وزير الداخلية يتابع خطة تأمين مؤتمر التنوع البيولوجي    الاثنين المقبل ..ندوة تثقيفية بمعهد أكتوبر للاقتصاد والعلوم السياسية حول "الرياضة وبناء الإنسان المصرى    رئيس البرلمان يهنئ السيسي بذكرى المولد النبوي: ما أحوجنا للعمل    نصر سالم: سيناء هي البقعة الأغلى على أرض مصر .. فيديو    صحافة: أكاديمي “إسرائيلي” يفضح صهيونية السيسي.. وتركيا تعصف برواية السعودية الجديدة في مقتل خاشجقي    أخبار قد تهمك    النشرة الاقتصادية.. ترقب في الأسواق وركود البيع    محافظ البحيرة يكرم وزير الري تقديرا لجهوده    10 مليارات جنيه استثمارات قطاع الإسكان بمدينة بدر.. وتنفيذ شقق لمحدودي الدخل وأخرى للعاملين بالعاصمة الجديدة    اليوم.. انطلاق فعاليات معرض Destination Africa 2018 للمنسوجات    مشروع رواد 2030 يشارك في قمة رواد الأعمال في مصر بالأقصر    وزير الصناعة يبحث مع شركة يابانية إنشاء مجمع أدوية باستثمارات 10 ملايين دولار    محافظ البحر الأحمر يتابع الأعمال الإنشائية بمصنع إعادة تدوير المخلفات بالغردقة    السفارة السعودية بواشنطن تكشف تفاصيل اتصالات خالد بن سلمان وخاشقجي    رؤساء دول الاتحاد الأفريقى يناقشون منظومة الإصلاحات المالية والهيكلية بأديس أبابا    رئيس الصين يعلن استضافة منتدى الحزام والطريق في أبريل    الخبر التالى:    الجيش الإسرائيلي: تل أبيب تعيش أرذل هزيمة لها منذ أكتوبر 73    تركيا تعتقل 13 بينهما أكاديميان بزعم الإطاحة بالحكومة    طفلة توجه رسالة ل محمد صلاح.. ونجم ليفربول يرد.. صور    الجمهورية: الزمالك ينهي أزمة كهربا في يناير .. ويفاضل بين هذا الثنائي    متعب: طريقة كوبر ظلمت مروان محسن كثيرا.. لم أتمنى التواجد بالمونديال بسببها    أخبار قد تهمك    ريال مدريد يغير موقفه بشأن هازارد    الخبر التالى:    سعفان يتابع إجراءات دفن ومستحقات الصيدلي القتيل على يد سعودي    الأرصاد: درجات الحرارة تعود لمعدلاتها الطبيعية خلال أيام    ضبط تشكيل عصابي تخصص في سرقة بطاريات السيارات بأسيوط    المرور: إغلاق الطرق في حالة عدم الرؤية بسبب الشبورة واتخاذ طرق بديلة    الخبر التالى:    ضبط منجد هارب من 3 قضايا بالدقي    ضبط تشكيل عصابي تخصص في سرقة بطاريات السيارات بأسيوط    ‎تامر حسنى وسبايدرمان فى دور العرض السينمائي يوم 13 ديسمبر    نوال الزغبي تصل لاس فيجاس    هنا شيحة وأحمد فلوكس وسط أجواء رومانسية في دبي.. صور    بالصور.. "ثقافة الإسكندرية" يحتفل بالمولد النبوي وعيد الطفولة    "عبدالرازق": 5 آلاف مصري وأجنبي يزورون المتحف المصري يوميا    دراسة: انتشار تدخين السجائر الإلكترونية بين الشباب الأمريكى بصورة وبائية    محافظ جنوب سيناء يطلق إشارة البدء لمهرجان الإضاءة السنوي ب«سوهو سكوير»    انطلاق معرض للكتب المترجمة عن الروسية بمشاركة 10 دول عربية    فيديو معلوماتى.. 11 عادة صحية تساعدك على النوم    محافظ القليوبية: فحص أكثر من 2 مليون مواطن للكشف عن فيروس سى    خبراء فى نزيف المخ وأورام الكبد والرئة والكلى والعظام    منتخب إيطاليا يسعى لطرد شبح ال«سان سيرو» وانتزاع الصدارة من البرتغال    رئيس الوزراء الروسي يدعو إلى تطوير التعاون في قطاع الطاقة بمنطقة «آبيك»    اليوم .. انطلاق فعاليات مؤتمر قمة التعليم الإبداعي EduVation summit    ارتفاع عدد ضحايا حرائق كاليفورنيا إلى 71 قتيلا    صلاح يرد على الطفلة صاحبة لافتة "ورايا واجب يا صلاح"    أسرة الشهيد ساطع النعماني تتسلم جثمانه عقب وصوله إلى مطار القاهرة    تهنئة من وزارة الهجرة لطبيب القلوب"يعقوب" بعيد ميلاده    فى ذكرى الحبيب    يوم التسامح العالمى: «الأوقاف» تخطب ضد التطرف.. و«الإفتاء» تدعو للرحمة    مشادة ساخنة بين برلماني وداعية سلفي لهذا السبب    شاهد| حسين الشحات يكشف موقفه من الانضمام للأهلي في يناير    أفكار    تنعى عائلة ذكرى بالمنوفية والقليوبية    احتفالات «نبى الرحمة» تضىء المحافظات    قال يا مقال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هل هو دستور ام عقد تمليك ؟
نشر في شباب مصر يوم 29 - 03 - 2012

شعب مصر الذي تنفس الصعداء بعد ثورة 25 يناير خطواته اليوم أشبه بالذي يسير وسط الوحل والطين فلا يكاد يلتقط انفاسه ويخرج رجله من أزمة حتى يقع في ازمة اخرى و وحل وطين جديد، خيم اليأس عليه ولا يجد قوت يومه بل لايستطيع أن يهنأ بحياة آمنة داخل بيته، بلطجة سرقة خطف فقر قتل ظلم خوف فمن المسؤول ؟
وآخر ما يشغلنا ويكاد يفتك بمصر وتاريخها هو الدستور والإختلاف علية وأختيار الأعضاء الممثلين للجنته ،
يا سادة يا كرام يا محترمين يا عقلانيين يا من تخافون على مصلحة وامن مصر اتفقوا على أن لا تختلفوا من أجل مصر واهتموا بالانتخابات الرئاسية فانتم دمرتم الرئيس قبل أن يأتي ولماذا تتعمدون المجادلة في الدستور في هذه الفترة الضيقة التي تستعد البلاد فيها لانتخابات الرئاسة. برجاء تعلموا فن وضع الدستور
ومهلاً يا سادة فالشعب المصري صنع ثورته في ظل الدستور الحالي فلماذا لا يترك الدستور جانبا حتى تستقر البلاد ويعرف الشعب من هو الأصح وأين مصلحته ولكن في الوقت الحالي الشعب لايعرف اين يخطو فالارض موحلة تحت قدميه لايرى شيئاً سوى أن يحافظ على نفسه من الهلاك من سوء مايراه في حياته بعد الثور ة
وضع الدستور في هذا الوقت خيانة للشعب المصري بل هو اصطياد في الماء العكرة ولابد من السكون حتى يفيق الشعب ويقف على قدميه ليستطيع التفكير والمشاركة بكل طوائفه لكن بهذه الطريقة التى نراها ما هي إلا بلطجة وسرقة وانتهاز
اسكنوا واهدأوا يا أولي الامر حتى يشعر الشعب بالاستقرار ويلمس ويحس نور الثورة ثم فكروا في الدستور فما الذي سيحدث لو تم تأجيلة سنة أو سنتين طالما نحب مصر؟ وسوف يكون الكل مرتاح ومرضي وسيشارك بالنسبة التى يستحقها فعلياً فيا اصحاب الإغلبية الحالية لا تخافو من تأخير الدستور فربما كنتم أقنع للشارع والمعارض من هذا الوقت ويا اصحاب الاقلية لا تستعجلوا وامنحوا لانفسكم الفرصة ليتعرف عليكم الشعب ويتعرف على مدى مصداقيتكم
برجاء تعلموا وعلموا العالم اجمع فن وضع الدستور فنحن اصحاب اقدم حضار على الوجه الأرض فماذا نحرم انفسنا من تسطير التاريخ مرة أخرى ووضع لبنة في بناء حضارة جديدة على غرار الأقدمين لماذا ؟
بقلم /
م : مصطفى خميس السيد
أمين لجنة الاعلام بحزب الجبهة الديمقراطية - أمانة الاسكندرية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.