تعميق فكر ريادة الأعمال على طاولة منتدى قادة شباب جامعات الصعيد    أستاذ قانون: يجب على كل مواطن أن يفخر بإنجازات مصر الاقتصادية    دكتور شاكر أبو المعاطي يكتب: الأمازون.. رئة العالم تحترق    «إسكان النواب»: طرح تعديلات «البناء الموحد» ضرورة لمعالجة قصور القانون الحالى    يوم رئاسي حافل في فرنسا.. السيسي يستقبل قادة أفريقيا.. يشارك في قمة مجموعة السبع.. يستعرض تحديات القارة السمراء.. يطالب بتحقيق المصالح المشتركة.. وقمة مصرية ألمانية    سليمان جودة يكتب: ناقلة لها قصة تجرى على حلقات    انتكاسة جديدة .. أمريكا تشطب اسم فلسطين من قائمة دول الشرق الأوسط    برشلونة ضد بيتيس.. البارسا يقلب الطاولة على الضيوف ويضيف الثالث والرابع    بعد مأساة الحفل الغنائي.. وزير الاتصال الجزائري يتولى حقيبة الثقافة مؤقتا    قيادي بالجيش الليبي: الإخوان خسروا معاركهم في مصر والسودان وليبيا    لجنة التخطيط بالأهلي تستقر على 3 مدربين أجانب    المقاولون 2003 يهزم الانتاج الحربى    تركى آل الشيخ يداعب أصحاب محل "شاورما": "ياليت يكون طعمها كويس"    إصابة 4 أشخاص في مشاجرة مسلحة بالمنيا    34 % تراجعاً فى وفيات الحوادث المرورية بالإمارات فى 5 سنوات    بالصور- 14 مدرسة جديدة تدخل الخدمة في أسوان العام الجديد    سميح ساويرس: إقبال كبير من نجوم العالم على المشاركة في مهرجان الجونة    كيف استعاد شريف منير ذكريات الكيت كات مع الساحر؟    أنغام تعلق على فوز زوجها بجائزة جلوبل ميوزك أوورد    صور| "أبو" يحتفل بطرح "عيش يا قلبي" مع "جاما"    خالد الجندي: هذا جزاء تارك الصلاة كما ذكر في القرآن ..فيديو    خالد مجاهد: منظمة الصحة العالمية أكدت دعمها لجميع المبادرات الصحية في مصر    المنيا يخسر وديا من طلائع الجيش بهدف وحيد    القوات العراقية تعثر على وكرين لداعش بقرى كركوك    محافظ المنوفية يشدد على الالتزام بموعد تسليم مصنع أبو خريطة لتدوير القمامة    حظر إعلامي على لاعبي الإسماعيلي وجهازهم الفني    بعد اختياره مشرفا عليه.. يوسف القعيد يتحدث عن متحف نجيب محفوظ    أول تعليق ساخر من سما المصري على أزمة ريهام سعيد    لجنة من «الكسب» تحقق فى اختلاس موظف 5 ملايين جنيه    ضبط 10.5 طن أعلاف حيوانية غير مطابقة للمواصفات داخل سرجة بالغربية    السودان: إقالة ولاية البحر الأحمر ومدير جهاز المخابرات العامة    نجحت السلطات المصرية    تريليون جنيه استثمارات.. "مدبولي" يستعرض ملفات عمل وزارة البترول    ألسن عين شمس تدشن صفحة علي موقع الفيسبوك لرعاية الوافدين    اسأل المفتي .. هل يشعر المتوفى بمن يزوره في قبره؟.. فيديو    محدّث في إسبانيا - برشلونة يستقبل بيتيس سعيا لأول انتصار    كيل وزارة الصحة بالدقهلية يحيل 9 من العاملين للتحقيق أثناء تفقده سير العمل بمركز طب اسرة بقرية بدين    محافظ القليوبية يناقش دعم مستعمرة الجزام في الخانكة    محافظ البحيرة يتقدم جنازة شهيد سيناء بمسقط رأسه في الرحمانية    رامي صبري يهنئ أصالة بألبومها الجديد    الخميس.. انتهاء المرحلة الأولى لتنسيق المدن الجامعية بجامعة الأزهر    تجنبوا مراكز الدروس .. رسالة عاجلة من التعليم لطلاب المدارس قبل بدء الدراسة    الأوقاف تنظم ندوة بمدينة الضباط عن حسن الجوار    "أبوستيت" يكرم أوائل خريجي كليات الزراعة على مستوى الجمهورية    محافظ المنوفية يطلق "أتوبيس الخدمات المتنقل الذكي"    التعليم: 4 حالات غش إلكتروني بامتحانات الدور الثاني للثانوية العامة اليوم    «الإفتاء» توضح هل يجوز تجديد المقام المبنى داخل المقابر؟    الانتهاء من تطوير مركز شباب ناصر بتكلفة 1.5 مليون بشبرا    الموقف الشرعي ل الأرملة المُعتدة عند تغيير السكن .. المفتي السابق يجيب    التضامن الاجتماعي: توافر خدمة "رفيق المسن" لرعاية المسنين بالتعاون مع الجمعيات الأهلية    صحة البرلمان تطالب الحكومة بتقرير عن السجائر الإلكترونية    "أبو شقة" يطلق مبادرة "الوفد مع المرأة" سبتمبر المقبل    تدريبات مكثفة للقوات المصرية المشاركة فى حماة الصداقة 4 بروسيا    بورصة الكويت تخسر 1.7 مليار دولار بختام جلسة الأحد    أشهر رؤساء اتحاد الكرة.. وزرير دفاع وداخلية و«جد» رانيا علواني    عصام فرج يتسلم مهام عمله أميناً عاماً للأعلى للإعلام    باحثون أستراليون يكتشفون علاجا جديدا للسل    وزير التعليم العالي يشهد احتفال جامعة الأهرام الكندية بتخريج دفعة 2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رويترز تبرز صمود وبطولات محرري "الحرية والعدالة" بعد الانقلاب
نشر في 25 يناير يوم 05 - 09 - 2013


قالت وكالة "رويترز" العالمية أن محرري صحيفة "الحرية والعدالة" يعملون لنشر الحقيقة على الرغم من حملة الاعتقالات والتنكيل التي يشنها الانقلابيون على رافضي الانقلاب العسكري وضد جماعة الإخوان المسلمين وحزبها الحرية والعدالة مشيرة إلى أن شبكة محرري الصحيفة يواصلون عملها في ظروف استثنائية وقاسية من أماكن مجهولة خشية تعرضهم للاعتقال والملاحقة الأمنية في ظل تضييق الخناق على وسائل الإعلام الرافضة للانقلاب. وأشارت رويترز إلى البيئة المشحونة والظروف القاسية التي يعمل تحتها محرري "الحرية والعدالة" لافتة إلى أن اجتماع الصحفيين في صالة التحرير ومناقشة قصصهم الإخبارية خيارا لم يعد متاح لصحفيي الحرية والعدالة في ظل تصميم الحكومة الانقلابية على سحق كل ماله صلة بالإخوان المسلمين مضيفة ان المحررين غير قادرين على مقابلة مصادرهم في الأماكن العامة. وأضافت رويترز أن صحفيين الحرية والعدالة تركوا منازلهم ولا يرون عائلاتهم بالأسابيع، ونقلت عن الزميل "محمد العزوني" قوله "لم أرى أسرتي منذ شهرين" مضيفا أنه بمعاونة 50 زميل له بالصحيفة ينتجون محتوي الصحيفة بشكل يومي والذي تقلص من 16 صفحة إلى النصف وذلك بعد اعتقال د. سعد الكتاتني رئيس مجلس إدارة الصحيفة ورئيس حزب الحرية والعدالة الذي يمول الصحيفة. وتابع العزوني "أننا لم يعد بإمكاننا الوصول إلى الحساب البنكي للصحيفة بعد اعتقال الكتاتني للحصول على رواتب المحررين، وتم خفض عدد النسخ المطبوعة من 100 ألف نسخة إلى 10 آلاف نسخة يومية توزع في القاهرة فقط" مشيرا إلى أن المحررين يعملون في الخفاء ويرسلون قصصهم عبر البريد الإلكتروني ويقوموا بتبديل أجهزة الحاسب لتجنب وصول أمن الدولة إليهم. وأشارت "رويترز" إلى واقعة استشهاد الزميل "أحمد عاصم" مصور الصحيفة في مجزرة دار الحرس الجمهوري لافتة إلى استهدافه من قبل قناص لقيام عاصم بتصوير عمليات القنص ضد المتظاهرين العزل الأمر الذي جعل القناص ينتقل برصاصه القاتل لصدر عاصم أثناء تصويره لينهي حياته ولكن يبقى مشهد قنصه الذي صوره عاصم خالدا يتداوله النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي لكسر التعتيم الذي يفرضه الانقلاب على جرائمه. وأضافت رويترز أن صحيفة "الحرية والعدالة" تكافح من أجل الاستمرار والرد على قمع الانقلابيين على الرغم من إغلاق الحكومة لجميع القنوات الإسلامية والداعمة للشرعية. وقال إسلام توفيق مسئول ملف جماعة الإخوان بالجريدة أنه لم مداهمة منازل عددا من الزملاء واقتحمت قوات الأمن مقر الصحيفة – المغلق- للبحث عن معلومات حول الصحفيين. مؤكدا أن المحررين بالجريدة ويتواصلون من مقاهي الانترنت ونادرا ما يروا عائلاتهم وأصدقائهم. و شدد إسلام على مواصلة عملهم فى ظل أصعب الظروف مستشهد بحديث الرسول صلى الله عليه وسلم "أن أعظم الجهاد هو كلمة حق في وجه سلطان جائر" . وأشارت الوكالة إلى تدهور المناخ الذي يعمل فيه الصحفيين والمراسلين الأجانب عموما في مصر بعد الانقلاب العسكري ضد الرئيس الشرعي د. محمد مرسي في 3 يوليو الماضي مشيرة إلى قرار المحكمة بغلق القنوات الفضائية الرافضة للانقلاب والقبض على صحفيين أجانب يعملون بالجزيرة الإنجليزية قبل ترحيلهم ومداهمة مكاتب هذه القنوات بالقاهرة والتشويش على ترددات هذه القنوات. وقالت لجنة حماية الصحفيين ومقرها نيويورك أن 10 صحفيين رهن الاحتجاز في مصر و 64 على الاقل تم احتجازهم بشكل مؤقت أو تعرضوا للاعتداءات ومصادرة أدواتهم مشيرة إلى اعتقال شريف منصور الصحفي بقناة أحرار 25 . من جانبه وصف جوناثان كاير خبير أبحاث الكاريكاتير السياسي في مصر صمود صحيفة الحرية والعدالة بأنه " مثال لايصدق من المقاومة" مشيرا إلى أن الصحيفة تنشر بشكل يومي صور شهداء مجازر الانقلاب أثناء فض الاعتصامات في رابعة العدوية والنهضة مضيفا "عندما تخصص الصحيفة صحفة كاملة من إجمالي 8 صفحات فقط لكتابة جميع أسماء الشهداء فهذا مثال لا يصدق من المقاومة".

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.