وزير التعليم السعودي: نعطي الأولوية في الاستثمار لبرامج التربية الخاصة والتعليم العالمي    اللواء سفير نور: حزب الوفد مستمر في انتخابات مجلس الشيوخ.. وليس هناك نية للانسحاب    ألمانيا تستدعي 12 ألف شاحنة كهربائية بسبب عيب فني    وزير الإسكان: نعيش على 7% من مساحة مصر منذ آلاف السنين    فلوريدا تسجل رقما قياسيا جديدة بإصابات كورونا بأكثر من 15 ألف حالة في يوم واحد    الحكومات المحلية بإسبانيا تفوز بالانتخابات الإقليمية في خضم جائحة كورونا    إصابات فيروس كورونا حول العالم تكسر حاجز ال«13 مليونًا»    إشبيلية يفوز على ريال مايوركا 2 - 0 في الدوري الإسباني    أزمة جديدة في الزمالك بعد قضية نادي القرن والفيديو المسرب    فيورنتينا يفسد فرحة فيرونا    بالصور.. المقاولون يجري المسحة الطبية الرابعة للكشف المبكر عن كورونا    التعادل الإيجابي يحسم قمة نابولي وميلان في الدوري الإيطالي    رئيس حى حلوان: حريق "توشكى" أتى على 90% من محال السوق    عودة نائب رئيس جامعة طنطا لعمله بعد انقضاء فترة عزله المنزلي    خبير مياه: إثيوبيا لديها أهداف غير معلنة من إنشاء سد النهضة    باريس سان جيرمان يقهر لوهافر 9-0 وديًا بحضور جماهير ..(فيديو)    اشتباكات بين متظاهرين والشرطة بدولة الاحتلال في احتجاجات ضد الإغلاق    "حرارة تصل إلى 41 والرطوبة 90%".. الأرصاد تكشف تفاصيل طقس الأيام المقبلة    بعد أن أطلقتها "فوري".. تعرف على وثيقة "قرشك الأبيض" الرقمية الجديدة    افتتاح عيادات الزقازيق العام بمجمع الخدمات بالشوبك    مشيرة إسماعيل: قضيت شبابى فى الجيش ومحمود رضا "سطب دماغى"    حلمى النمنم: ما فعله أردوغان بخصوص "آيا صوفيا" خطوة استفزازية وغير حضارية    فهد المولد يعود لمعسكر تدريب الفريق بعد انتهاء أزمته    وزير الرياضة: إصابة لاعبين بكورونا لن تؤثر على عودة المنافسات    حقوق المنصورة: انتهينا من الامتحانات بلا مشاكل    تايلاند تعلن نجاح اختبارات لقاحها ضد كورونا على القرود    التنمية المحلية: إزالة 1805 بنايات مخالفة خلال الأيام الثلاثة الماضية    إزالة 15 حالة تعد على الحدائق العامة والشوارع بمنطقة عمارات أبوالنصر في سفاجا    "أوبك بلس" تستعد لتخفيف تخفيضات النفط    توتنهام ضد أرسنال | تعرف على ملخص وأهداف المباراة وترتيب الفريقين    شاهد.. إطلالة إدوارد على الشاطئ    حقوق المنصورة تنهي امتحانات مرحلة الليسانس للشعبة العامة "انتظام وانتساب موجه"    أول تعليق من أميتاب باتشان بعد إصابته بفيروس كورونا    خبير دولي: تركيا لا يجب أن تكون في الناتو لأنها تقوض الأمن الأوروبي| فيديو    «كان أقصى طموحي أحضن ابني».. متعافية تروي تجربة إصابتها بكورونا أثناء الحمل (فيديو)    في أقل من 48 ساعة.. مباحث «السادات» تضبط مرتكبي قتل عجوز مساكن الأوقاف    صحة الغربية تبحث مع الزمالة المصرية طرق الاستفادة من كورسات هارفارد    تصدير 121 ألف طن بضائع.. وزارة النقل تكشف تفاصيل حركة الموانئ خلال ال24 ساعة    انزلوا من فوق السقالات.. فقد صدر قرار بوقف البناء!    برفقة خالد الصاوي ..أحمد الفيشاوي يعرض كواليس فيلم "30 مارس"    بالفيديو| خالد الجندي: الصلاة على النبي تكشف الهم والغم    «عطية» لشباب المحامين: الأمل معقود عليكم لإعادة هيبة المحاماة    في اليوم الثاني لطريق مجلس الشيوخ.. إقبال ضعيف بجنوب الجيزة    تأجيل محاكمة 12 متهما في "أحداث مجلس الوزراء" ل9 اغسطس    رئيس جامعة الأزهر: خطة لمنع تكدس الطلاب العام المقبل    برفقة زوجها.. غادة عبد الرازق تخطف الأنظار خلال الإجازة الصيفية    ما حكم رد الهدايا لخطيب أساء لمخطوبته وسمعة أهلها؟.. تعرف على رد أمين الفتوى    البابا تواضروس يصلي قداس عيد الرسل بدير الأنبا بيشوي | صور    اليوم.. بدء خدمة التحويل من صاحب عمل لآخر بالكويت    بناء على رغبته.. تأجيل حفل الفنان محمد منير بالأوبرا    إيران: "خطأ بشري" وراء إسقاط الطائرة الأوكرانية    شباب الشرقية يعلن عن مسابقة أون لاين لحفظ القرآن الكريم والأحاديث النبوية    تونس .. 4 كتل برلمانية تتفق على بدء إجراءات سحب الثقة من الغنوشي    حبس ميكانيكي بتهمة التنقيب عن الآثار بحلوان    عن التحرش والمتحرشين    انتشال جثمان غريق جديد في حادث شاطئ النخيل بالإسكندرية    «صحة الإسكندرية»: لا قوائم انتظار لكورونا.. وتطبيق نموذج العجمي ب10 مستشفيات    ما هي الأطعمة المباحة في الإسلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





احمد خالد توفيق .. السبب وراء احتفال جوجل بالعراب
نشر في الفجر يوم 10 - 06 - 2019

احمد خالد توفيق .. يحتفل محرك البحث "جوجل" اليوم بالذكرى ال 57 لميلاد الطبيب والروائي المصري الراحل أحمد خالد توفيق، الملقّب ب"العراب"، ويأتي احتفال جوجل بالعراب باعتباره ملهم للشباب القارىء.
ونشر "جوجل" صورة الكاتب الراحل في واجهة الموقع مصحوبة بمجموعة من أشهر شخصيات أعماله، وقد اشتهر بأدب الرعب والخيال العلمي.
أحمد خالد توفيق
ولد أحمد خالد توفيق يوم 10 يونيو 1962 في مدينة طنطا بمحافظة الغربية في مصر، وتخرج في كلية الطب عام 1985، وحصل على الدكتوراه في طب المناطق الحارة عام 1997، واستقطب "العراب"، بأعماله الشباب المتعطش للقراءة بعيدًا عن السياسة وهمومها.
وأطلق عليه محبوه لقب "العرّاب"، ويعد من رواد قصص الرعب والخيال العلمي في الوطن العربي بشكل عام، وتوفي أحمد خالد توفيق في الثاني من أبريل عام 2018 بأزمة قلبية مفاجئة.
روايات أحمد خالد توفيق
تميز أحمد توفيق بأسلوبه السردي السهل، وهو ما عرضه للانتقاد، لكنه كان يرى أن الكتابة علاج لاضطرابات الكاتب النفسية لأنه يكتب لنفسه أولًا.
ومن أشهر إبداعاته أحمد خالد توفيق، سلسلة ما وراء الطبيعة، وسلسلة فانتازيا، ورواية يوتوبيا، ورواية السنجة، ورواية إيكاروس، ورواية في ممر الفئران، ورواية شآبيب.
وترجم عشرات الكتب والروايات، وله مقالات في بعض الصحف والمواقع الإلكترونية، ومن الروايات التي قام بترجمتها: نادى القتال، ديرمافوريا، عداء الطائرة الورقية، سلسلة رجفة الخوف.
نال جائزة الرواية العربية في معرض الشارقة الدولي للكتاب في 3 نوفمبر 2016 عن روايته "مثل إيكاروس"، الصادرة عن دار الشروق في مصر.
كتب احمد خالد توفيق
"سلسلة ما وراء الطبيعة"، وهي سلسلة روايات رعب، بدأ نشرها منذ عام 1992، وحققت نجاحا كبيرا، واشتهرت باسم بطلها د. رفعت إسماعيل، الطبيب العجوز المتقاعد حول ذكرياته الشخصية وأحداثها الخارقة للطبيعة.
"سلسلة فانتازيا"، وهي نوع نادر في الأدب العربي حيث تخوض البطلة، عبير عبدالرحمن، مغامرات خيالية مختلفة تقابل خلالها شخصيات تاريخية في فترات زمنية مختلفة.
"سلسلة سفاري"، وتدور أحداثها كلها في قارة إفريقيا حول فرقة طبية تحاول مكافحة الأمراض المختلفة رغم المشاكل والعقبات التي تواجهها.
"الأن نفتح الصندوق"، متتالية قصصية على ثلاثة أجزاء، تحتوي على 25 قصة رعب، أحداث رعب غامضة تدور في شقة واحدة.
"الغرفة رقم 207"، وهي مجموعة قصصية تحكي عن أحداث غامضة ومثيرة في غرفة أحد فنادق مرسى مطروح.
"السنجة"، رواية خليط من الفانتازيا والواقعية حول كاتب يعيش في قرية نائية.
"قصة تكملها أنت"، وهي أول قصة رعب تفاعلية حيث يتم يشارك القارئ مع المؤلف في وضع نهاية لها.
"مثل إيكاروس"، وهي رواية تدور في عام 2020 حول ثمن معرفة المستقبل.
"يوتوبيا"، وهي رواية مثيرة عن حياة مجموعة من الأغنياء قرروا بناء يوتوبيا خاصة بهم بعيدا عن مشاكل المجتمع.
"الهول"، مجموعة قصصية من 8 قصص.
"شربة الحاج داوود"، وهي مجموعة من المقالات التي تتحدث عن العلم والخرافة في المجتمع المصري.
"أفلام الحافظة الزرقاء"، مقالات يستعيد فيها ذكرياته عن السينما والأفلام ورأيه فيها.
"في ممر الفئران"، رواية كابوسية تتحدث عن فقدان البشر حق البصر حيث يعيشون في الظلام والجهل والخرافة.
"حظك اليوم"، مجموعة قصصية يربطها سياق درامي واحد، تتحدث عن طريقة موت كل برج من الأبراج.
"زغازيغ"، 29 مقالا ساخرا عن مواقف يومية من المحتمع المصري.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.