى أواخر عام 2018.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.