وصية الرئيس السيسي للشباب العربي والأفريقي من أسوان.. فيديو    إحالة ممرضة بمستشفى الشلاتين للمحاكمة لاتهامها بتزوير تقارير طبية    تشييع جثامين ضحايا «مذبحة أوسيم» إلى مدافن الجبل (صور)    بالصور .. رئيس الوزراء يتابع مع وزير التموين إستعدادات شهر رمضان المعظم    فيديو.. خبير اقتصادي: سعرالدولار سيصل إلى 6 جنيهات بشرط    التموين: استخراج البطاقات التموينية يستغرق 16 يوما بحد أقصى    إسرائيل تعلن رسميا اغتيال «أبو ليلى» منفذ عملية «أرئيل»    «فيس بوك»: لم نتلق شكاوى خلال بث هجوم نيوزيلندا الإرهابي    ميسي يغادر تدريبات منتخب الأرجنتين بسبب الإصابة    مدرب المنتخب: وجوه جديدة تحت الاختبار.. وخطتان لمواجهتى النيجر ونيجيريا    إصابة نائب بأسيوط في حادث سير    حريق شقة بحي غرب أسيوط دون خسائر في الأرواح    النيابة الإدارية تعاقب مدير حسابات إدارة نقادة التعليمية ووكيل مجلس المدينة    3 صور من لوكيشن تصوير "الملكة" ياسمين عبد العزيز    صور.. مهرجان الأقصر للسينما يكرم محمد صبحى ويعرض فيلمه "هنا القاهرة"    شاهد..إحدى الأمهات المثالية: "ربنا كان معايا في تربية أبنائي بعد وفاة زوجي "    شوقي غريب: معسكر المنتخب الأولمبي في إسبانيا نموذجي    شاهد.. لقاء السيسي بالشباب العربي والأفريقي بمعبد فيلة ووصيته لهم    الرئيس الأمريكي يدرس بقوة انضمام البرازيل لعضوية الناتو    مسلمو ألمانيا يطالبون بتشديد الحراسة على المساجد    حبس ديلر الإستروكس ببولاق الدكرور    وزير الخارجية الأمريكي يصل الكويت    مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا STEM تحصد المراكز الأولى في المعرض الدولي ISEF    صلاح حسب الله: غدا انطلاق الحوار المجتمعي حول التعديلات الدستورية    رئيس المركزية للمخازن يكشف أهمية التسجيل الإلكتروني للقطع الأثرية    فحص 133 ألف مواطن ضمن مبادرة "100 مليون صحة" في الوادي الجديد    شاهد.. الصحة تكشف تفاصيل حملة القضاء على الطفيليات المعوية بين الطلاب    «متخربش بيتنا يا محمود.. خدي العيال وامشي من قدامي».. آخر حوار بين سفاح أوسيم وزوجته    30 أبريل.. الحكم على متهمي أبراج الضغط العالي    أسعد سعادة    «بوستي إيتالياني» للبريد تتوقع ارتفاع صافي أرباحها خلال العام الحالي    رئيس قرطاج التونسي يشيد بتنظيم الأهلي لبطولة أفريقيا    حيلة «ميدو» التي نجحت مع المصريين وفشلت في السعودية    طائرة إيرانية تتعرض لحادث غريب فى قطر    أغرب هدايا الزعماء حول العالم    بوتفليقة سيسلم السلطة إلى رئيس منتخب    كهروميكا تتبنى خططًا لدعم جهود الدولة فى تنمية مصادر الطاقة البديلة    «التعليم» تحدد 5 شروط لفسخ عقد المعلم    شركة عالمية تدفع مليون دولار للعب لعبة جديدة من إنتاجها!    ضبط 36 سائقًا تحت تأثير المخدرات فى حملة أمنية للانضباط المرورى    كلية الإعلام تحتفل بمرور 100 عام تحت شعار «المرأة المصرية عطاء»    3200 واعظ أزهرى فى حملة لمواجهة المخدرات    «روزاليوسف» تكرم رئيس مدينة رأس البر    الزمالك المتوهج إفريقيا يسعى لاصطياد الذئاب قبل القمة    هل يهرب «الشيخ» من جحيم «لاسارتى» إلى جنة المقاصة؟    أشهر الباليهات الكلاسيكية على الطريقة الروسية بأوبرا القاهرة والإسكندرية    مشكاة السلطان حسن شاهدة على روعة فنون الحضارة الإسلامية عبر التاريخ    فردوس عبدالحميد: تجاهل المنتجين وراء عدم مشاركتى فى رمضان    كراكيب    عيد الأم حرام بأوامر شيوخ التكفير    فيديو.. رمضان عبدالمعز يكشف عن الأمور تبطل الدعاء    «دجيكو» يقترب من العودة للبريميرليج    «Where Are You From» يقدم مصر الآمنة فى عيون الأجانب    انطلاق حملة للكشف والعلاج المجانى ل«الجلوكوما» فى أسيوط    فحص 2 مليون مواطن بالدقهلية ب 100 مليون صحة    مستقبلنا فى صحة أولادنا    الإفتاء توضح حكم الاحتفال بعيد الأم    أمين الفتوى: الوشم بالإبر حرام.. والرسم بالحناء جائز شرعا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هنكمل مشوارنا
كلية الحقوق- جامعة الأسكندرية
نشر في الجمهورية يوم 23 - 02 - 2019

توقفت برهة عند جملة قالها عميد كلية الحقوق جامعة الاسكندرية الدكتور طلعت دويدار الا وهي العدالة ليست هي اعطاء كل ذي حق حقه فقط ولكن العدالة اعطاء كل ذي حق حقه في الوقت المناسب فالوقت ركن من أركان العدل فالوقت يلعب دورا هاما في حياة كل منا فهناك ما يسمي بالوقت المناسب وعلمتني دراسة القانون الجنائي أهمية الوقت فالبطيء في إصدار الاحكام أي في اقامة العدل نوع من أنواع الظلم اما العدالة الناجزة فهي التي تحقق العدل بين الناس فتأجيل النظر في القضايا بلا داع فهو نوع من أنواع الظلم فالعدل اسم من اسماء الله الحسني ويعبر عن اعطاء الحق لصاحبه وانصاف المظلوم والعدل يعبر عن المساواة وبدون العدل يكون هناك فساد وظلم وعدم مساواة وعدم اعطاء كل ذي حق حقه في الوقت المناسب ظلم. كما أن الله ذكر العدل في مُحكم كتابه في كل العلاقات فقال الله تعالي "وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْل" كما بيّن أهمية العدل في حالة تعدد الزوجات فالله سبحانه وتعالي أمر الزوج بالعدل بين زوجاته ولأن الله يعلم أنه لا يستطيع العدل في المحبة. "وَلَنْ تَسْتَطِيعُوا أَنْ تَعْدِلُوا بَيْنَ النِّسَاءِ وَلَوْ حَرَصْتُمْ" فالتسوية بينهنَّ في المحبة غير واجبة. كما أمر الله بالعدل بين الأبناء واعدلوا بين أولادكم لانه يعلم أن التفرقة لا تجلب الا البغضاء وكراهية الابناء لبعضهما البعض. كما أمر الله العدل ليس فقط في الفعل فقط بل في القول أيضًا وَإِذَا قُلْتُمْ فَاعْدِلُوا. كما ان هناك فرقا بين العدل والقسط والحق "وَأَوْفُوا الْكَيْلَ وَالْمِيزَانَ بِالْقِسْطِ" أن تعطي بالعدل فهذا عدل. أما أن تكون مقسطاً أن ترفع الظلم أي ترد الحقوق لأصحابها. اما الحق واحد لا يتغير بتغير الدليل أما العدل فهو يرتبط بالدليل وجودا وعدما فكل حق عدل وليس كل عدل حق.
E-MAIL: [email protected]

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.