أبوشقة: نؤيد المشروع الوطني للرئيس السيسي في إقامة دولة ديمقراطية    "انتخابات الشيوخ" بجنوب سيناء.. "تربيطات" مع القبائل ودعاية بمواقع التواصل الاجتماعي    "تعليم الغربية" تستعد لانتخابات مجلس الشيوخ    أسعار الذهب تتجه لتحقيق المكاسب التاريخية للأسبوع التاسع    الرئيس اللبناني لا يستبعد «تدخلا خارجيا» في انفجار بيروت    إنفوجراف | الحصاد الأسبوعي لمجلس الوزراء خلال الفترة من 1 حتى 7 أغسطس 2020    صور| "الزراعة" تبحث تحديث منظومة الري على مساحة نصف مليون فدان في 8 محافظات    طارق عامر: التمويل المقدم للدول الإفريقية من صندوق النقد والبنك الدوليين لا يمثل المطلوب لانتشال اقتصادات الدول من أزمتها الاقتصادية    بوتين: مجموعة طوارئ روسية تبدأ عملها في لبنان بعد انفجار بيروت    بيروت تستقبل أولى رحلات الإغاثة من سلطنة عمان    بالفيديو.. مشاهد مؤثرة من انفجار بيروت    مسحة جديدة لبيراميدز قبل 48 ساعة من مواجهة طنطا    الصفعة تؤلمه.. أردوغان يهاجم اتفاق الحدود البحرية بين مصر واليونان    السودان تُسجّل 70 إصابة جديدة بكورونا و6 وفيات    نوير يتحدث عن جاهزية البايرن ضد تشيلسي وطموحات البافارى بدورى الأبطال    الهند تنقل زعماء محليين في كشمير لمناطق آمنة بعد موجة هجمات    لن أكذب من أجل الزمالك.. ميدو يرد على هجوم جماهير الأبيض    موعد مباراة يوفنتوس ضد ليون بدوري أبطال أوروبا والقنوات الناقلة    جوارديولا يمنح برشلونة صفقة ذهبية    اتحاد لكرة يحسم مشاركة رمضان صبحي أمام إنبي    إزالة العقار الخلفي للمبنى المنكوب بالمحلة وترميم 3 آخرين    مصدر أمني يكشف تفاصيل جديدة حول سرقة محمود الخطيب    "تعليم الأقصر" تكرم 31 طالبا من أوائل الثانوية العامة    "ترامب": حظر "تيك توك" خلال 45 يوما.. والصين: "قمع"    مصرع شاب غرقا فى نهر النيل بالقليوبية    ننشر أسماء المصابين في انقلاب ميكروباص على طريق الإسماعيلية القاهرة    علي الحجار يتألق على مسرح النافورة ببانوراما وطنية    عبير صبري رفقة محمد رمضان: "مع نمبر وان الخلوق"    حاملًا علم لبنان.. أحمد عز يطلب من جمهور مسرحيته الوقوف دقيقة حدادا على شهداء بيروت    فاروق فلوكس يتعرض لوعكة صحية.. وأحمد فلوكس: تقوم وتخرج لنا بالسلامة    فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة.. وأفضل وقت للدعاء    إقامة أول قداس إلهي بعد عودة صلوات القداسات بكنائس الفيوم (صور)    بعد فرضه على الأجانب.. مستقبل السياحة فى زمن كورونا وال pcr    بسبب قناة السويس الجديدة.. 5 بشائر للمصريين بشأن الاقتصاد    وزير الاتصالات: نجدد مبنى تاريخيا من القرن التاسع عشر ب250 مليون جنيه    وزير الرياضة يشارك 500 متسابق من الشباب في ماراثون الدراجات الهوائية    عودة برنامج رضوى الشربيني في موسمه الخامس على cbc سفرة    بجانب الموناليزا..محمد ثروت ينشر صورة جديدة عبر إنستجرام    قطر تسجل 292 إصابة جديدة بكورونا والإجمالى أكثر من 112,000    8 مليون جنيه .. إيرادات الغسالة حتى الآن    10 معلومات عن صوم السيدة العذراء.. لمدة 15 يوما    خطبة الجامع الأزهر: أمن مصر وطباع وكرم أهلها سجلها القرآن    أفضل الصلاةُ بعد الفريضة.. تعرف على وقتها وعدد ركعاتها    "النيابة" تعاين حريق داخل سنتر لبيع الملابس بمنطقة المقطم    تعرف على حقيقة ما أثير حول نتيجة الثانوية العامة لطلاب بالدقهلية على مواقع التواصل الاجتماعى    رئيس الوزراء يشكرممثل منظمة الصحة العالمية بالقاهرة بعد انتهاء فترته    يحكمنا ذنّبُ..قصيدة بقلم :الشاعر العراقى لؤى الشقاقى    حملة إزالة فورية للتعديات على أملاك الدولة في البحيرة (صور)    خطيب الجامع الأزهر يوجه رسالة لطلاب الثانوية العامة وأولياء الأمور.. فيديو    كلوب يتصدر قائمة المرشحين لمدرب الموسم في بريميرليج    وزير التنمية المحلية يعلن الخطة التدريبية لمركز سقارة للعام الجديد    "الأرصاد" تحذر من ارتفاع نسبة الرطوبة غدا ل82%    محافظ البحيرة: إطلاق اسم طبيب الغلابة على الوحدة الصحية بمسقط رأسه    الزمالك يتحرك مجددًا لحسم صفقة دونجا    هيئة الرعاية الصحية: إجراء 28 ألف فحص معملي و9آلاف أشعة ببورسعيد خلال يوليو    إقامة صلاة الجمعة من الجامع الأزهر وسط إجراءات احترازية مشددة    تعرف على الفرق بين الموت والوفاة    إبراهيم سعيد ل"مصطفى محمد": كرة القدم غدارة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ضياء رشوان: مصر في المرتبة الثامنة عالميًا في الدول الأكثر أمانًا.. وملف الفتن الطائفية انتهى
نشر في مصراوي يوم 03 - 07 - 2020

قالَ الدكتور، ضياء رشوان، رئيس الهيئة العامة للاستعلامات ونقيب الصحفيين، إنَّ الإعلام الأجنبي خلالَ ال 6 أعوام الماضية دائمًا ما كانَ يُركز على نشر الموضوعات والقضايا السلبية، مضيفًا أنَّ هذا الإعلام الأجنبي كانَ ناقدًا ومتشائمًا وغير مُتفائِل بِكل ما يَجري في مِصر.
وأضافَ رشوان، خلالَ لِقائهِ بِبرنامج «يحدث في مصر»، المُذاع على شاشة «إم بي سي مصر»: اليوم تمَّ مُلاحظة أنَّ هذا الإعلام الأجنبي بدأ يُغير من سياساته إلى حدٍ ما، لأنَّ حجم الانتقاد بدأ يَتضائل بصورةٍ كبيرة.
وتابعَ رشوان: الإعلام الأجنبي وتحديدًا المُتخصص في المجال الاقتصادي بدأ في نشر بعض الإيجابيات التي تجري حاليًا في مصر، إلا أنّهُ هناكَ قدرًا منْ التحيز في قضايا مُعينة، وموضوع إصابة الأطقم الطبية كانَ الإعلام الغربي يَنشر بعض المغلوطات عن ملف الأطباء رُغمَ تَصريحات مُمثل منظمة الصحة العالمية في مصر، بأنَّ مِصر في المرتبة رقم 11 في ملف إصابة الأطباء بكورونا، وهذا رقم ليسَ كبيرًا، وذلك إذا تمَّ مُقارنته بدول عظمى.
وأوضح أن مصر حاليًا وصلت إلى المركز الثامن في الدول الأكثر أمانًا، ورُغم ذلك لا يُشير الإعلام الغربي إلى كل هذه الإنجازات العظيمة بدايةً من ملف مكافحة الإرهاب وصولاً إلى المَشاريع الاستراتيجية العملاقة.
وتطرَّق رشوان، إلى أنَّ السلطات المِصرية لمْ تَمنع أي مُراسل أجنبي في مصر من تَغطية فعاليات أو غيرها، لأنَّ حرية الرأي والتعبير مَكفولة لكل المُراسلين الأجانب في مِصر، موضحًا أنَّهُ هناك قرابة ال 1000 مُراسل صحفي وأجنبي مُتواجدين في مصر وأكثر من 300 وسيلة إعلامية و300 شخص يَعملون في هذه المكاتب.
وأكد: لمْ يحدث على الإطلاق رفض أي مُراسل أجنبي لتغطية أي فعالية وهذا ظهر جليًا في اعتماد 40 شخصًا لهيئة الإذاعة البريطانية ال بي بي سي، رغم الاختلاف المهني معهم، مؤكدًا أنَّ الرئيس عبدالفتاح السيسي، وجه بحضور المراسلين الأجانب مع الصحفيين المصريين في تغطية جميع الفعاليات.
وشدد رشوان، على أنَّ ملف الفتن الطائفية انتهى في مصر تمامًا، مُدللاً على ذلك: ما قامت به القيادة السياسية في التوجيه بِضرورة ترميم الكنائس وزيارات رئيس الدولة الدائمة للكنيسة، ورُغم ذلك لا يَلتفت الإعلام الأجنبي لمثل هذه الأمور الإيجابية.
وأشارَ رشوان، إلى أنَّ تجربة الإخوان التاريخية انتهت، وأنّهُ لا مكان لهذه الجماعة المُتطرفة في أي مكان في المنطقة العربية مُستقبلاً، والدليل على ذلك: «الكابوس الإخواني خرجَ من مِصرَ ليجتاحَ العالم وتحديدًا بنتائج الانتخابات التي أُجريت في شمال أفريقيا بدايةً من ليبيا وصولاً إلى الجزائر والمغرب وتونس.
ولفت رشوان، إلى أنَّ المِصريين رفضوا الإخوان بعدَ أنْ اكتشفوا خداعهم في الوقت الذي كانوا يَتصوروا أنّهم الحلم، واكتشفوا بعد عامٍ واحد من الحكم أنهم «الكابوس»، موضحًا أنَّ رغبة الإخوان في تَطويع أفكارهم المتطرفة وعمليات الاستعلاء وأخونة مفاصل الدولة كانت السبب الرئيسي في رفض الشعب لهم.
واختتم رشوان حديثهُ قائلاً: «المِصريون احترموا تَجربتهم مع الرئيس عبدالفتاح السيسي، كما أنَّ لديهم رغبة شديدة في اكتمال هذه التجربة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.