رئيسة وزراء نيوزيلندا: منفذ مجزرة المسجدين سيحاكم بأقصى درجات الحزم    شاهد غيظ عمرو أديب من عمرو دياب بعد احتفاله مع دينا الشربيني    «ماركا»: لاعب واحد يمكنه منافسة ميسي على «الحذاء الذهبي»    أجندة الثلاثاء: وزيرة الهجرة تزور مصابي مذبحة المسجدين في نيوزيلندا    نيوزيلندا تستعد لبدء دفن ضحايا الهجوم على المسجدين    الأرصاد: طقس اليوم دافئ نهارا شديد البرودة ليلا.. والعظمى 26 درجة    تعرف على جملة قالتها فتاة الهرم للضابط فتسببت في مقتلها    إيران تخترق هواتف زوجة وابن نتنياهو    غضب من الجماهير السعودية بعد سب ميدو لمشجع وحدوي    أجندة إخبارية ليوم الثلاثاء الموافق 19 مارس 2019    كيف تعاني بريطانيا من نقص المياه رغم غزارة الأمطار؟    الوليد بن طلال: الملك سلمان وولي العهد في قلبي وعيوني    تراجع مؤشرات الأسهم اليابانية في جلسة التعاملات الصباحية    سيد درويش: صوت ثورة 1919 الذي أشعل حماس الجماهير في مصر    موجز التوك شو.. متابعة حادث نيوزيلندا.. واحتفاء بملتقى الشباب العربي الإفريقي    وزيرة الهجرة: 14 مليون مصري في الخارج    كندا تمدد مهمتي تدريب عسكري في أوكرانيا والعراق    كندا تعيد النظر في موافقتها على شهادة اعتماد طائرات بوينج 737 ماكس    واقعة قارية تحدث للمرة الأولى بين الأهلي والزمالك    صور| أكثر من 1000 قتيل بسبب إعصار إيداى بزيمبابوى    تفاصيل العقد المؤقت للمعلمين: يفسخ بتهمة الإرهاب أو العمل السياسي    استخدام الطاقة الشمسية للزراعة بولايتين في السودان    تعرف على موعد عودة جثامين ضحايا مذبحة الساجدين فى نيوزيلندا    رئيس لجنة النقل بالبرلمان: تطوير الموانئ يحقق المنافسة العالمية    اليوم.. انطلاق المرحلة الثانية من حملة القضاء على الديدان المعوية ب11محافظة    نائب الرئيس السودانى يؤكد حرص بلاده على تعزيز علاقاتها مع جنوب السودان    كارثة بشرية بسبب حادث بطريق "بلبيس- العاشر"    بالفيديو.. حسين الجسمي يطرح أغنية "من يقدر عليك"    المدرب العام للمنتخب لصلاح: لا تفكر في الأهداف.. ليست مسطرة لقياس مستواك    ضبط أحد الأشخاص بسوهاج لقيامه بالإستيلاء على أموال المواطنين بزعم توظيفها فى الإستثمار العقارى    اختتام منافسات بطولة دوري مراكز الشباب في الإسكندرية    مجاهد: القمة بين الزمالك والأهلي قد يتم نقلها من برج العرب    الإنتاج الحربي يكشف حقيقة إصابة عامر عامر بالرباط الصليبي مع المنتخب    وفاة 5 وإصابة 8 في حادثين مروريين على طريق العلاقي بأسوان    جمهور الأقصر يحتفل بأبطال فيلم «جريمة الإيموبيليا»    جمارك مطار الأقصر تحبط تهريب هواتف محمولة    مساعد «اتحاد الشباب السوداني» يستعرض ركائز تأمين منطقة الساحل في أفريقيا    تقنية جديدة لمعالجة الأورام السرطانية في إيران    «اتصالات النواب» توافق على مشروع قانون حماية البيانات الشخصية    المحترفون على قائمة الفراعنة استعدادا لمباراتى النيجر ونيجيريا    مبادرة جديدة للإسراع بحل مشكلات المستثمرين    الكلية الفنية العسكرية تنظم المسابقة الأولى للهياكل المصنعة من المواد المركبة المتقدمة    «نادية».. كافحت 19 عاما بعد وفاة زوجها لتربية أولادها    حكايات النساء.. تاريخ غير تقليدى للأمومة والعقم    أسماء المكرمات من الأمهات المثاليات    رفع 25 سيارة و6 آلاف مخالفة فى حملة مرورية بالجيزة    تواصل قدماء المصريين وأخبار الكورسات والرفق بالحيوان ب"مجلة علاء الدين الإذاعية"    تصنيع الخلايا الشمسية من المعادن الأرضية    تدريب الأطباء على الاستئصال الآمن لأورام قاع الجمجمة    معمل ثلاثى الأبعاد لدراسة تشوهات الأطفال    فيديو.. رمضان عبد المعز: من ماتت دون زواج فهي شهيدة    وكيل «الأطباء»: لدينا 4 آلاف فرصة للتدريب فقط سنويا مقابل 10 آلاف خريج    من تاريخ الأجداد نصنع المستقبل    المستشار عادل زكى أندراوس عضو مجلس القضاء الأعلى الأسبق ل«روزاليوسف»: مقترح إنشاء مجلس أعلى للهيئات القضائية «إجراء إدارى» لا يمس استقلال القضاء بأى صفة    علي جمعة: ليس في الشرع ما يمنع من تخصيص يوم للتعبيرعن البر بالأم    رئيس مجلس الوزراء ينيب وزير الأوقاف في افتتاح المسابقة العالمية للقرآن الكريم    لتحافظ على صلاتها ومكياجها..الإفتاء توضح كيفية وضوء العروسة يوم زفافها..فيديو    بفهم:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





22 سفيرا شاهدوا الظاهرة بأبو سمبل
احتفال عالمي ب "تعامد الشمس" علي وجه رمسيس الثاني

وسط تغطية إعلامية مصرية وعالمية واسعة شاركت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة مع الدكتور خالد العناني وزير الآثار. والدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار. والدكتورة إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة. والدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات. واللواء أحمد إبراهيم محافظ أسوان. وطارق رضوان رئيس لجنة الشئون الأفريقية بمجلس النواب وماجد أبو الخير وكيل اللجنة. فجر امس في احتفالات ظاهرة تعامد الشمس علي وجه تمثال الملك رمسيس الثاني بقدس الأقداس بالمعبد الكبير بمدينة أبو سمبل في الظاهرة الفلكية الفريدة التي تتكرر يومي 22 فبراير و22 أكتوبر من كل عام.
وبعد ساعات من الترقب والانتظار.. وفيض من نظرات التأمل والانبهار .. انطلقت صرخات الدهشة تشق سكون الصمت في بهو المعبد الفرعوني وصخوره العتيقة الصامدة تحديا للزمان .. لتعلن من ابوسمبل اسوان .. الي كل مكان .. ان مصر درة الاوطان .. حضارة وسلام وامان.
حضر ظاهرة التعامد هذا العام وفد مكون من 22 من السفراء والدبلوماسيين الأفارقة وعائلاتهم أبرزهم سفير الكاميرون الذي يعد عميد السفراء الأفارقة. وغانا وغينيا ومالي وكوت ديفوار. وغيرهم من سفراء الدول الإفريقية وسط آلافپمن جميع الجنسيات والاعمار والفئات وبعيدا عن الرسميات اجتمعوا علي الحب والاعجاب بمصر خلابة العقول والالباب وتعلقت عيونهم بمشهد السحر المعجز حينما زينت خيوط ذهب الشمس وجنات ملك مصر القديم رمسيس الثاني في معبد ابو سمبل.
أعربت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة عن سعادتها بالمشاركة في هذا الحدث. وعن تفاؤلها بتوافد الآلاف من مختلف الجنسيات أمس لمشاهدة ظاهرة التعامد هذا العام. مؤكدة أن الوزارة حريصة علي الاستفادة من الأحداث والفعاليات المختلفة للترويح لمصر سياحيا وإلقاء الضوء علي الإمكانيات السياحية التي تتمتع بها كل مدينة سياحية . حيث تعتبر هذه الاحتفالية هي أول حدث أفريقي يتم تنظيمه هذا العام . تزامنا مع رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي عام 2019. واستضافتها لكأس الأمم الإفريقية يونيو المقبل. مشيرة الي أنها فرصة رائعة للاحتفاء بالاصدقاء الافارقة والتعبير لهم عن خصوصية اهتمام مصر بهم خاصة في المرحلة المقبلة لتعزيز لخطط الدولة في تنمية القارة وباستثمار القدرات والامكانيات المصرية خاصة في مجال السياحة بانماطها المتعددة التي اصبحت لاول مرة في بؤرة اهتمام القيادة السياسية.
اضافت الدكتورة رانيا المشاط أن هذا الحدث سوف يمثل للوزارة بداية انطلاقة جديدة لتنفيذ توجهات الدولة الخاصة بالشأن الافريقي وكذلك فيما يخص السياحة المصرية بشكل عام من النواحي الترويجية ومكونات البرامج السياحية والفئات المستهدفة للسياح من مختلف دول العالم مشيرة الي ان وزارة السياحة لديها عيون متخصصة الان ترصد انطباعات الزوار وتدرس احتياجاتهم وطبيعة اهتماماتهم ليمكن مخاطبتهم بكفاءة وبما يعود ايجابيا علي معدل توافد السياح الي مصر ترجمة لكل المؤشرات الصادرة عن المنظمات الدولية المعنية والتي تبشر بان مصر اضحت في مقدمة دول العالم التي تمثل زيارتها حلما يراود المواطنين من مختلف الجنسيات.
وأشاد الدكتور خالد العناني وزير الآثار بالاحتفالية والتي تتميز بتضافر جهود كل من وزارات الآثار والسياحة والثقافة لتنظيم هذه الاحتفالية للسفراء الأفارقة خاصة وأن الرئيس أعلن أن مدينة أسوان عاصمة الشباب الأفريقي والتي تأتي في ظل رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي للدورة الحالية 2019 واستضافتها لبطولة كأس الامم الافريقية.
وقالت الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة أنها تري أن هذه بداية قوية لرئاسة مصر للاتحاد الأفريقي. مشيرة الي تزامن تعامد الشمس مع العديد من الفعاليات الفنية والثقافية في محافظة أسوان. مؤكدة أن هذه الاحتفالية أظهرت بشكل مبهر تكاتف الوزارات ومؤسسات الدولة لانجاح الحدث.
ومن جانبهم أعرب السفراء الأفارقة عن سعادتهم بدعوة وزارة السياحة لهم للمشاركة في هذا الحدث. مؤكدين علي أهمية تنظيم مثل هذه الفعاليات التي تحمل دلالات ورسائل كبيرة للعالم وتعكس دور مصر الريادي داخل القارة السمراء خاصة مع رئاستها للاتحاد الافريقي.
وأكد اللواء أحمد إبراهيم محافظ أسوان علي أهمية مثل هذه الأحداث والفعاليات في إلقاء الضوء علي المقصد السياحي المصري. مشيرا إلي أن هناك أكثر من 4000 مشارك من مختلف الجنسيات. من مصريين ومن الدول العربية والأوروبية والآسيوية مما يشير الي عودة السياحة الثقافية. وأضاف أن تواجد العديد من الصحف ووسائل الإعلام الدولية لتغطية هذا الحدث يساهم في نشر الأخبار الإيجابية عن مصر للعالم أجمع .
اعرب الدكتور محمدو لبرنغ سفير الكاميرون وعميد السفراء الأفارقة في تصريحات خاصة للجمهورية عن سعادته بالدعوي التي تلقاها من الحكومة المصرية لمشاهدة الحدث الذي وصفه بالاسطوري.
وقال هذ الحدث الذي انتجته الحضارة المصرية منذ الاف السنين يغدو حدثا معلما للعالم ترك اثره الدائم والمبهر ليثبت عبر كل زمان كيف ان المصري دائما في المقدمة بعلمه وثقافته واخلاصه وابداعه
اضافپان افريقيا كلها تفخر بان مصر تنتمي اليها .. وكان ولايزال لدينا امال كبيرة .. بل لدينا الثقة ان الغد الافريقي افضل للغاية بعطاء مصر واخلاص قادتها ومواطنيها لانتمائهم الافريقي.
بينما أعرب طارق رضوان رئيس لجنة الشئون الأفريقية بمجلس النواب عن ترحيبه بالتواجد المميز للافارقة في هذا الحدث المصري العالمي مؤكدا انها بداية جديدة لتطبيق التوجه المصري نحو تعميق وتعزيز العلاقات مع دول القارة ومواكبة لترؤس مصر للاتحاد الافريقي مشيرا الي ان ذلك يعد من الروافد المهمة والضرورية لبناء الجسور اللازمة لتنمية التجارة البينية التي لايتجاوز حجمها 70 مليار دولار وهو ما لا يجاوز نسبته 0.008% في حجم التجارة الافريقية مع العالم وهو اقل بكثير من طموحاتنا المشتركة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.