وزير النقل: الرئيس السيسى وجّه بتلبية أى مطالب للأشقاء السودانيين    الأمير أندرو: وفاة الأمير فيليب خلفت فراغا هائلا في حياة الملكة إليزابيث    هشام حنفي: إقامة مباراة فاصلة في دوري 99 أمر غير مفهوم.. واتحاد الكرة "بيريح دماغه"    إيناس الدغيدي: حلقة هالة صدقي في «شيخ الحارة والجريئة» الأصعب    محمد رمضان: مسلسل موسى مفيهوش سجن.. والتصوير سينتهي يوم 5 رمضان    حقنة غلط تُدخل فيفى عبده المستشفى لإجراء عملية جراحية    غرامة عدم استخراج بطاقة الرقم القومي في ميعادها    بالفيديو.. مريضة تغني لعمرو دياب أثناء عملية جراحية وتفاجئ الأطباء    بريطانيا تسجل 1730 إصابة و40 وفاة بفيروس كورونا    وزير الخارجية: لن ندخل في اتفاقيات إلا إذا كانت ستحقق مصالحنا    ترتيب الدوري الإسباني قبل مواجهات اليوم الإثنين    ضياء السيد: سيراميكا قدم مباراة رائعة أمام الإسماعيلي    مصدر أمني ينفي ادعاءات الإخوان حول تعرض نزلاء السجون لسوء معاملة    ضبط 2 طن لحوم مجهولة المصدر بالقاهرة    تحريات الأمن: ماس كهربائي وراء حريق عقار سكني بالمقطم    البترول تنفذ تحديث «شبكة الغازات»    تدشين أولى خطوات تطوير مجمع التحرير    مرحلة صعبة تحتاج لقدرات خاصة    إصابة يوسف الخال بفيروس كورونا    سعد الهلالي ردا على طلب تخصيص وقت للصلاة أثناء العمل: "حق الإنسان مقدم على حق الله"    الأوقاف: نريد إقناع الناس بأن تنظيم النسل وتحديد السكان ضرورة شرعية    إذاعة البث الإسرائيلية: الضرر في منشأة نطنز سيقوض قدرات إيران    اضطراب الملاحة البحرية.. حالة الطقس ودرجات الحرارة اليوم الاثنين 12 أبريل بالقاهرة والمحافظات    الشركة المتحدة تبدأ عرض المسلسلات الرمضانية على قنواتها غدًا الإثنين    الزمالك يسلك طريقًا جديدًا للتجديد لساسي وبن شرقي    توقعات بإنهاء أسوأ قيود مفروضة بسبب جائحة كورونا في التشيك    متى تجب النية بالصيام وهل يجب تجديدها كل يوم في رمضان؟.. داعية يجيب (فيديو)    مصادر فلسطينية تؤكد أن مقطع فيديو إنقاذ طفلة من الاختناق يعود لعامين    وكيل صحة الغربية يوجه بالمرور المسائي على مستشفى حميات بسيون    بالصور.. فض فرح شعبي بالزقازيق في الشرقية لمواجهة فيروس كورونا    محمد رمضان يفاجئ جمهوره بسبب مشهد قتل «الحصان»    محافظ الوادي الجديد يشهد احتفالية «يوم اليتيم».. صور    نشرة أخبار نيابات الأحد | «مفاجآت قطار سوهاج» و«طفلة الزاوية الحمراء»    ستادات الوطنية توقع بروتوكول تعاون مع «إي فاينانس» للاستثمارات المالية    إقبال كبير من المواطنين على معرض «أهلًا رمضان» بالإسماعيلية    فصل التيار الكهربائي عن أحياء مدينة دسوق لنقل كابلات ولوحات توزيع المدينة    بروتوكول تعاون بين المستشفيات الجامعية وكلية الصيدلة ب«المنوفية»    عاجل مصرع «شاب » دهسة قطار « منوف » بمزلقان الشيخ مبروك بسرس الليان    ربنا يستر في رمضان.. بيان كورونا مقلق و خطير    الرئيس التونسي قيس سعيد يزور الشفة الشرقية لقناة السويس وبقايا خط بارليف (صور)    محمد رمضان في أول ظهور لشخصية "موسى" على الهواء ب"الجلابية" (فيديو)    السيسي: زيارة قيس سعيد إلى مصر تؤكد عمق العلاقات بين البلدين    اتحاد الكرة يكشف كواليس أزمة مباراة الأهلي والزمالك فى مسابقة 99    التحالف: اعتراض وتدمير طائرة مسيرة مفخخة حوثية سادسة باتجاه السعودية    وزير الخارجية الأمريكي يتهم الصين بتعقيد جائحة كورونا    ترتيب الدوري الإيطالي.. إنتر ميلان يقترب من التتويج باللقب    مواقيت الصلاة بمحافظات مصر والعواصم العربية.. اليوم الإثنين 12 أبريل    برنامج دعم وتطوير التعليم الفني ينظم الحفل الختامي لمسابقة «شيف المستقبل»    أستراليا: لا أهداف محددة في خطة إعطاء لقاحات كورونا    مجاهد: مباراة الأهلي والزمالك في موعدها بطاقم حكام مصري    بكاري: الرجاء المغربي حضر لمصر للفوز وتأكيد التأهل لربع نهائي الكونفيدرالية    اللهم أدخله علينا بالأمن والسلام والغفران.. تعرف على دعاء استقبال شهر رمضان    أمين "البحوث الإسلامية" يهنئ الأمة الإسلامية بشهر رمضان المبارك    الرجاء المغربي أول المتأهلين.. والتعادل يحسم «كلاسيكو» تونس في الكونفيدرالية    وزير التنمية المحلية يبعث برقية تهنئة للرئيس السيسي بمناسبة حلول شهر رمضان    ضبط 30 سلاحا ناريًا غير مرخص في حملة بسوهاج    أسعار الذهب اليوم الإثنين 12-4-2021    شيخ الأزهر يهنئ المسلمين بحلول شهر رمضان: أدعو الله أن يوقفنا في استثماره    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أسرة عبدالقادر حمزة تستنكر الإساءة لاسم البلاغ

البلاغ الجديد اسم صحيفة طفا علي سطح الساحة الإعلامية مؤخرًا علي اثر نشرها تقريرًا خبريا زعم محرروه ضبط شبكة شذوذ جنسي تورط فيها فنانون، وهو ما نفته الجهات التي نسبت لها الصحيفة التحقيق في الواقعة مثار الجدل الذي انتقل لساحت القضاء ونال بلا شك من سمعة فنانين وسمعة الصحافة.
شريف حمزة حفيد عبدالقادر باشا حمزة مؤسس جريدة البلاغ واسعة السيط والانتشار وصاحبة المشروع الوطني والكفاح ضد الاستعمار منذ أن تأسست عام 1923 استنكر بشدة ما نال هذا الاسم العريق من اساءة كاشفًا أنه سعي لاتخاذ إجراءات قانونية ضد القائمين علي اصدار البلاغ الجديد لمنعهم من استغلال الاسم اسم الجريدة التي أسسها جده وأنفق عليها من ماله وجهده وعمره حتي لا يساء استغلال الاسم: إلا أن مستشاريه القانونيين أكدوا له أن ترخيص الجريدة الجديدة أجنبي ويصعب منعها من استغلال الاسم.
حمزة شدد علي أن البلاغ الجديد لا يوجد علاقة لها نهائيا بالبلاغ ولا للقائمين عليها علاقة من قريب أو بعيد بأسرة عبدالقادر باشا حمزة، فمطابع البلاغ مازالت تعمل رغم توقف الصحيفة قرابة عام 1956.
لكن من هو عبدالقادر حمزة؟ هو أبرز رواد الصحافة المصرية ولد بشبراخيت محافظة البحيرة عام 1880 تلقي تعليمه الثانوني بمدرسة رأس التين الثانوية بالإسكندرية ثم انتقل إلي مدرسة الحقوق بالقاهرة التي كانت قبلة الشباب الطامحين في تبوؤ المناصب المرموقة بالدولة، حصل علي ليسانس الحقوق عام 1901 وكان عدد الطلبة الذين تخرجوا معه في تلك السنة 12 طالبًا فقط منهم مصطفي النحاس ومحمد حلمي عيسي وعلي ماهر ورشوان محفوظ ومحمود بسيوني وغيرهم من الأسماء اللامعة في عالم الفكر والسياسة.
عمل عبدالقادر بالمحاماة حتي عام 1907 وسعي للصحافة فما أن علم بظهور جريدة جديدة باسم الجريدة لمحررها أحمد لطفي السيد أستاذ الجيل حتي تطوع للعمل بها بلا مقابل فما لبث أن بزغ نجمه في عالم الصحافة والمقال الصحفي فكانت مدرسة المقال هي السائدة في ذلك الوقت وما أن قضي بالجريدة 3 سنوات حتي فكر أعيان الإسكندرية في تأسيس جريدة يومية سياسية فكانت الأهالي التي صدرت عام 1910 ووقع الاختيار علي عبدالقادر حمزة ليرأس تحريدها معبرًا عن رأيه بجرأة ونزاهة أنفق ثروته علي الصحف التي كان يصدرها فيعطلها الاحتلال والقصر كل ذلك كان ايمانًا بالفكر والقلم والدور الوطني للصحافة ثم دعاه سعد زغلول للانتقال للقاهرة بعد واقعة طريفة حيث اعتقل الاحتلال عبدالقادر حمزة بالتزامن مع نفي سعد باشا زغلول إلي الخارج وأفرجوا عنه بعد فترة ومع اقتراب عودة زغلول عرض الإنجليز علي عبدالقادر مبلغًا ماليا مقابل الهجوم علي سعد يوم عودته وأوهمهم عبدالقادر بقبول العرض حتي لا تصادر الجريدة إلا أنه فاجأ الاحتلال بعدد ثوري ألهب مشاعر الجماهير خرجت حاملة جريدة الأهالي تستقبل سعد باشا ومن هنا نشأت الصداقة.
في العام 1923 دعا سعد باشا عبدالقادر للانتقال للقاهرة واعدًا أياه بأن يساعده الوفد في إنشاء جريدة البلاغ وبالفعل سهل حصوله علي قطعة أرض إلي جوار بيت الأمة إلا أن عبدالقادر أصر علي أن يدفع كل مليم ولا يساهم الوفد ماليا في إصدار الجريدة حتي يكون حرًا في فكره ورأيه.
لم يمض علي صدور البلاغ 28 يناير 1923 أربعون يومًا حتي أوقفها البريطانيون واعتقل عبدالقادر مع أعضاء الوفد بثكنة قصر النيل وبمجرد خروجه من المعتقل أصدر جريدة الرشيد، وعاد ليصدرها لتستمر حتي وفاته 1941 لتتوقف نهائياً 1956


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.