«ارجع ديرك ».. حملة تطالب البابا تواضروس بالاعتكاف    من القاهرة الى أديس أبابا.. الاتفاق حول السد أو الحرب    جني الأرباح يدفع البورصة للتراجع.. ورأس مالها يخسر 3.4 مليار جنيه    رئيس هيئة الطاقة الذرية يشيد بالتعاون بين مصر وألمانيا في المجالات البحثية    جزيرة العزبي.. وإنقاذ المنزلة    محافظ الدقهلية: سرعة الانتهاء من تحديد ارتفاعات المبانى فى جميع قرى المحافظة    السيسي يوجه رسالة لقيس سعيد بعد فوزه برئاسة تونس    الحرب في سوريا| الإعلام الرسمي: الجيش يدخل مدينة منبج بريف حلب الشمالي    عبدالفتاح البرهان وسلفاكير يبحثان سبل إنجاح مفاوضات السلام    صور| التعادل السلبي يحسم الشوط الأول من ودية مصر وبوتسوانا    كين وستيرلينج يقودان إنجلترا أمام بلغاريا بتصفيات يورو 2020    سموحة يهزم الزهور في الجولة الثانية لدوري الطائرة آنسات    ضبط سائق متهم بالتحرش بفتاة من ذوي الاحتياجات الخاصة    سيول وأمطار ورعد.. الأرصاد تحذر من طقس الغد    التحفظ على 2 طن دواجن نافقة بالبحيرة    بالفيديو.. رمضان عبدالمعز: أصعب مكان في جهنم مخصص للمنافقين    غدًا .. قطع المياه عن 6 مناطق بقنا    "تحيا مصر" يعين خالد بكري رئيسا ل"شركة أسواق مصر" خلفا لأسامة الشافعي    قائد القوات الجوية: قادرون على حماية مصالح مصر    يمنى محمد تحقق المركز الثاني في بطولة السباحة الودية بالعبور    لوكا مودريتش يوضح تفاصيل إصابته الأخيرة    تقرير: قطبي ميلان يراقبان وضع أوزيل مع أرسنال    رئيس الدستورية العليا: مصر تلتزم بالدستور شكلًا وموضوعاً    رئيس جامعة بني سويف يطلق مبادرة لتدشين أول أكاديمية لإعداد حكام كرة القدم    العاهل الأردني: ندعم الأشقاء الفلسطينيين لنيل حقوقهم العادلة والمشروعة    القبض على المتهمين بخطف نجل نائب المنوفية    أغنية جابوا سيرته ل أصالة تقترب من 17 مليون مشاهدة.. فيديو    باسل خياط: السينما منبر يسهم في تطوير ثقافة الطفل    تفاصيل مسلسل هيفاء وهبي في رمضان 2020    سر غضب إسرائيل بعد جوائز نوبل في الاقتصاد    اليابان: ارتفاع حصيلة ضحايا إعصار (هاجيبيس) ل58 قتيلًا و210 مصابين    خبز الزبيب والقرفة    حقوق إنسان النواب تتفقد قسم كرموز.. وتؤكد: الشرطة دائما في خدمة الشعب    أجندة إخبارية.. تعرف على أهم أحداث الثلاثاء 15 أكتوبر 2019    رامي وحيد: "البطولة المطلقة حلم كل فنان لكنني رفضتها من قبل لهذا السبب"    رئيس الوزراء الفلسطيني: نرفض التهديدات الإسرائيلية المتعلقة باقتصادنا الوطني    انتهاء تسجيل التقدم لامتحانات "أبناؤنا فى الخارج" 14 نوفمبر المقبل    استشاري باطنة: التأمين الصحي الشامل مشروع قومي تكافلي يستهدف الأسرة بأكملها (فيديو)    "الوضع ليس جديدًا".. جوندوجان: مواجهتا ليفربول ستحسمان صراع لقب بريميرليج    الداخلية التونسية: مقتل سائح فرنسي وإصابة جندي جراء اعتداء طعن شمالي البلاد    وفاة فنانة شهيرة بعد صراع مرير مع المرض    أعمال شغب بين المتظاهرين وقوات الشرطة فى هونج كونج.. صور    حكم إخراج فدية الصيام مالا بدلا من إطعام المساكين    رسميًا.. الدكتور حسين خيري يحسم مقعد نقيب الأطباء    "إسكان النواب" تبدأ بحي الأسمرات وروضة السيدة في زياراتها الميدانية ومتابعة ملف العشوائيات    الصحة: «قوائم الانتظار» أجرت 256 ألف عملية عاجلة    الداخلية تستخرج الأوراق الثبوتية للمكفوفين مجانًا لمدة أسبوع    القوات البحرية تنجح فى إنقاذ طاقم طائرة هليكوبتر مفقودة بالبحر المتوسط    «لوف» واثق من تأهل المنتخب الألماني إلى يورو 2020 رغم الظروف الصعبة    رئيس هيئة الطاقة الذرية: التعاون مع ألمانيا مثمر.. ونعمل على تطوير المفاعل البحثي    هل تخفى كوريا الشمالية كارثة تفشي حمى الخنازير الإفريقية داخل أراضيها؟    محافظ بورسعيد: استعدادات مكثفة لاستقبال موسم الشتاء    توقعات الأبراج.. حظك اليوم الاثنين 14 اكتوبر 2019 على الصعيد المهني والصحي والعاطفي    فيديو| أفضل 5 مشروبات للمحافظة على ترطيب الجسم    شيني: تخفيض سعر الغاز يقلل من تكلفة إنتاج السيراميك السنوية بقيمة 17.8 مليون جنيه    "خريجي الأزهر" تندد بالهجوم الإرهابي على مسجد في بوركينا فاسو    الصبر هو أعظم مايمكن تحصيله فى الدنيا والاخرة    دعاء في جوف الليل: اللهم اجعل لنا مع كل هم فرجًا ومن كل ضيق مخرجًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خاص| حلمى بكر: عمرو دياب خسر كثيرا بسبب ذكاءه .. وهذا سر نجاح "تسلم الأيادي"!!
نشر في الفجر يوم 22 - 09 - 2013


: أرشح شفيق للرئاسة والسيسي إذا رشح نفسه سيخسر
: اوكا واورتيجا هاربين من العدالة
: عمرو دياب نجم الألفية ولكنه خسر 40%من ذكاءه .. ويجب عليه مصالحة عمرو مصطفي
: حسن الشافعي لم يصنع جديد فى المزيكا .. وغناء غادة رجب بالتركية إضافة كبيرة للغناء
: الأغاني الخليجية للمطربين المصريين مجرد سبوبة
حوار : مها صبري – هبة عبدالتواب – كريم حاتم
ملحن مصرى حفر أسمه بين عمالقة الطرب الأصيل ، أسمه بالكامل حلمى عيد محمد بكر، من مواليد 6 ديسمبر عام 1937 فى حى حدائق القبة , تزوج من 8 زوجات بدأ حياته المهنية عقب تخرجه من المعهد العالى للموسيقى العربية ثم ألتحق بالقوات المسلحة لقضاء المدة العسكرية المحددة له أثناء وجوده بالجيش , وكانت الصدفة سببا جمعة بالفنانة الراحلة وردة الجزائرية لتقدمه بعدها للإذاعة .
لحن حوالي 1500 لحن موسيقي مع كبار المطربين أمثال ليلي مراد ووردة الجزائرية ونجاه الصغيرة ومحمد الحلو وعلي الحجار ومدحت صالح ونال العديد من الجوائز والتكريمات ، عرف بأنه شخصية هجومية يهاجم كل من يحاول ان يخرب صوره فن مصر قائلا مصر هلي التي صدرت الموسيقي للعالم بأكمله مستعجبا ومهاجما كل ما يحدث في الفن اليوم والمهرجانات الشعبية والأساليب المقززة والمنتشرة في عالم الموسيقي خلال هذه الأيام .. عن آراءه فى عالم الموسيقي وعمرو دياب وغناء شعبولا وأوكا وأورتيجا واتجاه المطربين المصريين للغناء باللهجة الخليجية ومواقفه السياسية والعامة كان لنا مع الملحن حلمي بكر هذا الحوار .. ،
- لماذا انحدر الذوق العام فى الموسيقي ، فأصبحت مزيكا المهرجانات كما يقال هي السائدة اليوم ؟
الغناء الشعبي له أصوله وكلماته الغزلية وموسيقي خاصة بها ، زمان كان حليم يغني شعبي أحيانا ولكن بوقار ، لذلك لا يصح ان نقول علي هذه الموسيقي التى يقدمها أوكا وأورتيجا وغيرهم أنها موسيقي شعبية ، والأصوات البذيئة الموجودة حاليا ما هي إلا أصوات لتخريب الذوق العام والغناء الشعبي .
-هاجمت اوكا واورتيجا في جميع القنوات .. فهل بسبب تخريبهم للذوق العام فقط أم هناك أسباب أخرى ؟
اوكا واورتيجا ما هم إلا أصوات هاربة من العدالة يجب أن يحاكموا بتخريب الموسيقي ؛ فهم يعتمدون علي أجهزة الكمبيوتر التي تعمل علي تحويل الأصوات بطريقة غريبة فتجل من القبيح فنان .
- على الرغم من هجومك على أوكا وأورتيجا لكن لديهم جمهور كبير ومعظم حفلاتهم ناجحة ؟
أوكا وأورتيجا يسمعهم أهل المناطق العشوائية وأهاليهم وأصدقائهم ، التي تشمل سائقين الميكروباصات والتاكسيات والمراكب النيلية والتكاتك .
- وهل ترى أن أفلام السبكي تعتبر ضمن أسباب انحدار الذوق وشهره هذا النوع من الموسيقي ؟
نعم ، فلولا عبده موته و قلب الأسد ما كنا سمعنا عنهم شئ ولا أصبحوا يمتلكوا كل هذه الشهرة ، والذي أدي أيضا الي شهرتهم العشوائيات التى وصل تعدادها الي 25مليون شخص ، فهؤلاء العشوائيين هم من نجحوا شارع الهرم, عبده موته, قلب الأسد فهذه الأفلام لا تعتبر إضافة فى تاريخ السينما المصرية .
- ومن تراه يصلح للغناء باللون الشعبي ؟
هناك أصوات جميلة من الرجال مثل الليثي , عبدالباسط حمودة ، ومن الأصوات النسائية بوسي , هدي ، ولكني انصحها بالذكاء في اختيار الأغاني ، وأمينة صوت رائع ولكني اعتب عليها لغنائها عينو مني فهي مغنية تمتلك صوت قوي ، ولكن لا تستطيع الاستمرارية بهذا النوع من الأغاني .
- وكيف ترى مقاييس وحيثيات النجاح أو الفشل فى استمرارية الفنان مع الجمهور ؟
أقصد بالاستمرارية مع الجمهور ، حتي يظل الجمهور متذكرك ، فيجب اختيار الأغنية والكلمات والتلحين والتوزيع الراقي الذي يفضله الجمهور ، ويجب أن يتوفر في المطرب الذكاء ، لان الموضوع عبارة عن دائرة إذا اكتملت نجحت ، ومن الذكاء التوقيت ؛ اي اختيار التوقيت المناسب لنزول الأغنية أو الألبوم .
- صرحت انك عرض عليك من قبل التلحين لاوكا واورتيجا فلماذا رفضت وقتها ؟
طلبوا مني أن ألحن لهم ، ولكني رفضت ، فسبق وان لحنت الحلم العربي فهل يصل بي الزمن أن ألحن لمثل هؤلاء الهاربين ، وهذا مستحيل فانا أهاجمهم في كل مكان .
- ظهرت مؤخرا ظاهرة مزج الأغاني الشرقية بالغربية فى التوزيع واللحن وأشتهر بها مؤخرا حسن الشافعي .. فما رأيك ؟
حسن الشافعي موزع شاطر وأنا احترم ذكاءه ، ولكن ما فعله ليس بجديد على عالم الموسيقي ، ولكنه اختار قالب معين من القوالب التي كانت موجودة سابقا ، وأنا اكره من يقول علي نفسه أنا ربكم الأعلى ، سبق وان لُحن هذا النوع من الموسيقي من قبل أيام الموسيقار العظيم محمد عبد الوهاب .
- ورأيك فى اقتحام الغناء باللغة التركية واللهجة الخليجية فى عالم الموسيقي المصرية كما فعلت غادة رجب وغيرها مؤخرا ؟
هنا نستطيع ان نقول ان هذا أضافه الي الفن ، وهو مزج التركي مع العربي فهذا شئ جديد وجميل ، أما بالنسبة للغناء الخليجي ما هو الا محاوله لتوسيع مساحة الانتشار والسبوبه ، وإذا غني مطرب مصري خليجي وصدقته الدولة الذي يغني لها فمن الطبيعي أننا المصريين نصدقه .
- حقق البوم عمرو دياب الأخير الليلة نجاح جماهيري كبير، ولكنك وجهت له بعض النصائح للحفاظ على جماهيره ؟
عمرو دياب خسر 40% من ذكاءه ومن إبداعه عندما لحن لنفسه 6 أغاني توفيرا للمال ، وانصحه بمصالحة عمرو مصطفي لأنهم بالإضافة إلي أيمن بهجت قمر تيمه فنية ناجحة ، فعمرو دياب ناجح وصوت قوي ، ولكن لو فتحنا زمن عبد الحليم يكون عمرو دياب صفر بجانيه علي الرغم ان عبد الحليم صوت متواضع ولكنه ذكى .
- وماذا عن رأيك فى تامر حسني نجم الجيل كما يطلق على نفسه ؟
أين تامر حسني الآن ؟! .. هو صوت جبار وقوي وانصحه ان لا يستمر في التلحين ولا كتابه الكلمات خاصا بعد ما غني هي دي ، و عملت اللي عليا معاكي فقد وقاره وفقد جمهور راقي ، وهو لم ينجح ما فكر به ان يمشي مع الجيل ويفقد وقاره .
- وما سبب مشاكلك مع نجوم الغناء بشكل عام ؟
أنا صريح ومن لا يتقبل النصيحة يتفلق فأنا بالنسبة لى سعد الصغير وأبو الليف ليسوا مطربين ولكنهم مونولوجيست ، وسبب نجاح أبو الليف ظهوره فى البوسترالذى كان يرتدى فيه أنسان بدائى ويمسك فخدة من اللحم فنظر الناس الى اللحمة وتركوا ما يتضمنه البوستر .
- وماذا عن مشكلتك مع أصالة ؟
هى لم تأخذ موافقتى عندما قامت بغناء أغنية لحنتها لها وقامت بغنائها مع فرقة وسط البلد .
- وفى رأيك ما هو سر نجاح أغنية تسلم الأيادى لمصطفى كامل وعدد من النجوم ؟
سبق وأن قلت أن التوقيت عامل مهم ، فالناس تحب السيسى كثيراً ويرغبون فى التعبير عن حبهم له فجاء مصطفى كامل بأغنية تسلم الأيادي فأحبها الناس لأنها إهداء للسيسى ، فلو كانت هذه الأغنية فى ظروف أخرى كانت فشلت فالتوقيت سبب نجاح هذه الأغنية الوطنية .
- وبخصوص السيسي والرئاسة .. من هو مرشح الرئاسة الذي تنحاز إليه ؟
أنصح الشعب بأختيار الفريق شفيق ، فهو رجل قوى وتبرأ من كل التهم التى لفقتها إليه جماعة الأخوان المسلمين ، والسيسي إذا رشح نفسه للرئاسة سيخسر كثيراً .
- كلمة أخيرة .. هل يمكننا أن نستمع إلى غناء وموسيقي راقية مرة أخرى فى زمن انقلبت فيه الموازين ؟
إذا عادت لجان الاستماع مره أخري سيعود الفن الجميل مرة ثانية ، ولو كانت هذه اللجان موجودة ما كنا سمعنا عن اوكا واورتيجا .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.