تعرف على أهداف قانون «حقوق المسنين» قبل اقراره الأحد المقبل    بالتعاون مع معهد علوم الرياضة.. "المهن الرياضية" تفتتح أولى دوراتها عن إصابات الملاعب بسوهاج - صور    صور.. افتتاح مسجدين جديدين في أسوان    لذوي الاحتياجات الخاصة.. حالات يجوز فيها الجمع بين معاشين    برلماني عن اليوم العالمي لأصحاب الهمم: قوة نستمدها من عزيمتهم    «مياه سوهاج» تنظم برنامج تدريبي لتأهيل مهندسي الصيانة في 5 محافظات    أسعار العملات العربية: كيف تغير الريال السعودي بعد فتح موسم العمرة؟    "تحية وحديث مع المواطنين".. الرئيس السيسي يتفقد عدد من مشروعات شبكة الطرق الجديدة    التنمية المحلية في أسبوع| أبرزها إطلاق «البوابة الجيومكانية»    سيف الإسلام القذافي يشكر القضاة على قبول طعنه ضد المفوضية العامة للانتخابات    قمة هندية روسية تبحث مكافحة الإرهاب والوضع في أفغانستان    مصر تؤكد مواصلة دعمها لجهود القضاء على داعش وتجفيف منابع تمويله    مقتل 13 شخصًا في هجوم على قرية قرب أربيل في شمال العراق    وكالة أنباء الإمارات تنتج فيلم «1971» الوثائقي تزامناً مع عيد الاتحاد ال50    تحليل رقمي.. هل تنصف الأرقام مروان حمدي في أزمة "انستجرام"؟    كلوب يرد.. هل محمد صلاح لاعب أناني؟    دقيقة حداد بمباريات القسم الثانى لوفاة الراحل أدهم السلحدار    المقاولون يواصل استعداداته لمباراة الزمالك    الأندية الأوروبية تعرب عن قلقها من كأس أمم أفريقيا    استولوا على 8 ملايين جنيه.. ضبط عصابة تتزعمها سيدة للنصب على المواطنين بالتجمع    الطقس.. الأرصاد: درجات الحرارة تصل ل 12 بهذه المناطق الأيام المقبلة    تحت رعاية الرئيس.. الشرطة توزع مساعدات إنسانية على البسطاء (فيديو)    انفصال شيرين عبد الوهاب وحسام حبيب.. أزمات بشرت بالنهاية المحتومة    وزيرة الثقافة ومحافظ أسوان يدشنان مكتبة مصر العامة بتكلفة 68 مليون جنيه    استوحي فستان خطوبتك من إطلالات النجمات في مهرجان القاهرة السينمائي    صور.. فحص 1500 حالة في قافلة طبية ببني سويف    بعد أسبوع من الرعب.. آخر ما توصل له العلماء بشأن "أوميكرون"    الصحة: افتتاح مستشفى "ميت سراج" للصحة النفسية بالمنوفية    جمعوا 3 ملايين جنيه.. ضبط شخصين لاتهامهما بالاتجار في العملة بسوهاج    محافظ أسوان يؤكد على ضرورة استثمار دور المرأة في المجتمع    كأس العرب 2021 .. قطر تتقدم على عمان بهدف دون رد فى الشوط الأول    بالصور .. تفاصيل ندوة "دور الاعلام في التصدي للعنف ضد المرأة "    خبيرة أبراج: مواليد 3 ديسمبر تتمتع بشخصية طموحة ومحبة للتوسع    نادية الجندي تستعيد ذكرياتها مع صلاح قابيل في ذكرى وفاته ال29    قبل عرض آخر مواسم la casa de papel.. عقبات يواجهها البروفيسور لإنجاح مخططه    سارة سلامة: «أغلب الأدوار اللي بتتعرض عليا إغراء»    وفد من 17 دولة إفريقية يزور سدود سفاجا    مع بداية تسجيل القراءات.. 5 طرق لسداد فاتورة الغاز إلكترونيًا لشهر ديسمبر    السيطرة على حريق شب فى سيارة ملاكى بشارع قناة السويس بالمنصورة    لمحبي المعجنات الساخنة في الشتاء.. طريقة عمل فطيرة السجق اللذيذة    ضبط 350 مخالفة تموينية فى حملات مكبرة بأحياء الإسكندرية    مطار القاهرة يسير 70 رحلة لأوروبا لنقل 10 آلاف راكب اليوم    شروط جديدة على السعوديين لدخول قيرغيزستان تعرف عليها    خلال 24 ساعة.. تحرير 5210 مخالفة مرورية بينهم 1398 «رادار»    اعرف الفرق بين المونوريل والقطار الكهربائى والسريع والأتوبيسات الترددية    القنوات الناقلة لكأس العرب.. موعد مباراة مصر والسودان    معلول يطمئن الأهلي بعد اصابته مع منتخب تونس    روسيا تسجل32930 حالة إصابة بفيروس كورونا    المركزي للإحصاء: قيمة صادرات مصر لأمريكا بلغت 2 مليار و948 مليون دولار    الأهلي يتواصل مع منتخب تونس للاستفسار عن إصابة على معلول    مصرع شخص وإصابة 2 آخرين بحادث تصادم توك توك بدراجة نارية في شبين القناطر    بث مباشر| شعائر صلاة الجمعة من المسجد الكبير بالغربية    حكم قراءة سور من القرآن الكريم قبل صلاة الجمعة والخطبة    في أول ظهور له.. حسن الرداد يحسم الجدل: هل توفيت دلال عبدالعزيز بعد علمها بوفاة سمير غانم؟    ما أسباب الخشوع في الصلاة؟    الصحة: تسجيل 919 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و57 وفاة    كيف نخشع في الصلاة؟.. علي جمعة يوضح الأسباب والخطوات    النشرة الدينية| حكم وضع المرأة صورتها على مواقع التواصل؟.. والإفتاء: كل من مات بأي مرض شهيد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



انهيار أساتذة بجامعة القاهرة أثناء تشييع جثمان المفكر حسن حنفي لمثواه الأخير - صور
نشر في مصراوي يوم 22 - 10 - 2021

شهدت اللحظات الأخيرة لخروج جثمان الدكتور حسن حنفي، من جامعة القاهرة، انهيار عدد من زملاء المفكر الراحل، ومنهم الدكتورة يمنى الخولي أستاذ فلسفة العلوم، رئيس قسم الفلسفة بكلية الآداب بجامعة القاهرة، وحاول الدكتور محمد عثمان الخشت تهدئتها هي وبعض أفراد أسرة الراحل قائلا لهم، "هو الآن عند ربنا.. مافيش أحسن من كدة".
وشيعت منذ قليل، جنازة المفكر الكبير الدكتور حسن حنفي، من جامعة القاهرة بعدما طاف جثمانه أروقة الجامعة، فيما شهد مسجد صلاح الدين بالمنيل، صلاة الجنازة عليه، فور انتهاء صلاة الجمعة.
حضر الجنازة عدد كبير من المثقفين والأكاديميين على رأسهم الدكتور شريف شاهين عميد كلية الآداب، والدكتور أنور مغيث والدكتور خالد ابوالليل، وعدد من أساتذة جامعة القاهرة.
ولد "حنفي" عام 1935، وهو مفكر مصري، يقيم في القاهرة، يعمل أستاذًا جامعيًا، وكان واحدًا من مُنظري تيار اليسار الإسلامي، وتيار علم الاستغراب، وأحد المفكرين العرب المعاصرين من أصحاب المشروعات الفكرية العربية، وله العديدُ مِنَ الإسهاماتِ الفِكريةِ في تطوُّرِ الفكرِ العربيِّ الفَلسفي، وصاحبُ مشروعٍ فَلسفيٍّ مُتكامِل.
مارس التدريس في عدد من الجامعات العربية ورأس قسم الفلسفة في جامعة القاهرة، له عدد من المؤلفات في فكر الحضارة العربية الإسلامية، وحاز على درجة الدكتوراه في الفلسفة من جامعة السوربون وذلك برسالتين للدكتوراه، قام بترجمتهما إلى العربية ونشرهما في عام 2006 م تحت عنوان: "تأويل الظاهريات" و"ظاهريات التأويل"، وقضى في إعدادهما حوالي عشر سنوات.
عمل مستشارًا علميًا في جامعة الأمم المتحدة بطوكيو خلال الفترة من (1985-1987)، وكان نائب رئيس الجمعية الفلسفية العربية، والسكرتير العام للجمعية الفلسفية المصرية.
انصبَّ جُلُّ اهتمامِ الدكتور حسن حنفي على قضيَّةِ «التراثِ والتَّجديد»، ويَنقسِمُ مشروعُهُ الأكبرُ إلى ثلاثَةِ مُستويات: يُخاطبُ الأولُ منها المُتخصِّصين، وقد حرصَ ألَّا يُغادرَ أروِقةَ الجامعاتِ والمعاهِدِ العِلمية، والثاني للفَلاسفةِ والمُثقَّفين، بغرضِ نشرِ الوعْيِ الفَلسفيِّ وبيانِ أثرِ المشروعِ في الثَّقافة، والأخيرُ للعامَّة، بغرضِ تَحويلِ المَشروعِ إلى ثقافةٍ شعبيَّةٍ سياسيَّة.
للدكتور حسن حنفي العديدُ من المُؤلَّفاتِ تحتَ مظلَّةِ مَشروعِهِ «التراث والتجديد»؛ منها: «نماذج مِن الفلسفةِ المسيحيَّةِ في العصرِ الوسيط»، و«اليَسار الإسلامي»، و«مُقدمة في عِلمِ الاستغراب»، و«مِنَ العقيدةِ إلى الثَّوْرة»، و«مِنَ الفناءِ إلى البقاء».
حصلَ الدكتور حسن حنفي على عدةِ جوائزَ في مِصرَ وخارِجَها، مثل: جائزةِ الدولةِ التقديريةِ في العلومِ الاجتماعيةِ 2009م، وجائزةِ النِّيلِ فرعِ العلومِ الاجتماعيةِ 2015م، وجائزةِ المُفكِّرِ الحرِّ من بولندا وتسلَّمَها مِن رئيسِ البلادِ رسميًّا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.