فوز لترامب.. "الشيوخ الأمريكي" يؤكد تنصيب آمي كوني باريت قاضية بالمحكمة العليا    كورونا عربياً: حصيلة وفيات قياسية.. والإجمالي يتجاوز 36 ألفاً    الصين تسجل 16 إصابة جديدة بكورونا    لافروف يتهم أمريكا ودولا أوروبية بالسعي للحد من تطور روسيا    زلزال بقوة 5.2 درجة يضرب وسط إيران    رمضان صبحي : طلبت العودة بعد خسارة الأهلي أمام الترجي بنهائي أفريقيا    حبس زوجين تسببا في وفاة رضيعهما جوعا بعد تركه وحيدا بالمنزل لمدة 4 أيام بالقليوبية    قرارات عاجلة للأمم المتحدة عقب إصابة دبلوماسيين بكورونا    وفد من "الطيران المدني" يشارك في مؤتمر إطلاق تقرير المناخ بأفريقيا    "أحمد سمير فرج" رئيسًا لفريق الخبراء العربي لحماية المستهلك    إصابة 5 في انقلاب سيارة ببني سويف    "أخويا ابن الأصيلة".. أحمد الفيشاوي ينشر صورة له مع نجل أصالة    3 قرارات من "الأعلى للآثار" لاختيار مدير ومشرف ووكيل متحف شرم الشيخ    أوامر بإجلاء 60 ألفا في جنوب كاليفورنيا بسبب حريق غابات    "الصحة" تكشف آخر تطورات فيروس كورونا في مصر    عماد النحاس: مستعد للعمل مع الأهلي في أي وقت    سفير مصر بغانا يؤكد دعم القاهرة المُطلق للتكامل الأفريقي المنشود    «الري» تكشف سر قبول مصر لاستئناف مفاوضات سد النهضة    البيئة عن هجوم القرش: سمكة أنثى بتصرفات عدوانية هاجمت أوكرانيين    القاهرة 30 و كاترين ليلاً 13.. «الأرصاد» تعلن درجات الحرارة المتوقعة الثلاثاء    تحرير 483 مخالفة مرورية في حملة بطرق وشوارع الغربية    مطار سوهاج يستقبل أولى رحلات الخطوط الجوية الأردنية    قناة الأهلي تُعلق على «شماتة» جماهير النادي في خسارة بيراميدز    خالد عبد الرحمن يهدي تركي آل الشيخ أغنية"مرضى الحكام" متمنيًا له السلامة    فيديو.. طارق الشناوي: لن ندخل خناقة مع كورونا    فيديو.. أحمد هيكل: لا غنى عن القروض الأجنبية لأي اقتصاد ينمو    رمضان صبحي : لن انتقل للزمالك وعودتي للأهلي واردة    فيديو.. تاج الدين: عدة أشهر للوصول إلى ضمان التجارب التي تؤكد سلامة لقاح كورونا    لأول مره في مصر.. استخدام منظار الأمعاء الدقيقة لتسليك القنوات المرارية    نائب الوزير: التحقيق حول منع تلميذة من دخول مدرستها بسبب المصروفات    ميلان يعزز صدارته للدوري الإيطالي بتعادل مثير مع روما    عماد النحاس: تعجبت من موقف رمضان صبحي بالانتقال إلى بيراميدز.. فيديو    رئيس الترسانة: عمرو الجنايني وعدنا بإلغاء الهبوط قبل استئناف النشاط.. فيديو    ضبط المتهم بقتل شقيقين بالشرابية    حصاد حملات شرطة البيئة والمسطحات داخل وخارج نهر النيل خلال 24 ساعة    خالد عكاشة: تركيا وراء حادث قتل مدرس فى فرنسا    عبد الحليم قنديل: أردوغان يستخدم أزمة الرسوم المسيئة للرسول بشكل سياسى وتجارى    أحمد كريمة يسأل وطبيب بشرى يجيب.. لو حولنا ذكر لأنثى ينفع يحمل ويرضع؟    رمضان صبحي يوجه رسالة إلى جماهير الأهلي    فيديو.. محافظ بني سويف: 200 مليون جنيه لتنفيذ ممشى بطول الكورنيش    بالصورة .. تفاصيل لقاء محافظ القليوبية مع أعضاء مجلس الشيوخ بالمحافظة    منة شلبي في ندوة «تمكين المرأة في السينما» بالجونة: «النساء لا يمنحن سلطات اتخاذ القرار»    فيديو.. سحب 5 أنواع مضادات حيوية للأطفال من السوق المصري    رحمة الله بعباده    تعرف علي رحمة الرسول محمد بالأمة    تعرف على رحمة الرسول محمد بالجاهل    رئيس "المؤتمر": الإسلام براء من التطرف والرئيس السيسي حذر العالم من عواقب دعم وتمويل الإرهاب    عبد الحليم قنديل: جماعة الإخوان تاريخ أسود في الاغتيالات والإرهاب    مرموش: حزين لابتعادي عن المنتخبات.. وزيدان نصحني بالاستمرار في ألمانيا    من السعودية.. 20 دولة تقدم روشتة لتعافي السياحة من تداعيات كورونا    رئيس الكنيسة الأسقفية بمصر وشمال إفريقيا: أؤيد قرار شيخ الأزهر في مقاضاة صحيفة شارلي إيبدو    أسرة بلا مأوى تبحث عنها وزارة التضامن وتدعو رواد التواصل الاجتماعي لمساعدتها    بدء الكشف المبكر عن تعاطي المخدرات بين سائقي الحافلات المدرسية    أحمد موسى: أردوغان يدعو لمقاطعة فرنسا وسفيره يُعزى فى وفاة ناشر الرسوم    علم الأرقام| مواليد اليوم.. لديهم أفكار أصيلة    البابا تواضروس الثاني يستقبل اللجنة التنفيذية للجنة الإيمان والتعليم بالمجمع المقدس    عضو الأزهر العالمي للفتوى يكشف السنن التي واظب عليها النبي.. فيديو    طلاب أكاديمية الفنون بالجيزة يحتفلون بذكرى المولد النبوي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هل يحق للمسلم أن "يشك" في الثوابت ويناقشها؟.. علي جمعة يجيب
نشر في مصراوي يوم 23 - 09 - 2020

"بعض المسلمين يساورهم الشك والحيرة في كل شيء، فهل من حقهم أن يشكوا ويتحدثوا في كل شيء ومنها الثوابت؟ ومن هذه الثوابت اعظمها وهو التوحيد ووجود الله عز وجل؟" هكذا سُئل الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق وعضو هيئة كبار العلماء، في إحدى حلقات برنامجه "والله أعلم" ليفرق بين نوعين من أنواع الشك وكيفية تعامل المسلم معهم وكيف تحدث الرسول صلى الله عليه وسلم عن الشك كمنهج..
فرق جمعة بداية بين دائرتين، فهناك اسئلة تدور حول القضايا، هل الله موجود؟ هل هو واحد؟ هل هو داخل الكون أم خارجه؟ هل القرآن صحيح؟ فهذه قضايا، أما الأمر الآخر فهو شك في الافعال، هل صليت ثلاثة أم أربعة ركعات؟ وهل نقض وضوئي أم لا، فهذه الأفعال، أما القضايا، يقول جمعة "في القضايا انا مستعد أجاوبه على كل حاجة وليفكر كما يشاء بلا حدود" مؤكدًا أنه لا سؤال خارج عن النص أو المنهج، مستشهدًا بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: نحن أحق بالشك من إبراهيم، وهو حديث أخرجه البخاري، مشيرًا إلى آيات سورة البقرة التي تروي قصة رغبة إبراهيم عليه السلام في معرفة كيف يحيى الله الموتى، وهنا يفرق جمعة بين أمرين، "إذا كان هذا شك فنحن نشك أيضًا، وإذا كان منهج نتوصل به في النهاية إلى الحق واطمئنان القلب فعلينا ان ننتهجه أيضًا".
لكن الشك في الأفعال، يقول جمعة، هو نوع من أنواع المرض، فهو وسوسة، في المعاملات المالية وفي الطهارة والعبادات وغيرها، والوسواس في الأفعال غالبا ما يأتي من إلقاء الشيطان للإنسان، ويجب أن يتم علاجه، وقد يصل الأمر إذا تم اهماله إلى احتياج العلاج الطبي، "وهذا الشك نقول لصاحبه اطرح الشك وتجاوز" يقول جمعة، لكنه ينبه أنه في حال استمرار الأمر لفترات طويلة فلن يكون مجرد وساوس يحاول دفعها بل هو مرض يجب علاجه، أما الشك في القضايا فهو طلب علم، فهو يرغب في التعلم والتحصل على البرهان الذي أمرنا به الله سبحانه وتعالى حين قال: "قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.