احزان للبيع ..حافظ الشاعر يكتب عن : "بطل القرن" والسياسة وابواقها الذين استغلوا جهل الفقير!!    نقيب الأشراف يشيد بالمناورة "حسم 2020": رسالة لأي معتد على أمن مصر    اتحاد عمال مصر: لسنا ضد تعديلات قانون قطاع الأعمال العام ونتمسك بأخذ رأينا    تعرف على الإجراءات والتدابير الاحترازية التي تعقدها كلية الحقوق بأسيوط لامتحانات الفرقة النهائية    " عبدالعاطى" يتابع حملة الازالات على نهر النيل والمجاري المائية و (دمياط) الأعلى خلال الأسبوع بواقع (149) إزلة    اليوم.. وصول 8 رحلات طيران تقل 1420 عاملا عالقين بالكويت    قطع المياه عن القصر العينى والروضة والمنيل مساء اليوم لمدة 10 ساعات    للتوعية بأهمية التباعد.. رسوم عملاقة على أحد الشواطئ البريطانية.. فيديو    تعرف على المشروعات التي وافقت "اقتصادية قناة السويس" على إقامتها حتى 2025| صور    مصر تشارك في أسبوع الأمم المُتحدة لمُكافحة الإرهاب    بإجمالي 102630 حالة.. قطر تسجل 520 إصابة جديدة بكورونا    أمريكا توافق على بيع 105 مقاتلات شبح من طراز إف-35 لليابان    كورونا يستوحش فى إسرائيل وإغلاق 5 مدن بعد تفشي الفيروس    قرعة ربع نهائى الدوري الأوروبي.. مواجهة سهلة لليونايتد وصعبة لكوكا ورفاقه    بعد انضمام طاهر.. منافسة خماسية في مركز الجناح الأيسر بالأهلي (تقرير)    أشرف صبحي يشهد الجلسة الافتتاحية للملتقى الدولي للتسويق والاستثمار الرياضي    إبراهيم سعيد: مروان محسن محظوظ.. ومصطفى محمد الأفضل في مصر    سمكري متهم بالتحرش بفتاة يوتيوبر أثناء تصليح سيارتها: "متحرشتش بيها اختلفنا على الفلوس"    غدا.. انطلاق العمل بالمقر الجديد لإدارة مرور الجيزة    التعليم تبدأ تقدير درجات العينة العشوائية لمادة التاريخ للثانوية العامة غدا    ضبط شركة دخان بدون ترخيص.. وصاحب مخبز استولى على مليون جنيه من الدعم    موعد عرض إعادة مسلسل "الاختيار" على قناة ON    لافتات عن المتحف الأثري بشوارع شرم الشيخ    10 صور نادرة لعمر الشريف فى شبابه ومع فاتن حمامة    صور.. وزير السياحة ومحافظ جنوب سيناء يتفقدان متحف شرم الشيخ الأثري    بالبكيني والسيجارة.. دينا تستجم في الساحل الشمالي    الأوقاف: لا نمانع إطلاقا من صرف سجاد لمسجد الغرز بالأقصر    وزير الأوقاف: التدين الحقيقي ميزان قويم لاعتدال الأخلاق والقيم    رغم تصنيفها بؤرة ل كورونا.. القاهرة أكثر المحافظات التزاما بالإجراءات الوقائية.. فيديو    توقيع الكشف الطبى على المرشحين لمجلس الشيوخ بالمنوفية لليوم الثالث    رابطة الدوري الإنجليزي تعترف بعدم صحة 3 قرارات اتخذت عبر "فار"    الحرائق تتلف 1888 هكتارا خلال أسبوع في الجزائر    مجلس الوزراء:لا صحة لتوقيع الغرامات المقررة على سيارات «تريبتك»الخاصة بالمصريين المقيمين بالخارج والأجانب    بالجداول والأماكن.. الأزهر تقرر عقد امتحانات الدراسات العليا بالأقاليم للمرة الأولى    شقيقة زعيم كوريا الشمالية لا ترى فائدة من استئناف المفاوضات مع واشنطن    جورج وسوف: مقدرش أمنع حد من المعجبين إنه يبوسنى أو يسلم عليا    بهذه الكلمات.. رشا سامي العدل تحيي الذكرى الخامسة لوفاة والدها    غدا.. طقس حار رطب على القاهرة والوجه البحري نهارا لطيف ليلا    صور.. الإسكندرية تشن حملات مكثفة لمنع الطائرات الورقية من الكورنيش    إخماد حريق داخل شقة سكنية فى العمرانية دون إصابات    مصرع طالب جامعي غرقًا في مصيف بلطيم بكفر الشيخ    الوزراء ينفي إعادة فتح قاعات الأفراح ودور المناسبات بدءا من منتصف يوليو الجاري    مجلس الوزراء: لا صحة لما تردد عن انتشار مرض كاواساكي بين الأطفال دون سن الخامسة    كورونا: الإصابات تتخطى ربع مليون في إيران والسلطات تتأهب لموجة ثانية من الوباء    الإفتاء: لا يوجد في الإسلام جهاد أو قتال يخرج عن النظام العام للدولة - فيديو    أكبر معدل تشغيل.. مطار القاهرة يشهد تسيير 136 رحلة جوية على متنهم 16 ألف راكب    بيراميدز يجدد محاولات ضم عمار حمدي    مباشر قرعة الأبطال - هل يواجه أتليتكو فريق باريس في ربع النهائي؟    تكلفته 2850 جنيها.. ننشر تفاصيل الكشف الطبي لمرشحي مجلس الشيوخ في البحيرة    سيد أفريقيا الجديد من يكون.. خبراء يكشفون عن حظوظ الأهلي والزمالك بدورى الأبطال    توقف الكورونا منح إينجز الراحة المطلوبة للمنافسة على هداف البريميرليج    الحكومة: التطعيمات ضد شلل الأطفال آمنة تماما ولا تسبب العقم    حقيقة توقيع الغرامات المقررة على سيارات «تريبتك» رغم أزمة كورونا    استئناف حفلات الأوبرا بالإسكندرية.. تعرف على ضوابط الحضور (صور)    آداب الإنفاق على الفقراء والمساكين    الأسباب المعينة على القناعة    القس عيد شفيق يكتب: واقعة ترجمات الكتاب المقدس والمجتمع المتربص    تعثر وخلافات قانونية وفنية.. ماذا حدث في أسبوع تفاوض سد النهضة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سياسيون وإعلاميون ناعين فريد إسماعيل: «عندما تقتل المروءة والحكمة»
نشر في محيط يوم 14 - 05 - 2015

توفى الدكتور فريد إسماعيل ، القيادي بحزب الحرية والعدالة داخل محبسه بسجن العقرب، أثر أزمة صحية تعرض لها خلال فترة احتجازه على ذمة قضايا متهم فيها وعدد من أعضالء جماعة الإخوان المسلمين.
وفور الواقعة وجه "الحرية والعدالة اتهامات لمسئولى السجون بالتقاعص عن تقديم الرعاية الصحية للفقيد، فيما سارع مركز الإعلام الأمنى أن قطاع مصلحة السجون بنفى الخبر مؤكدين أن "القيادي الإخواني" توفى بمستشفى المنيل الجامعى بعد معاناته من تليف كبدى وإلتهاب فيروسى ( C )، أصيب على أثره بغيبوبة كبدية.
وفور تأكد خبر الوفاة سادت حالة من الحزن والأسى لدى العديد من النشطاء السياسيين لوفاة فريد اسماعيل، وغيمت حملات نعى على مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" و"تويتر"، حيث عبر نشطاء السياسة والإعلام عن حزنهم لرحيل الفقيد، ومووجهين موجة من الغضب متهمين الداخلية بالتقصير فى تقديم العلاج المناسي وإنقاذه، فقال الكاتب الصحفى محمد طلبة رضوان: "البقاء لله في البرلماني الإخواني فريد إسماعيل ... لو صحت رواية إصابته بالجلطة ورفض إدارة سجن العقرب نقله إلى المستشفى فهي ليست وفاة إنما جريمة قتل أخرى تضاف إلى سجلات جرائم الحكم العسكري في مصر.. إنا لله وإنا إليه راجعون‬".
وعلق الكاتب الصحفي وائل قنديل على واقعة الوفاة قائلا: "الدكتور فريد إسماعيل النائب ووكيل لجنة الأمن القومي السابق بعد إعلان خبر وفاته الآن يكون شهيدا جديدا للتعذيب في سجون الانقلاب، من يمنع دواء عن سجين ومن يرفض نقل سجين للمستشفى فهو قاتل مع سبق الإصرار .. فريد إسماعيل شهيدا".
وفى نفس السياق كتب الإعلامي زين العابدين توفيق: "المجرمون قتلوا الدكتور الخلوق فريد إسماعيل. يعرفون انه مريض بالكبد وتركوه في غيبوبة كبدية بالسجن منذ أسبوع. نهايتهم لا يتصورون بشاعتها"، بينما قال الكاتب الصحفي جمال سلطان: "رحم الله الدكتور فريد إسماعيل وألهم أهله الصبر والسلوان".
وعلى الصعيد السياسي، انتفضت موجة من الغضب لدى المحللين السياسيين على اختلاف توجهاتهم، معبرين عن سخطهم للتقصير المتعمد – بحسب وصفهم – فى تقديم الرعاية الصحية للبرلمانى الراحل فريد إسماعيل، حيث قال الدكتور محمد محسوب ، نائب رئيس حزب الوسط: "إنا لله وإنا إليه راجعون.. رحم الله النائب د.فريد إسماعيل خدم وطنه بشرف وإخلاص واليوم لقى ربه بسجون الانقلاب ليصبح رمز صمود ولعنة على قاتليه".
وروى الدكتور ياسر علي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية سابقا، ذكرياته مع الفقيد داخل السجن حيث قال: " رحم الله الدكتور فريد إسماعيل واسكنه فسيح جناته..... عايشته في محنة السجن فكان صلبا قويا عفيف اللسان لا يخشي في الحق لومة لائم".
فيما علق الناشط السياسي عمرو عبد الهادي قائلا: " السيسي القاتل الجبان يقتل بدم بارد الدكتور فريد اسماعيل صاحب البسمة التي تفارقه.. ان لله و ان اليه راجعون.. ستحاكمون".
وتوالت التعليقات من قبل المحللين والقادة السياسيين:
الدكتور ياسر الزعاترة، المحلل السياسي الفلسطيني : "وفاة القيادي الإخواني فريد اسماعيل بأحد السجون المصرية". نسأل أن يرحمه، وأن يجعله موته لعنة على القتلة".
المستشار وليد شرابي، المتحدث الرسمي باسم حركة قضاة من أجل مصر: "رحم الله نائب الشعب الشهيد فريد اسماعيل فهو من اكثر النواب الذين قاوموا الفساد تحت قبة البرلمان وسعى لتحريك القضايا ضد لصوص الاراضي في دولة مبارك".
عزة الجرف، القيادية بالإخوان المسلمين: "ارتقى الخلوق فريد إسماعيل. أخي إن نمت نلقى أحبابنا فروضات ربي أعدت لنا وأطيارها رفرفت حولنا فطوبى لنا فى ديار الخلود".
المهندس حاتم عزام نائب رئيس حزب الوسط: "النائب د. فريد إسماعيل شهيد جديد من شهداء الحرية ..ووفاته جريمة قتل جنائية ضد الإنسانية.. لا أستطيع تجاوز ما حدث مع د. فريد إسماعيل، صحيح انه ليس ببعيد عن مجرمين قتلة، لكن قلبي يعتصر حزناً علي هذا الصديق النائب الخلوق السمح الشهيد".
الناشط السياسي عبد الرحمن عز : "كان الدكتور فريد إسماعيل عندما يتحدث مع أحد كان يصل به حياؤه أحيانا أن ينظر إلى الأرض من فرط أدبه وحسن استماعه لمتحدثه رحمه الله".
القيادي الإخواني حمزة زوبع رحم الله النائب الخلوق د. فريد إسماعيل.. وادخله فسيح جناته .. اللهم اجعل دمه لعنة.. على من تسبب في موته .. عزاؤنا.. إن رحمة الله قريب من المحسنين".
الدكتور عمرو دراج: "أخي الحبيب فريد إسماعيل.. تقبلك الله في الشهداء.عرفك الجميع خلوقا بساما تسير في حوائج الناس. اليوم الذي سنقتص فيه ممن قتلك قريب باذن الله".
الدكتور جمال حشمت، رئيس البرلمان المصري الموازي فى تركيا: "عندما تقتل المروءة والحكمة والشجاعة وحسن الخلق في سجون الانقلاب العسكري تؤكدان مقتل النائب د فريد إسماعيل لن يمر بدون حساب رحمه الله وغفر له".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.