مسيرة حاشدة للمواطنين ببولاق الدكرور للحث على المشاركة في الاستفتاء    المجموعة الاقتصادية تناقش مشروع قانون التأمينات الاجتماعية الجديد    البيئة: إنشاء 3 آلاف وحدة "بيوجاز" في الريف    الخشت : نحرص على تقديم الدعم الكامل لكل الطلاب الأفارقة لأنهم جزء أصيل من مصر    السعودية تكشف تفاصيل جديدة عن هجوم الزلفي    تركيا تتحدى قرار ترامب بوقف إعفائها من استيراد النفط الإيراني    الشرطة السريلانكية: شبكة دولية مسؤولة عن تفجيرات الأحد    تسليم رئيس الوزراء الجزائري السابق ووزير المالية الحالي استدعاءات للمثول أمام القضاء    زمالك 99 يهزم الجونة في بطولة الجمهورية    اتحاد جدة السعودي يتعادل مع لوكوموتيف الأوزبكستاني (1-1) في دوري أبطال آسيا    محمد هاني يغيب عن تدريبات الأهلي    فكرى صالح يدلى بصوته فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية: "اعمل الصح"    عودة كهربا واستبعاد خالد بوطيب من قائمة الزمالك لمواجهة بيراميدز    فوزية تتحدى السن والإعاقة وتشارك فى الاستفتاء على الدستور    بالصورة .. الخدمات الأمنية لشرطة النقل والمواصلات بمحطة سكك حديد طنطا تعيد طفل تائه لأسرته    رئيس جامعة القاهرة يهنئ أعضاء هيئة التدريس الفائزين بجوائز الدولة لعام 2018    المعهد الفرنسي بالقاهرة ينظم يوما للبعثات الأثرية.. الأربعاء    حبس 3 عاطلين لقتلهم صاحب جراج بشبرا الخيمة    مستقبل وطن: المرأة والشباب فى صدارة المشاركين بالاستفتاء    فان دايك: مانشستر يونايتد يحتاج الفوز أمام السيتي أكثر من ليفربول    انخفاض مؤشرات البورصة بنهاية اليوم وتربح 562 مليون جنيه    مخاطر التكنولوجيا وربط الطلاب بسوق العمل بمنتدى الابتكار فى التعليم    الكرملين: زعيما روسيا وكوريا الشمالية سيعقدان لقاء نهاية الشهر الجارى    وزير الشباب: أثق في ظهور ستاد القاهرة بأجمل صورة في أمم أفريقيا    شاهد في دقيقة.. المعارضة تتربع على عرش إسطنبول    رئيس جمهورية تشاد يصل القاهرة للقاء الرئيس السيسي    وكيل تموين الأقصر يعلن استلام 251 طن قمح فى بنكر إسنا وصومعة أرمنت    الأرصاد: ارتفاع تدريجى فى درجات الحرارة غدًا    القبض علي "محامى" قتل زوجته في بولاق الدكرور    «مستقبل وطن» يقدم بلاغات للنيابة العامة ضد مواقع إخوانية تبث «شائعات»    وزارة السياحة تعقد دورة تدريبية لمديري المطاعم بالإسكندرية    مراد مكرم يدلى بصوته فى التعديلات الدستورية بالزمالك    بالصور.. تكريم النجم سمسم شهاب فى جريدة "الموجز"    قافلة طبية تنجح في شفاء 2000 مريض بالإسكندرية    صور.. المطرب شعبان عبدالرحيم يجرى فحصوصات طبية بمستشفي بنها الجامعى    بالفيديو.. فطيرة التفاح والشوفان الشهية والمفيدة بخطوات بسيطة    "الوزراء" يعين عددًا من مشاهير الأدب ب"المجلس الأعلى للثقافة"    مهرجان الطبول الدولي يشعل حماس الجماهير بالقلعة    عالم أزهري يوضح المقصود بآية «وَاضْرِبُوهُنَّ» ..فيديو    هل يجوز الصيام في النصف الثاني من شعبان؟| «الأزهر للفتوى» يجيب    نور الطيب تحتفل بعيد ميلاد علي فرج على هامش بطولة الجونة للإسكواش    مدير أمن المنوفية يتابع عملية الإستفتاء على التعديلات الدستورية 2019    ختام أعمال قافلة جامعة المنصورة الطبية بمستشفي سانت كاترين المركزي    الرئيس السريلانكي يعين لجنة للتحقيق في التفجيرات    الوطنية للانتخابات تحذر: من يروج الشائعات يعرض نفسه للمسائلة القانونية    الرئيس السيسي يشدد على أهمية تفعيل "الاستراتيجية العربية لاستثمار طاقات الشباب ومكافحة التطرف "    محافظ المنيا يتابع الاستفتاء على التعديلات الدستورية بعدد من لجان ابوقرقاص    الاستخدام الآمن والفعال للمضادات الحيوية    تعرف على كلمات السر الأكثر عرضة للاختراق.. ليفربول وأشلى بالمقدمة    «البحث العلمي» تعلن أسماء الفائزين بجوائز الدولة لعام 2018    عزاء الشاعر والمترجم بشير السباعي بمسجد عمر مكرم في التحرير.. الليلة    فيديو| محافظ السويس: المشاركة في الاستفتاء على الدستور حق أصيل للشعب    القبض على أمين عهدة بحوزته 35 ألف عبوة شاى مجهولة المصدر بعين شمس    الوطنية للانتخابات توضح حقيقة مد الاستفتاء ليوم رابع..فيديو    بالصور.. مدير إدارة العلاقات العامه بحي وسط.. تتوجه لمسنه ومسن للإدلاء بأصواتهم بالإسكندرية    حكم الصلاة على الكرسي بعذر أو بدون    اذا كنت لا تزر قبر أمك .. فهل أنت ابن عاق ؟ .. تعرف على حكم الدين    نصيحة أمين الفتوى لسيدة تركت الصلاة بسبب الوسواس القهري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خبراء سيارات: الركود يضرب القطاع بسبب «خليها تصدى» والمبيعات تراجعت 60%

مؤسس الحملة: التجار يبالغون بين سعر الشراء والبيع رغم استقرار أسعار الصرف
أجمع خبراء السيارات فى مصر، على أن حملة «خليها تصدى»، أثرت على القطاع بشكل كبير، وتسببت فى حالة ركود وتراجع المبيعات بنسب تصل إلى 60%، مؤكدين أن عدم انتهاء الحملة سيضر بالوكلاء ويضرب القطاع بالكامل، فيما أكد مؤسس الحملة أن مطالبها مشروعة وتتمثل فى خفض هامش الربح المبالغ فيه والحفاظ على حق التاجر والمستهلك معا.
قال اللواء رأفت مسروجة، الرئيس الشرفى لمجلس معلومات سوق السيارات «أميك»، إن مبيعات القطاع تراجعت خلال الأيام الماضية بنسب تتراوح بين 50 و60%، متأثرة بحملة «خليها تصدى»، التى انتشرت خلال الفترة الماضية، تنديدا بارتفاع أسعار السيارات.
وأطلق مجموعة من الشباب عبر مواقع التواصل الاجتماعى، حملة أطلقوا عليه اسم «خليها تصدى»، لمقاطعة شراء السيارات من المعارض، بعدما رفضت الشركات تخفيض الأسعار رغم تطبيق «زيرو جمارك» على السيارات المستوردة من أوروبا.
وضمت الحملة فى أحد جروباتها 198.579 ألف عضو، بعد أيام قليلة من تدشينها، فيما بلغ عدد المنشورات الجديدة عليه 1562 منشورا، وهو ما يعكس مدى التفاعل الكبير والسريع مع حملة مقاطعة شراء السيارات.
ونشرت الحملة عدة مطالب رئيسية على الجروب، والتى تتمثل فى ضرورة إصدار شعبة السيارات ومثيلاتها، بيان اعتذار رسمى عن كل المخالفات التى وصفتها ب«اللا مهنية واللا أخلاقية» حسب قولها خلال الفترة الماضية، والاتفاق على مجموعة ضوابط تحفظ حق المستهلك والبائع على حد سواء، ومنها على سبيل المثال، التوصل إلى متوسطات محددة مقبولة لهامش ربح الوكلاء والموزعين والتجار بهدف ضبط تلك الصناعة والنشاط التجارى الملحق بها، إضافة إلى توقف أعضاء أو من يمثلون الشركات أو الوكلاء والتجار عن التصريحات المضللة التى تنتشر عبر وسائل الإعلام، وأن تكون هناك جزاءات للمخالفين يتم نشرها والإعلان عنها وتصحيح المعلومات المضللة.
وأوضح البيان أن الحملة لا تهدف لإنهاء أعمال التوكيلات أو موزعيها أو التسبب لهم فى خسائر مادية، مؤكدة أن لهم الحق فى التجارة والمكسب بشكل يرضى طرفى عملية البيع، مشددا على أنه فى حالة عدم استجابة الوكلاء لمطالب الحملة سيكون هناك بدائل أخرى للمقاطعة، مؤكدين أنهم سيعملون على متابعة السوق بشكل كامل لضمان عدم استغلال الوكلاء للعملاء فى أعمال ما بعد البيع.
وقال محمد راضى، مؤسس حملة «خليها تصدى»، إن هناك فجوة كبيرة بين سعر شراء السيارة الأصلى وسعر البيع فى مصر، مؤكدا وجود مبالغة كبيرة من قبل التجار والموزعين فى أسعار السيارات المعلنة بالسوق، بحسب قوله.
وأوضح أن هدف الحملة خفض أسعار السيارات، بعد حساب هامش ربح معقول، لاسيما أن السوق المصرية تشهد استقرارا فى أسعار الصرف.
وبحسب مسروجة، فإن مبيعات السيارات تأثرت بشكل سلبى، نتيجة لتصريحات موزعى السيارات خلال الشهور الأخيرة من العام الماضى، بعدم تأثر الأسعار بقرار رفع الجمارك عن السيارات الأوروبية، «مما خلق حالة من عدم الثقة عند المواطنين تجاه التجار»، مشيرا إلى أن التصريحات السابقة خلقت حالة من الشك عند المواطنين أن التجار سيقومون بتثبيت الأسعار رغم إلغاء الجمارك للحصول على الفرق بين الاسعار كأرباح إضافية.
وطالب مسروجة، بسرعة تدخل الحكومة وجهاز حماية المستهلك لوضع حلول للأزمة، خاصة أن الركود سيضر التجار، مع الشركة الأم بسبب قلة حجم الاستيراد.
وقال اللواء حسين مصطفى، المدير التنفيذى السابق لرابطة مصنعى السيارات، إن حملة «خليها تصدى» تؤثر على مبيعات القطاع الذى يوفر آلاف فرص العمل، مضيفا أن الدولة تحصل من القطاع على 4 مليارات جنيه من رسوم وضرائب.
وحذر مصطفى من أن استمرار الحملة يدفع لعودة ظاهرة «الأوفر برايس»، والتى تعنى زيادة سعر البيع مقابل التسلم الفورى، مضيفا أن وكلاء السيارات غير الأوروبية خفضوا الأسعار الفترة الماضية بعد قرار إلغاء الجمارك على السيارات الأوروبية وذلك للاستمرار فى المنافسة.
وقال علاء السبع، عضو شعبة السيارات بالاتحاد العام للغرف التجارية، إن الحملة تضغط على قطاع السيارات وتضعف من القوى الشرائية، خاصة أن مشترى السيارات يمثلون نحو 1.5% فقط من إجمالى المصريين، «لسنا سوق سيارات كبيرة»، مضيفا «كان على أعضاء حملة «خليها تصدى» التروى فى التفكير، خاصة أن القطاع يعانى منذ قرار تحرير سعر الصرف، ووصلت خسائر بعض الشركات إلى مليار جنيه، فيما تخطت خسائر الشركات الأجنبية العاملة فى مصر إلى 2 مليار جنيه.
واستنكر السبع اتهام الحملة لتجار السيارات ب«الجشع»، وحديثها عن قدرة أى مواطن على استيراد السيارات من الخارج بنفسه دون الحاجة للوكيل، مؤكدا أن المواطن لن يحصل على الخصم الذى يحصل عليه الوكيل، مما يعنى أن تكلفة السيارة ستكون أغلى عليه.
وأوضح أن حجم مبيعات السيارات سجل العام الماضى من 170 إلى 180 ألف سيارة.
وحقق اجمالى مبيعات السيارات خلال عام 2017 تراجعا بنسبة 30%، ليسجل 99.350 ألف سيارة، مقارنة ب141.983 ألف خلال 2016.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.