أول رد فعل للتضامن على واقعة تعذيب أطفال بإحدى دور الأيتام بالهرم.. فيديو    وفد جامعة طنطا يزور المحطة النووية في روسيا    الشرطة الفرنسية: مقتل المشتبه به الرئيسي في هجوم ستراسبورج    خبير زراعي: الاعتماد على المياه الجوفية في التنمية الزراعية خطر كبير    بالفيديو.. مصطفى بكري: هنشوف مصر تانية في 2030    الدفاع الأمريكية تستبعد شن تركيا لعملية عسكرية في سوريا قريباً    مصر تدين حادث إطلاق النار فى فرنسا    فيديو.. أرسنال يتفوق على بطل أذربيجان بهدف لاكازيت بالشوط الأول    أسامة كمال يعلن دعمه لتنظيم مصر لبطولة كأس الأمم الإفريقية 2019    الأهلي يحسم صفقة الأنجولي "جيرالدو"    مصرع شخص وإصابة زوجته ونجلته في حادث تصادم بالعاشر من رمضان    ننشر أول صورة للمتهمين بقتل فتاة بعد صعق جسدها 5 دقائق بالكهرباء    "ثقافة الطفل" بالمنصورة تحتفل باليوم العالمي لذوي الاحتياجات    زياد الرحباني: لأول مرة في حياتي أزور دار الأوبرا    صحة الوادى الجديد تستعد لمبادرة "100 مليون صحة" بمسح طبى للمدارس    تنفيذ 490 مشروعاً بتكلفة 27٫2 مليار جنيه فى 13 قطاعاً    ضبط هارب من حكم بالسجن 10 سنوات في أسيوط    مصر تُرحب بنتائج مشاورات السويد بين الأطراف اليمنية    طلعت يوسف : التوفيق لم يحالف المقاصة أمام الجيش    لطيفة ناعية إبراهيم سعدة: عمرى ما أنسى تشجيعه لما جيت مصر    الأسد يبحث مع نائب رئيس الوزراء الروسى جهود إعمار سوريا    فحص 17 مليون مواطن بينهم 4.7 مليون بالمرحلة الثانية منذ انطلاق «100 مليون صحة»    تطوير التعليم الجامعى.. والدراسات القانونية!    مدارس الأقصر تشارك في تصفيات مسابقة أعياد الطفولة ب 10 عروض    15 ديسمبر.. بدء تلقي طلبات الترشح في انتخابات نقابة الصيادلة    رئيس حي الزيتون يواجه مخالفات المقاهي والمحلات في حملة مسائية..صور    ضبط جزار بعد ذبحه بقرتين نافقتين قبل بيعهما فى بلقاس بالدقهلية    طلائع الجيش يفوز على المقاصة بهدف سامى    حملة مكبرة لإزالة الإشغالات بأسواق رأس البر    قرعة كأس ملك اسبانيا.. حامل اللقب يواجه ليفانتي وريال مدريد في مباراة ثأرية    سر زيارة ال48 ساعة ل«حفتر» في القاهرة    محافظ بنى سويف يصطحب وفد الزراعة لزيارة حديقة الحيوان في بني سويف    هذه العقوبة تنتظر المتورطين في الفيلم الإباحي بالهرم    7.7 مليار دولار صافي الاستثمار الأجنبي خلال عام    الاحتلال الإسرائيلى يعتقل فلسطينيين من مدينة طولكرم    مجدي البدوى رئيسا لاتحاد عمال الاسكندرية    بعد سفارة أمريكا.. إشادة أممية بأول مذيعة مصرية من ذوي القدرات الخاصة    شقيق جمال حمدان : يكشف لغز كتابه الأخير عن اليهود والصهيونية قبل وفاته    وداعا إبراهيم سعده فارس الصحافة وأحد رواد أخبار اليوم    مساء الفن.. خالد عجاج يطرح "صاروخ".. سر تغيب سارة درزاوي عن "مسرح مصر".. الأمم المتحدة تشيد بدور مصر في دمج صاحبات الهمم بالمجتمع بسبب رحمة خالد    «برزنتيشن» تعلن بث مباريات الزمالك والإسماعيلي والمصري الإفريقية على «أون سبورت» حصريا    الأرصاد: طقس الجمعة مائل للدفء والعظمى بالقاهرة 22 درجة    فيديو.. خالد الجندى: الزواج العرفى زنا وحرام    بالصور| رئيس "السكة الحديد" يكرم منتخبي الهيئة لكرة القدم وتنس الطاولة    «التموين» تتعاقد على شراء 47 ألف طن أرز مستورد من الصين    كارول سماحة تهنئ ماجدة الرومي: «عيد ميلاد سعيد للصوت الذي ألهم جيلا كاملا»    تعطل بالدائري بسبب حادث    علي جمعة يوضح كيف تكون صلاة الحاجة    ميراث المرأة بين عدل الله وظلم البشر    متحدث «النواب» ينعي إبراهيم سعدة    صور.. السعودية تدخل تاريخ فورمولا إي العالمية لأول مرة في الشرق الأوسط    تركيا: 9 قتلى و47 جريحًا في حادث قطار بأنقرة    إجمالي المفحوصين بمبادرة فيروس سى الرئاسية 17 مليون مواطن    السنغال تتأهل إلى نهائي أمم أفريقيا للكرة الشاطئية .. صور    أمين الفتوى: عشرات التطبيقات توضح اتجاه القبلة الصحيح    محافظ الأقصر يشيد بجهود جامعة الأزهر فى الترويج لسياحة المؤتمرات    هل يجوز تعجيل الزكاة.. البحوث الإسلامية تجيب    دراسة: العلاج عبر الإنترنت يقلل من الاكتئاب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حلاوة المولد من الطفولة للخطوبة
محمود لا يعرفها وسارة تقاوم من أجل الريجيم
نشر في الجمهورية يوم 19 - 11 - 2018

يرتبط الشباب كغيرهم بحكايات بطلتها حلاوة المولد .. مسافة طويلة منذ كانت فرحة يحملها الأب للبيت وحتي أصبحوا مسئولين عن شرائها لعيون الخطيبة يحملون همها مع ارتفاع ملحوظ في أسعارها.. المولد النبوي الشريف بالطبع مناسبة أكبر وأهم من اختزالها في علبة متنوعة المحتوي الا أن التقليد الذي يعود لعهد الفاطميين مازال في أجندة المصريين والشباب تحديدا حتي الآن.
وما بين استمرار الحكاية ونهاية اقتربت بسبب ارتفاع الأسعار..ننقل لكم أجواء الفرحة بروح الشباب..
يقول عادل عطية "21 سنة" خطبت منذ شهر فقط وعليّ شراء حلاوة المولد علي الرغم من ارتفاع أسعارها هذا العام لتفرح خطيبتي فهو أول موسم يمر علينا ورغم نصيحة أختي باهداء ثمنها للعروس لتشتري ما تريد لكنني رفضت لاكتشف أن العلبة المناسبة تتعدي 600 جنيه.
يتفق معه أحمد عبد الله " 40 سنة" مؤكدا حرصه علي شراء حلاوة المولد سواء أثناء فترة الخطوبة التي استمرت ثلاث سنوات وبعد الزواج مازال يشتريها لزوجته وأولاده لأنها مصدر للبهجة لكنه يصر علي مشاهدة المعروض بالمحلات ومقارنة الأسعار في جولة تفقدية يقرر بعدها الشراء حسب الميزانية ويشتري من أماكن أقل سعرا لا يتعدي ثمن العلبة 150 جنيهاً.
وينوه هشام علي 32 سنة الي اضطرار العريس أحيانا أو اجبارا لشرائها لارضاء أهل العروسة خاصة الأسر مازالت تهتم بالعادات القديمة ومنها حلاوة المولد والا لصقت به تهمة البخل.. ويتمني تغيير هذه الأفكار التي لا تتناسب مع ظروف معظم الشباب.
أما محمود أحمد 25 سنة من جنوب سيناء فقد تعرف علي حلاوة المولد في أول زيارة للقاهرة. ليؤكد أن أهل سيناء لم يعتادوا علي تناولها .
وتنتصر سارة محمود 19 سنة للريجيم مضطرة رغم عشقها للحلاوة وتعترف بتخلخل المقاومة خاصة الفولية التي يشتريها لها والدها كل عام منذ كانت طفلة صغيرة.
وصحيح أن منار خالد 20 سنة لم ترتبط بعد ولكنها تحلم ب "عروسة المولد" من خطيبها المنتظر قائلة انها اهم هدية في فترة الخطوبة.
تتفق معهما سارة محمد عبد الحميد 20 سنة التي تعشق السمسمية والفولية وتشير إلي أن حلاوة المولد من العريس تعني سعادة غامرة ولا يهمها ثمنها وإنما معناها لذلك توافق أن تكون رمزية علي حسب ظروفه المادية.
ويسعد مصطفي رمضان 32 سنة بشراء الحلوي مع والدته من أجل اخوته الصغار مشيرا الي تنوع الأسعار والأصناف ليصنع كل شخص علبة تناسبه.
ويعلن محمد اسماعيل 33 سنة قراره مقاطعة حلوي المولد هذا العام بعد أن قفز سعر العلبة لأكثر من 500 جنيه ويضيف أنه متزوج من عامين وكان يشتري الحلوي كل عام منذ الخطوبة لكنه ربما يشتري نوعا او اثنين علي الأكثر من الأنواع التي تحبها زوجته.
يؤيده مصطفي حلمي 27 سنة واصفا أنها "مصاريف مالهاش لازمة" لأنه يجب أن يشتري علبة مناسبة تتوافر بها أصناف فاخرة لتليق بالعروس وأهلها يتعدي ثمنها ألف جنيه ويري من الافضل استخدام المبلغ في شراء مستلزمات بيت الزوجية.
ومن المشترين ننتقل الي البائعين الشباب بسوق باب البحر أحد الاسواق الشعبية لبيع الحلوي يقول نادر ابراهيم : أعمل منذ 18 سنة وفي الموسم نبيع حلوي المولد ونستعد قبله بعدة اشهر لأن البيع يبدأ قبل الموسم بشهرين علي الأقل مشيرا الي انخفاض المبيعات هذا العام بسبب ارتفاع الأسعار وضعف اقبال المقدمين علي الزواج وهم الزبائن الأهم .
يضيف أشرف الزهيري 32 سنة السوق يعاني من كساد نلاحظ معظم الزبائن من كبار السن الحريصين علي الشراء ولكن بكميات أقل والأصناف الأرخص وبينما كان المعروض ينفد قبل الموسم بأسبوعين في أعوام ماضية ولكن هذا العام يستمر البيع لآخر لحظة وربما يتبقي بعض المعروض.
وينصح ياسر رضا صاحب محل المستهلكين بالاتجاه الي باب البحر حيث الأسعار أقل من المحلات الكبيرة ويؤكد أن الأسواق الشعبية لديها ترمومتر في التعامل مع الزبائن فيقوم التجار بتخفيض الأسعار بسبب انخفاض السحب علي البضائع ويروي أن زبون شاباً طلب منه تجهيز علبة حلوي لا تتعدي 200 جنيه ليهديها لخطيبته فجهز علبة من أصناف كثيرة وجميلة تكلفت 150 جنيهاً فقط كما ارسله لبائع اخر يبيع عروسة المولد ب 65 جنيهاً بينما أرخص عروسة تباع في المحلات ب 200 جنيه مسجلا تحول المواسم لمظاهر استهلاكية يجب أن نراعي ظروف الناس بعدم المبالغة في الأسعار والرضا بالمكسب المعقول.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.